المقالات
السياسة
لا استثمار في السودان يا وزير الاستثمار الا بايقاف جميع العمليات العسكرية وانهاء الحرب‎
لا استثمار في السودان يا وزير الاستثمار الا بايقاف جميع العمليات العسكرية وانهاء الحرب‎
04-07-2014 10:32 PM

وزير الاستثمار الدكتور / مصطفى عثمان إسماعيل، الذي ينادي المستثمرين من جميع انحاء الدنيا وبل جل وقته ينادي بالاستثمار
هذا الوزير لايعرف معنى الاستثمار من مفهوم اقتصادي.
هؤلاء الفئة الحاكمة باسم المؤتمر الوطني أنه فئة فاشلة في ادارة الدولة ، فيقولون ان الدولة هي السلطة والقوة والمال.

ان ما يدور في السودان من قبل النظام الحاكم انه مفسدة وملعبة في اموال الشعب السوداني
وان العمليات العسكرية التي تدور في جميع جبهات القتال فانه ضد انسان السودان

فقديماً كنا نعرف ان القوات المسلحة هي التي تقوم بحماية االوطن في حدودها الخارجية حتى لا يدخل عدو لهذا الوطن السوداني
ولكن كل الامور انعكست تماماً حول صراع السلطة والكرسي ومن يستولى على العرش السوداني؟
الجدير بالذكر هنا كل قاتل ومقتول في النار وبكل تأكيد المقتول هو السوداني والقاتل هو السوداني
نحن نحارب انفسنا ونقتل انفسنا من اجل مصالح شخصية فقط
كل ما يدور في السودان تكوين شلل ليس الا وهؤلاء الشلل لايعرفون مستقبل انفسهم ولايعرفون ان الاية القرآنية الكريمة تقول :{ قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ ۖ بِيَدِكَ الْخَيْرُ ۖ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }صدق الله العظيم
اي ان السلطة سوف تذهب ولكن عند ذهابه لايفكرون وبل يندمون على ما فعلوه في الشعب والشعب لهم بالمرصاد.
الحرب التي تدور في السودان فقدنا فيه العالم والدكتور والمهندس والاقتصادي وكل فئة من الفئات المهمة وانما كل السودانييون مهمين
السودانييون متعلمين وغير متعلمين فهم بشر
هؤلاء الذين تمردوا ووقفوا ضد النظام فقط يطالبون بالحقوق والواجبات الانسانية ولاثانية لهم
السودان الآن في منحى خطير وهذا المنحى يجلب لنا الذل والاهانة والكراهية واصبحنا كشعب سوداني غير مقيمين في اي دولة في العالم
اما الخطير في ذلك كل منتجات السودان التي تمثل في الاستثمار محصورة في ولاية الخرطوم والجزيرة والشمالية وجزء من شمال كردفان وداخل عاصمة ولاية جنوب دارفور وجزء من النيل الازرق
كل اقتصادنا دخله من هذه الولايات المذكورة.
اما بقية الموارد تمومه وشحدة من دول لاتعرف الا الكبرياء والذل لنا.


ذو اليد سليمان مصطفى
[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 786

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#966232 [سوداني وبس]
4.16/5 (6 صوت)

04-07-2014 10:45 PM
تسلم يا ذواليد ويسلم قلمك ..

الاسلام السياسي فاشل حتى النخاع ومن يدعون الاسلام من ناس المؤتمر الوطني
لا يعرفون الا اسمه فقط .. فهم غير مؤهلين البتة للتحدث باسم الاسلام
فهم اهل فساد وافساد وعنصريون واهل فتنة .. وكل ما حرمه الاسلام من الاخلاق السيئة
عم اهلها وقادتها .. والحمدلله فقد بدات كثير من دول الجوار والت كانت داعمة لهم
بالضغط عليهم افتصاديا .. وسياسيا .. وسيسقطون قريبا .. ويعود للسودان بهائه ورونقه الذي
فقده...
اوليس الصبح بقريب ..

[سوداني وبس]

ذو اليد سليمان مصطفى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة