( زهايمر)
04-27-2014 10:45 PM


استمتعت كثيراً بندوة التي تحدث فيها استشاري طب المسنين الدكتور / فهد الوهابي التي أقيمت بالرياض عاصمة المملكة السعودية وتحدث فيها عن مرض ( الزهايمر ) وقد ذكر الوهابي إن عوارض الزهايمر تشمل : صعوبة تذكر أسماء الأشخاص و الأماكن وتكرار سرت الأحاديث نفسها والشك في الآخرين والعصبية وتقلب المزاج والميل للاعتزال إضافة إلي عدم ارتداء الملابس المناسبة أو معرفة انتقاء الكلمات المعبرة و الخروج من المنزل من دون هدف .
وقد شرت زهني و إنا أتابع هذه الندوة القيمة لما يحدث ويجري حاليا في ساحتنا السياسية وكيف إن هذا المرض قد إصابة قيادات أحزابنا بلا شك فكل الذي تحدث عنه الدكتور الوهابي و إعراض المرض قد أصبحت و اقعاً في تصرفات هذه القيادات وخاصة إن المرض يصيب الإنسان في سن عمرية كانت الرابط بين هذه القيادات . وقد تحدث الوهابي كما ذكرت في أول المقال إن تكرار سرت الأحاديث نفسها هو الشك في الآخرين وعصبية وتقلب المزاج وعدم انتقاء الكلمات المعبرة هو ما حدث في تصريحات هذه الأيام .فإذا رجعت ذكرتنا إلي الوراء أيام ( التراضي الوطني ) الذي تراضي به المهدي مع البشير ووجد فيه انتقادات شديدة من داخل أروقة حزبه والقوي سياسية الأخرى . فما كان من المهدي إلا إن يدافع عنه دفاعاً مستميتاً بقوله ( إن المؤتمر الوطني ده جديد ما بتاع 89) . و اكتملت تلك السنة دون إن يقدم المؤتمر الوطني خطوه جادة في تنفيذ التراضي و هكذا أنتهي الاتفاق و يأتي الآن بنفس حديثه السابق ونفس دفاعه المستميد عن التراضي الوطني ليحدثنا عن الحوار الوطني.
وقد نسيا المهدي بعامل إصابته ( الزهايمرية ) انتقاداته منذ جنيف و تهددون إلي حوار الوطني الحالي . إن المؤتمر الوطني أدمن بعدم قبول الآخرين و أن كل إتفاقته ليس إلا حبراً علي ورق فكل شخص عافه الله من هذا المرض يمكنه تقيم الوضع بأقل تفكير .
ونفس الشئ يقوم به حزب الترابي و انتقاده اللازعه هذه الأيام لأصدقاء الأمس( تحالف المعارضة) والابتزاز غير الموضعي وهدر السياسي الذي جاء بلسان أمينة السياسي دفعاً عن الحوار الوطني برقم من مطالب تحالف المعارضة وشروطهم الموضعية لحوار.وهو يأتي كما ذكر د/وهابي يشك في الآخرين والعصبية وتقلب المزاج والميل إلا الاعتزال شفاهم الله من هذا الداء العضال الذي شوه ساحتنا السياسية.
وختم د/ وهابي في ختام حديثه إن زيت الزيتون والأسماك و السلطات والتوت والتنشيط المغنطيسي لدماغ تثبط من الزهايمر . فنصحهم من اللجوء إليها عسا ولعله إن تزيل بعض هذه التشوهات التي طفت علي ساحتنا

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 598

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حذيفة محي الدين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة