المقالات
السياسة
بالمنطق لجنة ترتيب الحوار 7+7 برئاسة الرئيس ليست قسمة عادلة.
بالمنطق لجنة ترتيب الحوار 7+7 برئاسة الرئيس ليست قسمة عادلة.
05-17-2014 11:10 AM


لا ادري كيف فهم السادة قادة الاحزاب الذين حضروا الاجتماع التمهيدي الذي دعا له الرئيس للتفاكر حول الحوار ، مقترح تكوين اللجنة التي ستضع محاور وبنود الحوار من 7 أعضاء من المعارضة يقابلهم 7 أعضاء من المؤتمر الوطني واحزابة المتوالية معه وان يكون الاعضاء الاربعة عشر برئاسة البشير يعني العدد الكلي 15 ... وهذا يعني ان اي قرار يخضع للتصويت سيكون لصالح مجموعة المؤتمر الذين لديهم صوت الرئيس ليصبح عددهم 8 وان صوته مرجح وهو اكيد محسوب لصالح حزبه ، وان كل القرارات الصادرة ستكون لصالح الجانب الاكثر عددا وهو جانب المؤتمر (7 + الرئيس) . اذن التكوين غير عادل ولا ادري كيف وافق و إرتضى الجانب الآخر هذه القسمة الضيزة ولماذا تنال كل احزاب المؤتمر المتوالية شرف المشاركة وفي الساحة احزاب اعرق منها وأخري اقدم تحرم من المشاركة...؟ وكذلك من جانب المعارضة لماذا تتشكل اللجنة من رؤساء احزاب بعينها وفي الساحة عشرات الاحزاب الاخري مهما صغر حجمها فهي احزاب اذن العدل في ديمقراطية الترشيح والاختيار ولا شيء غير ذلك.
هنالك خياران بديلان اكثر عدلا وديمقراطية بعد الغاء هذه القسمة الغير عادلة (7+7 + الرئيس) و نبدأ بالأكثر عدلا :
الخيار الاول : ان يجتمع قادة الاحزاب الموجودة بالساحة مهما كان عددهم ويختار كل منهم (بالتصويت السري) عدد 15 شخصا (مثلا وليس تحديدا) من بينهم ليحظى الذين تكررت اسماءهم اكثر من غيرهم بنيل الثقة (15 شخصا مثلا ) ، هؤلاء هم عدلا وديمقراطية من يمثلون كل الامة في ادارة الحوار ووضع اجندته....ويختار ال15 شخصا رئيسا من بينهم للجنة .
الخيار الثاني : وهي القبول بفكرة 7 +7 (سبعة من المعارضة ومثلهم من المؤتمر وأحزابه) وان لا تكون برئاسة شخصية محددة مسبقا وان لا يكون رئيس المؤتمر الوطني اصلا من بينهم . يرأسهم أحدهم يختار من بين ال 14 بالتصويت الحر ، هذه الطريقة اقل عدلا وديمقراطية من سابقتها لأنها اعطت الفرصة لكافة احزاب التوالي ولم تعط الفرصة لعشرات الاحزاب المعارضة ولكنها اكثر عدلا من اللجنة الحالية التي ترجح كفة تكوينها للمؤتمر بوجود الرئيس بينهم ورئيسا للجنة. ولكنها في نفس الوقت اكثر عدلا وإنصافا من التكوين الحالي للجنة .
ارجو ان ينتبه ويراجع قادة الاحزاب تكوين وعدد هذه اللجنة لأنها هي من سيرسم كيف يحكم السودان في الفترة القادمة وهي التي يُرجى منها اخراج البلاد من الحفرة العميقة التي ادخلها فيها المؤتمر الوطني ، فأي خلل في تكوينها لصالح الحزب الحاكم او غيره ستؤدي بالبلاد الي نفس الطريق المسدود والنفق المظلم الذي تتوه فيه حاليا .

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 869

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1006187 [محمد حسن أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-17-2014 12:05 PM
في الواقع عضوية اللجنة تتكون من عشرة خنازير من خنازير المؤتمر الوثني اذا ما اضفنا الى السبعة خنازير قائد القطيع الرقاص الخائب وغازي ومسيلمة كبيرهم الذي علمهم النفاق صاحب خدعة اذهب للقصر رئيسا وسأذهب الى السجن حبيسا هؤلاء مقابل خمسة من خنازير التوالي النكرات يتقدمهم احد السجمانين المرتشي على حد قول كرتة النظام وراس عفنها الدبلوماسي

[محمد حسن أحمد]

ردود على محمد حسن أحمد
[أبو محمود] 05-17-2014 08:22 PM
إلي المدعو محمد حسن أحمد أولا الإنسان مكرم من عند الموالي عز وجل ولا يمكن وصفه بحيوان حرمه الله علي المسلمين وصفك لمجموعة مسلمة مؤمنه بالخنازير لا يقبله أى سوداني حقيقي .. ثانيا حكاية القسمة الماعجابك دى عاجبه المشاركين من الأحزاب السودانية في الحوار .. ثالثا لمن تنتمى وعلي حسب ما ورد وشاهده كل الشعب السوداني الكل حضورا عدا الأحزاب التي لا قاعدة جماهيرية لها وتتخذ من الممانعه والمهاترات سلاح لها وهي نعروفة وأكيد أنت منهم رابعا من لم يشارك فالمؤتمر الوطني لا يجبره علي المشاركه ولكنه يجد نفسه خارج كل الحسابات وأولها اللجنة التي تعترض علي تشكيلها مع العلم بأن المقترح قدم من أحزاب معارضه وليس المؤتمر الوطني وللتاريخ وإحقاقا للحق في اللقاء الذي أتفق فيه علي شكل اللجنة ومسماها وعددها لم يشارك ممثل المؤتمر الوطني بأى كلمة ولم تتاح له الفرصة من قبل رئيس الجلسة فالمقترح وتثنيته اتي من الأحزاب الأخرى ومن غير المشاركين في الحكومة .. خامسا من انتم لا يعجبك العجب ولا الصيام في رجب اذا دعو للحوار تعزروا واذا اتيحت لهم الحريات تمادوا في ما لا ينفع لا الوطن ولا المواطن وخدموا أجنده خارجية ياأخي أضرب راسك في الحيط إذا لم تجد مجال للمشاركة لأن من يكتب مثل هذا التعليق أكيد نكره ولا يتبعه أحد لأن الناس يقدمون من له فكر وليس السفحاء فمثلك خارج الشبكة يجب أن لا يلتفت إليه أحد


عمر خليل علي موسي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة