المقالات
منوعات
تعلم الإنجليزية بالاستماع!!!
تعلم الإنجليزية بالاستماع!!!
05-08-2014 09:40 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

بَعْدَ نَشْرِ مقاليَ السابق (تعلم الإنجليزية وواكب العالم) وردتني عشرات الرسائل التي أشادت بالمقال... وطلب مني الكثيرون تفصيل تجربتي في تعلم الإنجليزية.. ووعدتهم أن أسرد تجربتي في مقالي القادم.. وهأنذا أوفي بوعدي وأكتب عن تلك التجربة:
لم أحصل على تلك الوظيفة لأنني لم أكن أجيد الحد الأدني من المخاطبة بالإنجليزية.. وخرجت من تلك المعاينة حزيناً.. ثم اشتريت بعض كتب الريدرز Readers : المستوى الأول والثاني والثالث إلى نهاية السلسلة.. ثم انتقلت إلى قراءة كتب الأدب الإنجليزي Literature : التي تُدَرَّسُ لطلاب مرحلتي الأساس والثانوي.. كنت أحرص على القراءة يومياً.. وكنت أستعين بالقاموس في ترجمة مفردات تلك الكتب.. وكان يسكن معي أستاذ بابكر الذي كنت أنتظره نهاية كل يوم وأستعين به في نطق المفردات الجديدة.
وأهم تغيير حدث في لغتي كان بسبب اقتنائي جهاز حاسوب متصل بالإنترنت.. ففي موقع الوتيوب توجد مقاطع فيديو كثيرة لتعليم المخاطبة بلغة سهلة جداً.. أذكر منها مسلسلاً تعليمياً من ثلاثين حلقة اسمه mind your language وتستغرق الحلقة الواحدة منه 25 دقيقة.. وبعد إكمال حلقات ذلك المسلسل السهل انتقلت إلى مشاهدة برنامج: (دكتور فيل) الطبيب النفسي الأمريكي المشهور.. كنت أقوم بتحميل الحلقات المترجمة من اليوتيوب على حاسوبي بواسطة برنامج الداونلوود منجر.. وكنت أستمع وأنا أتابع شريط الترجمة.. وكثيراً ما كنت أوقف المشهد وأعيده لأتحقق مما سمعت.. لم أجد في اليوتيوب أكثر من 20 حلقة مترجمة من برنامج دكتور فيل.. كانت تلك هي الحلقات التي ترجمت لصالح قناة MBC4 العربية.. وبعد مشاهدة العشرين حلقة المترجمة.. أحببت ذلك البرنامج المفيد.. وانتقلت إلى مشاهدة الحلقات غير المترجمة.. في البداية كنت أفهم الكلام بنسبة 40%.. وبعد أشهر معدودات من المشاهدة اليومية لذلك البرنامج صرت أفهم ما أشاهده بنسبة 100% حتى أنني صرت أقول بعد نهاية كل حلقة أشاهدها: الحمد لله رب العالمين!
كان أصدقائي وإخوتي يأتون ويجدونني أستمع إلى إحدى المحاضرات فيظنونني (مستهبلاً) ويرطنون معي مقلدين المحاضرة.. ظللت أستمع يومياً طوال السنوات الماضية.. واستطعت أن أتعرف على أحد الأجانب وكنت أتحدث معه ساعات طوال.. وتعرفت على أصدقاء كثيرين يتحدثون اللغة الإنجليزية.. كنا نتحاور بالإنجليزية بإشراف صديقنا الأستاذ أحمد طه الذي عاش كثيراً في بريطانيا.. في البداية كنت أتلعثم في التحدث وأخطئ في النطق والقواعد.. وما لبثت أن صرت أتحدث بطلاقة.
وأنا دائماً أقول: "إن أفضل ما في المعاهد أنها تتيح لنا فرصة التعرف بمن يشاركوننا الرغبة.. ويشجعوننا على الاجتهاد" لم ألتحق بمعهد لتعليم الإنجليزية ولكنني التحقت بماجستير الترجمة جامعة الخرطوم بعد أن اجتزت امتحان القدرات للقبول.. وكنت الطالب الوحيد في دفعتي الذي أتى ببكلاريوس في اللغة العربية.. بل الوحيد في شعبة الترجمة والتعريب جامعة الخرطوم.. أكملت ماجستير الترجمة مع أنني قبلها أخفقت في التحدث عن نفسي في معاينة صغيرة.
والآن عندما أنظر إلى حياتي أجد أن اللغة الإنجليزية أفادتني كثيراً.. فقد ضاعفت دخلي من خلال ترجمة الكتب.. وصرت أكتب المقالات عن التنمية البشرية في صحيفة السوداني.. وأنا أعتمد في كتاباتي على المصادر الإنجليزية من كتب ومقالات ومحاضرات.. فقد استمعت إلى أكثر من ألف محاضرة في مجال التنمية البشرية.. وذلك شجعني على تقديم محاضرات في جامعة السودان وأمدرمان الأهلية.. آخر محاضرة قدمتها هذا الشهر عنوانها: (لغة الجسد) اعتمدت فيها على كتب ومحاضرات آلان بيز.. وقبلها قدمت محاضرة عن (عقل الرجل وعقل المرأة) اعتمدت فيها على كتب ومحاضرات جون قراي ومارك جونجور، كانت المعلومات جديدة وممتعة للطالبات والطلاب لدرجة أنني تلقيت عشرات الأسئلة المكتوبة.
والكلام لا ينتهي عما حققته من تعلم الإنجليزية.. وختاماً: ليس هنالك طريقة محددة لتعلم الإنجليزية.. وليس هنالك سر.. بل أهم شيء هو المثابرة اليومية.. فإذا عقد أحدنا العزم فإنه سيصحو في يوم من الأيام وهو يتحدث الإنجليزية ويسمعها ويقرأها ويكتبها كالخواجات.. وإن كان ثمة وصفة صغيرة.. فإنني أطلب ممن لا يملك جهاز حاسوب أن يقتني واحداً.. ففيه موقع اليوتيوب حيث المحاضرات المفيدة.. وفيه مواقع تحميل الكتب الإنجليزية.. وفيه موقع قوقل ترانسليت Google Translate حيث يسهل علينا ترجمة الكلمات الجديدة ويوفر وقتنا وجهدنا.. وعلينا بالاستماع ثم الاستماع ثم الاستماع.. فهو طريقنا إلى التحدث.. فالطفل الصغير يبدأ بتعلم مهارة الاستماع ثم يتحدث بعد ذلك.. أتمنى أن أسمع قصص نجاحاتكم مع تعلم الإنجليزية وأدعوكم إلى الانضمام إلى أصدقائي على الفيسبوك.


فيصل محمد فضل المولى
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 5072

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#997715 [ابو خنساء]
1.00/5 (1 صوت)

05-08-2014 10:48 PM
بس يا استاذ فيصل موقع قوقل ترانسليت ده لمن تدخل ليهو نص انجليزي بيعطيك لغة عربية هردبيس ساكت واحيانا مترادفات خطا وبعيده عن المعنى المقصود واذا قمت بالعكس اي ادخلت نص عربي بغية الحصول على نص انجليزي يعوضك الله في زمنك الراح سدى .. اذا استفدت منه اشرح لينا كيف تم ذلك

[ابو خنساء]

#997712 [المندهش]
1.00/5 (1 صوت)

05-08-2014 10:44 PM
استاذ فضل تحياتى وارجو ان تقبل صداقتى.كنت قد قرأت مقالك السابق وايضا كنت من الذين طلبوا منك التوسع فى شرح تجربتك مع اللغه الانجليزيه وها انت تستجيب ولك الشكر والتقدير...لدى اضافه بسيطه وهى ان يستعين الدارس بالlyrics بدلا من الاستعانه بالترجمه بالغه العربيه كما اوصى الاخوه بعدم الاصرار على فهم كل كلمه فىالمقطع بل عليهم المواصله مع تكرار ما سمعوه عدة مرات فان الاستماع مع التكرار هما من اهم وسائل تعلم اللغه ..امنياتى للجميع بالتوفيق

[المندهش]

#997305 [غربة جوة و برة]
3.00/5 (2 صوت)

05-08-2014 02:39 PM
بارك الله فيك و زادك علما نافعا

[غربة جوة و برة]

#997167 [السفروق]
1.00/5 (1 صوت)

05-08-2014 12:46 PM
لك التحيه أستاذ فيصل ونتمنى أن تنشر هذه المقالات على صفحتك بالفيس بوك لو قبلت صداقتنا

[السفروق]

#997147 [zee]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2014 12:25 PM
عذرا أخي إنك بهذا تقدم نصائح خاطئة و قد تكون ضارة تماما للبعض إذا أخذنا في الإعتبار الفروقات بين الأشخاص في تعلم اللُغات. هل أنت مُطلع على النظريات و الدراسات التي قدمت في هذاالمجال؟

[zee]

#997077 [ود جبرا]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2014 11:47 AM
قرات مقالك السابق وقرات هذا المقال وشعرت ان تعلم الانجليزية ليس مستحيلا لمن وصلوا عمرنا
وارجو منك ان تواصل في الكتابة في هذا الموضوع الضروري والهام

[ود جبرا]

فيصل محمد فضل المولى
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة