المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
الجمهوريون والبرلمان ومجلس الأحزاب !!
الجمهوريون والبرلمان ومجلس الأحزاب !!
05-20-2014 02:07 AM


تفردت الاستاذة / ايمان عبدالباقي بخبر إستدعاءالبرلمان لمجلس الاحزاب حول رفضه تسجيل الحزب الجمهوري.. وكتبت ( قررت لجنة التشريع. والعدل بالبرلمان إستدعاء مجلس الاحزاب السياسية لمساءلته حول رفض تسجيل الحزب الجمهوري وشددت اللجنة على ان التسجيل مفتوح لكافةالسودانيين بعد إستيفاء الشروط المنصوص عليها فى قانون الأحزاب السياسية

لعام2007. وقال: نائب رئيس لجنة التشريع والعدل احمد حمد آدم التجاني، ٱنهم تقدموا بمسألة مستعجلة لرئيس مجلس شؤون الأحزاب للمثول امام البرلمان الأسبوع المقبل. لمعرفة دواعي عدم تسجيل الحزب الجمهوري.. وزاد بالقول ان كان الحزب مستوفيا لشروط التسجيل ولا يتعارض نظامه الأساسي مع القانون. فلا يوجد مانع من التسجيل، مشيرا الى ان المادة (14 )من قانون الاحزاب نصت على ان تكون من شروط تسجيل الاحزاب عضويته مفتوحة لكل السودانيين ولاتتعارض برامجه مع الدستور وان تكون قياداته منتخبة على جميع المستويات إنتخابا ديمقراطيا)..

*الخطوة التى اقدم عليها البرلمان من تقديمه للمسألة المستعجلة والتى استدعى بموجبها رئيس مجلس شؤون الاحزاب ، بكل المقاييس تعتبر خطوة موفقة لأنها تعمل بشكل حاسم على تصحيح القرار الشائه الذى إتخذه مجلس الأحزاب وهو يرفض تسجيل الحزب الجمهوري متجاوزاً السلطات الممنوحة له ومرتكزاً على طعون بائسة تعبِّر عن سخائم نفوس مقدميها وتلتوي بكل الوسائل التى تعمل على منع الحزب الجمهوري من ممارسة نشاطه .. وهيهات ..

*فهاهو نائب رئيس لجنة العدل والتشريع بالبرلمان الأستاذ / احمد حمد التجاني يؤكد على انه ( إذا كان الحزب مستوفياً لشروط التسجيل ولايتعارض نظامه الأساسي مع القانون ، فلا مانع من التسجيل )..

*والحقيقة الدامغة تقول : أن الحزب الجمهوري تقدم بكافة المستندات التى يتطلبها التسجيل ، ومنح ترخيصاً مبدئياً واستاجر الدور ، وقام بنشر كشوفات العضوية وفق طلب مجلس الاحزاب ، ورد على كافة الطعون رداً شافياً .. والحزب يسابق الزمن نحو عقد مؤتمره العام على إعتبار انه إستوفى كافة الشروط .. فإذا بمسجل الاحزاب يظل القرار فى مكتبه وهو يسوق الحجة تلو الأخرى .. فعبارة القرار فى الطباعة إستغرقت اربعة ايام بلياليها..وعبارة القرار فى مكتب الرئيس ولم يقرأه اخذت اربعة ايام أُخر .. وعلى طريقة (فوت علينا بكرة) ظل القرار فى مجلس الاحزاب ، الى ان إستيقن القوم بان مؤسسي الحزب الجمهوري من المؤمنين بأنه ( ماضاع حق خلفه مطالب )..

*ولما استنفد المجلس كافة وسائل التسويف وهو يعلم ان قراره معيب من أي النواحي اتيته لم يكن امامه من سبيل سوى ان يسلم القرار الذى إقتضى من البرلمان طلب المجلس فى مسألة مستعجلة ..

*وتدخل البرلمان اليوم فى هذا القرار المجحف لهو تدخل محمود ويحسب له .. إذ رأى أن هذا المجلس يتدخل فيما لايعنيه ، ويمايز بين السودانيين ، وينتهك الحقوق الدستورية للجمهوريين ..ويقصي زيد ويقرب عبيد فاستدعاه بالمسألة المستعجلة ..

*التحية للجنة العدل والتشريع بالبرلمان وهى تخرج سكونها وتؤدي دورها نحو وضع الأمور فى نصابها ، وتسائل من يمارس الاقصاء بشكل منظم وإن كان مجلس شؤون الأحزاب .. فإن تبقى لقيادته من فضيلة فلتكن الإستقالة فهى أكرم من الإقالة .. وسلاااااام يا وطن ..

سلام يا ..

المخرج الكبير الأستاذ / لسان الدين الخطيب يدخل الموسم المسرحي الحالي بمسرحية ( بنات فى ورطة ) تأليف الاستاذ/ احمد دفع الله عجيب .. وفى المناخ السياسي الحالي نقترح عليه ان يعيد تسميتها الى ( حوار فى ورطة ) او ( إمام فى ورطة)او (نظام فى ورطة) .. وسلام يا ..


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 795

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1010983 [ود الغرب ,والشرق واشمال والجنوب]
3.50/5 (2 صوت)

05-21-2014 11:06 AM
كنت طالب بالثانوى عام1979 وكان لنا استاذ فنون جمهورى كنت من ضمن الطلاب الذين اختاروا مادة الفنون لامتحان نشأت علاقة حميمة علاقة اهل الفن عندما تذوب الحواجز من جانبه كجمهورى يعمل على تجنيد الطلاب دون التصريح بذلك فى رمضان نفس العام 1979اقترح علينا زيارة الاستاذ كان يلقب الاستاذ محمود محمد طه بعد ان إلتقيناه صدفة بالمحطة الوسطى ام درمان ..
فى نهار اليوم التالى كنا قد لبينا دعوته بعد ان ذهب معنا بيت خالنا بالحارات واخذ الاذن بسماح زيارتنا للاستاذ اكبرت فيه هذا الادب والخلق في نهار رمضان كنا وجهه لوجهه مع الاستاذ محمود محمد طه اول سؤال قائلا انتم صائميين يا ابنائى بعد تقيمنا استاذنا للفنون للاستاذ محمود وترحاب ببشر ووجهه طلق دون ابتسامة مصتعة او مرسومة على الدقون ..ثم عقب كثرا الله يهديهم في اعماركم ليسوا بصائميين..
وقضينا يوم كامل حتى العاشرة ليلا وحضرنا الافطار والانشاد كان الافطار عبارة عن كسرة بملاح ملخوية وتمر وبرميل بلاستيكى مليئ بمشروب الكركدى المثلج وكان الاكل بطعم البساطة والكركدى بطعم المحبة بعيدا عن الشحناء ..كان رجلا فى شكله وبساطته الزهد والمنهج الصوفى فى كل تصرفاته وحديثه وغرفته وعنقريبه المخرطة..ودولابة الزجاجى ملئ بالكتب حتى الاسرة مليئة بالكتب حادثنا طويلا حديثه عن خطورة الاخوان المسلميين دون ان يطلب مننا ان ندخل فى الحزب وكلامه انتقاض لحزب الترابى دون تحريض فقال اخونا الترابى اصدر قانون منع الخمور وحد الجلد ولكن بعد شهر لغى القانون حيث كان الترابى نائبا عاما عندما سؤال الترابى قال نتيجة ضغوط واتصالات من مسؤولين فالغيت ذلك وكان حديثه يقصد انه سأل اخيه الترابى معقب لماذا الإلغاء فإن الحدود اذا تمت مراجعتها لا تلغى انظروا الى الرجل بان الشريعة عقيدة وعند صدور الاحكام لا تلغى كان ينحدث بحزن عن التلاعب بالشريعة ايام الترابى كان بحكومة النميرى كان الهدف الإلتفاف على نميرى وخلخلته وتغدو به قبل ان يتعشى بهم...صلينا المغرب ولم اراه اماما ولم اتأكد اصلى مأموما ام ذهب لا استطيع التأكد وكان هدفى التأكد من عدم صلاته كما زعم عن الرجل وحديثه في كتابه الرسالة الثانية..حيث كنت من بيت متدين الصلاة عند اسرتى هى مقياس التدين ..
من ضمن الحديث عرضوا مساعدتهم بما نختاره الإلتحاق بالفرع جامعة القاهرة او الجلوس للشهادة سودانية مرة ثانية ام الدخول للكلية الحربية حيث لديهم تعلمجى قد درب نميرى ايام كان طالبا بالكلية له حق تزكية خمسة كنا من ضمنهم ولكن لم يحالفنا الحظ بسبب اوراق من مدارسنا بكردفان وكانت لهم مبانى من جالوص مقسمة الى الجناح أ وب وذهب بنا استاذ الفنون للعنابر او المبانى بها طلاب ساكنيين من ضمن تعقيب استاذنا قال الاستاذ محمود يأتى بنفسة ليلا متفقد ابناءه ومن كان له مواعيد جرعة علاج يقوم بنفسه للاعطاء المريض وترك لنا حرية الاخيار دون ان تكون جمهوريا بعدها.. لم نرجع للاستاذ ولا الاستاذ ولكن احس بان الرجل قتل مظلوما وقد قرأت لهم عدة كتب كعادة ابناء جيلى القراءة بكل اطيافها حيث قرائنا للترابى ورأس المال لكارس ماركس وكتب البعثيين المنشورات البيضاء بدون عناوين او اسم مؤلف..ورأى المتواضع ليس رأى فقيه او مؤهل دراسات اسلامية ولكن مضطلع لقضايا العقيد اقول ما قاله ابن تيمية في ابن عربى الرجل كان له نهج كثيرا من الدين واشياء نحسبها ليست من الدين ولا نكفره الله يعلم بمنتاه ..لا اكفر الاستاذ ولا اقتنعت بالتحزب جمهورى ولا قومى ولا شعبى ولا مؤتمر ولا انصار ولا ختمى سودانى غيور على الوطن ضد التشرذم والتحزب والتعصب الجهوية والقبلية اى حكومة تحقق للشعب حريته وكرامة انسانه وعيشه الكريم وامنه وعدله والقانون سيد المعيارهى حكومتى وهى ليست يوتبيا او جمهورية فاضلة ولكن من يسمع للشعب ويعمل من اجلة وليس من اجل الجيوب المصالح الجهوية.

[ود الغرب ,والشرق واشمال والجنوب]

#1009888 [سيف الدين خواجة]
1.00/5 (1 صوت)

05-20-2014 12:54 PM
استاذي الكريم كلو في ورطة !!!

[سيف الدين خواجة]

حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة