المقالات
السياسة
حسين خوجلى للصادق المهدى : الكتوف اتلاحقت !
حسين خوجلى للصادق المهدى : الكتوف اتلاحقت !
03-26-2014 06:57 AM


تحول برنامج حسين خوجلى المثير للجدل ليصبح برنامجا مخصصا بامتياز للهجوم على الصادق المهدى والاستهزاء به ولرصد حواراته وتصريحاته واصطيادها للرد عليها .

عبر حسين خوجلى عن استغرابه وضيقه من لزيادة الكبيرة التى طرات مؤخرا فى عدد الحوارات الصحفية مع الصادق المهدى حيث قال ان الصادق المهدى الثمانيني اصبح يجرى مقابلات الصحقية مع اى صحفى مغمورا كان امم مشهورا ثم ينتهز الفرصة ليقوم بالهجوم عليه ونسال حسين ان كان يعنى هجوم الصادق المهدى ردا على هجومه حيث ان حسين هو من بدا بالهجوم

واستنكر حسين تصريحات الصادق المهدى الاخيرة والتى تسائل فيها الصادق عن مصدر اموال حسين خوجلى التى مكنته من انشاء امبراطورية اعلامية تحتوى على قناة فضائية واذاعة اف ام وصحيفة يومية برغم انه واهله لم يكونوا يملكون سوى دكيكين صغير للبيع القطاعى وكان هذا سؤالا وجيها ومنطقيا من الصادق المهدى ويعكس تساؤل الشارع السودانى عموما وانبرى حسين للرد على السؤال فقال وكنا جميعا اذانا صاغية ، فحسين اخيرا سيبرئ نفسه على الهواء مباشرة ويملك حقيقة ثروته للشعب وكان رد حسين : انا يا السيد الصادق بعرف استثمر لكن ما ورثت !! وهذا لعمرى اسوا رد يمكن ان يكون اجابة على السؤال وفيه احتقار لعقلية المشاهدين برغم ان حسين ايضا وبذكاء شديد اعاد للواجهة سؤال من اين اتت اموال الطائفية الطفيلية وهل يجب مصادرتها لانها حق الدولة ام هى حق لهم يجب اعادته ؟

ولم يكتفى حسين بل قال للصادق المهدى : لو انت جدك المهدى انا جدى الشريف ولو انتو حاربتوا انا اخوى الشهيد عبد الاله طالب الطب والذى كان من اوائل مؤسسى معسكرات ليبيا لقتال نميرى ومقاتل دار الهاتف الذى عذبه جهاز الامن وعلقوه على شجرة داخل الجهاز لثلاثة ايام حتى باتت الشجرة تعرف باسمه وختم تعليقه قائلا : يا سيد الصادق الكتوف اتلاحقت

برافو يا حسين فعلا انتم اولاد الشرفاء والائمة والشيوخ فمن حقكم جميعا كما تعتقدون وتمارسون على الارض ان تستعبدوا هذا الشعب ، فاما ترثوا ثروته او تنهبوها ، واما قتيلكم فهو شهيد برغم من انه هاجم بالسلاح نظاما كفل له وقتها على الاقل العلاج المجانى والتعليم المجانى حيث كان يدرس الطب فى مناخ جامعى خمس نجوم واستطاع اهله ان ينشئوا تجارة دون التعرض لمضايقة السلطات او لضرائب باهظة او للتمييز العرقى او الدينى بينما انتم الان تحرمون الناس الحياة وحقهم فى البقاء لمجرد اختلافهم معكم فى الانتماء السياسى وعليه وقياسا على قصة مقتل اخيك رحمه الله وجميع موتى المسلمين ومقارنة بين حال البلاد حينها واليوم فعلى جميع الطلاب الان تفجير انفسهم انتحاريا فى وجه الحكومة وحزبها وقتالها فى كل شبر احتجاجا على الملايين الذين سلبتموهم حقهم فى الحياة وغيرهم من الملايين الذين شردتموهم واجبرتموهم على ترك مدنهم وقراهم وغيرهم من الملايين الذين حرمتموهم من التعليم والعلاج لانهم لايملكون تكاليفها اذا كانوا اصلا يملكون ما يسدون به رمقهم ويستاجرون به مكانا ياوون اليه

وقال حسين فى نهاية كلامه انه يخاطب الاذكياء من حزب الامة انه من غير الممكن وغير المسموح به ان تكون سياسي وفكى فى نفس الوقت والواضح ان المقصود هو السيدين المهدى والميرغنى لكن لم ادرك ما اذا كان الصادق من ضمن اذكياء حزب الامة !؟

اذا لا يسمح السيد حسين بوجود سياسي فكي فهل يسمح بوجود سياسي حرامى ؟؟

فعلا يا حسين زى ما بتقول دائما بلدا ما فيها تمساح . . يقدل فيها الورل بس هل الورل فى هذه الحالة الصادق المهدى ام عمر البشير ؟؟

وتبقى انت يا حسين التمساح رغما عن انف الجميع فانت صاحب الصوت العالى ، وانت من تنتقد دون خوف من سلطة امن او رئيس ودون هلع من الصادق المهدى وانصاره او الميرغنى واتباعه فالجميع تحتك وانت صاحب الوزن والكلمة


اللهم الطف بنا اجمعين

اكرم محمد زكى
[email protected]


تعليقات 22 | إهداء 0 | زيارات 4050

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#954432 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 09:49 PM
ونحن في ظلام الإسلاميين نردد :-


لا فرق عند الليل بين النهر والمستنقعِ

يخفي إبتسامات الطروب كأدمع المتوجعِ

إن الجمال يضيع مثل القبح تحت البرقعِ

والكوخ قالقصر المكين ** والشوك مثل الياسمين

[Amin]

#954344 [ياسر عبد الوهاب]
5.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 07:30 PM
اديكم النجيضه..لا خير في الصادق ولا حسين خوجلي...
كلاهما اعطاهما الله. بسطة في المؤخرة والجضوم ..حبا وتقديسا للذات ونقصا في العقل..

[ياسر عبد الوهاب]

#954205 [صالح الشفيع النيل]
3.00/5 (2 صوت)

03-26-2014 04:49 PM
1 -الدكتور عبدالله الطيب رحمه الله أتت به مجموعة من حملة الدكتوراه المضروبة الي احدي القاعات المشهورة لتكريمه. فهم أصبحوا مثله والكتوف تلاحقت.وفوجيء الجمع أن الدكتور عبدالله الطيب جاء الي الاحتفال وهو يلبس السفاري بدلاً من جلاليبهم البيضاء وعمائمهم وملافحهم الأكثر بياضاً.هذه هي الضربة الأولي من الدكتور الذكي ذو الابتسامة الساخرة. أما الضربة الثانية التي بهت لها الجميع أن الدكتور عبدالله الطيب حكي قصة فكاهية عجيبة حيث قال أنه وفي طريقه الي ملكال بالوابور ، مرض أحد الركاب فطلب المسافرون من الدكتور عبدالله الطيب أن يعالجه فأوضح لهم الدكتور أنه وان كان دكتوراً لكنه ليس من الدكاترة المعالجين. فتعجب ركاب الوابور من دكتور لا يعرف أن يعالج اسهالاً بسيطاً.واستطرد الدكتور عبدالله الطيب قائلاً أنه ومنذ ذلك اليوم أصبح لا يحب لقب دكتور وأنه في النهاية معلم. وطلب من الجمع المبهوت أن ينادوه باسمه المجرد وترجل عن المنصة وهو يبتسم تحت دهشة الجميع.والرسالة وصلت.
2-أنا شفت الحلقة دي أمس يا استاذ أكرم. يااخواننا الامام الصادق المهدي زول مفكر قبل أن يكون حفيد المهدي الكبير أو رئيس حزب الأمة أو امام طائفة الأنصار وان كان يستحق هذه الألقاب كلها.فكيف تتلاحق الكتوف مع المفكرين أمثال الامام الصادق المهدي أوالروائي الطيب صالح أو محمد سعيد العباسي أو التجاني يوسف بشير أو الناظر بابو نمر أو علي عبداللطيف أو عبد الفضيل الماظ...الخ قائمة الشرف المتوهجة.انت لو عاوز تكون زيهم ويحترمك الشعب مثلهم فلازم تعمل زيهم، ولاكيف ؟
3-أما مسألة الأعمار دي فالأعمار بيد الله.يقول الحق سبحانه وتعالي مخاطباً رسوله الكريم( انك ميت وانهم ميتون. ثم انكم يوم القيامة عند ربكم تختصمون.فمن أظلم ممن كذب علي الله أو كذب بالصدق اذ جاءه، أليس في جهنم مثوي للكافرين )الزمر 30 ، 31 ، 32 . يقول الشيخ محمد متولي الشعراوي أن الخطاب بالفعل الماضي يفيد بأننا نعتبر ميتين منذ الآن والمسألة مسألة وقت قصير جداً. نقول هذا الكلام للفرحين والشامتين بأن الأمام الصادق المهدي قد بلغ الثمانين. ولأنهم عجزوا أن يجاروه في حياته فانهم يستعجلون مماته وما عرفوا أنهم ميتون أصلاً.أو أسألوا الشيخ بله الغائب عشان يجيب ليهم الجن الأحمر يختطفه ليهم ويريحهم منه.
4-الفلوس لا تصنع الرجال.ولنا أسوة في رسولنا الأعظم صلي الله عليه وسلم.

[صالح الشفيع النيل]

#954065 [انصاري]
5.00/5 (2 صوت)

03-26-2014 02:36 PM
( هذا النص .. من أشعار الشاعر الدبلوماسي.. الراحل المقيم (سيد أحمد الحردلو) رحمه الله أطلقه في أوائل تسعينيات القرن المنصرم..عندما (تطاول) المدعو.. حسين خوجلي.. فإليكم ما أذكره من النص..وللسادة المعلقين حق التصحيح.. والترتيب.. لنُجود التوثيق..ونجدد الذاكرة.. لتاريخ مازال أغلب من حضروهوا أحياء وبين الناس يمشون..!! وحتي لا يمثل علينا أمثال حسين خوجلي "فاتية النظام" أدوار الثائرين..(اليكم النص:)


رحم الله عوض دكام .. القائل :-

( بجـي الخريف .. واللواري بتقيف !!! ؟؟)

كان منفياً ومطروداً من المكان ..
وكان منبوذاً من الزمان ..
وكان منذ كان ..
يمارس التحنيس والتبخيس .. والتهويش باللســان ..

وكان جاهـزاً .. عل مدار الوقـت ..
كامل الأوصـاف والألـوان ..
يفهم من إشـارة ماذا يُراد منـه .. في الحين .. وفي الأوان ..
وكان قواداً رساليـاً .. يشيع الخمر والأفيـون والإدمـان ..
وكان دائماً يجيد الرقص والتهريـج ... أو غنـاء أرخص الأغـان ..

وهكذا صار يجالس الصغار والكبار..
يروي لهم سواقـط القول .. وآخر النكـات والأخبـار ..
وهكذا ظن الشقي .. أنه صار من الكبــار ..
ومرت الأعوام .. تلو العام .. بعد العام ..
فصار من بطانة الحكام ..
وصار أقرب المقربين للنظام ..
وصار مثلما وكيفما يشــاء .. يسرق وينهب ما يشـاء ..
يقول ويفعل ما يشاء .. يبتز خلق الله .. يبتز دين الله ..
يمارس التهديد للبنوك .. والوعيد للتجـار .. في وضـح النهار ..

وصار عند الناس كالقضاء ..
ينقض حينما وحيثما يشـاء ..
ويشتم الأحياء والأموات ..
ويهتك الأعراض والحرمات ..

وصـار إسمه.. (فاتية النظام) ..

وصار رسمه (المهرج الشتام) ..
يشتم من فجاج الأرض .. حتى زرقة السماء ..
يشتم من صباح الخير.. حتى هدأة المسـاء..

لم ينـج أحـد .. من الشتائم السوقية البلهـاء
.. لم ينـج حتى الله ..
لم ينج حتى أنبياء اللـه ..
لم ينج حتى صحبة الرسول ..
لم ينج وطن ولا شعب ولا مسؤول ..
من رجس هذا المرض اللعــين ..
هذا الذي يسعى على ساقــين .. مصلوبين تحت قبة عجفــاء ! ..

وهكذا صار مسليمة الجديد .. حامي حِمى الإسلام
..
وأصبح المنظر الرسمي للبلاد ..
وأصبح المفتي الذي يُفتي شئون الدين والعبـاد ..

يا سادتي الكرام .. أن مسيلمة؛ هذا .. أخطر من مسيلمة القديم ..
فمسيلمة هذا .. ليس له من الإسلام غير ركعة السجود ..
ولا يعشق في الدنيا .. سوى الركوع والسجود ..
لكن .. لغيـر الله ! ..
كان يمارس الدعارة الجسدية وصـار الآن .. سلطان الدعارة الفكريـة ..
كان له رأس مسفلت .. كان مفازة جرداء ..
فليس تنمو فيه عشبة .. وليس فيه قطرة من ماء ..
وظل حول خمسين سنة .. يدس تلكم الصحراء .. في عمامة بلهـاء ..
يسعـى بها .. من دغش الرحمن حتى آخر المساء ..
يمشي الى الحمام ... بالعمامة البلهاء ..
يسامر العشاق ... بالعمامة البلهاء ..
يمشي الى سرير النوم بالعمامة البلهاء ..
ويصلي الصبح – إن صلاه – .. بالعمامة البلهاء ..

فأي رجل .. هذا الذي يندس في عمامة بلهاء..
وأي فكر سوف يأتي من عمامة كسشوار النسـاء ..
تداخت في عصره الأشياء .. فأصبح الرجال كالنساء ..

إلى متي يا وطني ..؟
يا أيها الطيب .. والمتعب .. الصبور ..
إلى متى يهين وجهك الكريم .. ذلك المهرج المذكور ..
إلى متى يبول في عينيك هذا العاجز العجوز والمكسور ..
إلى متـى .. تختلط الأمور .. حتى يصبح المأبون سيد الأمور..
إلى متى ؟ .. يظل الفكر فاجراً .. كأنه ضرب من الفجور ..
إلى متـى يموت الناس بالجوع .. ويتخم السارق والفاسق والمحظور..
إلى متـى .. يبرطع السوقي.. والدعي.. والمخصي والموتور .
. وكل رأسماله .. طفولة مريضة مشحونة بشبق مسعور.

[انصاري]

ردود على انصاري
[زروق] 03-27-2014 11:47 AM
روعة اول مرة تمر علي هذة التحفة انها اصدق من مليون كلمة والف مقال في هذا المهرج الذي نبت في زمن الغفلة الاولي والثانية الف شكر لك


#953952 [انقاذى سادر في فساده]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 01:10 PM
انحدار للدرك الاسفل من الخصومة

[انقاذى سادر في فساده]

#953951 [bullet ant]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 01:07 PM
كذاب الانقاذ

[bullet ant]

#953940 [الكاهلى]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 01:00 PM
اوشك ود خوجلى ان يقول( بطلع الجامع وبسمع الماسامع )
ملعون ابوك بلد .... جاتكم داهية

[الكاهلى]

#953914 [الكاتب و حسين خوجلي زي بعض]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 12:46 PM
الكاتب و حسين خوجلي زي بعض... كلها احقاد في احقاد ...

[الكاتب و حسين خوجلي زي بعض]

#953895 [صالح]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 12:34 PM
لم تعرفنا بتاريخ جدك الشريف فمنطقة الشرفة وماحولها بها اكثر من مائة الف يحملون هذا الاسم ولو فرضنا ان جدك كان شريف حقا فأنت ليس لديك اي شرف نعلمه منذ ان كنا في الجامعة حيث كنت انت معروف بعدم الشرف خاصة في الخصومة ولو ان شرف الاجداد والآباء ينفع الابناء السيئين لنفع ذلك ابن سيدنا نوح فوالده كان نبيامن الانبياء والمرسلين اولو العزم.

[صالح]

#953894 [القشاش أب دقن]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 12:33 PM
معروف حسين من ابواق النظام مهما تجمل وأنتقد الحكومة .. لم يساوى شيئا من مجاهدات الانصار

[القشاش أب دقن]

#953888 [سودانى]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 12:29 PM
جميل جدا
اذن عينوا حسين خوجلى وزير الاستثمار بدل الطفل المعجزة . . اما السيد الصادق المهدى فوالله ما جميلة ابدا فى حقه المرمطة دى بعد سن الثمانين والاسوا انه كانه ماعندو اولاد رجال من صلبه . . الرجالة تطير يا عبد الرحمن والصديق . . ابوكم الشيخ الكبير يتهان على الملا فى الفضائيات وانتو حتى رجالة اولاد الحلة البتحركهم للدفاع عن ابوهم العجوز ما قادرين عليها . . فعلا اخص على ده زمن

[سودانى]

#953841 [عمر]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 12:04 PM
من المفارقات ان يحاكم حسين خوجلي الاموال المسترده ولا يسأل لماذا صودرت اصلاً . .
ومن المفارقات ان يفتخر حسين خوجلي بشقيقه ويعتبره شهيداً وفي نفس الوقت يعتبر خليل ابراهيم متمرداً ..

[عمر]

#953818 [على كرار]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 11:41 AM
" فحسين اخيرا سيبرئ نفسه على الهواء مباشرة ويملك حقيقة ثروته للشعب وكان رد حسين : انا يا السيد الصادق بعرف استثمر"
يا شباب ألأستاذ حسين خوجلى كلامه صاح فهو يستثمر بالتعريفة و يلعب بيها لعب.
لإفادة من لا يعرفون التعريفة من هذا الجيل إنها عملة معدنية قديمة وزنها حوالى 2 جرام مدورة و بها ثقب فى النص وتساوى 50 مليم(الجنيه فيهو الف مليم) و عند العامة لها معنى آخر
وكان أهلنا زمان بيقولو(يجى الخريف واللوارى تقيف وتكتر علينا التعاريف).

[على كرار]

ردود على على كرار
United States [البعاتي] 03-26-2014 07:33 PM
التعريفة 5 مليم، حسب علمي ...

قصدك استثمر " الخمسة " مليم، كل شيء جائز ...

" ولا يعشق في الدنيا .. سوى الركوع والسجود .. "، دا استثمار عديل كده ..


#953802 [سيف الله عمر فرح]
5.00/5 (2 صوت)

03-26-2014 11:29 AM
حسين خوجلى كوز قليل أدب ، وموهوم بالعظمة أنه وصل درجة الصادق فى العلم والفكر .
حسين خوجلى محرش من تنظيمه ليقوم بمهام محددة لصالح الأبالسة .
حسين خوجلى يحاكى منهج استاذه الترابى عندما ذهب الى السجن محبوسآ ، وأرسل البشير الى القصر رئيسآ . فهو الآن يمثل دور المعارض الشرس للنظام ، ولا يهبشه النظام ، فى قناته ولا فى استثماراته ، كما يفعل مع الآخرين .
حسين خوجلى استثمر مال الشعب السودانى مستغلآ موقعه فى التنظيم الجهنمى ، وليس ماله الخاص ، بمعنى ماله مال سحت .
الصادق المهدى ، يستاهل ما يأتيه من أمثال حسين خوجلى ، لأنه صار لينآ مع الأبالسة ، حتى صارت بناته يخفن ويشفقن عليه من كترة لينه مع الأبالسة .

[سيف الله عمر فرح]

ردود على سيف الله عمر فرح
[شلاخخي] 03-26-2014 05:23 PM
والله التكتح ما عندو


#953785 [دارفور كادقلى]
5.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 11:13 AM
رد على حسين خوجلى الاخ حسين اولا انا ما حزب امة ولا انصارى وليس دفاعا عن الصادق المهدى فهو كفيل بالدفاع عن نفسه المهم سرت الاشاعات في الخرطوم في اوائل التسعينات مع بداية الانقاذ بأن الانقاذ قررت بيع مطبعة قاعة الصداقة وكان من المفترض بيعها بمبلغ مائة وخمسون مليون جنيه في ذلك الزمان ولكن ولوضعك في الانقاذ في ذلك الوقت تم بيعها لك بمبلغ ثلاثون مليون جنيه ثم اعتبرت بعد ذلك (قرض حسن) ثم بعد ذلك تم منحك مبلغ مليار جنيه لتأسيس جريد الوان .هذه كانت الاشاعات في ذلك الوقت ونرجو من الذين يملكون الحقيقة توضيحها وخاصة ادارة قاعة الصداقة والجهات التي منحت مبلغ المليار.

[دارفور كادقلى]

#953766 [جمال الحلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 11:02 AM
بالله عليكم... أسرة خوجلي كان لها (دكيكين) تأكل منه رزقا حلالا لكن ماذا عمل الامام طوال حياته ليكسب رزقه غير العيش على اكتاف المساكين والغلابة؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الآراضي التي تم الاستيلاء عليها باسم الولاء للمهدي المنتظر واستعباد الانصار لخدمة الاسرة المقدسة.. كفوا السنتكموانصحوا امامكم انه بعد هذا العمر ان ينقطع لله قبل ان ينقطع اجله وهو يلهث وراء السلطة

[جمال الحلاوي]

ردود على جمال الحلاوي
European Union [Amin] 03-26-2014 10:00 PM
السؤال هو كيف للدكيكين أن يستولد مليارات
ليس إستخفافاً بالدكيكين ولكن لحمايتنا من الإستخفاف

United States [العمر من الله] 03-26-2014 12:31 PM
العمر من الله... يعني سيادتك ضامن انه عمرك يطول؟؟؟
حفظ الله الصادق المهدي


#953718 [kandimr]
5.00/5 (5 صوت)

03-26-2014 10:27 AM
صراع بين الناعم أبودلامة مقنطر العمامة ..بوق (الإنقاذ) و(المتأسلمين) وأبن (الطائفة)..وسجم رماد (المهدية)..(إمام النرجسية).صراعا مضيعة وتسويفا للزمن..وآه يا زمن...فأمراض (النرجية) و(فقر الكرامة) و(الاستنكاح) من ثروة الشعب..أمراض (مزمنة)..وتصيب متسلقى السياسة والإعلام عموما ..عجز الاطباءو(مستوزرهم) (مأفون حميضة)..عن تشخيصها..بل (أصيب) بها جميعا...حما الله (الشعب)السودانى.. ونبتهل أن يأذن المولى (بإستئصال) الأدران..و(العقاب) و(الكنس) و(المحاسبة).. تتويجا لإنتصار (أنتفاضة) الشعب (المستدامة)..فاليسترد الشعب (نقاباته) لقيادة الإنتفاضة..نحن رفاق الشهداء.. الصابرون نحن..

[kandimr]

#953704 [الفارس]
5.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 10:16 AM
حسين خوجلى قال الاموال التى ذهبت للسيد الصادق هى اموال الشعب والشعب من حقه أن يعرف من اين دفعت هذه الاموال طيب ياستاذ حسين خوجلى أذا أنت شجاع ورينا اليوم أموال البترول ال 60 مليار دولار أين
ذهبت والشعب عايز كشف حساب مش من حق الشعب أن يعرف أين ذهبت هذه الاموال . والشعب عايز يعرف أهل
البشير من أين لهم هذه الاموال والبشير شخصية عامة وحاكم البلد واليوم عايزين توجه هذه الاسئلة أذا أنت شجاع ومهنى

[الفارس]

#953645 [Mhmd Nour]
3.00/5 (2 صوت)

03-26-2014 09:30 AM
حسين خوجلى حرامى وكلب ماجور لعمر البشير لاستخدامه فى اصطياد مؤيديه القيادين الذين يرفعوا راسهم فوق راسه وكذلك معارضيه من القيادات الكبيرة التى يسطع نجمها فوق نجم البشير وهذه لعبة واضحة يعرفها القاصى والدانى واصبح حسين خوجلى بمثابة سينما يتفرج عليها كل الناس بمختلف اتجاهاتهم السياسية المعارضة والمؤيدة فهو يقدم خدمة للحكومة باجر وخدمة للمعارضة بفضحه لبعض منسوبى الحكومة مقابل السماح له بالتعرض لبعض قياداتها الطاغية والتى لها تاثير كبير فى الساحة السياسية

[Mhmd Nour]

#953639 [أبوعلي]
5.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 09:27 AM
الصادق يستحق أكثر من ذلك
أليس هو من جهّز بحيرة التكائر والتقوية والدعم لضفادع (الوثبة) الكوزيّة
من هو المتسبّب وممهّد طريقها في وثبتها على السلطة ومنحها الحماية بالمراوغة وتشتيت شمل المعارضة وتسريب أسرارها! من يكن غير الصادق والميرغني؟
الصادق هو من أهان وصغّر نفسه وضعضع حزب الأمّة العريق وجماعة الأنصار
حسين خوجلي لا يقوى على مواجهة نملة ، لكنّه قويّ بمستندات الإدانة ضدالبائعين من يتقاصر ويركع للآخرين من أجل مصالح دنيويّة تسهل إدانته وإهانته من ضفادع الإنقاذ

[أبوعلي]

#953557 [شلاخخي]
0.00/5 (0 صوت)

03-26-2014 07:48 AM
الصادق عزيزى اكرم لا زال يحلم بان السودان يمكن ان يعود للوراء 40 سنة وانه لازال فى وسعه الحكم وان ابناؤه يمكن ان يرثوه !!! وفى سبيل ذلك هو الان فى حالة معركة مع الجميع , معارضة وحكومة , لم يفكر يوما قط فى ان الظروف التى اتاحت له الظهور يوما ما لم تعد موجودة لا له ولا لأبناءه , اما بالنسبة لحسين خوجلى فى امكانه ان يثبت لنا من اين اتت امواله فهو على الاقل يعمل ولكن من الصعوبة بمكان ان يفعل الصادق ذلك فما هو بالتحديد عمله , ولكن حقيقة حيرتنى لغة " الدكيكين " فهى حقيقة لغة مشاطات زى ما بيقولو اهلنا وتعكس لك مدى ضحالة المستخدم وفى اى زقاق نحن وتؤكد فى نفس الوقت موضوع الظروف التى تحدثت عنها من قبل , ودى

[شلاخخي]

ردود على شلاخخي
[الضكر] 03-26-2014 10:12 AM
يااخي اتقي الله انت خرجت من الموضوع وهل انت الا حسين خوجلي 2 عالم غشيمه ووهم وليكم حق الانقاذ تسوقكم مثل البهم


#953551 [محمد الدول]
5.00/5 (3 صوت)

03-26-2014 07:34 AM
الكتوف اتلاحقت هذه مصيبتنا .... اذا عرف الانسان قدر نفسه فتلك مكرمه من عند الله ......من هو الشريف جدك يا حسين الذى تتبجح به اتريد ان تساويه بالمهدى الغيور المفكر العبقرى الذى تربى فى مدرسته كل الابطال وبعدين كتوف شنو يا استاذ جهل الصادق ولا علم حسين حمق الصادق ولا حلمك فقر الصادق ولا مالك
يا جماعة احترموا انفسكم ورجاء اتمنى الا يدخل الكلب الجامع فالصادق هالة علمية وفقهية وسياسية وقمر يهتدى به من يعرف قدر نفسه ويضىء الطريق للسفلة من امثالك ...... فالصادق رجل طويل .....طويل ......طويل القامة اسال الله ان تصل انت اخمص قدميه ناهيك كوعه ....انا لست بحزب امه ولا من الولايات التابعة له ولكن الرجل ان لم نعرف قدره فلا بد ان نحترمه لعلمه ....وثقافته...وحلمه
وصيتى لك فى الختام ارعى بقيدك لا تكن صغيرا فيشمتون عليك وكن قدر جضومك حتى لا تكون كالمثل القائل (غزارة فى الانتاج وعدم عدالة فى التوزيع )

[محمد الدول]

ردود على محمد الدول
United States [seems] 03-27-2014 01:55 AM
ياود البطانة صح الاختشو ماتو وانت ميت وحسينك ميت بشريفه اما المهدى طيب الله ثراه فهو حى فى قلوب امته حتى يرث الله الارض وما عليها

[bullet ant] 03-26-2014 01:26 PM
المهدى الكبير كان دجال كبير


اكرم محمد زكى
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة