المقالات
السياسة
تباً للأشقياء، استباحوا مدينتي!
تباً للأشقياء، استباحوا مدينتي!
05-28-2014 09:58 PM

هجم الجانجويد على تخوم المدينة ، في حلكة الليل الحزين،
يضربون الحصار جبراً ، وغمراً
يضرمون النار فجراً ، وقهراً
يتملكون المنافع
وياخذون المتاع
والملافح ،الهواتف ، والمسابح
إستباحوا المدينة قسراً في دلجة الليل
الحزين؟
*********

هرب النهار من مدينتي
هرب النهار وحلّ أقزام التتار الصغار
يتنبرون ويتهافتون ، و يتقامزون
في حلكةالليل الحزين !
إستباحوا مدينتي!
*********ًً

(2)

سنابك خيلهم أسفين الرحيل والنشوق والأنزواء
ولادات العسر والخطر ، واليتم والتطهير والازدراء
وقهقهاتهم العبثية, زجر وقسر الآماء الزنج الرقدات على حصير الغصب
وهتك العرض العزيز
أهداراً للأباء؟
أي أروقة ، رائقة ، تحيى الركوع وهذا الأنحناء؟
أي زغرودة ، ناشزة ، تشرق قندهار لها في مساء
هذا العواء!
هذا المساء الحزين فارق الالفة ، والسمر

والحديث الجليل في شذر العواء السمج المهيل
أي حمد يتنزئ من هذا الشقاء؟!
أي ريح؟ عاصفات ثوين مدمرات
لضرع العيس ،حليب الطفل ، سعف
النخل ، وغسق الفجر البهي الجليل,
طحين الرحى ، ودفق الساقية والسقاء
جداول العطاء, وتربال النماء
فأسقطن هذا الليل الهلامي الهتون
جبراً ، قسراً ، حجراً في مدينتي البتول؟؟!
تباً للأشقياء الساقطون
تباً للاشقياء الفاسدون
تباً لهم ؟!

الساقطون الفاسدون
جمعاً!!!
27/5/2014

نعيم حافظ
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 831

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نعيم حافظ
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة