المقالات
السياسة
مؤتمر مايسمى بتقلى الغربية..ما الجديد
مؤتمر مايسمى بتقلى الغربية..ما الجديد
05-12-2014 09:57 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

فى سبيل انتهاج النظام لسياسة فرق تسد , فقد قامت الياته ممثله في عناصره داخل الادراة الاهلية المشبوه باقامة لمؤتمر الفرقة والشتات تحت ما يسمى مؤتمر تقلي الغربيَة ، من اين اتوا بهذا المسمَى ! وماذا يرمون به ؟ ولما التميَيز للاهل تقلي تارة غربا واخرى شرقا ..! في تقديري بان الهدف من وراء ذلك هو مواصلة لبرنامج التفتيت الممنهج من قبل حكومة المؤتمر الوطني علي اساس اثني ودعمه للاقليات والاثنيات المتعايشة سلفا مع السكان الاصليين من مكونات مجتمع تقلي الكبير ، وذلك بالقيام بدعمهم اللامحدود باثاره الفتن والنعرات التي تسوق الي الفوضى ومخرجاتها هى الاحلال والابدال للسكان وسلب اراضيهم , ومرد كل ذلك الموارد المتنوعة التي تتمتع بها المنطقة , وقيم انسانها وقبوله للاخر , وهذا مصدر اطماع الغير ان كانوا مواطنيين ام وافديين وحتي الحكومات المركزية . من المعروف بان انسان تقلي بما لدية من قيم وموروثات ومثل ايضا لدية الارث الاداري والتنظيمي الممتد من عهد المملكة الي العصر الحديث فترة حكم المجالس الريفية ومنها مجلس ريفي تقلي , وكذلك الموروث الاهلي للادارة الاهلية والاعراف الاخري ,ممثلة في المك وعمده وشيوخهم الذين كانوا لهم مطلق السلطات في ادارة شئون مواطنيهم ، وكان للقبائل الوافدة لتقلي بعد تحالفهم وانصهارهم مناديب لدى مك تقلي ويقومون بادارة شئون فرقانهم , واستمر هذا الحال لفترة طويلة مما مكن هؤلاء في تملكهم لبعض الاراضى والحيازات برضا سكان تقلي وذلك لكرمهم والتزام الاخرين بالمواثيق والعهود المتفق عليها معهم , ولكن بعد حين من ذلك الزمن عمدت الحكومات المتعاقبة علي اعادة التقسيم الادراى والجغرافي للمنطقة , كما عملت لاعادة هيكلة الادارة الاهلية بشكل يخدم اغراضهم مما ادى الي تحالف الوافدين مع المركز لتقوية شوكتهم ضد اهالي المنطقة ,وتغيير مسميات هيكل الادارة الاهلية من مكوك الي امراء , واسماء المناطق لاسماء عربية بدلا عن الاصلية النوبية , وكانت تتكون من مكوكية واحدة متفق عليها الي حدود تقلي مع دولة جنوب السودان , اما الان فتم تقسيمها لاحدى عشرة امارة ونصيب تقلي الفعلي ثلاثة امارات ، واما الثمانية الاخرى فكانت للمناديب القدامي والامراء حديثا عجبا! في عملية سميت زورا تقصير الظل الادارى الذي قسم البلاد الي ولايات ومحليات بعد ان كانت اقاليم ومديريات ، واخر ابتكاراتهم في التقسيم هو قيام ما يسمي محلية ابوكرشولا. وهناك اسئلة موضوعية هل هذه المحلية استوفت المعاير المطلوبة لتصبح محلية ؟وذلك من حيث عدد السكان والموارد المالية لتقديم الخدمات للمواطنيين وهل هناك تجانس سكانى واجتماعي بين المواطنيين ، ومن هم الذين تمت استشارتهم في ذلك الامر من اصحاب الارض الاصليين ؟
ونعتقد بان القصد من قيام هذة المحلية هو شكل من اشكال الدعم اللامحدود للوافدين الذين اصبحوا الذراع الايمن للمركز ولما تمثلة هذه الرقعة الخصبة كميزة استراتيجية اقتصادية , وكمصنع لتصدير الازمات والجرائم من سلب ونهب وحرق وقتل بالمنطقة تمشيا لسياسة الاحلال والابدال للمواطنيين , والحاقا بماذكر قامت الانقاذ بتغيير قوانيين الادارة الاهلية واعرافها والاستعاضة بقوانيين تمكنهم من تكملة السلب والنهب والتهجير الممنهج بتقلي , وتم تسييس رجل الادارة الاهلية ايدلوجيا حتى ليصير اداة لتنفيذ الاجندة الانتهازية وصرفهم عن الانحياز لقضايا شعوبهم , وحصاد ضعف الادرة الاهلية في السنوات الاخيرة فقط اكثر من مائة وخمسون جريمة حسب احصائيتنا 2011 قتل باساليب مختلفة ضد انسان المنطقة من اثنية واحدة ، وهي تقلي وذلك سواء كان بالمزارع ، او البساتيين ،المراعي ،المنازل وحتى المساجد لم تسلم , عبر دعم ومباركة المؤتمر الوطني ومنسوبيه من الادوات المحلية , ورغم كل تلكم الجرائم لم تفصل محاكم النظام في واحدة من الحوادث بادنة او تجريم هؤلاء المجرميين الاسلاميين , هذا الواقع المزري ، احدث صحوه ووعي كبير رغم تأخره في اواسط شعب تقلي شيبا وشباب ومراة , ومع ارتفاع الوعي بالحقوق المادية والثقافية ,وحقوق المواطنة في المساوة والعدالة امام القضاء ومؤسسات الدولة التي استهدفتهم بالتفرقة والعنصرة , ومجمل التصرفات والسياسيات العنصرية هي التي اجبرت البعض منهم لحمل السلاح بعد ان عمدتم على تفكيكهم وتشتيتهم وقتل القيم والمثل التى فى دواخلهم, اذاَ من يتحمل عاقبة الامور؟ هم لوحدهم ، او اولئك العنصريين والانتهازيين وعملاء المركز من أبناء المنطقة ! وفي اخر ألاعيب النظام بعد قيام محلية ابوكرشولا سعى النظام الي توسيع الشقة بين ابناء الارض الواحدة فكان هذا المؤتمر المزرى فهو اّلية لتجنيد ما تبقي من الشباب للدفاع الشعبي ومليشيات كما اوصى المؤتمريين ,فاذا انها دعوة قديمة ولا تقنع شباب تقلي الواعي , ولن يذهبوا لجهادا اخرتة تكون الندامة! فشباب تقلي لن تنطلي عليه الاحاييل فلقد عرف حقوقه ومن الذين سلبوها منه وهو الان يدافع عن كرامتة وحريتة ولن يدافع عن نظام اغتصب حقوقه وحريته . هذا ما خرج به مؤتمرهم المأزوم فهولاء المأجوريين لم يتناولوا في سطرا واحدا أوضاع مواطنيهم في القري المختلفة رغم الاستهداف المتواصل والتشريد والتهجير والنزوح هربا من القصف الجوي والارضي وهجمات الملشيات المختلفة لم يطالبوا بدواء او غذاء ، للاطفال ،العجزه ،النساء , لكن فقط تناولوا كيفية التعايش مع القبائل الاخرى وهو مؤتمر لتقاسم الغنائم والارض , في غياب الوعي والادراك من قبل ابناء تقلي الزين حضروا هذا المؤتمر انه لتقاسم اراضيهم وسبي نسائهم واطفالهم , وياتى ذلك بعد أن تم إيواء هؤلاء المعتدين سنينا عددا ، رغم تصاهرهم معهم فكان هذا جزائهم , من منا لايعرف مجتمع تقلي صاحب القيم والمثل والاخلاق والتدين والتصوف وقبوله للاّخر عبر تأريخه الطويل منذ قدوم المهدية لاراضى تقلي لمقاومة المستعمر وحتى الحكومات المتعاقبة علي الحكم بعد الاستقلال ، ولكن في زماننا هذا مثل هذة الصفات والقيم لا تنفع اصحابها فيقابل الاحسان بالمكر والنكران , وهذا مايحدث الان عبر صراع أزلى ممتد داخل المركز ونفوس مأجورية من الوافدييين الجدد.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 684

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1002059 [abugreda]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2014 10:44 AM
هذا المؤتمر من بدع المعتمد الجاهل غريق كمبال، تم تعينه في هذه المحلية للتفريق بين الناس، عمل في الأول مؤتمر للقبائل العربية (حوازمة) وهم مستضافين في هذه الأرض كما هو معروف في بداية عهد المك آدم جيلي وكان لهم مندوب يمثلهم لدي المك (المندون الزبير قيدوم) ثم عمل مؤتمر لقبائل الفلاتة والبرقو والبرنو والجلابة (كما وصفوهم في الأوراق المعدة)وغيرهم من القبائل الوافدة التي تقطن هذه المنطقة، ثم هذا المؤتمر الأخير لتقلي اصحاب الأرض والذي إنطلى على بعض أبنائنا الذين يعشقون الأضواء والأكل في موائد الإنقاذ النتنة. إذا كان هذا المعتمد يريد حقا توحيد رؤية الناس على التوحد وعمل الخير والرقي بالمنطقة فلماذا هذا التصنيف الذي يدل على روح عنصرية تسكن نفسه المريضة.

[abugreda]

ياسرالقديل
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة