المقالات
السياسة
كلب المباحث وبنزين جهاز الامن
كلب المباحث وبنزين جهاز الامن
03-27-2014 07:13 PM



صبيحة الاحد قامت قوة من المباحث ومعهم كلبهم ،باقتحام منزل
يعقوب داؤد،وهو والد عضو المؤتمر السوداني،والناشط في حركة قرفنا رضوان
داؤد بحي البركة مربع(1) بالحاج يوسف،والتهمة التي ساقت الكلب الي المنزل
هي الاغتصاب،ان الباب كان فاتحا،وعندما دخلت قوة المباحث بكلبهم،اول شئ
قام به الكلب دخل المطبخ،ولم يدخل الي الغرفة التي ينام فيها الا خوة
الثلاثة،وكانت الاسرة في حيرة من امرها،فهي اصيبت بالصدمة والدهشة
بالاقتحام المفاجئ من دون احترام للاسرة،وقوة المباحث لم تكن محترمة
ولاتقدر خصوصية،ولم تستأذن كأن الاسرة بها مجرمين تريد مباغتتهم.وهي
رسائل تهديد للاسرة .ولكن الامر المدهش ان الاسئلة التي وجهت لاحد اخوة
رضوان بعد القبض عليهم،هل اخوكم يملك منازل في الحي،وهل اشتري له
منازل،وكم عدد النقود التي يرسلها لكم.هذه الا سئلة ليس لها علاقة بتهمة
الاغتصاب،فالشق الخفي في مهمة المباحث،هو جهاز الامن،ولكن لايريد ان يضع
وجهه امام المرأة،فدائما يزجون بالمباحث في الواجهة،كأنهم ابرياء لا صلة
بالمداهمة والكلب الذي شم اثار التهمة في مكان الطبخ،يبدو انه يعاني
الجوع،كما يعانيه افراد الفرقة.ان جريمة الاغتصاب مرفوضة ،وفاعلها سيكون
مكروها ومنبوذا اجتماعيا في محيطه الذي يسكن فيه،وسمعة سيئة تظل اثارها
باقية لسنين.ان جهاز الامن استخدم المباحث وكلبهم للقيام بعمل سياسي،قد
يكونوا يعلمون بالمهمة او لا يعلمون،وليس من الحكمة تحارب معارضيك بتشويه
سمعتهم،وكسر كرامتهم،وجعلهم يخجلون وينكسرون.اذا ما الهدف من هذه
التهمة؟وهل يريد جهاز الامن ضرب الاسرة في الحي الذي تسكن فيه؟،وقبلها
تعرضت الاسرة في السابق الي تهديد من احد افراد المباحث،وفي احداث سبتمبر
سجن اخ رضوان الصغير لمدة اسبوع.ان جهاز الامن يدرك انه لو استدعي احد
افراد الاسرة الي مكتبه،ستكون ردة الفعل اكبر،والتضامن سيكون قوي،وفكروا
بطريقة شيطانية مادام هناك تنسيق بين المباحث وجهاز الامن ولهما مكتب في
قسم الشرطة،وحدثت جريمة اغتصاب في حي البركة،وانه حي تسكن فيه
اسرته،واخوانه،فليقم بها المباحث،ويتبرع لهم الامن بالوقود،فكلبهم يعرف
ما يقوم،لكن يعاني فراغ في المعدة لذا دخل المطبخ.والاتهام بالاغتصاب لن
تجد التضامن من اصدقاء الاسرة،ورمي حجر التعرض لاعراض الناس،فيه تأثير
نفسي كبير،وجهاز الامن لم يظهر علي الصورة علنا،وموجودون في الخفاء،انهم
الامن من فبرك حتي تنكسر .
[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1902

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#955636 [هجو]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2014 01:18 AM
بالرغم من براعه الكلب البوليسي في حاسه الشم الا انها تنهزم امام التشويش خاصه اذا كان الكلب جائعا وهؤلاء المجرمون اصطحبوا كلبهم جائعا فاتجه نحو رائحه الطعام(والله دي فضيحة) وغالبا ما ينهزم الكلب البوليس امام الرائحة الأقوى كرائحه اللحم

[هجو]

حسن اسحق
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة