المقالات
منوعات
مهرجان البقعة الرابع عشر
مهرجان البقعة الرابع عشر
03-26-2014 02:18 PM


يصادف يوم غد، السابع والعشرين من مارس، اليوم العالمي للمسرح. وقد سبق أن ذكرت بأن شهر مارس، دون سائر الشهور، يحفل بالكثير من الأيام العالمية، لكن ليوم المسرح تميزه بحراك لا ينتهي بانتهاء اليوم المعني بالاحتفال. وفي هذا العام قامت جماعة المسرح الحر - قبل اليوم العالمي للمسرح - بتقديم احتفاليات متنوعة اشتملت على سلسلة ندوات وعروض قصيرة بمسرح الفنون الشعبية افتقدت الإعلان المكثف، غير أن ما درج المسرح الوطني (مسرح البقعة) على تقديمه كل عام وعلى مدى أربعة عشرة عاماً يستحق التوقف عنده لسببين، الأول حرص القائمين بأمره على الانتظام والتجديد، والثاني اشتماله على عروض محلية وخارجية مع استضافة بعض المسرحيين العالميين لحضور الاحتفالية. وفي هذا العام ولأول مرة سيكون هناك ضيف شرف من الولايات المتحدة الأمريكية وهو (تيم ريد) النجم الكوميدي والمخرج السينمائي صاحب الاسهامات المعروفة في البرامج التلفزيونية الأمريكية. كما سيكون البروفيسور سعد يوسف عبيد، أستاذ وعميد الدراما بكلية الموسيقى والدراما بجامعة السودان (شخصية المهرجان)، وهو أحد رموز الحركة المسرحية السودانية، تقديراً لما قدمه من مشاركات في المسرح والإذاعة والتلفزيون إضافة إلى نشره كتباً عن الحركة المسرحية وتقديمه للعديد من أوراق العمل العلمية في المحافل الدولية والمحلية طوال أربعين عاماً أمضاها بالبقاء داخل الوطن متنقلاً بين حيشان المسرح والإذاعة والتلفزيون ممثلاً ومخرجاً وبين قاعات المحاضرات أستاذاً وباحثاً. ولعل اختياره كشخصية للمهرجان يجيء اعترافاً من مسرح البقعة بدوره وعرفاناً لسنواته الأربعين التي أمضاها في الحركة الثقافية داخلياً. وقد جرت العادة أن يتم تكليف شخصية درامية عالمية لكتابة رسالة اليوم العالمي للمسرح لتتم ترجمتها بعدة لغات وقراءتها في كل مسارح العالم ولكن الجديد هذه المرة أن بريت بيلي، وهو الكاتب المسرحي ومصمم الديكور والتشكيلي والمخرج من جنوب أفريقيا، المكلف بواسطة اليونسكو لكتابة الرسالة، سوف يستضاف ليقوم شخصياً بقراءتها في اليوم الافتتاحي لمهرجان البقعة.

ومما رشح من معلومات تم اختيار أربع مسرحيات من العاصمة من بين أكثر من ثلاثين عملاً وهي (مسرحية أين أنت يا أنا) تأليف حامد الزبيدي وإخراج نادر عبد الله، و(مسرحية أنا من زهرة) تأليف سناء سعيد البدوي وإخراج محمد جبريل، ومسرحية (حلم مسموم) تأليف وإخراج طارق بكري، ومسرحية (موضوع خارج النص وناس خارج الشبكة) تأليف أبو بكر سعيد وإخراج وائل شاويش. أما مسرحيات الولايات فهي مسرحية (العبد ليس أسود دائماً) وهي من تأليف آثول فوقارد الكاتب المسرحي الجنوب أفريقي، إعداد وإخراج محمد احمد الشاعر من مدني، ومسرحية (الشياب) تأليف وإخراج سيف الدولة عثمان الطاهر من كسلا، ومسرحية (العارضة) تأليف محمود أبو العباس وإخراج فيصل حسن من بورتسودان ومسرحية (مهمة عين الطيرة) تأليف وإخراج ذو الفقار حسن عدلان من عطبرة. وبالإضافة إلى ذلك هناك أربع مسرحيات خارجية ليتم عرض هذه الحصيلة خلال أيام المهرجان الذي يستمر حتى الرابع من أبريل بالمسرح القومي السوداني حيث يصاحب أيام العروض جلسات نقدية وندوات فكرية. وفي إطار المراحل الإعدادية كان مركز على مهدي للفنون داراً رحبة على مدى شهر قبل تاريخ المهرجان حيث أقيمت به ورشة شارك فيها بعض الخريجين وطلاب الدراما بغرض تجويد المهارات الأدائية بمشاركة بعض الأساتذة من أمريكا. وبالطبع لم يفت على مسرح البقعة فكرة توثيق ما أنجز من مهرجانات لذلك سيصدر كتاباً بعنوان (المسرح الوطني – مسرح البقعة سنوات الصوت والضوء لمسرح عموم آهل السودان) وكتاباً عن مسيرة شخصية المهرجان سعد يوسف، وأتوقع ألا يغيب عن الذهن إصدار نشرات تعريفية عن ضيف الشرف وكاتب رسالة اليوم العالمي للمسرح فضلاً عن النشرات التعريفية عن العروض. ونأمل أن يتم ذلك تعميماً للفائدة لا كما حدث في العام الماضي حيث تعثرت المطبوعات التي كانت متوقعة لأسباب طباعية جعلت جهداُ كهذا يقف خارج دائرة التوثيق. وختاماً أقول ما درجت على ترديده سنوياً من عبارات تتمنى لمسرح البقعة ولكافة المسرحيين كل خير.
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 780

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#954604 [فيصل مصطفي]
1.00/5 (1 صوت)

03-27-2014 02:15 AM
آسف يا صلاح يوسف أعني
بالفن السبع السينما
معذرة

[فيصل مصطفي]

#954513 [فيصل مصطفي]
1.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 11:39 PM
كم أسعدني و ملأني حبوراً
حديثك عن نشاط المسرحيين
السودانيين وإحتفالهم باليوم
العالمي للمسرح فصلاً عن
نشاطهم المعتاد في مسرح
البقعة الذي إكتسب خاصية
الإستمرار على غير المألوف !!؟....
و لعل ما يحدث الآن في المسرح
السوداني من نشاط ، يذكرني
بالدوار الفاعل الذي كان يقوم به
المسرحيون السودانيون كل عام
في مهرجان المسرح التجريبي
بالقاهرة
خلاصة القول لقد أثبت المسرحيون
إنهم هم الأكثر إصراراً على الإستمرار
عن غيرهم من المبدعين الآخرين
على الرغم من أن فنهم هو الفن السابع

[فيصل مصطفي]

ردود على فيصل مصطفي
United States [صلاح يوسف] 03-27-2014 02:33 AM
أيها القاص المتدفق إبداعا رغم البعد الجغرافي، لك التحية
تسعدني تعليقاتك التي تصب في وعاء الحرص على كل جميل.
إذا كانت هناك نقطة سلبية في مثل هذا المهرجان المسرحي فهي أن ما يقدم فيه من عروض
لا تعاد مرة أخرى، وقد ركزنا على ضرورة ذلك غير أن الإعادة ليست مسئولية مسرح البقعة
وبالتالي تخضع لامكانات وبرمجة إدارة الفنون الأدائية. ومع سنظل نعزف على هذا الوتر
إلى أن تصبح عروض المهرجانات عروضا لمواسم مسرحية توسيعا لقاعدة المشاهدة وشكرا


#954078 [الأبراهيمي]
1.00/5 (1 صوت)

03-26-2014 02:43 PM
بمناسبة اليوم العالمي للمسرح لدي سؤال :
مسرح كرري بشارع الوادي- خور عمر لماذا لم يتم افتتاحه إلى الآن مايقارب الـ 15 عاماً ؟

[الأبراهيمي]

ردود على الأبراهيمي
United States [صلاح يوسف] 03-27-2014 02:23 AM
شكرا أخي الإبراهيمي على المرور والسؤال ويمكنني ويمكنك أن نفهم أن عدم الإكمال يرجع لمصاعب مالية أو توجيه لميزانية البناء لغير المسرح ولكن السؤال الأهم هو لماذا لا يتم دعم الأعمال المسرحية العديدة لكي تستفيد من المسارح القائمة حاليا وهي تكفي لخلق حراك مسرحي فاعل


صلاح يوسف
صلاح يوسف

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة