المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
الطاهر ساتي
مبارك .. درس لكل ظالم ..!ا
مبارك .. درس لكل ظالم ..!ا
02-03-2011 08:29 AM

إليكم

الطاهر ساتي
[email protected]

مبارك .. درس لكل ظالم ..!!


** لو لم يكن لكل عمر نهاية، لوضع حسني مبارك دستورا ينصبه حاكما لشعب مصر إلى يوم القيامة، بل ربما خاطبهم ذات يوم قائلا (أنا ربكم الأعلى )..وعندما عجز ذلك ، بسبب الهرم والعجز والمرض، وضع دستورا يورث الحكم لآل بيته، جمالا تلو علاء وغيره، بحيث تتحول مصر- أرضا وشعبا ومستقبلا - إلى مملكة تابعة لآل مبارك ..هكذا ظل يعمل ويأمل هذا الشمولي البائس ..ولكن، ها هي إرادة الله تلهم شعب مصر روح العزيمة، ليشعل ثورة التغيير، وتمتلئ النفوس - قبل الميادين والشوارع والأزقة - بالرغبة في التغيير.. وأخيرا رأى مبارك حجمه الطبيعي في مرآة غضب الشوارع والبيوت، فتقزمت أطماعه وصاركل حلمه في الحياة : أن يعيش ويموت على أرض مصر كأي مواطن، حيث لن يرشح نفسه لرئاسة أخرى ولن يرشح نجله جمال..!!
** ذاك لسان حال حاكم عربي لم يكن يعلم بأن هناك سلطة إسمها : سلطة الشعب .. وهناك إرادة إسمها : إرادة الشعب .. تأملوا، بالله عليكم، كيف تقزمت كل تلك الأطماع، وكيف وهن كل ذاك الجبروت الذي ظل يحرسه الجيش والأمن المركزي وفيالق المرتزقة وبطانة السوء وأمريكا، كل هذا وهن وتلاشى في لمحة زمن لم يتجاوز الأسبوع ، بحيث صار حلم الرئيس مبارك اليوم هو : فقط أن يعيش ويموت على أرض مصر، كأي مواطن مصري .. وليس في الأمر عجب بأن يحلم مبارك بحلم كهذا، لأنه حلم لم يعد يتلقاه واقعا - من زعماء العرب - إلا ذو حظ عظيم .. فالسواد الأعظم منهم ينتظرهم مصير بن علي أو مصير صدام حسين ، ولذلك يحق لمبارك بأن يتوجس من مصير هذا وذاك، ويحلم بأن يعيش ويموت في مصر كأي مواطن ، أوكما قال محتوى بيان أول البارحة.. وهيهات، حتى لو عاش على أرض مصر لن يعيش - مرتاح الضمير - كأي فلاح مصري لم يقتل نفسا ولم ينهب مالا ولم ينكل حرا ولم يكمم فما.. وليسوا سواء، سهر الظالم ونوم المظلوم .. أحدهما ينام مطمئنا بأن هناك رب يمهل ولايهمل ، والآخر يقلب ذات اليمين وذات الشمال بسحر دعاء ذاك .. !!
** مبارك كان هزيلا وهو يعترف بأن دستور البلد يحتكر له سلطة البلد مدى الحياة، وكان ضعيفا وهو يقر بأن إنتخابات برلمان البلد لم تنتخب من أرادهم الشعب، بل إنتخبهم هواة ( تزوير إرادة الشعب).. وكان بائسا وهو يتوسل : أمهلوني بضعة أشهر لأعتزل وأموت في مصر..هكذا، كل فقرة في خطابه تثير الشفقة، وكل سطر فيه يعكس هوانه حتى على آل بيته وبطانة السوء التى كانت تلمع له كل قبيح وتحلل له كل حرام، وحين هبت الشوارع فر جمال وعلاء إلى لندن، ولحقهم رمز الإنتهازية أحمد عز.. وهكذا دائما بطانة السوء، في أي زمان وأي مكان، يسبقون أسيادهم في الهروب، لأنهم يعلمون بأن غضب الشعوب - حين يصب - يصب عليهم بذات قوة ومقدار صبه على أسيادهم .. ولم يكن مدهشا أن يبدأ شعب مصر مسلسل الحرائق بحرق مكاتب أحمد عز بذات الثقاب التي كانت تحرق بها مكاتب الحزب الحاكم .. وسيان عند ثقاب غضب الشعوب ( السلطة المطلقة والإنتهازية الطفلية التي تنبت تحت ظلال تلك السلطة )..!!
** نظام مبارك درس يجب أن تتعلمه الأنظمة الأفروعربية قبل ضحى الغد .. لأنه كان النظام الأقوى سياجا أمنيا والأوفر حماية غربية ، ثم كان هو النظام الذي يتمتع بشعب صبره يوصف - قبل يوم 25 يناير- بالضعف والإستسلام .. إتعظوا، لقد تحول صبر الشعب إلى نار تحرق السياج الأمني والحماية الغربية ثم تكشف هوان وضعف المستبد، ويا له من هوان حين يكون حلمه هو أن يهنأ بالعيش في وطنه ويموت على أرضه.. ولا أحسب بأن متشرد في شوارع القاهرة - أو عاصمة أفروعربية - يحلم بهذا الحلم، لأنه يعيشه واقعا في حياته، وهنا تتجلى عظمة مالك الكون، بحيث يعلي حلم المتشرد في شوارع وطنه على حلم الحاكم الأفروعربي الظالم .. فلتمض ثورة الوعي بذات القوة، ليست في مصر فقط، بل في كل رقعة جغرافية فيها (حاكم ظالم وبطانة سوء)...!!


السوداني


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3024

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#90593 [elking]
0.00/5 (0 صوت)

02-05-2011 07:36 AM
والله يا جماعه الطغاه العرب ديل حيرونا عدييل الواحد عمروا كله حاكم واذا طلبوا منه التنحي يتشبث ويرفض كان كرسي الحكم هذا حق قانوني _ الاميركان برغم تسلطهم الا انهم يحترمون شعوبهم فيا طغاتنا استفيدوا من تجارب غيركم واحترموا راي شعوبكم ومن لا يحترم شعبه لا يحترم .


#90188 [Batman]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 09:30 PM
اصدقكم القول ان البشير و اعوانه من ابالسة المؤتمر الاونطجي في مرحلة عدم التمركز وفقدان البوصلة (شحتفت روح وكده) فيعني خلو الحساب حاجة يسيرة في انتفاضة الغضب التوسنامي الذي ستنتظم البلاد في مقبل الايام بعد ما يخلع سي حسني من مصر الحبيبة الى قلوبنا دون من او اذى (يعني اعدام و صلب و شنق و قطع من خلاف(حسب طلب بش بش شريعة ما فيها جغمسة ولا دغمسة) مع نصب تذكاري لمجرمي حرب الانقاذ) وبعد كده دقي يا مزيكا و سلملي على ود ود (ليلى الطرابلسي السودانية) و بعلها المنصوب له المشانق بالداخل و الخارج الرئيس الرقاص الذي اصبح كما هو ديك العدة مع كامل تقديرنا لديوك السودان ولن نتركك انت وعصابتك وان تعلقتم بستار الكعبة فالقصاص القصاص
هذا البيان من شرفاء بلادي بالاجهزة العسكرية و الشرطية و الامنية التي تتابع الامر عن كثب و الخيار للشعب السوداني القصاص و الرحيل يا ابلسة الانقاذ و لو طال السفر


#90150 [سامي داوود]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 07:38 PM
اتمني من البشير ان يري بعينه ليس بعين حاشيته ومنافقيه ما يحدث الان لمبارك وما حدث ل زين العابدين وتنازلات علي صالح في اليمن ان يراهابعين العقلاء ليس بعين نافع وزملاء السوء


#90072 [مواطن ]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 04:21 PM
الى المعلق ود الجزيرة : لو كان الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه (وهو الصحابي الجليل الذي لا يقارن بغيره من الحكام) بيننا الآن وحكم بنفس الطريقة التي كان يحكم بها (حزم وعدل في آن معا ) أعتقد جازما بأن الكثيرين سيقولون عنه دكتاتورا ......المعاصرة حجاب كما يقولون ......


#90069 [مواطن ]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 04:13 PM
الى المعلق ود الجزيرة مع احترامي ..... الراحل صدام حسين لم يكن مريضا نفسيا حسب اعتقادك وكأنك محلل نفسي ولماذا لم تقل ان بوش الصغير مريضا نفسيا!! .... فهو لم تكن له طموحات هتلرية كما تزعم ......................
ولو كان كذلك لقبل بالعروض الأمريكية التي يسيل لها اللعاب ....فاذا كنت تقصد حربه مع ايران
فقد بدأت ايران الحرب باعتدائها على حدود العراق بعد عام واحد من تسلم الآيات زمام السلطة في
ايران وقد كانت لديهم طموحات تصدير ثورتهم التي يسمونها الاسلامية للوطن العربي فبدأوا بعدوانهم على العراق الذي استمر 8 سنوات بدعم أمريكي اتضح أثناء الحرب (ايران كونترا ,ايران جيت ) رغم محاولات العراق لوقف الحرب الا أن اصرار الخميني حال دون توقفها وهذا مثبت لدى الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الاسلامي أن العراق كان يبادر لوقف الحرب منذ بدايتها مما يفند المزاعم بأن العراق كان المعتدي .....ولولا هزيمة ايران لما توقفت الحرب فقد قال الخميني حينها:
\" أقبل وقف اطلاق النار كأنني أتجرع السم \" تأمل هذه العبارة جيدا .....أما موضوع الكويت ودخول القوات العراقية فقد كان لأن حكام الكويت كانوا متواطئين مع الأمريكان لتدمير العراق
اقتصاديا بعد خروج العراق من حرب ايران ......يا أخي هل تظن أن الولايات المتحدة كانت لتسمح
لأي دولة عربية خاصة اذا كانت بالقرب من الكيان الصهيوني بالتطور .....لقد تطور العراق في ظروف استثنائية (لأنه محاط بدولتين غير عربيتين تركيا وايران ) وكانتا مستعمرتين لمعظم الوطن
العربي (الدولة الفارسية وهي أشد عدوانا والدولة التركية أو العثمانية سابقا ) فكان التماهي بين
الفرس والأمريكان لتدمير العراق فدفعوا بالخميني لحرب العراق واستنزاف قدراته ....ولما لم يتم لهم ما يريدون تآمروا عليه عبر عملائهم في الكويت لتدميره اقتصاديا للتمهيد لغزوه وتم ذلك في العام 2003 وأيضا عبر بوابة أو محمية الكويت الأمريكية .....أما أن صدام حسين لم يمت شهيدا حسب رأيك فتأمل قول الرسول الله صلى الله عليه وسلم : \"من مات دفاعا عن دينه أو وطنه أو عرضه أو نفسه أو ماله فهو شهيد \" .....ثم قارن ...


#89935 [ود الجزيرة]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 12:08 PM
لي المعلق ( المواطن ) مع احترامي لرايك و..لكن انت حنما تتحدث فيما يتعلق بانكارك لمقارنة حسني وبن علي والبشير بصدام حسين ..فتحدتث فقط عن اختلاف النتائج ولكني اعتقد ان في قرارة نفسك تقول ان التشابه في الديكتاتورية ليس مقبولا ايضا لان صدام حسين زاد علي اولئك بانه كان مريضا نفسيا وهذا تجلي في بطشه و عناده ..وتدميره بيده لمنجزاته العسكرية والتنموية و العلمية والتي استنزف فيها مقدرات وطاقات وموارد البلاد ..ولو انه التفت الي اكمال مشواره الداخلي لخلق من العراق أعظم دولة في العالم الثالث ..ولكن طموحاته واحلامه الهتلرية اعمته وأوقعته في فخ لعبة الاستخبارات العالمية..التي استغلت خطله السياسي واندفاعه القومي غير المرشد فساقته الي حروب اقليمية شمالا تارة وجنوبا تارة اخري...فبددت طاقاته ..ومن ثم جهزته لمرحلة الانقضاض عليه ..لاضاعة وطن كان يشكل املا في افق الامة كلها ..والسبب ديكتاتورية صدام وسوء بطانته.. فقط الفرق بينه وبين الاخرين ان موته علي مشانق الغزو هو ما منح الفرصة للمخدوعين فيه ان يهبوه لقب... ( شهيد ) علي خلاف الاخرين الذين نالوا لقب مخلوع او طريد..


#89842 [Mustafa]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 10:07 AM
شكراً أستاذنا الطاهر ساتي.. وتباً لكل ظالم وطاغية .. الغريب أنو حسني أفلس وأصبح يطبق خطط البشير ... شفتو الجنجويد راكبين الخيل والجمال في قاهرة المعز .. طاغية يتعلم من طاغية !!!


#89830 [مواطن ]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 09:43 AM
لا مقارنة بين الشهيد صدام حسين الذي جيشت الولايات المتحدة أساطيلها ومعها حلفائها وعملائها (ومن بينهم حسني مبارك ) لاسقاط حكمه وتدمير بلده ..وبين العملاء الذين
خانوا شعوبهم وأمتهم كابن علي وحسني مبارك ...هؤلاء الى مزبلة التاريخ وهذا مصيرهم
أما البطل العربي صدام حسين رحمه الله فهو كعمر المختار دخل التاريخ في وقفة الشرف
والاباء...........


#89809 [الزول السمح]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2011 09:10 AM
مجريات الأحداث فى القاهرة وصمود جموع ميدان التحرير الجرارة .أخافت الفرعون وحاشيته فأتوا بخدعة إنسحاب الأمن والشرطة والإستخبارات ليضعوا الخطة الوضيعة لوأد الثورة فى يومها الثامن فدفعوا بتلك القوات بالزى المدنى ليقوموا بما شاهدناه ليل أمس وبكلمة السر من المتحدث بإسم الجيش والذى أوهم الشعب بأن رسالتهم قد وصلت ويجب عليهم الذهاب إلى منازلهم وإلا.......

عند عدم إستجابتهم للنداء رأينا الخيل والجمال والأجهزة القمعية التى أرهبت وجرحت وقتلت وكل ذلك لأن الرئيس لايريد أن يفقد كبرياؤه.. وهو الذى ضحى وفعل وسرق وقتل واضطهد شعب مصر.. فإلى الجحيم هكذا حكام


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة