المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
شوقي بدري
عبد اللطيف من ظلم الصرب الي الكاردينال
عبد اللطيف من ظلم الصرب الي الكاردينال
04-01-2014 11:40 PM


غدا يصدر الحكم في قضية عبد اللطيف والكاردينال . عبد اللطيف هو عبد الطيف احمد عبد اللطيف حمد . والدته الاخت بوريشكا حمد وهي مجرية مولودة في نوفي ساد عاصمة اقليم فويفودنا في يوغوسلافيا . وهذا الاقليم هو سلة غذاء يوغوسلافيا القديمة . ويقطن تلك السهول 22 جنسية . وكان الاقليم تابعا للامبراطورية التمساوية الي نهاية الحرب العالمية الاولي . والمجريون من اكبر اقليات الاقليم ، لدرجة ان به مدرسه ثانوية
مجرية ومنها تخرج الابن عبد اللطيف .
في سنة 1985 حاز الطالب عبد اللطيف علي درجة احسن طالب في يوغوسلافيا . ووقتها كان التعليم في الدول الاشتراكية علي درجة عالية من الانظباط ، ويضعون سقفا عاليا للتعليم. وبسبب الاسم كان الناس يحسبون الطالب البانيا . وعندما قدم عبد اللطيف في التلفاز ، وسالوه عن شعوره كاحسن طالب يوغوسلافي ، قال بانه ليس بيوغوسلافيا ولكنه سوداني . ولم يرض هذا الصرب .
وعندما اراد عبد اللطيف الالتحاق بالمدرسة الاعدادية قالوا له ان التعليم مكفول حسب القانون الاشتراكي الي السنة التاسعة . وبعد السنه التاسعة مكفول فقط لليوغوسلاف او من ولد في يوغوسلافيا او من كان احد والديه يوغوسلافيا .
ولم يجدوا شهادة ميلاد عبد اللطيف لانه ولد في الدنمارك عندما كان احمد وبورشكا يعملون في الاجازة الجامعية . ولكن بورشكا قد سلمت شهاد الميلاد الي السفارة اليوغوسلافية التي وثقتها وارسلتها الي يوغوسلافي بعد الاحتفاظ بنسخة . وعلي ضوء الشهادة سجل عبد الطيف كمواطن يوغوسلافي من اب سوداني . ولكن الشهادة اختفت . وحضر احمد من الامارات . وبدأت رحلة البحث التي اخذتهم الي العاصمة بيوقراد . وانكر الجميع وجود الشهادة . وتقرر الحضور للدنمارك . وتحصلنا لتأشيرة لاحمد لانه يحمل جواز سوداني عن طريق الغرفة التجارية السويدية .
وفي الطريق بالقطار دخل احمد المشهور بصفتين ، اسرع من يطلع جزلانه . وكان عنده الا تدقه عشان تدفع . الثانية هي عدم تحمله لاي استخفاف او حقارة ، وبعد داك لايهمه ما يحصل . واعترض المجريون ان جواز احمد السوداني مقطوع بزاوية اقل من 90 درجة من المطبعة . وآخر شيء يمكن ان يقبله احمد ابن مدني ومن جالس فتوة مدني الاشهر عوض حلاوة ، هو ان يستجي اي انسان حتي ولو بسبب دخول بلد ما . واحمد لايريد ان يحمل يحمل جوازا غير سوداني . ورجع احمد الي نوفي ساد وحضر بالطائرة بعد يومين .
لان احمد وبوريشسكا كانا يعملان في بلدة صغيرة خارج كوبنهاجن ، وجدنا صعوبة في تحديد البلدية والعمده والمسئول والسجلات . الا انهم رحبوا بنا في التلفون . واخذنا العبارة الي كوبنهاجن . ولكسب الوقت اخذنا سيارة اجرة . وقابلتنا المسئولة ورحبت بنا الا انها رفضت ان تعطينا الشهادة قبل حضور رئيسها .وبدأت احس بتوتر الاخت بروشكا التي حفيت في البحث عن الشهادة في يوغوسلافيا . واتي الرئيس وقال انه لن يسلمنا الشهادة . وتبادلنا النظرات محتارين . وواصل ان عبد اللطيف هو ابن البلدة ولن يعطوه الشهادة بدون التعرف به. واخذونا في جولة . وكان المسئول يقول لعبد اللطيف هذا هو مسقط رأسك ، وان لك نفس الحقوق التي اتمتع بها انا او اي انسان هنا . وكانت حفلة صغيرة بالشاي والقهوة والكيك . ونحن نريد ان انذهب الي السفارة بسرعة . واضطررنا للسؤال عن الشهادة . وكانت جاهزة في غلاف انيق ومن عدة نسخ .
وفي السفارة فاجئونا بأن الشهادة موجودة في ارشيف المواليد . وانها من المؤكد موجودة في قيد النفوس في بيوقراد ونوفي ساد . واغلظت لهم بورشكا في القول . واتبعت كلامها ببعض المجرية لم يفهمها الدبلوماسي ، ولكن شاهدت اثرها في وجه عبد الطيف . فعندما كان احمد يعمل كضابط في جيش الامارات في السبعينات . كانت شقيقتي الهام تسأل عن ماذا يقول عبد الطيف لامه . ويقول احمد ,, لمن مايكونو عاوزني افهم بيتكلموا مجري بدل الصربوكرواتي ,,. وكان لطيف بسبب المدرسة في ابو ظبي يتكلم بلهجة خليجية محببة . كما كان رائعا في دروسه .
الاخت بورشكا وعبد اللطيف كانا يشتكيان من ظلم الصرب . فالفلوس التي يرسلها احمد كانت لاتصرف لهم مباشرة وتصرف لهم بالسعر الرسمي ويقتطعون رسوما غير مستحقة .و عندما اقترحت علي احمد وضع مبلغ السنه كاملا حتي تسحب بورشكا بدون تعب. وكانت تضطر في بعض الاحيان الي الذهاب الي العاصمة ومطاردة القلوس . وفجأة يختفي المبلغ الذي يغطي السنة وبعد جهد تمكنوا من استرجاع المبلغ ولكن بالدينار وبسعر يساوي ثلث سعر السوق .
وعندما اكمل عبد اللطيف الاعدادية ارادوا ارساله الي الجيش . وكان المسئول يقول انه مسجل كمواطن وسيذهب الي الجيش والي الحرب اذا اقتضي الامر . وهذا موضوع ليس للنقاش . وبعد تعب وشهادات موثقة من السودان ومماطلات مع السلطات اعفي عبد اللطيف من الجيش . وعندما قدمت الشهادات لنفس المسئول . قال بكل صلف ان الانضمام للجيش الصربي شرف لا يعطي لمن هب ودب .
اذكرفي 1982 ان رجل بوليس في مقهي هوتيل بارك الصيفي طالب احمد بابراز جوازه . الا انه خرج هاربا عندما بدأ احمد بسؤاله عن عمره واين كان في الستينات عندما كان احمد يجلس في ذالك المقهي وعدد اصدقائه الذين منهم اليوم من هو رئيس العسكري .وفي تلك الايام كانت لنا شركة في يوغوسلافيا باسم النيل الازرق .
واذكر عبد اللطيف يقول لي عندما اتي في اجازته المدرسية الي السويد وكان يعمل في في مطعم احد معارفي المجريين ويعمل في ورشة تصليح الالكترونيات ، كان يشتكي من ظلم الصرب واتجاههم لمضايقة الآخرين . وان احد المسئولين قد وضع عينه علي حديقة منزلهم . ولكنهم واجهوه بالمستندات وملكية الارض التي تعود الي جدوده من جهة امه . وقبل انهيار النظام الشيوعي ،اتصل بي عبد اللطيف وهو غاضب ليقول لي في هذه اللحظة تقوم جرافة بجرف اشجار الفاكهة في مزرعتنا . وسيأخذون الارض. والشيوعيون قبل انهيار دولتهم يريدون ان يفوزوا باكبر قدر من الاسلاب .
ورجع عبد اللطيف الي الامارات . لانه كان يحس بانه سيبعد عن الظلم الذي لقية كل حياته . ووقتها كان احمد يسكن في فلة في الشارقة مكونة من طابقين ونصف الطابق بالقرب من نادي السيدات في الشارقة ، وتطل علي البحر . وكشقة احمد في ابو ظبي تمتلئ تلك الفلة بالضيوف الدائمين وخاصة اهل مدني . واذكر ان الاخت بوريشكا تشتكي في السبعينات لشقيقتي الهام من السودانيين . وقد ربطتهم صداقة . فزوج شقيقتي وابن خالي صلاح وشقيقي ايمان كانا صديقا احمد . واحمد كان لصيقا بشقيقي الشنقيطي منذ ايام براغ لدرجة انني كنت اعزيه علي وفاة شقيقي واقول له انت اولي بالعزاء ، لاتك اقرب مني الي الشنقيطي . بورشكا قد تعودت علي الطريقة السودانية منذ شبابها الباكر . وكانت فتاة جميلة جدا بشعر طويل . ولم يكن اليوغوسلاف يرحبون باختلاط فتياتهم بالاجانب . وقد يتعرض الاجنبي للضرب .
بورشكا كانت تقول انها ترحب باصدقاء احمد والضيوف الدائمين . ولكن السودانيون يدخلون عليها ويسالون عن الشطة والبهاران والصلصة وكانها احد افراد الشلة . ولا يتعاملون مع الخواجية كما يتعاملون مع السودانية. وهي من النوع من النساء الذي يضحي بكل شيء للزوج .ولها تعلق عظيم بابنها الوحيد وحتي عندما كان ياتي الي السويد للعمل في الاجازة كانت تتبعه لتغسل ثيابه وتحضر طعامه ، ولا تطيق البعد من.
وعبد اللطيف شخص مسئول ومتزن . لو توفر له المناخ المناسب لكان من العباقرة والعلماء الذين يشار اليهم بالبنان . وله مقدرة مخيفة لان يستوعب اي شئ . وما ان تخرج حتي تزوج من زميلة دراسته ورزق بطفلة جميلة وهو في شرخ الشباب . وعندما كان في السويد كان جادا منهمكا في عمله لايدخن ولا يشرب . ولم يتطلع ابدا الي الذهاب الي الدسكوتيهات او الملاهي . يحمل عادة كمية ضخمة من الكتب . ترك بعضها في مكتبتي و وقمت باهادائها الي احد الاخوة المجريين . وكان يراسلني بلغةانجليزية رائعة . ترجم لي في احد رسائله قصيدة مجرية ، ولا ازال احتفظ بها . ووقتها كان في التاسعة عشر .
تربط احمد صداقة قديمة مع الشيخ فيصل القاسمي الذي يحبه السودانيون ويبادلهم الحب . وكانت اقامه احمد دائما علي كفالة الشيخ فيصل . وتصادف في 1985 عندما اتي عبد اللطيف لشهادة الميلاد ان حضر الشيخ فيصل لزيارتي في السويد مصحوبا بمرافق لطيف هو ظابط نظامي اسمه محمد . وقضينا وقتا جميلا . وكان الشيخ فيصل يشدد علي عبد اللطيف للعودة الي الامارات بعد الانتهاء من دراسته .
وعبد اللطيف قد عمل مع شيخ عبداللة وهو ابن عم ابناء الشيخ زايد .وهو مالك شركة طيران دولفن وفندق بافليون في دبي وعدة شركات منها الموارد العالمية في ابو ظبي . كان سفيرا في واشنطون ايام حرب الخليج . ولعبد اللطيف علاقات واسعة وارتباط بخليجيين منذ ايام الطفولة .
وعندما رجع عبد اللطيف وكل الاسرة الي السودان كان يقول لي انه لاول مرة يحس انه في وطنه . وانه وسط اهله ولن يستطيع اي انسان ان يظلمه . فاسرتهم من الاسر المعروفة في مدني ولهم تعصب شديد لمدني ، وهم من المقاولين المعروفين . وعندما اتصل بي واخبرني بانه يعمل مع الكاردينال لم اكن قد سمعت بالكاردينال . وطلب مني ان اساعده في شراء شاحنات ، لانه يعرف انني قضيت الصيف قبل ثلاثة سنوات مساعدا شيخ عبد الله في شراء 100 شاحنة . والذي قام بالشراء هو صديقي عبد القادر كابوا في هولندة . وطلبت من كابو ان يساعده . وعندما كان كابو يسأل عن صديقي ، كنت اقول له هذا ليس بصديقي انه ابني . وانا عادة لايراودني اي شك في ان عبد اللطيف هو ابني . واقدمه للناس كأبني .
انا لا اعرف الكاردينالولا اريد ان اظلمه . ولا اريد ان اشكك في القضاء . ولكن كما علمت البارحة من عبد اللطيف مباشرة ، ومن آ خرين . فهذه القضية عرضت علي القضاء الاثيوبي . ولقد برأ القضاء الاثيوبي عبد اللطيف . وان الكاردينال قد هدده بأنه سينتقم منه . وفتح بلاغا ضد عبد اللطيف في السودان . واحضر بالانتربول .
من غيرالمصدق ان الكاردينال الذي بلغ الثروة بسرعة ، او اي رجل اعمال يمكن ان يترك مالا سائبا يساوي اكثر من مليوني دولار لكي يسرقها موظف . الكاردينال كان يظن ان عبد اللطيف ملك له ولا يحق له ان يتصرف في حياته بدون اذنه . . ولم يقبل ان عبد اللطيف قد اتي برجل اعمال خليجي الي اثيوبيا تربطه به صلة . ولعبد اللطيف صلات بزملاء طفولة ودراسة في الخليج .
ويبدوا ان الظلم سيتبع عبد اللطيف الي الابد .
التحية
ع . س . شوقي

[email protected]



تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 5156

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#961751 [د.هشام]
5.00/5 (1 صوت)

04-03-2014 08:56 AM
لماذا لا تختصر قصصك يا أستاذ؟ لك موضوعات جميلة و لكنها تفقد الكثير بسبب الإسهاب الممل و الدخول في أكثر من موضوع جانبي مما يُربك القارئ و يجعله ينسى الموضوع الأساسي!!!

[د.هشام]

#961446 [محجوب عبد المنعم حسن معني]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 10:06 PM
العم الغالي شوقي
تحياتي
ربنا ينصر الاخ عبداللطيف على من ظلمه.

معليش تخريمة خارج النص اهدي لك ولكل محبي امدرمان هذا الفيديو عن امدرمان الذي تم تصويره في عام 1948 ارسل اللينك صديقي عبد الرحمن من السويد.

http://www.youtube.com/watch?feature=player_detailpage&v=YfBop7yO2HU


مع مؤدتي

[محجوب عبد المنعم حسن معني]

#961029 [كاسترو عـبدالحـميد]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 03:35 PM
من غيرالمصدق ان الكاردينال الذي بلغ الثروة بسرعة ، او اي رجل اعـمال يمكن ان يترك مالا سائبا يساوي اكثر من مليوني دولار لكي يسرقها موظف . ( لأ تعـلـيق لـدى اكـثر من ذلك ) واللبيب بذلك يفـهـم.

[كاسترو عـبدالحـميد]

#961019 [مصطفي سعيد]
1.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 03:25 PM
حبوبه شوقي متعك الله بالعافيه والصحه .. حقيقه عندما اقراء لك مقاله كانني امام حبوبتي الحبوبه ... متعه في السرد وكنوز من المعارف والمعلومات .. ولكن مقالاتك تنتهي سراعا ...

[مصطفي سعيد]

#960848 [مهندس حسن مصطفى]
3.00/5 (2 صوت)

04-02-2014 01:08 PM
انا عرفت الاخ عبد اللطيف عن قرب يتمتع عبد اللطيف بإمكانيات علمية وعملية وذهنية عالية جدا له من الشهادات العليا من جامعات اوروبا في عدد من المجالات بتحدث عدد كبير من اللغات ويحب العمل وجادى في عملة وبخبرة في اوروبا والخليج وافريقيا في المشاريع الضخمة ما يؤهله لان يكون من كبار رجالات البلد ومستشاريها ووزرائها او حتى رئيس وزراء وبصراحة حرام ان يعمل عبد اللطيف مع الكاردينال وقد كان مدير أعماله في اثيوبيا وهو رجل هادى وشهم ومتزن يحب العمل والتطور ويكفى انه كان الاول على مستوى جمهورية يوغسلافيا .كنت كل كلمة اسمعها منة استفيد منها كأنى استمع الى انسان عالم متفرد . عرفت العم احمد عبد اللطيف والدة عن قرب وقد هاجر الى اوروبا للدراسة ثم الزواج من والدة عبد اللطيف هناك انسان له من الشهادات والخبرات ما لا يوجد لغيرة مصحوبة بخبرة في اوروبا والخليج وهو من مؤسسي المؤسسات الحكومية والبنيات التحتية في الامارات وكان الإماراتيون يثقون فيه ويضعون كل الامكانات تحت تصرفه وهو صديق شخصي ومستشار للشيخ فيصل القاسمي مؤسس الشارقة و صديق شخصي للشيخ زايد تم تعيينه في السبعينات ضابطا بالجيش الإماراتي نسبة لكفاءته في الخدمة المدنية والتخطيط والدقة العالية والتنفيذ لعدد من مؤسسات البلد وقد استعارة السعوديون وعمل معهم في عدة مؤسسات بعد ان سمعوا به في السبعينات . وقد كنت احب الاستماع للعم احمد عبد اللطيف كثيرا وكنت اسجل بعض قصصه وتجاربه عندي ويتحدث بعدد من اللغات .. وذات مرة حكى لي قصته مع الضابط الإماراتي الذى حاول ان يعامله مثل الهنود فما كان من عم احمد الا ان اهان ذلك الضابط وعاقبة بالإدارة الداخلية وأوقفه تحت الشمس طيلة ذلك اليوم الا ان توسط الشيخ القاسمي للعم احمد وضحك على ذلك الضابط وقد حزرهم الشيخ القاسمي من المساس بالعم احمد فهو سوداني اصيل لا يرضى أي استفزاز او اهانة... هذه اسرة كريمة فذة ومتعلمة وممكن ان نستفيد منهم في هذا البلد اتمنى من القضاء السوداني ان ينصف الاخ عبد اللطيف ويرد له حقوقه ورد الاعتبار له
وشكرا مهندس حسن مصطفى –
مهندس استشاري - الرياض السعودية

[مهندس حسن مصطفى]

#960738 [انقاذى سادر في فساده]
5.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 11:38 AM
اصدقاء الكاردينال عبدالله البشير اخو الرئيس والثانى كمال ترباس هذا ماشاهدناه بالتلفاز وليتلطف اللطيف بعبداللطيف

[انقاذى سادر في فساده]

#960673 [ألحران]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 10:33 AM
في شي ضايع في المقال دا يا استاذ الراجل ابوهو سوداني و امو مجريه و بيطالب يتعامل معامله اليوغسلاف!!!!! و يسألوهو في التلفزيون عن شعورو كأحسن طالب يوغسلافي يقول لا انا سوداني و بعد دا تقول ظالمنو يعني هو نكرهم حطب عايزهم يكرموهو !!!!

[ألحران]

ردود على ألحران
[shawgi badrh] 04-02-2014 03:43 PM
نحن لم نطالب بالاكرام فالعدل قبل الفضل . ابنائي الامهاتهم سويديات بقولوا انحنا سودانيين وافارقة . والامهم سودانية ومولودين في السويد بيقولوا انهم سودانيين . لكن مافي زول قال ليهم ماعندكم حق في دراسة او في دعم نقدي الذي يعطي لكل طالب سويدي من الاعدادية . واذا حصل كل السويد حتقوم وما بتقعد . واولادي يتمددون في السويد. لدرجة انهم استدعوني في المدرسة عدة مرات لانه في ابهات بشتكوا ان اولادهم عاوزين يبقوا ذي اولادنا يجيبوا اصحابهم اي وقت بدون ما يسألوا الاذن . ويتصرفون في البيت بحرية . اصحابهم يخشوا ياكلوا الفي والمافي . وده عند السويديين محرم . . ولمن الكلام كتر قلت لهم اذا الاولاد بتأثروا بي اولادي دي ما مشكلتي . حق عبد اللطيف يكفله له الميلاد او جنسية امه او ابوه .


#960503 [SUDAN-JIN]
1.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 03:14 AM
الأستاذ المحترم / شوقي بدري

لك التحية، أنا شخصيا تعاملت مع ود سيد أحمد الحسين المدعو الكاردينال هذا تجاريا عندما كان يملك طلمبة بنزين في الشاحنات بورتسودان في الثمانينات في حياة والده. أذكر في العام 1982 كانت لنا قضية تناولها القضاء حينها. ما أود أن أقوله بكل أمانة أن الكاردينال يمكن أن يقوم بأيى شيء من أجل الحصول على مال الغير ومن ثم محاولة اغتيال شخصية من اختلف معه. ما بالك كان ذلك في زمن الكاردينال لم يكن فيه كاردينالا ولا حتى صبي تراتيل. شيئ مهم أود أن أقوله للأخ عبداللطيف، كيف ينظر القضاء السوداني في قضية ليست من اختصاصه أصلا؟ ثانيا القضية تمت وقائعها في دولة أثيوبيا وهي قضي مدنية، فما الذي أدخل الانتربول الدولي فيها أصلا؟ هل حكومة السودان طرف فيها لتمارس الحق السيادي في مثل هذه الحال مثلا؟ اني اشتم رائحة فساد ما. عليه الحصول على محامي دولي ليمثله في هذه القضية، فالقضاء السوداني يبدو أنه في يد الكاردينال. ورغم أن القضية التي كان الكاردينال طرفا فيها قد تم سحبها وتسويتها خارج المحاكم في بورتسودان في الثمانيتات الا أنني وصلت لقناعة تامة بمغادرة السودان نهائيا بعد القضية مهاجرا الى الولايات المتحدة الأمريكية ولم أندم يوما واحدا على ذلك القرار لقناعتي التامة أن القضاء السوداني ما هو الا بؤرة للوساطات والمحسوبية والتدخل الجائر من أولى الجاه والسلطان المزعوم.

[SUDAN-JIN]

ردود على SUDAN-JIN
[shawgi badrh] 04-02-2014 07:49 PM
لك التحية . طبعا هنالك فساد . اشرف اتهم عبد الطيف بالاستحواز علي 6 الف دولار . واصر علي دولار لان التعامل بالدولار جريمة كبيرة في اثيوبيا . مخدم عبد اللطيف الجديد دفع المبلغ . اترفعت قضية بمليون بر حوالي 90 الف دولار . فقد اشرف القضية في كل المراحل الاولي. دبر موضوع توقيع عبد اللطيف علي شيك بمبلغ 7 مليار جنيه سوداني الشهود طباخ اشرف الامي والسائق . . عملية انتقال عبد اللطيف عبارة عن اختطاف بواسطة الامن السوداني والامن الاثيوبي مدفوع الاجر . لان عبد اللطيف مواجه بقضية محلية لها الاسبقية حسب القانون . وعبد اللطيف لا يوقع بالعربي


#960501 [مجدي الشافعي]
1.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 02:53 AM
تحية واحترام للخال شوقي ، ونسبة لما ذكره الخال عن الأخ عبد اللطيف أرجو من الأخ العزيز اشرف سيد احمد الحسين ان يتوصل الي حل ودي ان أمكن ذلك بقدر الإمكان ، أنا اقدر للخال عدم معرفته بالأخ اشرف سيد احمد ( الكاردينال) نسبة لصغر سن الكاردينال عندما هاجر الخال الي أوروبا ووجود اشرف في مدينة بورتسودان في ذلك الوقت لكن أنا متأكد اذا سالت أبناء المرحوم الدكتور عزيز مالك فهم يعرفون الكاردينال حق المعرفة
وعلي الله قصد السبيل .

[مجدي الشافعي]

ردود على مجدي الشافعي
[يحي] 04-02-2014 01:12 PM
يا مجدي استحي شوية وخليك راجل. بالله داير تجعل من هذا الورل بني ادم !!!!هذا سليل مقاطيع دخلوا السودان في غفلة من اهله واصبحوا سادة. هذا دخل في مشاكل مع اخ من اسلاف الاسلاميين البواسل في السودان اسمه صلاح عبد الله من اهلنا الرزيقات ومارس كل اساليب الخساسة والدناءة بمساعدة مقطوع اخر اسمه عبد الباسط سبدرات. يا راجل هذا الاشرف ليس ببشر ووصل فساده حتي جنوب السودان،


#960479 [Abufatima]
2.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 02:11 AM
يا شوقي حيرتنا معاك مرة تقول صلاح إبن خالتك ومرة تقول صلاح إبن خالك .

شركة النيل الأزرق مرة حقتك ومرة مشارك فيها ومرات كثيرة إنت معضم و فقير

كدي أثبت ليك على راي وحيد عشان نصدقك

[Abufatima]

ردود على Abufatima
[shawgi badrh] 04-02-2014 03:24 PM
السيد المحترم ابو فاطمة لك التحية . هل هذا مجال لمثل هذا الكلام ؟؟ الناس في حالة صدمة والم بخصوص عبد اللطيف . الذي يمر بظروف غير جيدة . انا لم اقل ات صلاح ابن خالتي . ولكنه ابن خالي . وهو في المدرسة الثانويةخور طقت كان يحضرلقضاء الاجازة معنا في امدرمان . وبعد اكمال الثانوية كان هو وعمه حسن ابتر وابن عمه الباقر ابتر يسكنون في منزلهم ومنزل عمتهم والدتي
الامير صلاح قتل في النخيلة وقام خله خليل ابتروالد والدتي بتربيته , وتخرج من كلية غردون مع والدي وابن خال محمد صلاح الدرديري نقد . عندما تزوج والدي والدتنا كان الزواج في جبال النوبه . وكان الخال محمد صلاح والدرديري نقد وعبد الرحمن ابتر وعبد الوهاب ابتر هم الازصياء علي امي لانهم اخوتها الكبار , محمد صلاح تزوج ابنه الناظرمحمد دفع اللة لانه وعد الامير صلاح ابن عم الخليفة ان يرعي ابنه بعد موته .
نعم انا شريك في النيل الازرق وتمت الشراكة في لندن1979 . وانا سجلت شركة في السويد فس 1974 وصلاح رحمة الله علية توفي وهو فقير . وكانت زوجته واختي تبيع اللبن والزبادي من قراش منزلنا في امدرمان . بنك الامارات الوطني لصاحبه القرير افلس بسبب النيل الازرق .في دبي . ديون البنك كانت 96 مليون درهم . اضافة الي بنوك اخري . لم اسأل صلاح الي اليوم اين ذهبت الفلوس .صلاح لم يكن تاجرا لان التاجر بخيل ويمسك الفلوس . صلاح كان يتخلص من المال وكانه قاذورات . وانا لست بتاجر . لاننا نقبض الملايين , ونبعزها . ويوم عندنا ويوم ماعندنا . وبالمناسبة انا لايهمني اذا كنت انت او غيرك يصدقني . لانه مافي زول عنده حاجة عندي .


#960454 [نص صديري]
3.50/5 (2 صوت)

04-02-2014 01:32 AM
والله ياشوقي نحن زيك برضو الكاردينال وجمال الوالي والعشرات غيرهم من مليارديرات السودان ديل ده ماسمعنا بيهم او اعمالهم التجارية الا في الانقاذ دي وليس حسدا ولكن ظهور هذا العدد الكبير من المليارديرات في فترة وجيزة في دولة خزينتها لاتحوي مليار دولار طبيعيا يثير تساؤلات

[نص صديري]

ردود على نص صديري
[shawgi badrh] 04-02-2014 06:34 PM
المثل السوداني بيقول ,, اطلب اهل الفضل اول وما تطلب الفقري بعد يتمول . لان مستجد النعمة خطر . وكعب . وليك حق . عبد الحليم الذي كان مدير كردفان التجارية التي ورثث الشركات العالمية المصادرة ايام نميري كان يقول لي ان والده تاجر . وكان لمن تجي ورقة عشرة جنيه السوق كله بيحكي بيها . وفي ايام نميري في هلافيت بيشيلوا مئات آلاف الجنيهات وكلنها ولا حاجة


#960440 [ايوب]
4.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 12:37 AM
متعك الله بالصحه والعافية والله خسارة كبيرةان نفقد انسان في قامتك اكيد الاوربيين ما بفرطتو في زول مثقف زيك نستحلفك بالله لو الحراميه ديل سابو البلد ارجع لنا الي السودان لنعايشك من قريب منستفيد من مدخراتك الفكرية والتاريخية

[ايوب]

ردود على ايوب
[ساب البلد] 04-03-2014 12:40 AM
***** الظاهر الشعب ح يسيب البلد و ديل قاعدين يا "ايوب" ******* التحية للعم شوقي الذي نتابعه بشغقف **** يا عم شوقي قوقل صقر قريش في السودان عشان تعرف قصة الطفيلي الكاردينال ******

[shawgi badrh] 04-02-2014 06:03 AM
العزيز ايوب شكرا علي الاشادة . هل تصدق انه لم يحدث ان اعتبرت نفسي من المثقفين والادباء . ولكن علي كل حال شكرا .


شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة