المقالات
منوعات
نسيت نبتة أذ كنا نفدي النفس بالنفس..وداعا ناجي القدسي
نسيت نبتة أذ كنا نفدي النفس بالنفس..وداعا ناجي القدسي
04-09-2014 03:30 PM


نسيتِ نبتة أذ كنا نفدى النفسَ بالنفسِ..وداعا وداعا ناجي القدسي


تلح نبتة..في الرجاء..أيها الموت دع لنا بعض.. قبس من ضياء.. أطفأتَ جل
منارات..الرشاد..وناجي.. أضناه البعاد..ترفق به..أيا موت ..لقد رحلوا ما تبقى
ألا صدى الأمس ..أنصت ترى هتاف إبداعهم همس .. أحقا ضم كلاهما رمس
أيها الموت ..وأنت حقا..حق .. (مهما..هم تأخروا فأنهم يأتون ) .. مع حمام الوادي
الراحل يأتون ..حين ينتحل الجسد هياما وعشقا.. فأحبابنا أهل الهوى ..رحلوا ...
أحقا بعض ..أمس ومضى ..القلب دامٍ ..بنار الجوى.. أيعودان ؟ ..أم قد يطول بنا النوى

أيا نبتة ..من مات فات .. ومن فات مات ..للتأسي نذرف الدمعات.. بعض الحياة ممات ..
وبعض الممات حياة.. كلاهما صدى الذكرى..في عمقكِ نبتة.. تبدل الحال ..وستر الحال وأنتَ
أنتَ..كما أنتَ قنديل الرشاد..بوح القوافي ..المهاجر والمنافي ..حي على الجهاد.. صونوا..نبتة.. صونوا نبتة
خوفي علي السودان
من جهوية الشهداء
من جهوية الأحزان
ومن جهوية الوجدان
قيثارة..الحس المرهف..تشجيكَ..والساقية تدور وتدور..والجمع يثور..هتاف الحناجر..يردد..
يقول كما الموسيقى تقول( لن يحكمنا ..الأمن القومي ..رأس النميري.. مطلب شعبي) أتت الساقية من دواخل الدوش بنبض..جوانحه المسكونة بهوى نبتة ..الإنسان والوطن..وأنت أيها
القدسي.. المغروس.. فينا ..لحنا شجيا..نمتطي صهوة العشق..يرسينا مرة ..ومرات يحتوينا..
دفئاوحنينا..يتغلغل في الذات ..شهيقا ..وزفيرا،أيها الأتي.. من رحم عطبرة..الفتية..سلوانك.. صبحا وعشيا.. تركناك.. وحدك تعاني..الآسية.. قتلناك..و أدعينا المنية..نحن العقوق..ليس في شرعتنا..لإبداعنا من حقوق..لكواكبنا في سمواتنا من شروق..أيا ناجي أيها الممشوق..
تشع ما تشع من نور..تزهر كسنابل الحقول ..تموسق الحروف..نبتة غيمة والله عيونكِ أنتِ
وتسموا..بروحك قدسيا..فبحقه صلوا عليه وسلموا..اللهم صلي على عبدك وحبيبك محمد. . وبحقه..تقبل ناجي قبولا حسنا..أغفر له..أرحمه وأنت أرحم الراحمين..اللهم أمين.. أمين
أيا ناجي .. نبتة ..ما تزال تتوشح الطهر والنقاء ، عاد بنو نبتة للوراء..عادوا لما قبل السلطنة الزرقاء..قبل بعانخي ..قبل أن يشع الضياء..أشباح يقال ..مبدعين مغنين وشعراء
من يمدح الطواغيت..يُكرم..النيل يتمرد ويتألم..رحل العفاف..ما عاد بالضفاف..ألا السقوط
والإسفاف..ما عادت تتفتح ورود الخميلة ..لا جميلة ولا مستحيلة..يقول الحلنقي أسحق
وهو مبدع خلاق..وقد سُئل..في أعز الناس في حضرة وردي أنبل ..وأعف الناس عن الغزالة
معاناة..القصيدة ..رد غزالة؟ تباع وتشترى..من أقرب بقالة..ما عاد من غزالة،، الكل يمجد التدليس والتهليس ..يسبحون بحمد ما يدعونه الرئيس ..الشيخ وحواريه..عبدة إبليس.. ما زال الفيتوري درويش.. يجول..يزرع دنيانا ربيعا زاهيا..كل الفصول.. بلا جواز سفر..
أمتن علينا الكهنة..منحوه جواز سفر..لا تلعن البلد فنبتة الوطن ..ما عدنا نرى جسما أنتحل
ولا عم عبد الرحيم.. وسكة الخطر.. كم من بشر..محب نبتة أرتحل ..ما عاد للبرتقالة من رحيق..ولا الدروب تنادي تسأل عن مرهف رقيق..ما تبقى من بشر..كم مبدع أثر الصمت ورحل..أيا ناجي ..ليرحمك المولى القدير كما أنت ..تهتف فينا..تدعونا صلوا عليه وسلموا
أفضل البشر..عليه الصلاة والسلام..ليغفر الله لك بحقه ويسكنك أعلى الجنان..أمين.. أمين
يا رحيم.. يا رحمن
خاتمة:-
أيها الموت..تمر كعاصفة..تزمجر كريح
دع .. نبتة.. دعها.. منك قليلا.. تستريح
أرحل.. أرحل فأمامكَ..الكون ..فسيح
ما تركت ..لنا من قديسٍ ..لا أمامٍ..ولا مسيح
من يؤذن للصلاة ..من ينشد سيمفونية الحياة
من يصوغ الحروف ..سهاما تزلزل عروش الطغاة
من يملأ الكون ..هتافا..لبوا النداء
من يمنح..نبتة..زهو الفداء.
..إشعاعا وضياء
أصبروا..الفكرة.. تبقى حكاوي وذكرى
أتيتَ غيوم قوس قزح..تطرز تزين سماءنا
تظللنا ..شدوا وألحانا
الساقية تدور ..تروى الحقول ..أبد الدهور
تنتحبُ الضفاف والنهر..أنكَ لن تعود
الألحان زهر..والرحيق قيثارة وعود
عذرا.. فحكمانا ولاتنا ..قوم ....
كهنة.. فرعون..عاد وثمود
أحقا لن ..تعود
بجوار بلقيس .. تنام نومة اللحود


حين تكتمل ..ننشدها عند محراب نبتة والفجر الجديد يُطل
والضياء يبدد عتمة الدروب حلكة الظلم والإظلام القهر والطغيان


[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 886

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#968814 [هاشم علي الجزولي]
5.00/5 (1 صوت)

04-10-2014 10:43 AM
ما اجمله من حديث عذب شجي يتحدث عن الذين عطروا الذكري واستلهموا الماضي في الحاضر ماضي حضاره عظيمه اريد لها ان تنمحي وان تغيب للابد ولكن الامل معقود في مثل هذه الاقلام ونتعهد علي ان نظل في خدمه هذا الوطن كما فعلوا الخالدين في سجل التاريخ من بعانخي وترهاقا مرورا بمملكه مروي سوف نكون علي العهد حتي نعيد سيره تلك الايام الخوالي لوطن يسع الجميع ويفرح به الجميع ويتغني به الجميع الشكر لك

[هاشم علي الجزولي]

ابومصطفى جيفارا
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة