المقالات
السياسة
متحلل ... لا تكلمني !!
متحلل ... لا تكلمني !!
05-02-2014 11:25 PM

طوال الموسم الرياضي الماضي للدوري السعودي بدأ قريق النصر بالرياض يخطف النقاط تلو النقاط وبدأ الفريق يستعيد عافيته تدريجياً بعد صبر وإخفاقات كثيرة وكبيرة إستمرت ما يقارب العشرين موسماً أطاحت بعدد من رؤساءه كأوراق الخريف .. وبدأ الفريق هذا الموسم خطواته الثابتة نحو الصدارة والتي نالها في نهاية المطاف كجهد مستحق وغرد متصدراً بعيداً عن خصمه ونده التقليدي فريق الهلال وبين الهلال والنصر منافسة تاريخية إذ ورغم أن الهلال حصد بطولات السنوات الأخيرة في الغالب إلا أنه دائماًُ ما تًُواجه مبارياته مع النصر بهالة إعلامية ومستوى منافس وقوي من خصمه النصر حتى أطلق عليه ( ديربي العاصمة ) ...
تركت كل تلك المواجهات والتحديات حساسية مستمرة ومشاكسات ومناكفات مستمرة .. وبعد أن ضمن جمهور النصر الصدارة في أسابيع الدوري الأخيرة أصبح أكثر ثقة في حسم البطولة وذلك ما حدا بهم للرد على جمهور الهلال منافسهم التقليدي كما أسلفنا بعبارة ( متصدر ,, لا تكلمني ) وكان لتلك العبارة مفعول السحر في الرد على خصمهم وإسكاته بل وصل الأمر ببعضهم لإستساغة تلكم العبارة وترديدها ووصل الأمر ليقولها رئيس النادي من خلال التلفزيون السعودي وكذلم فعلها اللاعبين فكانت بطولة ورد إعتبار لتلكم الجماهير الصابرة ربع قرن من البطولات والتتويج ..
في السودان ذاق هذا الشعب العظيم الويلات في ظل حكم الأخوان الشمولي والفاسد وصبر هذا الشعب ربع قرن على إخفاقات ساسة الأخوان وفساد شبابهم ورجالهم ونساءهم ومن دخل حزبهم ودارهم .. حتى كادت الناس أن تنسى الكثير من المآسي والسرقات الكبيرة.. فهذه زوجة رئيس تسرق وتنهب وتورط معها كثير من الساسة والوزراء وهنالك إخوة الرئيس ينهبون ما شاءوا وكيفما شاءوا .. وقريباً منهم أبناء وزراء ومسئولين يتمتعون بما نهبوا ويخصوا أنفسهم بإمتيازات وشركات وتسهيلات من دم الغلابة .. وهنالك ليس بعيداً عن الخرطوم جوقة حول الوالي الفلاني والذي لا يعي ولاية ولا رياسة بل جباية وخراجاً ( يلهط ) منه ما يشاء ويعطي من يرضى عنهم من المطبلاتية والثرثارون ما يشاء يبيعون الأراضي هنا وهناك ويمتشقون فاره السيارات والعماير بعد أن كانوا سبابية في ألأسواق والمكاتب ويشترون ذمم الإعلام بصحن فول كما قال بعضهم .. إذاً فالسرقة والفساد أصبحن من الظاهر التي إعتادها المجتمع السوداني فساد في الألقاب والمسميات والأملاك والوزارات والوظائف إعتلاها من يكبو و يحبو وتقهقر كل شئ للوراء التعليم والصحة والخدمات ..
سقت كل تلك المقدمة لأدعو جميع الشرفاء والمناضلين والكارهين للكيزان للرد عليهم في المنابر العامة وأركان النقاش في الجامعات بتلك الكلمات التي قهرت جمهور أكبر فريق أسيوي وإن إختلفت التسمية فتعالوا نقولها لهم ( متحلل لا تكلمني ) .. وليكن ذلك شعار الثورة والثوار في محاربة الفساد والفاسدين ومن حامت حوله شبهة فساد ولو كان مؤيداً .. ليهزموهم بها فوالله ليسوا هم من يستحق الولاية علينا وليسوا هم أهل الله ولا أهل غزو في سبيله وليسوا هم ثابتون لنزال .. أثخنوا جراحهم بتلك الكلمات وأضغطوا على السنان وليكن كل الهم الإنتقام لكرامة الإنسان السوداني العفيف البرئ من هؤلاء القوم ومن كانت له بصيرة وبصر سيدرك حتماً أنهم ليسوا أهل رياسة ولا كياسة فحسم الصراع معهم أسهل مما نتصور لأنها معركة حق وباطل وقد بان الحق وإنكشف الباطل فبواعث الثورة قد لاحت والفساد وقد أطاح من قبل بأكبر الإمبراطوريات والدول فلنقيد حركتهم ولنشل نشاطاتهم في أركان النقاش في الجامعات ولنستخدم ( متحلل لا تكلمني ) سخرية وإستهزاء ولنعلنها حرباً شعواء على الفساد والإحتكار فالحرب بين الحق والباطل تكلف ذويها أن يبذلوا ما عندهم وأن يستبطوا منابع أخرى لتلك الحرب والمعارك وما أشرنا اليه يقع في ذات الدائرة ..
إن الثورة رسالة ضخمة وكبيرة ولا أب لها فلنكن من قوادها وأشبالها وأبهاتها ولنكن ضد الظلم والإستغلال أينما حلّ وكان .. وحكم الإسلام واضح لا تحلل ولا فقه سترة في حالات الإختلاس والسرقات للمال الحكومي وقد وجبت الآن سيطرة الشعب على ثرواته وموارده بعد أن تكشف عدم أمانة الولاة وموظفي الدولة ولينال كل مواطن حقه .. ترى من يفهم هذا القول من أبناء شعبي ..
إن جراحنا وما نالنا من ظلم وما نراه من سرقة وتعديات على مال الدولة يدعونا لإعادة التنظيم الشامل وأن لا نكتفي بالنصائح الروحية والعاطفية بل محاربة ومجاهدة للفساد والفاسدين والمتحللين والذين يتوقع أن يتزايد عددهم وأن يكثر مددهم في الفترة القادمة وربما أصبحوا أبطال يُشار لهم بالنزاهة والأمانة طالما نحن صامتون .. ولنبدأ بسم الله .. ( متحلل .. لا تكلمني ) ..

image
شيلة بنت زوجة الرئيس



احمد كشيب/الرياض
[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 934

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#991956 [وجع راقد]
3.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 08:53 AM
شكرا على المقال وأزيدك من الشعر بيت قالوا استدلوا بأغنية عبد الرحمن الريح بعد ما دخلو فيها تعديل :

يا رئيس يا مدلل
قولي إيه ذنب الكوز
لو سرق وتحلل ( ما فيها شيء)


وآه يا وجع قبل رجع ...

[وجع راقد]

احمد كشيب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة