المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
نعم انها اسماء ابنة الاستاذ محمود ..ياظافر!!(1/2)
نعم انها اسماء ابنة الاستاذ محمود ..ياظافر!!(1/2)
04-21-2014 09:33 AM



( فى الخرطوم اجتمع نفر من الاخوة الجمهوريون لينتخبوا قائداً لحزبهم الجديد.. وكان الإخوة الجمهوريون قد تفرقت بهم السبل وطرقوا ابواب المنافى بعد اعدام عراب الفكر الجمهوري الاستاذ محمود محمد طه فى النصف الاول من الثمانينات فى محاكمة شابتها الخصومة السياسية ومازالت مادة خصبة للجدل السياسي والقانونى) هذا ماخطه الاستاذ/ عبدالباقي الظافر فى عموده المقروء (تراسيم) وواضح اهتمام الكاتب بمسيرة الفكر والمجتمع الجمهوري لكن مايدعو للتوقف عنده قوله (محاكمة شابتها الخصومة السياسية ومازالت مادة خصبة للجدل السياسي والقانونى ) اما الجدل السياسي فهذه صحيحة لأن الذين حاكوا المؤامرة الدنيئة لإغتيال المعلم الشهيد الاستاذ / محمود لازالوا هم هم جماعة الاسلام السياسي والهوس الدينى .. اجتمعوا ونفذوا الفعلة النكراء .. واليوم تنادت فلولهم وتقدموا بخمسة من الطعون لمسجل عام الاحزاب ليوقفوا تسجيل الحزب الجمهوري والذى قام بدوره بالردّ على هذه الطعون البائسة ..

والمعركة بين الفكر الجمهوري وجماعات الهوس الدينى معركة قديمة يلبس الجماعة لكل فترة لباسها .. اما الجدل القانونى فاننا نحيل الاستاذ الظافر الى حكم المحكمة العليا التى نقضت هذا الحكم ووصفته فى فقرة من حيثياتها بان ( هذا الحكم يتطابق وجريمة القتل العمد ) فالجدل القانونى الذى تحدث عنه المقال جدلا غير موجود واصبح من المسلمات ان هذا الحكم حكماً سياسياً .. وقانوناً ( يتطابق وجريمة القتل العمد ) .. وواصل المقال : ( الجمهوريون وبعد ان نثروا كنانتهم لم يجدوا غير الاستاذة اسماء محمود محمد طه ، ليحملوها تكاليف قيادتهم فى الوقت الراهن ، فى تقديري لم يوفق الاخوة الجمهوريون الداعون للتحديث فى هذا الاختيار في اختيار الشخص المناسب لقيادتهم في هذه المرحلة.. الأستاذة اسماء شخصية محترمة ولها مؤهلات تجعلها جديرة باي منصب غير قيادة الحزب الوليد..
وذلك لانها ابنة الرجل الذي بذل نفسه من اجل الفكرة التي يؤمن بها.. مع هذا الاختيار يستشعر المراقب ان الجمهوريين يحاولون التكفير عن ذنبهم حينما تركوا الراحل محمود يتوجه وحده نحو المقصلة عبر قبولهم الاستتابة وهي قرار بانهم كانوا في الموقف الخطأ.) الأستاذ الفاضل يرى ان مؤهلات اسماء تجعلها جديرة باي منصب ..فلماذا يصادر حقها فى قيادة حزب ؟ فإما ان تكون جديرة او غير جديرة ، فالامر لانظن انه يحتمل المسائل (البين بين) .. والسبب الذى ساقه الظافر بحرمان اسماء من قيادة الحزب ، معكوس تماماً فكونها ابنة الرجل الذى بذل نفسه من اجل الفكرة التى يؤمن بها ، فهذا مما يحسب لها وليس خصماً عليها ، الاستاذ ظافر يخلط بين الفكرة الجمهورية والحزب الجمهوري ، فليس كل منتمى للفكرة الجمهورية بالضرورة يكون عضواً فى الحزب الجمهورى ، فالذين انتخبوا اسماء لم يكن فى ذهنهم انها محاولة تكفير كما يظن صاحبي ، بل هم مجموعة رأت ان الفكرة الجمهورية هى المخرج لكل ازمات البلاد وهى القادرة على رفع التشويه الذى طال الاسلام وقعد بالسودان فاتجهوا صوب مسجل الاحزاب بينما ظل فصيل من الجمهوريين بعيداً عن الحزب الوليد بل ومعترضين على الفكرة .. وسنواصل امر الإستتابة لنرى ان .. وسلام ياااااوطن..

سلام يا
ندوة قوى الاجماع بميدان الرابطة بشمبات وضعت الحكومة فى امتحان اظهر انها كانت تتعسف بدون مسوغ فما احتاجت الندوة لوجود شرطى وكان الجميع محافظاً على الامن ، ووضعت المعارضة فى مأزق من انها هل عندها من حلول تقدمها لهذا الواقع الاليم ؟؟ وسلام يا..
الجريدة الاحد 20/4/2014

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1840

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#980153 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2014 04:42 PM
اليس وصف الشريعة الاسلامية بانها شريعة القرن السابع سفاهة في القول

[ود الحاجة]

#979821 [taluba]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2014 11:37 AM
الاخ حيدر لا اريد ان اجرح شخص في دينه او عقيدته ولكن لدي سؤال يدور بخيالي ،هل يمكن ان تقارن حياه المسيح عيسي الذي فدي بدمه من اجل الانسانيه ومحمود محمد طه الذي فدي بروحه من اجل الشعب السوداني؟

[taluba]

#979708 [احمدادريس]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2014 10:31 AM
حتى وان اختلفنا معهم فكريا فأننا نرحب بالحزب السياسى لأثراء حياتنا السياسيه على الاقل لم نسمع حتى الان عن جمهورى حرامى او فاسد او شاذ نحن فى مرحله تحتاج لجهود كل ابناء وبنات السودان الحادبين على مصلحة هذا الشعب وهذا الوطن الجريح النازف منذ ربع قرن رحبوا معى بأسماء ومريم ورباح فقد فشل الرجال فى قيادة الاجزاب السودانيه على مدى 60 سنه وسلام يا وطن!!!!!

[احمدادريس]

ردود على احمدادريس
[فكر شوية] 04-21-2014 02:51 PM
لم تسمع عن حرامي او فاسد منهم لأنهم لم يحكموا بعد


#979697 [abu shawarib]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2014 10:22 AM
هم يخربوا كل شئ وجايين يسألونا عن
الحلول . دايما يأخذون كل شئ جاهزا
لا والف لا
الحل بأيديهم كما فصل ذلك متحدث الحزب
الشيوعى السودانى :
1- ايقاف الحروب
2- تقليل ميزانية الدقاع والامن
3- استرداد مانهب من أموال الشعب
4- ايقاف الجبايات والتجنيب وتفعيل الدورة المستندية الحكومية والتى تبدأ بأورنيك مالى 15
5- استرداد اموال السودان المهربة بالخارج
6- تفعيل مبدأ من أين لك هذا
7- وأن يختونا الله لا عادهم

[abu shawarib]

حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة