المقالات
السياسة
أعزي جماهير شعبنا في رحيل الاستاذ المعلم محجوب
أعزي جماهير شعبنا في رحيل الاستاذ المعلم محجوب
04-03-2014 03:18 PM


شاعر الشعب المٌرهف ..الانسان..الواعي..المقوار..صاحب الابتسامة الجميله والموقف الصلد ضد اعتي الدكتاتوريات.
رسول الانسانية دون وحيً من اله ولكنه وحي من مليون ميل مربع.
أوحي له الوطن العظيم أن يكتب للابناء وللعصافير والثوره والحُب والسنابل وللتراب.
فكان الثاني من أبريل (ولا نزال نشُك انها كذبة هذا الشهر الحرام)!
فحُرمته علينا أنه شهر الثورة والحرية فلا قتال فيه ولا موت ولا احزان سوي اهازيج الثورة التي غنا لها فارسنا الزي ترجًل بالامس.
الثاني من ابريل يالك من يوم حُزن لنا وفرحة للسماء وباطن الارض.!
فأن كانت دموع السماء قد انهمرت علينا في (بلاد غير بلادنا) مواساة لنا :
كٌنا نحسبها فرحة السماوات بمعراج تلك الروح الطيبة الي خالقها تعالي.
فطوبي لباطن الارض بذلك الجسد وياله من قبر محظوظ الزي رقد فيه بالامس أبانا المٌعلم الجليل.
ف اللحد أوسع ما يكون لأمثالك من الاوفياء والصادقين الصالحين البارين باوطانهم قبل أُمهاتهم.
وما مريم الا أم قد خلت من قبل ابنها الزي تشتاقه بجوارها.
أفان رحل اليها تحنانا وحُبا ولهفة صرنا نبكي؟؟!!
لا وعزتك في قلوب الكادحين والفقراء والجوعي .
فلقد تأكدنا الان وصرنا نجزم أنك الخالد فينا أبدا" حتي نلتقيك.
وداعا" أنيقا" طيبا" وحميما" لك ياعزيز وعبرك الي الوالده الماجده المجدلية مريم والي العظماء من اصدقاءك وأحبابنا (حُميد-نُقد-وردي-دوش-هندينا الشريف-محمود ومحمود والي أزهري وراشد).
والسلام عليكم يوم ولدتُم ويوم رحلتم ويوم تبعثُون أحياء.
له ولهم الرحمه والمغفرة.
انا لله وانا اليه راجعون.
خالص التعازي جميع الاصدقاء.


[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 608

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




احمد الطيب السناري
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة