المقالات
السياسة
حسين خوجلى يلطش مامون حميده
حسين خوجلى يلطش مامون حميده
03-18-2014 07:43 AM


نحن الان امام اثنين نسجت حولهما التهم بانهما من اقوى ما انتجته الانقاذ من مخلوقات عالية الحساسية جدا تجاه الانا و حوائجها الذاتية , ترى كل مايدور حولها , تتفهمه وتظهر تفاعلها لكنها ابدا لا تحس اوتتاثراو تاخذ فى حسبانها سوى ما يصب فى مصلحتها وحسابات منفعتها فى الاطار الحصرى الضيق لايهمها ان تضلل امة او ان تهلكها فى سبيل اشباع رغباتها الشرهة للمال والشهرة

حسين خوجلى نجم الصحافة اللامع وامبراطورالاعلام ومالك العديد من الاعمال و من اشهرها قناة ام درمان الفضائية وصحيفة الوان اليومية واسعتى الانتشار ومقدم السهرات التلفزيونية صديق الفنانين والادباء ونجوم المجتمع صاحب الطلة الخفيفة وصاحب البرنامج الذى لايعرف الخطوط الحمراء : مع حسين خوجلى

مامون حميدة نجم وبروفسير الطب الساطع مدير جامعة الخرطوم السابق وهى اعلى منارة علمية فى السودان ومالك العديد من الاعمال ومن اشهرها جامعة العلوم الطبية والتكنولوجيا ومستشفى الزيتونة كما انه نجم تلفزيونى لامع من خلال اعداده وتقديمه لبرنامج صحتك الاسبوعى من تلفزيون السودان واهم من كل هذا هو انه وزير الصحة بولاية الخرطوم التى والتى يتركز فيها كل ما يتعلق بالصحة والطب تقريبا فى السودان

قبل اسابيع قام حسين خوجلى بشكر مامون حميدة على انجازاته والمتابع لحسين خوجلى يدرك تماما انه اذا ما نوى استهداف شخصية ما يجمع مادته جيدا ثم يعد ويعبئ اسلحته فى هدوء وحذر شديدين ويتربص التوقيت المناسب ثم يمهد بان يبادر اولا بالثناء وشكرضحيته فترة من الوقت حتى تطمئن و يذهب اى شكوك بوجود سبق اصرار وترصد ليقوم بعدها بتوجيه سهامه المسمومة واتهاماته على لسان اخرين وغالبا ما يكونوا اشخاصا وجهات متعددة لكنه يظبط الانهامات ويختار الكلمات الكفيلة بتحريك كل الجهات لتلطش بعضها البعض حيث يتوقف هو فى هذه النقطة لان تفاعل الامور مع بعضها كفيل حينها بتحقيق ماربه

فى حلقة الاثنين 17 مارس قال حسين خوجاى ان اعدادا كبيرة من المواطنين قصدته محتجة وشاكية من ما يقوم به وزير الصحة مامون حميدة من تجفيف لمستشفى الخرطوم واغلاق لمستشفى الولادة موضحا بان الناس اعتادت على اماكن معينة اصبحت رموز وطنية من بينها مستشفى الخرطوم . . فما معقول يا مامون تجى انت فجأة وتقفل المستشفيات يعنى واحد كان براجع مع مرتو الحامل ولمن بفت على ولادة يجى بعد يومين يلفى المستشفى قفلتوه؟ ثم يواصل بتوجيه اتهامات خطيرة بان المستشفيات اغلقت دون ايجاد البديل حيث ان مستشفى الخرطوم التى كان بها خمسين غرفة عناية مركزة تم اغلاقها وابدالها بمسنشفى ابراهيم مالك بسعة ثمانية غرف عناية مركزة وهذه التهمة لوحدها ان صحت واثبتت فد تكون كفيلة بانهاء مستقبل مامون حميدة الطبى وشطب اسمه من كافة الجمعيات والمنظمات الطبية فى ارجاء العالم عدا عن الجانب الجنائى للعقوبة

لم يتوقف حسين هنا بل واصل تلطيشه لمامون حميده حين وصفه بالعنجهية وغباء الاذكياء كما ابتدع حين فال ان الاشخاص الاذكياء يتحولون الى اغبياء حين يعتدون ويستفردون برايهم دون استشارة الاخرين وهذا ما يمارسه مامون حميدة الذى وصفه اخر ما وصفه بانه (جوكى) وكما شرح فان الجوكيه هم من يكتبون شيكات على انفسهم ليحصلوا على كاش وهم يعلمون مع سبق الاصرار بانهم لن يدفعوا شيكاتهم وانها ستطير وهم يعرفون كيف يتحملون نتائج افعالهم وكيف يتعاملون مع تلكم مواقف

والان : هل يقوم الوزير النجم بالرد على الغضب المتصاعد تجاه طريقة واهداف ادارته لوزارة الصحة والتى زادها حسين اشتعالا وذلك من خلال برنامجه الفضائى الناجح (صحتك) ام ستجرفه الوان حسين وامواجه الجارفة وتلقى به فى مزبلة الانقاذ ؟ ومن منهم اقرب الى البشير ليستنجد به والبشير نفسه يبحث عن منجد هذه الايام وربما عن طبيب شاطر وسياسى منضمة ؟

بدا حسين خوجلى منذ فترة ايضا بشكر على الحاج رجل الاسلاميين القوى وفى حلقة الاحد 16 مارس وتعليقا على تصريح نفل عن على الحاج قال حسين : انت حسى يا على الحاج كدى سكت اهلك ديل (يعنى بذلك اهلنا فى دارفور) ثم ما ان استدرك انه لبخ فى الكلام حتى بدا يكيل فى المديح واصفا الرجل بانه غير عنصرى اطلاقا وان الجميع كانوا ينتظرون زياراته للندن بفارغ الصبر بما فيهم الانجليز والسياسيين من غير السودانيين . . فهل اخطأ حسين . . ام هل
يستعد على الحاج ويبل راسه !؟

دعونا نتابع



اللهم الطف بنا اجمعين

اكرم محمد زكى

[email protected]


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3595

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#947356 [هجو نصر]
0.00/5 (0 صوت)

03-19-2014 06:50 PM
غباء الاذكياء لم يبتدعها حسين خوجلي ! انما بصيرنا الطيب صالح وهي عبارة قالها استاذ مصطفي سعيد في محكمة اولد بيلي : انه ذكي ولكنه حرم الحكمة , انه ذكي احمق ! وكرر كثيرا عبارة الاذكياء الاغبياء وهو يصف حكام السودان وقد اوجعه منظر النساء يشحذت في طرقات العاصمة ! هذه العبارات ليست ابداعا لغويا بل الما وجدانيا يتشيأ ولا يستطيغ ذلك الا قلب فذ ونفس كبيرة واين لصاحبنا مثل ذلك !


#947296 [ماسورة]
0.00/5 (0 صوت)

03-19-2014 05:24 PM
قال(حسين)الناعم الاملس المتملس بصوت يحاكي صوت بايعة شاى ماكرة

فى برنامجه القذر مخاطبآ النظام عقب احداث جامعة الخرطوم:

(شيلو جامعة الخرطوم دى من هنا و(ارموها) فى الخلا خلوهم يتشاكلو هناك)

اقتراح جميل يا ناعس الأجفان ..حتة حلوة وفى قلب الخرطوم وبما انك صاحب

الفكرة ممكن تتطلع ليك ب 400 متر كدة تعمل ليك فيها مركز للمساج وازالة الشعر وتنعيم الوجه

لعنة الله تغشاك ايها المقرف الكريه .


#946705 [أبو امين]
0.00/5 (0 صوت)

03-19-2014 04:12 AM
الأستاذ حسين خوجلى ماذا يريد؟ أين كان عندما حدث ماحدث؟ هل كان متفرجا أم مشجعا؟ هل ظهرت كل المواجع والفواجع التى يتحدث عنها بين ليلة وضحاها أم هى قديمة متجدده؟ وماذا بين سطور مايقول هذا الرجل؟ ماذا يريد ولماذا فى هذا التوقيت بالذات؟ ومن فوضه ليتحدث بلساننا؟؟ أفيدونا ياهداكم الله.


#946393 [أدومة]
0.00/5 (0 صوت)

03-18-2014 06:08 PM
يا أكرم إنت أخو منتصر ؟


#946371 [الغضنفر]
0.00/5 (0 صوت)

03-18-2014 05:46 PM
حسين خوجلي قبل ليلتين كان مستغرش جداً ( مستغرش -الكلمة التي نجرها الراجل اللذيذ الفاتح جبرامن كلمتي استغراب و اندهاش )من انهيار و دمار المؤسسات القومية . كرر كلمة أنا ما عارف الحصل شنو للمؤسسات دي ... الخ
و في نفس الحلقة و بعد أن استغرش كثيراً حكى قصة الشباب القابلوهو و حكوا ليهو عن زميلهم العالم الشباب الذي كان يتحرى عن مصير ثمانية مليون دولار لحسها( سمبودي ) أو ( سمبيبول) من ذات المؤسسة فكان جزاؤه الفصل من العمل..
طيب يا أستاذ حسين : بعد الشباب وروك القصة دي ما فهمتا المؤسسات دي ليه بقت أثراً بعد عين ؟؟؟؟؟

عجبي


#946027 [سودانى]
5.00/5 (1 صوت)

03-18-2014 12:36 PM
نجما نجوم الانقاذ . . . كده اللعب ولا بلاش بس حسين خوجلى حارقاهو جدا حتة انو ما بقى وزير ابدا !


ردود على سودانى
[kKambalawi] 03-18-2014 04:49 PM
ده عندو دور واحد في الجوقة دي, حا يظل عازف شتم, زي سسبدرات أيام نميري. زي ده ببقي وزير في الزمن الإضافي, يعني اللإنقلاب الجايي.


#945888 [حميد]
5.00/5 (1 صوت)

03-18-2014 11:05 AM
حسين ترباية فداديات


#945686 [kandimr]
5.00/5 (4 صوت)

03-18-2014 08:51 AM
الناعم أبودلامه مقنطر العمامة (حسين خوجلى) .و الإعلامى(مأمون حميضة) ..من (فصيلة) النرجسية وحب الظهور..و(أمامها) سجم الرماد السندكالى..الله أكبر ولله الحمد..ولم يتورع أبو الزفت كابس الشاشة الفضية من مهاجمة (أمام النرجسية) ..ناهيك عن زميله (الأعلامى) ..خوفا من (هجرته)الى الخليج..كبقية الإعلامين..فتتحسن (صحة) الجميع ..ويهبط (الضغط)..ويفرح المرضى الحلوين(مرضى السكرى)..والآفضل لكليهما الهجرة ..حماية لهم من غضب (أئمة) الإشارة..(وزيتهم) فى(بيتهم)..توفيرا (للردحى!)..ورحمة بالمشاهدين .(فالهؤلاء) هم الساقطون...الصابرون نحن


ردود على kandimr
United States [الشعب السوداني وين] 03-18-2014 01:34 PM
ابو عمة كبيرة ده ذكر كلمة ( استبداد ) وده اعتراف منو انو الحكومة دي ما حكومة رساليين بل مستبدين
مأمون حميدة مستبد
رجل الامن مستبد
امين الحكومة مستبد
الوالى مستبد
عضو المؤتمر الوطني مستبد
المدير مستبد
الوزير مستبد
رئيس الجمهورية مستبد
حسين خوجلي مستبد


#945666 [kKambalawi]
5.00/5 (1 صوت)

03-18-2014 08:29 AM
الإثنين حسين خوجلي ومامون حميدة, سارقين لأأموال الشعب السوداني. وإثبات هذا لا يحتاج لعبقرية, الإثنين ليس لهما أي أصول طبقية,, حسين من قرية الشرفة وكفي, ومامون من ناهبي بنك الثروة الحيوانية, وسارق أراضي الدولة بوضع اليد.ليست له أي مصادر مالية. الإتنين سفلة, ده تضرب بيهو ده. وهدفهم النهائي وهذه من إستراتيجيات التنظيم الإسلامي: توسيع القاعدة المادية للتنظيم.


اكرم محمد زكى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة