المقالات
السياسة
رجل ماسورة
رجل ماسورة
06-07-2014 04:57 PM


وجوه شاحبة وشفاه جافة وملابس رثة وأقدام متعبة ونفسيات محبطة وعيون تائهة .... ولكن أمل في الله كبير هذا هو حال الكثير من النساء المطلقات اللائي صادفتهن في ردهات المحاكم وهن يلهثن خلف كثير من الرجال إستجداء لمؤنة أطفالهن من غذاء وكساء ودواء ومأوى .
كل قدرهن في الحياة أن الله وضع في طريقهن رجالاً لئام إنطبق عليهم قول المصطفى صلى الله عليه وسلم "إنما النساء شقائق الرجال ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم" نعم أنهم لئيمين وكلمة لئيم قليلة في وصفهم .. الواحد منهم يجلب جهابذة القانون وشهود الزور كل ذلك ليوحي للمحكمة بأنه معدم وفقير ولايملك مايمنحه لأطفاله وطليقته أكثر من 150 جنيه أو مائتين جنيه هي نفقة تشمل المأكل والمشرب والمأوى والكسوة لعدد ثلاثة أو أربعة أطفال.
بالله عليكم أي قانون عقيم للأحوال الشخصية هذا وأي رجولة هذه وأي كرامة للمرأة في بلد تتوسل فيه حق أبنائها في الحياة من رجال خانوا المروءة والكرامة قبل أن يخونوا الوعد والعهد. وأي بلد هذا الذي تضيع فيه حقوق الأطفال الأبرياء من رجال سُذج أغبياء يعتقدون أنهم بإيهام المحكمة بفقرهم إنما ينتصرون على طليقاتهم ناسين أنهم إنما يذلون ويهينون أطفالهم قبل أمهاتهم.
وكيف السبيل والحال بنساء لايملكن مصادر دخل أخرى ولاشهادات عليا تغنيهم عن سؤال الرجال الأندال كيف السبيل إلى تدبير إحتياجات الأطفال هل يعشن عالة على ذويهم وحينها قد يسمعن ما لا يسرهن من نساء الأخوان والحموات والسلسلة تطول.
أم يخرجن إلى سوق العمل المكتظ بقائمة طويلة من أصحاب الشهادات العليا وأنصاف المتعلمين.
ماذا يفعلن وكل الطرق تؤدي إلى الضياع والهوان فإن عاودن الكًٌرة لذات الرجال فهؤلاء لاأمل يرجى منهم لأن من يجعل زوجته تقف أمام المحكمة تستجدي قوت صغارها لا يصلح أن تعود له زوجته مرة أخرى. حتى لو صفعت خدها الف مرة من أجل الصغار فإنه يظل زوج لا أمل فيه بل أن وقوفها أمام المحكمة هو بداية الغيث و (التقيل وراء).

ماذا تفعل هؤلاء النسوة هل يحاولن البحث عن رجل آخر يكملن معه مشوار الحياة وهذا الآخر إذا لم تكن هناك سابق معرفة فإن الإرتباط به هو في حد ذاته مشكله لأنه مثل البطيخة المقفولة قد يكون أحمر أو أقرع قد يكون سنداً لها في الحياة أو عبئاً يضاف إلى أعبائها.
إن من يزور المحاكم ويشاهد زيارات النساء إلى خزانة المحكمة للحصول على مطوية صغيرة يدرك حينها ماذا تعني العلاقة الزوجية عند هؤلاء عندما تصبح العلاقة بين المرأة ومن كان زوجها في يوم من الأيام عبارة عن ورقة كراس ملفوفة في شكل اسطواني تقبع داخلها عدد من الأوراق النقدية البائسة لاتسد رمق ولاتكفي لوضع إناء على نار في مايعرف بإسم (الحلة).
(الحلة )التي يعلم ذلك الرجل أنها وبمكوناتها لوجبتين فقط لاتكفي مايضعه في الخزانة فمكوناتها من بصل وزيت ولحم وخضار وبهار ووقود للطهي ومايرافقها من صلصة وطماطم و... وهذه طبعاً مكونات (الحلة) الطبيعية ونقول الطبيعية لأن أمثال هؤلاء الرجال يعتقدون أن تحضير (حلة) لايتم بهذه المكونات أو يتمنون على المرأة أن تقتطع من لحمها هي لطهيه على النار بدلاً عن جلب نصف أو ربع كيلو من اللحم الضأن أو البقري لزغبها الصغار
وفي ما مضى لم تكن المحاكم مكتظة بهذا الشكل ولم تزد حالات الطلاق عن نسبة ضعيفة بل لم يكن هناك الكثير من قضايا النفقة . وذلك أن الرجل السوداني زماااان كان حين يطلق زوجته يخرج هو من البيت ويترك لها بيته لتربي أطفالها ويشرف هو بنفسه على صغاره أكلهم وشربهم وعلاجهم وتعليمهم وملبسهم وربما حينها رقّ قلب المرأة له وزالت الجفوة بينهما وغض الطرف عن أخطائها وعادت المياه إلى مجاريها هذا كله زماااان.
أما الآن فإني أدعو وزير العدل ورئيس القضاء ووزارة الرعاية الإجتماعية والمجلس القومي لحماية الطفولة وكل المواطنين لزيارة أقرب محكمة وحضور جلسة من جلسات النفقة أو الإطلاع على أحكام القضاة في السنين الماضية ستجدون مايخجل ويصغر الجبين من رجال يتنصلون من مسئولياتهم ويلقون بها على عاتق طليقاتهم وستجدون أحكاماً هزيلة بنفقات مضحكة وستجدون رجالاً منتفخين على الفارغ لايحملون من شكل الرجولة إلا البنطال والشارب . ونساء كسيرات حزينات مقهورات يمشين على غير هُدى تتقاذفن نظرات مجتمع ضرير وأصوات أطفالهن ... يمه نحنا جيعانين.


[email protected]


تعليقات 26 | إهداء 0 | زيارات 5317

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1030255 [ابشاكر]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2014 02:52 PM
هذا زمانك يا مهازل فامرحي
هذا زمن الذين قالوا ولم يقصدوا كذبوا ولم يصدقوا
هذا زمان الطوفان لا تسالى

[ابشاكر]

#1029886 [tairg]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2014 09:45 AM
يامعشر النساء اجلسنا في بيوتكنا انتم اكثر اهل النار تكفرو العشير وتكثرناالعن

[tairg]

#1029716 [ابو حمدي]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2014 06:10 AM
من ينتظر ان يرق قلوب هؤلاء السفلة سينتظر طويلة الامر يحتاج لقانون رادع يجعل كل مستخف عديم المروءة ذليل

[ابو حمدي]

#1029558 [Ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 10:20 PM
كلام جميل استاذة سهير . لقد انعدمت المروة والشهامة في السودان .في امريكا دولة الكفر تلزم الدولة الرجل بالصرف علي ابنائه واذا لم يصرف يسجن . كيف للرجل ودبلد يسمح لنفسه اذا كان راجل فعلا ان تذهب طلقيته الي المحكمة مهما كان سبب الطلاق .لقد اصبح في السودان السيف عند جبانه والمال عند بخيله .
انعي لكي سيدتي بمزيد من الحزن والاسي دولة السودان التي كانت مثالا يجتذي به في الاخلاق والكرم سرقت وقتلة بواسطة اناس يدعون الاسلام.

[Ali]

#1029388 [حكومة مؤلمة]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 05:58 PM
الخلاصة انعدام الوعي الحقيقي في مجتمعنا اليوم بالحقوق و الواجبات في نطاق الزوجية بالذات اخص جنس الرجال ليس تعصبا لجنس النساء ولكن كثيرا من الرجال لا يفهمون فعلا معنى القوامة. نعم صحيح اصبحت الفتيات تهربن من شبح العنوسة بالرضا باي طارق! او ان الفتيات يقمن منذ البداية بتغطية الكثير من تكاليف الزواج ان لم تكن جميعها و من هنا يبدا التنازل!! كيف لهولاء الشباب تعلم معنى الانفاق? و فئة اخرى من الرجال حريفة جدا يريدونها عاملة كشرط اساسي منذ البداية للمشاركة في تكاليف الحياة الزوجية .اين هن النساء اللاتي لا يرضين بالقليل ؟؟؟ المراة اليوم يقع على عاتقها الولادة و تربية الابناء و الطبخ و الغسيل و جميع تفاصيل الحياة الزوجية و اخيرا العمل و يا ريت عاجب؟؟؟ مجتمع متخلف و قاسي و يحتاج لمليون سنة حتى يصل لمرحلة الفهم و المرونة. المشكلة ليست فقط ضيق العيش و حكومة السجم و الرماد المشكلة ايضا في مجتمع متخلف, هيهات هيهات ان يتطور.....

[حكومة مؤلمة]

#1029324 [سودانى ساكت]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2014 04:45 PM
المشكلة فى المسلسلات التركية والمكسيكية وناس ZEE زفت .النسوان يشوفن مهند يفتكرن انه دى الحياة مفروض تكون كده.ناسيات انه دا تمثيل ساكت حتى الممثلات 98% مطلقات والممثلين غير متزوجين .عيشن حياة امهاتنا السودانيات البقولن للزوج يا ابومحمد مش البقولن للزوج يا انت او يا اسمك .وانا بأكد للزوجات تانى محاكم مافى.

[سودانى ساكت]

#1029311 [adala]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 04:26 PM
أتعجب من ردود أغلب المعلقين من الرجال ونظرتهم للموضوع من زاوية ضيقة أي هجوم علي الرجال, طيب لو كان هجوما علي الرجال لصالح النساء فمن هن هؤلاء النسوة الباكيات النائحات في المحاكم يستجدين حقوق اطفالهن؟؟ ألسن هن أخواتنا وأمهاتنا وقريباتنا وجاراتنا ونساء بلدنا؟؟الموضوع لم يحرك في الكثيرين الجانب الانساني ومعاناة النساء المطلقات, لم ينظر للموضوع من جانب ضعف المرأة وحاجتها للدعم في مجتمع ليس سهلا علي المرأة الحصول علي كامل حقوقها, بل تم النظر للموضوع من منظار الأنانية ليس إلا .

[adala]

#1029121 [ناصر الدولة]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 01:13 PM
المعادلة صعبة: شباب فقير وفتيات يتدحرجن بسرعة نحو هاوية (العنوسة). طموحات الفتاة الجامعية تتلقص من شاب ذكر عاقل وسيم جامعي مغترب، إلى شاب ذكر عاقل وسيم جامعي، ثم إلى شاب ذكر عاقل وسيم. ثم إلى شاب ذكر عاقل، حتى تصل مرحلة شاب ذكر فقط!!! أها.... بعد داك تكتشف الفتاة أنه ليس بالحب وحده يحى الإنسان. تبدأ النقة، والتململ واختلاق المشاكل والنفخ فيها، فتتطور وتكبر حتى تصل مرحلة تدخل الأهل والأجواد..... لا ينفع تدخل الأهل والأجواد لأنه تدخل (كلام*كلام) أي كلام بس ليس فيه اي مساعدات مادية.... تعود ريمة لحالتها القديمة..... يصبح الافتراق ضرورة حتمية.... تبدأ مرحلة المحاكم والمقاضاة والتي تعني حرفياً افتراق الطرفين (فراق الطريفي لجمله)!

[ناصر الدولة]

#1028878 [ساهر]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 10:17 AM
آباء وأولياء أمور البنات هم (المواسير)، وهذه(الماسورية) حتمها خوفهم من الحال المائل الماثل أمامهم المتمثل في زيادة عدد بيوت حضن الأطفال المُفرخين خارج المظلة الزواجية الشرعية، وأفلام الجنس المنتشرة، على أجهزة التلفزيون والهواتف النقالة، ووسائل التواصل الاجتماعي. لذا أصبح لزاماً على آباء وأولياء أمور البنات عرض بناتهم على قارعة الطريق مع إعلان يقول (عروس مجاناً لمن يشتري). حتم هذا الواقع (انتشار الفاحشة)، الطاعة على البنت وعدم الانصياع لرفضها لأي عرس يطرق باب (الدلالة) المجانية. رأينارجالاً لا يستطيعون الباءة ثم تزوجوا من بنات (زي العسل)، وأسكنوهن في أطراف المدن في بيوت تفتقر إلى أبسط مقومات الراحة والبيت السعيد في أحياء ينعدم فيها الأمن والماء والرخاء والمواصلات. الزواج على طريقة (المزاد العلني) المجاني، لابد أن يفشل ويتوج بالطلاق ولكن بعد أن يُفرخ سي السيد من تلك (المفعوصة) عدد من الفراخ الزغب التي تضاف إلى طابور المعدمين والأميين.

لو كان الزاوج يتم كما كان في الماضي بناءاً على قاعدة (الرجل المناسب للبنت المناسبة)، لما رأينا هذا العدد الهائل من المطلقات اللائي كان كل ذنبهن أنهن كن بنات لآباء خافوا عليهن من الفتنة لذا قرروا إهدائهن إلى أي رجل ينكحهن بطريقة شرعية بواسطة ورقة صادرة من مآذون الحلة، يُخول فيها العريس بنكاح تلك البنت على سنة الله ورسوله وذلك لكي يرتاح ضمير الأب ويتأكد من أن بنته قد تزوجت وانجبت بطريقة شرعية، دون الالتفات إلى قدرة الرجل على مؤنة الزواج وتبعاته.

الآباء واقعين تحت مطرقة الخوف من الزنا والبنات واقعات تحت مطرقة (العنوسة)، ويستغل تلك الأجواء المواتية كل رجل لا يخاف الله، فيقرر المقامرة في تلك الظروف التي هو سيدها بلا منازع.

[ساهر]

#1028871 [كتاحة امريكا]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 10:10 AM
يا سهير مافي امراة ماسورة طيب لو فرضنا بفرضية مقالك

[كتاحة امريكا]

#1028808 [الولايات المتحدة السودانية]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2014 09:22 AM
والله لولا الإحتياج الطبيعي ,, سبب واحد يخلى الواحد يرتبط مافي !!! لا الرجال فاهمين النساء , ولا النساء فاهمين الرجال !! كل واحد في جانب!!! ياخي حتى فى الونسة (ونسة الله دي) نحنا في وادي والنسوان فى وادى !! ياكافي البلا كان بتحضر معاك الأخبار في التلفزيون والخبر عن كارثة تحطم طيارة (كان أنوارا طافية ولا كان مولعة) تلقاها مركزة فى زخرفة فستان واحدة من الضحايا!!!!!!!!!!!!!!
غايتو نحنا مبليين بيهن وهن مبليات بينا ,, ولا حول ولا قوة إلا بالله .

[الولايات المتحدة السودانية]

#1028786 [عصمتووف]
5.00/5 (2 صوت)

06-08-2014 09:04 AM
لوالرجال مواسير في نساء حنفيات تطلع الراجل من هدومة ف المشاكل الزوجية ضحاياها الابناء دائما لكن فتشي عن الاسباب اسرة كل طرف لديها عود كبير لو كان يوجد وعي بين الزوجين ما كان الحصل حصل غير حياة الزوجية المملة الرتيبة لا توجد بها تجديد عند لو كان بسيط المرح الوحيد اعمال السنة الشهرية بين الزوجين اذا وجدت لها نفس فطموحات الزوجات اكبر من امكانات الزوج المادية ف حياتنا اصبحت مادية فقط

[عصمتووف]

#1028774 [مريود]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 08:50 AM
سوف أعلق قبل قراءة الموضوع.


برضو ما أحسن من البايركس.

ممكن بشوية تعديل منك يصبح رجل مرق.

[مريود]

#1028764 [جساس الثقفي .. الطائف]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 08:34 AM
والله معكي حق بكل كلمه

[جساس الثقفي .. الطائف]

ردود على جساس الثقفي .. الطائف
European Union [khalid mustafa] 06-08-2014 11:57 AM
يبدو لي انك سوداني يا جساس لانك تفتي وتكتب في كل شاْن سوداني وهذا لا يعني اننا لا نرحب بالمعلقين من كل الدول العربيه حتي مصر العدو التاريخي بلادنا يسمح لمواطنيها بالتعليق في موقع الراكوبه الموقر
اكشف المستور واطلع من دورك يا جساس بن حساس


#1028728 [العميد المطرود]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 07:14 AM
يا سهير بت عبد الرحيم اولا انتي محامية وثانيا انتي متزوجة عشان كتابتك دي توضح انك بتلعبي خشن شديد في موضوع زميلتك فاطمة والموضوع الثاني دا كان في لاعب في المريخ اسمه بشاره كان لاعب شديد وحريف ولكن كان بلعب خشن شديد مع اللاعب دون ان يفكر له الحكم ياسهير يا بشاره عبد النظيف كلامك صاح بس الخشونة لزومه شنو

[العميد المطرود]

#1028714 [حكومة مؤلمة]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 05:59 AM
شكرا كثيرا على مقالك الرصين اعجبني كثيرا لانك تحدثتي عن مشكلة مؤثرة جدا. لي صديقة مطلقة و عندها طفلتين و طليقها طبيب و لديه عيادة !!! ولكنه يبخل على ابنتيه!! و تركض صديقتي في المحاكم و هيهات هيهات ان تنصر قوانينا امراة مطلقة!
سوال: وهل ينفق المتزوجون بسخاء حتى ينفق المطلقون؟ ما اكرم ابي و هو من الجيل القديم الذي ذكرته ما اكرمه عندما يعطي امي مصروفها الخاص الى جانب مصروف البيت! اين هذا من اولاد الزمن الده!!!!!

[حكومة مؤلمة]

ردود على حكومة مؤلمة
[عصمتووف] 06-08-2014 04:08 PM
ي حكومة مؤلمة يبدوانك منجضة بعلك مصارين البطن بتتشاكل كثرة المشاكل بعد يونيو89 وكل سنة تزيد وتولع راجعي نسبة الطلاقات والشكاوي في المحاكم كلها عدم نفقة الراجل يسدها من وين ولا من وين احمدالله انني لم اتزوج ولا اريد ان اتزوج بالله عليك الواحد يصرف في بيتة او في بيت اسرته والراتب محدود والزوجة لا تتقبل اهل زوجها كيف اترك ابي وابي لو كان الرجل لدية شقيقات يتيمات هل يتركهن كان الاب يصرف علي البيت وكلهم شغالين او تلاميذ كان الشلب لا يصرف تعريفة لان الوالد مغطئ البيت والرواتب كثيرة لا تكمل الزمن اتغيير لو البيت كله اشتغل لا يغطي يفترض التشايل والواحد يعيش واقعة وعلي الزوجة تدبر مرتب زوجها الذي لا يكفي وتترك الكريمات لتفتيح الوش الاسود وان تكتفي بالذهب القليل والله في بنات قبائل او قبائل حياتهم بسيطة جدا ياكلونها بموية لو الواحده تريد السترة
ما بتدي حريف عاوز واحده ام الصبر

European Union [أبومازن] 06-08-2014 07:46 AM
وهل ينفق المتزوجون بسخاء حتى ينفق المطلقون؟ كلامك عديل يا حكومة مؤلمة


#1028650 [ود الباشا]
5.00/5 (2 صوت)

06-08-2014 12:56 AM
انتى يا سويسيوه مالك شايلاها حااااره كدى مع الرجال عايزة الشهرة ولا انتضربتى شاكوش قديم مالك يا بت الناس مقالاتك كلها مكجنة الرجال الطلاق كعب والاطفال الضحية وفى رجال سجم رماد و برضو فى حربم الرماد ذااااتو وكت مشيتى المحاكم كان تعملى دراسة عن اسباب الطلاق واى طرف سكب الزيت على النار وزى ما بتتحسرى على رجال زماااان اتحسرى برضو على حريم زمااااان

[ود الباشا]

#1028645 [ابوعبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 12:38 AM
اختيار العنوان غير صائب

هناك كثير من الرجال ضحاياتعنت النساء

[ابوعبدالله]

#1028585 [عبود الجمر]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2014 10:42 PM
اتفق معك في كثر مما تفضلتي به ولكن يجب ان يؤخذ في الاعتبار ظرف الرجل قلة من الرجال يتخلي عن مسئوليته تجاة فلذات كبده والرجل الذي له القدرة المادية ولا يلبي حوجة ابناؤه يسمي ذكر وليس رجل ، ولكن الكارثة الاقتصادية المت بالسواد الاعظم من هذا الشعب الذي افقره النظام الحاكم ، لذلك يجب ان لاتعمم والمرأة هي المسئول الاول عن الطلاق.

[عبود الجمر]

#1028564 [سوداني مدبرس]
1.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 10:06 PM
كلامك 100ميه في مكانو
كرهونا الواحد يجري سنين داير يعرس همو الاول بس مابتهمو الاختيار ولا كيفيه الاستقرار الواحد يعصرو ناس البيت شان يعرس في حين هو لسي وضعو ما مستقر يقبل دا انا شايفو في حد زاتو انتكاسه واهانه وقبول امر في غايه الخصوصيه من باب الاولي له هو شانه الخاص لايقبل مجامله فيه وفي حاجه تاني كثره الانجاب تلقي واحده شايله في كتفها جنا وفي بطنها جنا وسايقه جنا تاني من يدها دا شنو دا عليكم الله والله انا لو سألتوني البلد محتاجه شنو عاجلا بقول وقف الافجاب لفتره 10سنين ومن بعد يصرح لاي اسره بأنجاب طفل واحد والاكتفاء به للابد شان ما اي زول يلدي ساي ويفك اولادو عكس الهوي

[سوداني مدبرس]

ردود على سوداني مدبرس
[wadalnazeir] 06-08-2014 03:53 AM
الدين الاسلامى منع حاجة اسمها تحديد النسل لو انت دينك اسلامى

الرزق ما بحددو عدد الاولاد دا لو انت بتعرف الرزق و الرزاق
المدبرس بيك فهمك الواطى دا


#1028506 [كرار عبد الكريم النور]
1.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 08:41 PM
حتي لا ننسي

نعم هناك ظلم كثير و كبير يقع علي النساء من قبل الأزواج و غيرهم !و هناك رجال قد لا يشبهون الرجال إلا في ظاهر اللبس وهم غير كرام و لكن!
ما هي الاسباب؟
إن المرأة الصالحة هي خير زاد و معين للرجل في هذه الحياة الدنيا و نور لطريق الآخرة
نحن نعرف رجال كانوا يتعاطون الخمور و المسكرات ولكنهم تابوا عندما تزوجوا بالصالحات!!
و نعرف رجال أصبحوا لصوص سكاري اشرار بعد زواجهم بنساء طالحات و غير واقعيات في طلباتهن!!
و هناك من إنتحر أو قتل فشنق!أو سجن بأعوام طوال

الظروف الإقتصادية نعلمها جميعآ و لكن وجود الأزواج في المحاكم و ظاهرة كثرة الطلاق والإنفصال موجودة حتي في السعودية ,قطر, مصر, و حتي دول الغرب و في كل مكان ولكن بدرجات متفاوتة!!

تعتبر عدم إحترام الآخر وسؤ فهم المسئؤليات هي من الأسباب الرئيسية للمشاكل الزوجية
و المجتمع المحيط إن لم يكن فيها سبل لحلول مثل هذه المشكلات تصبح هي زاتها وقود للحريق!!
**مثلآ عندما تكن هناك (محكمة للأسرة و الطفل) أغلب موظفيها و قضاتها غير متزوجين صغار في سنهم و تجاربهم !بالله عليكم كيف تتصورون أن تكون نتائجهم وحلهم للمشاكل الزوجية؟
أو أن تسمع و أنت في المواصلات واحدة تقول لجارتها(من يوم الليلة دي اي راجل يقل أدبوا معانا نوديهو المحكمة طوالي! المرشدة القانونية قالت لينا كده! أوعي تضيعن حقكن)!

أختي العزيزة
إن ظاهرة التسول التي نشاهدها اليوم هي خلاصة الإنهيار الأسري وهي ناتجة لعدم إحترام حقوق الزوجية من الطرفين و الفقر بسبب جور الحكومات!! ولكن علينا جميعآ أن نخشي الله في أطفالنا وأزواجنالأن الله لا يحب ظلم العباد
إن فقر الزوج ليس بعيب و يكفي أن رسولنا الكريم إنتقل إلي جوار ربه و درعه مرهون بصاع شعير
إن الدنيا فيها إبتلأت ضحكي و بكي غنآ و فقر نقص و زيادة فعلينا الصبر و الحمد
ليس بالمحاكم وحدها تأتي الحقوق
اللهم ثبت بيوتنا و أحفظ أولادنا يا رحمن يا رحيم
ربنا آتنا في الدنيا حسنة و في الآخرة حسنة و قنا عذاب النار.
وصلي الله علي رسوله الكريم
آمين

[كرار عبد الكريم النور]

#1028407 [ناصر]
3.00/5 (2 صوت)

06-07-2014 06:10 PM
وماذا تقولى عن الالاف الرجال خلف القضبان بسبب النفقة , ; كيف يحكم قاضى بنفقة 1500 جنيه لبلد الحد الادنى للاجور 350 جنيه والحد الاعلى 1570 جنيه , الم يكن اكرم لابنائها ان يظل الرجل خارج السجن حتى لو لم بدفع من اجل ابنائه , ماذا ترجين من ابناء ادخلت ابيهم السجن .
الكثير من النساء يخافون من العنوسة ويجيبون اول طارق للباب ويدخلون الحياة الزوجية بأحلام زلوطية بعيدة عن الواقع . ان الانحدار الاسرى الحاصل في السودان هو جزء من الانحدار الكلى الحاصل في البلد ومن الظلم الذى سكن مفاصل كل شى ولم بصبح فيها شئ مستقيم , فالكل مقهور ومظلوم والحل في المعالجة من الجذور

[ناصر]

#1028396 [الغلبان]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2014 05:52 PM
ههههههه شكلي انا من ناس زمان مقال قمة الروعة ويا ليت الناس ما يزوجوا بناتهم ساكت كده مشي حالك ليس الفقر عيبد ولكن ان يكون رجل صاحب قيم واهم حاجة ما يسرق وربنا بعدل الحال

[الغلبان]

#1028385 [حكم]
4.88/5 (8 صوت)

06-07-2014 05:42 PM
اها حريم الزمن دا وين من حريم زماااان ؟؟؟

اسع انتى بتكتبى سااااكت ؟؟
انتى عارفة كلمة ماسورة دى يعنى شنو ؟؟ وجات من وين ؟؟
مادام بقيتوا تكتبوا كلام الشوارع فى الصحف
وتقولوه فى البيوت عادى
منتظرة شنو تانى من المجتمع ؟؟

[حكم]

ردود على حكم
United States [حكم] 06-08-2014 02:44 PM
الأخ مجاهد
كلمة ماسورة اصبحت تتقال على انها مرادف لكلمة (مقلب)
وحتى اذا كان اصلها من الماسورة الفاضية
تظل كلمة شوارعية زيها وزى كلمة "كيسو فاضى" وغيرها من الكلمات
واصلاً ما محلها الإعلام

هناك مفردات كتيرة دخلت البيوت "وماضرورى تكون بذيئة"
كانت بتنحصر بين شلة الشباب فيما بينهم.. حتى مايسمى بالرندوك بقى داخل البيوت

الناس المتعلمة والمثقفة .. بدل يرفعوا مستوى العامة
نزلوا هم لمستوى العامة .. ودى المشكلة

مافى داعى لشخصنة المواضيع والتجريح
نحن بنتكلم فى موضوع عام وبنقول اراءنا بطريقة عامة

United States [حكم] 06-08-2014 11:46 AM
يا ابوجدو سلام
الموضوع مهم وما جميل .. لكن كان ممكن الطرح يكون بطريقة تانية ومن غير تحامل
او يقوم على دراسة علمية ..
اها المشكلة فى انو مصطلح ماسورة بقى عادى ..كدى ارجع لتعليق الأخ ود النذير وبتعرف انا قاصد شنو ..
خطورة الموضوع فى مسألة انو كلام الشوارع بقى يتقال فى البيوت ووصل لدرجة انه يتكتب فى الصحف ، عشان كدا ظهرت ملاسنات الواتساب وبرضو فى ناس بشوفوها عادية ..
وانا لما لمحت لأنو دخول المصطلحات الزى دى وحتى تبادلها من غير علم ، ليهو اثر كبير فى انهيار المجتمع ، وطبعا المجتمع يشمل الأسرة ككل والرجل والمرأة.

"اوع تكون انت ابوجدو السمسار"

United States [مجاهد] 06-08-2014 09:09 AM
القصد ما سورة الماء فا ضيى لان لاتوجد فية مياء عشا ن كدة سموها ما سورة فا ضية لو انت فهمتها بطريقتك اكيد حا تكون من الجما عة المقصود بية هزا الموضوع

[wadalnazeir] 06-08-2014 04:03 AM
اهااااا ما تقول لى قاصدة الماسورة الدخل فيها القرد عمو الاسد؟
شكلها كدا
دى كاتبة ما عندها موضوع
الاغلبية العظمى بطلقن لانهن بستاهلن الطلاق وطلاق بالتلاتة كمان

[ابو جدو] 06-07-2014 10:54 PM
والله الموضوع جميل والكاتبه اجمل
ومصطلح ماسوره عادى ومعروف للكبير والصغير حسستنا انو الموضوع خطير لو فى شى فى نفسك عادى يلا زى ما بقولو ساعدنا بشنو ... والمويه الباره ماتضايق الدنيا حر


#1028376 [عباس الحلو]
1.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 05:26 PM
يا اختى الفاضلة/
شكرا على المقال الذى حالفه الصواب فى الكثير من اجزائه رغم عدم خلوه من التعنصر فى الكثير من النقاط.
المراة مسؤولة بصورة او باخرى فى طلاقها وخراب بيتها وقبل ذلك كراهية زوجها لها وتفضيله ان يعود لحياة العزوبية التى ودعها او يختار امراة اخرى عسى ولعل تكون افضل من طليقته ..
كثير من النساء قليلات عقل وعاطفيات ..فرغم الحالة والظروف الطاحنة والمدمرة للعقل والصحة ورغم الضائقة المعيشية التى يعيشها الغالبية العظمى من الاسر السودانية ( عدا لصوص وجواسيس الحكومة ) ..نجد ان المراة لا تقدر ذلك وتتصرف كان زوجها يملك (( مال قارون )) وكان تعيش فى احدى دول الخليج المرفهة .؟؟؟؟؟؟ وبعضهن بعد ان قارب ان يفوتهن قطار الزواج فضلن ان يتزوجن اى راجل والسلام بهدف انجاب طفل او طفلين ثم تدفعه الى الطلاق دفعاً وعمدا لان مهمته انتهت ..

[عباس الحلو]

ردود على عباس الحلو
European Union [Shakespare] 06-07-2014 09:27 PM
عقليه ذكورية متحجره !!!


#1028372 [محمدالحافظ]
5.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 05:22 PM
لكى التحيه استازه سهير اولا طالما تزوج الرجل فانه محترم ولكن الحقيقه اثر تدهو الاقتصاد فى بلدنا فكك الاثر التى تكونت بالمحبه وانعدمت الاخلاف وكثر الكزب والنفاق واصبح الناس ك اشباح الليل والله يجازى الكان السبب

[محمدالحافظ]

ردود على محمدالحافظ
United States [مجاهد] 06-08-2014 09:35 AM
شكرا على موضوعك الجميل بس ركزتى موضوعك على الرجل هو السبب ونسيتى الرجل بتواحهو احد الاسباب

ضعف الدخل، عدم استطاعة تحمّل تكاليف المعيشة، وعدم القدرة على تأمين السكن، والوفاء بمستلزمات الأسرة، واستقلال المرأة بدخلها الشهري، ونزولها لميدان العمل وعدم تبعيتها للزوج، والاختلاف في المكانة الاجتماعية، سواء كانت مكتسبة، أو موروثة (مكانة الأسرة - المكانة الوظيفية - المكانة التعليمية)، واختيار كل منهما للآخر لمصلحة مادية أو معنوية، وعدم بناء الاختيار على أساس هدف الزواج السليم، عدم التوافق في الفكر والمستوى الثقافي والنظرة إلى الحياة، وعدم احترام الشروط المتفق عليها بين الأطراف.



- عدم معالجة المشاكل بعقلانية وترو.

- عدم قيام أحدهما أو كلاهما بالحقوق المطلوبة من كل منهما.

- تدخل بعض أفراد أسرة الزوج أو الزوجة مما قد يفسد العلاقة بينهما.
- الاختلاف الكبير في السلوك العام للرجل والمرأة في بعض القدرات النفسية والعقلية، مثل الطباع والانفعالات وغيرها.

- عدم القدرة على تحمّل المسؤولية الأسرية، سواء الزوج أو الزوجة، لتكوين الأسرة، وتربية الأبناء في ظل التغيّرات الاجتماعية، والاقتصادية التي تنقل الأفراد والأسرة من حال إلى حال.

- صراع الأدوار بين الزوج والزوجة، فكل منهما يريد لعب الدور الأساسي في الأسرة والسيطرة، خاصة إذا شاركت الزوجة في الدخل الاقتصادي للأسرة.

- ارتباط الزوج أو الزوجة بأسرتيهما، من حيث السكن، أو القرارات التي تخص حياتهما، فالأسرة تلعب دوراً كبيراً في حياة الفرد في مجتمعنا، حتى إذا لم يكن يسكن داخل الأسرة، ولكنه يرتبط بها عاطفياً وسلوكياً، فالأسرة مؤثِّرة جداً قي قرارات الأفراد والأزواج.

- كثرة المطالب التي لا يتحمّلها طرف من الآخر وهذا قد يؤدي إلى خلاف، ومن ثم الطلاق.

- طغيان شخصية أحد الزوجين على الآخر بشكل ملموس مما يؤجّج الخلافات بينهما.


سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة