المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
شوقي بدري
محجوب شريف الشطة الظلم والقروش
محجوب شريف الشطة الظلم والقروش
04-10-2014 08:52 PM


بما انني ابعد عن اللحوم والشواء ، فانا احب الطعمية والفول حبا شديدا واكتشفت ان محجوب يحبهما اكثر مني ولكن يحب المفروكة اكثر . وبعد ان ملأنا سندوتشات طعمية عملاقة بالسلطات طلب محجوب الكثيرمن الشطة . وكان سعيدا كالطفل . وكان يقول ، ونحن نمشي في شوارع السويد ,, تعرف سندوتش الطعمية بالشطة ده وانحنا ماشين في الشارع عندي اجمل واحسن من وليمة . تعرف زمان عماتي لمن يكون عاوزني اجيهم وانا صغير ، بيقولوا لي بنحضر ليك روب بالشطة . دي اجمل حاجة كنتا بحبها ,,.
وعندما اقول لمحجوب ,, ياخي الاولاد بيحندكوهم بالشكولاتة والآيسكريم. انت يجيبوك بالشطة ؟؟ ,, كان يصحك ويقول لي ما كل زول ابن بيئتو . دكتور خالد الكد رحمة الله علية كتب موضوع عن مشوارمع محجوب وقرطاس طعمية بي50 قرش . وخمسين قرش وقتها كانت حاجة . الاكل اليومي مع محجوب عبارة عن متعة . تتخلله القفشات والونسة .
مجدي الجزولي الذي يقول انه تربي علي يد محجوب ، كان مجتهدا في وجبات الغذاء ويحسن البلاء . وفي احد الامسيات حضر احد الجيران بصينية عشاء فطلب محجوب من مجدي ان يذهب لاحضار صحن الشية الذي تاخر . ولم يكن هنالك صحن شية وعندما رجع كان الباب متربسا . وفي احد الامسيات وفي
نفس الحوش الذي كان يمتلئ بالآكلين اختفي محجوب بصحن الرز باللبن ووجد العم عوض الجزوولي امامه فقال له انا شلت الصحن ده ليك انت علشان ما حضرتا العشا .
في 1984 حضر محجوب واميرة لزيارتي ولم اكن متواجدا . وعندما حضرت قالت لي والدتي اصحابك الشيوعية جو وما لقوك . وعندما استغربت من وصفها لهم بالشيوعيين، كان جوابها ,, اجي يا شوقي اكان اهلي الدناقلة ما عرفتهم محجوب شريف في زول مابعرفوا ؟؟.
بعد زواج محجوب واميرة سكن محجوب في حوش ناس الجزولي اوما عرف بحوش ناس نعمة وهي جدة اميرة . وذالك الزواج كان من المفروض ان يكون اوبرا تغني في دور الاوبرا العالمية . فشحنة الحب الني رافقت ذالك الزواج تكفي لامة كامله . وكان مهر ذالك الزواج اغلي ما امتلك محجوب . وهي شنطة كتب قال عنها ابو العروس بس انشاء اللة يكون فيها مجلة الصبيان . لانه يحبها . وصور الزواج التي اخذت للعريس والعروس كانت لوحات , وليس فقط بسبب جمال الاثنين ، ولكن يحس فيها الانسان بجمال الروح والسعادة .
وتقول لي شقيقتي الهام التي زاملت محجوب في التدريس انه يصعب ان يتخيل الانسان ذالك القدرمن التجانس والحب والمودة والتفاهم الذي كان بين الاثنين . وحتي عندما انضمت اليهما الفراشتان مريم وومي صار الانسجام اكبر , ويتنقلون كانسان واحد . بل ان تغيب احدهم يخرب الرصة . وكنا نقول . كيف تستطيع اميرة والفراشتان تحمل فراق محجوب ؟؟ ونقول ان محجوب قد هيأهم لهذا اليوم . والقصائد الاخيرة التي كتبها محجوب كانت بخط مريم . وما اسعد المرأة الي يكتب لها زوجها قصيدة وهو يودع الحياة بعد عقود من الزواج السعيد .
عندما حضر محجوب والاسرة في نهاية التسعينات للقاهرة ، كانت تلك اول مرة يغادر فيها محجوب السودان . وتصادف حضوربعض الشيوعيين من السودان وكنت اسكن عند الخال محجوب عثمان . واقمنا حفلة ودعونا محجوب . ولكنه لم يحضر كما توقعنا . وعندما ذهبت لقضاء ليلة معه ، قال لي بصلابته وعدم التسويف في قول الحق ,, مع احترامي لي كل الناس الفي الحفلة لكن انا الجابني هنا مركز عبد الكريم ميرغني لي مهمة محددة واللي هي النفاج . انا ماممكن امشي حفلات واخلي المهمة الجايي ليها . وكان شريط تبتبات . ونشاط النفاج .
من موضوع اغتصاب الاطفال القديم
اقتباس
الاخت اميرة الجزولي ومحجوب شريف حكوا لي عن قصة المدرس . والذي كان زميلهم في الثمانينات. وانا هنا استميح الاثنين هنا العذر لذكر هذه الحادثة . لأن المجرم يجب ان يكشف وهو الان موجود في انجلترا واشتهر كفنان مغني. والمدرس كان من النوع الذي يفرض شخصيته في المدرسة ويتبرع لكل الاعمال والنشاطات . وكان يخيف الاطفال ويضربهم بشدة وهذه بداية فرض النفوذ علي الاطفال. وعندما اضربت المدرسة لاربعين يوما رفض الاستاذ ونفرمن مناصري نظام نميري الاضراب. واستفرد حسن بالاطفال. وكما حكت الاستاذة اميرة الجزولي فان احد الاطفا ل كان يضرب طفلا اكبر منه بحماس وشراسة. وعندما ارادت ان تعرف السبب لم يقدر ان يقول اي شيئ , الي ان تبرع طفل اخر وقال (لانو عاوز اوديهو لاستاذ. وعند السؤال ليه استاذ ::::: حيدقو؟ كان الرد :لا استاذ :::::: حيعمل ليهو. ووضح ان استاذ :::: لم يضيع اي فرصة وكأنه يريد ان يدخل في منظمة قينيس للارقام القياسية. ومن ضحاياه شقيقان يتيمان. عندما علم عمهم وقف علي باب المدرسة المواجه للمقابر ودموعه تجري وكان يخاطب شقيقه في قبره,( اعفي لي انا ما حافظت علي الامانة). فأهمه محجوب بأنها ليست غلطته وان الامر يجب ان لايصعد لان التشهير سيضر بمستقبل وشخصيات الاطفال.ولكن المجرم يجب ان يعاقب امام الاطفال .
وبالرغم من انني اعرف حدة وصلابة محجوب شريف عندما يتعلق الامر بالقضايا المهمة الا انني دهشت. عندما عرفت ان محجوب شريف انهال ضربا وصفعا علي المجرم . وكانت الاستاذة اميرة تساعده بخرطوش بالرغم من انها كانت حاملا بمريم. والغرض كان. كسر الهالة التي رسمها الاستاذ لنفسه امام الاطفال . ولكي يعرفوا بأنهم ليسوا هم المخطئين. وكان الاستاذ الفارس المغوار يستعطف ويتلوي من الالم وفر هاربا ودخل اول بيت. وخرج جاريا من البيت وكلب شرس يطارده وينهش فيه.
الغريب ان هذا الاستاذ اتي لمحجوب شريف عندما اتي محجوب الي لندن مستشفيا وعندما احس ببرود محجوب نحوه قال بكل لؤم :انت الظاهر ما عرفتني يامحجوب . فقال له محجوب: انت فاكرني انا عوير. انت انا ابدا ماممكن انساك لانو الجريمة العملتها ما بتتنسي. والغريبة ان هذا المدرس نقل الي السعودية في منتصف العام الدراسي وهذا شيء لا يصدق لان النقل كان ياخذ وقتا طويلا وفي بداية السنة. الرجل كان محسوبا علي النظام الدكتاتوري.
تهاية اقتباس
عندما ارسل الاستاذ المجرم الي السعودية ، ارسل محجوب الي سجن كوبر. وطردت اميرة وهي حامل من العمل وهي خريجة بخت الرضا . وتأصل كرة محجوب للظلم .
ونحن في هولندة اتي الدكتور محمد جميل من المانيا . وفي الصباح اختلي بمحجوب . وسمعت محجوب يناديني وكانه يستنجد بي . فلقد قدم دكتور محمد جميل مبلغا كمساهمة في عمل النفاج ورد الجميل . ومحجوب يقول انه لايستلم مليما الا بحضور شهود . ولا يستلم المال ابدا . ولكن اميرة او الآخرون يستلمون المشاركة وتسجل امام شهود . لم اري انسانا يصيبه الهلع من المال مثل محجوب . واقسم بكل غالي ، لم اشاهد طيلة حياتي مليما بيد محجوب شريف . ولم اشاهد مليما في يد يوسف بدري . ولم يكن له حساب في بنك ولم تلامس يده المال لعشرات السنين . وليس غريبا انه كان بين الاثنين حب ولقد عملت اميرة ومحجوب في الاحفاد سويا . ولقد كرمت كرمت جامعة الاحفاد محجوب ولو لم يقتنع محجوب برسالة الاحفاد لكان قد رفض ذالك التكريم . فهو لا يساوم . ولقد رفض مبالغ كبيرة من اثرياء . وكان يقوب ليس هنالك شئ يربطنا بهم .
محجوب كان يكره الظلم . وقال لي في احدي المرات ان خاله التاجر قد عزم بعض الضيوف من التجار . وكان محجوب وصبي آخر يخدمون الضيوف . وسخر الصبي من مركوب والد محجوب مقارنة باحذية الآخرين الجميلة . ومحجوب كان يقول لس انه غضب لدرجة انه كان علي وشك ان يضرب الصبي . ويقول ان الظلم والتفرقة موجود حتي بين الجزم .
وفجاة ينتقل محجوب الي المزاح والمداعبة . ومن الممكن ان محجوب اصغر مني بسنة او سنتين . والخالة مريم سكنت في مواجهة اختي فاطمة ابراهيم بدري وكابتن قاقارين وشقيقه النرب ، وكنت اذكره بالجيران في العرضة غرب جامع فيصل قبل بناية الجامع ومن الجيران ابجوج وكمال واولاد حجازي والصول العشا . وكان محجوب يظهر كثيرا من الاستياء الحقيقي . ويجد تعاطفا من الآخرين ويقول ,, يا شوقي انا بيزكرني الحاجات دي شنو ، ياخي انا قدركم ؟؟ ويضحك الجميع
عندما يدعوني محجوب الي منزله ، كان يقول لي تجينا يوم الجمعة تاكل معانا مقروكة . وكانها الاكلة المقررة ، او لاني اعشق المفروكة . وبعد المفروكة وقفنا امام المنزل .واكتشفت ان الفسحة الكبيرة امام المنزل قد بيعت وبنيت مباني فاخره فقلت مداعبا تعرف يا محجوب ، العشرين متر دي اولادك عاوزين عشرين سنه علشان يصلوها . فقال ضاحكا , وده لو قدروا ، وما حيقدروا . وضحك الجميع .
قرر مدرسات الاحفاد الذهاب للمقيل مع محجوب واميرة في يوم الجمعة . وعندما فتح الباب قال مرحبا وضاحكا وهو يواجه ذالك العدد ,, انشاء الله تكونن فاطرات فطرة تقيلة تحمينكن الغدا ,,
ع . س . شوقي

[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3057

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#973885 [mojtaba]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 01:15 PM
رحم الله شريان الشعب السوداني........وبالجد يا استاز شوقي كتاباتك اروع من رائعة ..ربنا يديك العافية

[mojtaba]

#970684 [برعي]
0.00/5 (0 صوت)

04-12-2014 12:06 PM
شكراشوقي بدري علي هذه الذكريات الجميلة عن الشاعر المجيد والانسان المحبوب محجوب شريف كلما اقرا عنه او له لا اشعر لا بالعبرة تخنقني فقد كان زولا سمحا بالحيل ،فقده السودان وانشاء الله البركه في الشعب السوداني النبيل او ما تبقي منه
وربنا يديك الصحة والعافية شوقي بدري الاصيل الجميل

[برعي]

#970179 [همد]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 05:58 PM
يديك الصحة والعافية عمنا شوقي بدري كتاباتك جميلة ومسلية والاستاذ محجوب شريف يرحمه الله برحمته


الواسعة ويسكنه فسيح جناته ويلهم اله وزويه ومحبيه الصبر والسلوان ؟؟؟؟؟

[همد]

#969792 [abdelrazag]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 07:51 AM
الاستاذ شوقي شكراً على ما دونته عن هذا الشاعر الفذ الذي كان يمشي بين الناس ...انالا اعرفه ولكن حسب ما قيل عنه وكتب عنه من الجنسين فانه نعلاَ شخص يحتاج الى ان يقف الباحثون عنده والقاءالنظر فيما ترك خلفه (من جميع النواحي) لكي تستفيد الاجيال القادمة من هذا الكنز ...لابد من فتح هذا الكنز للوصول لخباياه ... لانني كلما أقرأ عنه أجد شيئاً جديداَ مبهرا ...ربما لم يكن انسانااَ عادياَ.... رحمة الله وبركاته عليه وعلى أسرته.....

[abdelrazag]

#969791 [العريبية]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 07:50 AM
شكرا عمو شوقى

[العريبية]

#969712 [من المركز]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 03:11 AM
سبحان الله ياشوقي قصصك ما ممكن الانسان يمل منها متعك الله بالصحة والعافية وانار قلبك للحق. افضل مقالات في الراكوبه

[من المركز]

#969703 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 02:51 AM
رحم الله الشريف محجوب .. كان إنساناً

[Amin]

#969680 [ابو نودى]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 01:42 AM
العم شوقى بدرى لك الحب والتقدير والإحترام ...سيرة حياة الشريف محجوب هى إدانة لكل أزمنة الضلال والفساد وإنهيار قيم الانسان فى زمن التوجه الحضارى

[ابو نودى]

شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة