اكثر من سؤال منع من النشر
05-27-2014 09:01 PM

نمريات

اكثر من سؤال

*نشر الزميل ادم محمد احمد الخبر الاتي ( قال والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر ان الامن في الخرطوم مستتب ، نافيا علمه بنشر اي قوات في الخرطوم او في محيطها ،لافتا ان مايحدث من مسائل يديرها جهاز الامن من واقع انها قوات تتبع له ،ويريد ان يجهزها لمعارك مختلفة )

*سعادة والي الخرطوم يجهل ان هناك قوات تحيط بالعاصمة الحضارية!! يقودنا ذلك لطرح عدد من الاسئلة واولها ..أليس من مسؤوليات الوالي الالمام بكل صغيرة وكبيرة، عن ولايته من أقصاها الى ادناها ؟هل يعني حديث الوالي ان الملفات ، التي تاخذ حيزا على طاولة مكتبه ، ليس من بينها ورقه واحدة ، تفيد ان هناك تلاثة لواءات من اقوات الدعم السريع ، حول العاصمة الخرطوم لحمايتها ، وهي اي القوات على اتم الاستعداد والتاهب؟ هل يقلل الوالي من اهمية انتشار القوات ، ويحسبه اجراءاً عاديا ، ليبعد به شبهة (انقلاب) يجري الحديث عنه في امسيات المجتمع ؟ ماهي المعارك (المختلفة)التي ذكرها الوالي والتي (يجهز) لها الدعم السريع في ولاية الخرطوم ؟هل الخرطوم العاصمة المكان (الانسب ) للتجهيز للمعارك التي ينوي الدعم السريع الدخول فيها ؟ هل هو( مران واحماء)وتحسب لاحداث قادمة قريبا ؟ هل تختفي تماما قنوات التواصل والتنسيق، بين السلطات الامنيه وعلى رأسها مدير جهاز الامن ووالي الخرطوم، الذي نفى علمه بنشر القوات الامنيه ؟

*حملت صحف الخرطوم يوم الاثنين 19 مايو نشر قوات الدعم السريع لحماية الخرطوم ...فهل قرأ والي الخرطوم الخبر من الصحف مثلما قرأه احمد في الرهد، وعلي في ام غنيم، وموسى في سنكات ؟ ألم يكن خبرا يبدأ وينتهي بموافقة (الكبار )أولا؟حتى لاياتي عليه زمان (يشهر) فيه والي الخرطوم عدم العلم بما يحيط بولايته؟ هل يعني ذلك ان (تجهيزا) قادم –لو قدر له - سيبدأ من الخرطوم العاصمه وسيقرأ تفاصيله الوالي مع قهوة الصباح في الغد الباكر ؟ ثم يجيب على اسئلة الصحافه بعده بنفس الاجابة؟ وهي عدم العلم !

* واخيرا هل بدأت (قرارات ) اجهزة الدوله ومؤسساتها ، تخضع ل(التقدير الذاتي الفردي) ليغيب عن المشاركة والاشتراك في صنعه،--بعضهم – حتى لو كان والي الولايه ؟و هل من اجابات ياترى ؟

*همسة

نفتح ابوابنا للنور والنوار ....

ونمد ايادينا شراعا ....

ونمنح القلب ..السلام ....

في حضرة الوطن الجريح .



اخلاص نمر
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2318

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اخلاص نمر
اخلاص نمر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة