المقالات
السياسة
غيبوبة الاخوان وسطوة العسكري
غيبوبة الاخوان وسطوة العسكري
06-10-2014 04:09 AM

أصحاب التنظيم العريق .. أومن يحسب أن لهم عراقة تاريخية .. هل قرؤوا تسلسل التاريخ؟ هل فهموا مزاج بلدهم؟ والذي نقرأه في القرآن الحكيم نقرأ سورة البقرة فنلقى مصر وجزء من تاريخ النبي موسى عليه السلام، ونقرأ سورة يوسف، فنلقى مصر المحكوم عليها بالحكمة الإلهية أن تحيا في أمان ( ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين ) ونقرأ سورة طه، فندخل مصر، وكذلك سورة الشعراء وحتى سورة الطور، إنك لتقرأ في القرآن حياة مصر أكثر مما تجد الكلام عن مكة المكرمة والمدينة المنورة .
نعود مره اخرى، هل قرا الإخوان التاريخ؟ هل تمعنوا الأحداث؟ هم لم يفعلوا ذلك، ففي مصر كل ما أزيل صاحب سطووجبروت يسعى الناس إلى صنعه لينصبوه .. فالمجلس العسكري وقد تسلسل الحكم في منظومته كان يرى أنه أحق بالحكم ممن فازوا بالإنتخابات، وكان عليه مخابراتياً أن يضع خطته على نار هادئة فارتوى بها مرسي والذي كنا نظن أن له تنظيما وأن لدي جماعته إرث تاريخي ولكن كل ذلك كان بعيدا عنهم، وكأن معركة أحد أمامنا فركضوا سريعا للغنائم ولم يعملوا على حماية من نصبوه، وسرعان ما أخترق المجلس العسكري هذه الهشاشة وانقض على من ساندهم بمستشارين عملوا على الفتق وعلى سحب البساط من تحت أرجل الذين يقفون مشدوهين ومندهشين لهول المفاجأة التي أوصلتهم بعد ثمانين عاما .. وساعدهم المجلس العسكري بالكثير من القرارات لإزاحتهم وهم لا يشعرون. ومصر بلد السيناريوهات منذ احداث يوسف عليه السلام في مصر ..
فكان على الإخوان أن يفهموا جيدا أن مبارك الذي ازيح بثورة عارمة كاسحة قد كانت معه طغمة مخابراتية قوية لن تدع الأمر يفلت من يدها بهذه السهولة حتى ولوجاءت عن طريق الانتخابات وان الأمر محتاج إلى جهد مخابراتي وتحركات كبرى .. فاجتمع القوم عسكر ولبراليون وصحفيون وراس مال وحزب وطني لتدارك الأمر حتى لا يرسخ الأمر كما رسخ لإخوان تركيا .. فكان الإفشال للرجل تلوالإفشال، وهووجماعته يهرولون إلى الغنائم .. إن الأمر المخابراتي معهم كان كبيرا قويا ومحكما . وتكون كره شعبي للرجل تم دعمه بتمرد، ولم تكن حركة تمرد وحدها المتمردة بل كل المستشارين والمقربين في السلطة .. من تبقى مع الرجل يوم عزله؟ إن المجلس العسكري بخبرته المخابراتية طوال ستين عاما كان يدرك ان المؤسسة العسكرية إن تم سحب البساط من تحت أقدامها فلن يكون لها موطأ قدم، وهي تسعى لنيل المكاسب الأمريكية وغيرها من الإمكانات الهائلة في البلد لضباط الجيش والشرطة وهم في حماية لا يحاسبهم أحد .
وحتى لا ينكشف الأمر فقد تم تغليف العمل بالسلفان الديمقراطي المزين وتم صناعة الرجل الذي وافق على أن يكون في مقدمة هذا الابداع الإبليسي فكان السيسي هوالصناعة المخابراتية المتضامنة مجتمعيا مع جيش عميق في الدولة، وإن السيسي في كل خطواته يدلل على أنه مصنوع .. وإذا حاول مستقبلا أن يخرج من قوقعة من صنعوه فسوف يلقي غيا وله الويل والثبور. إن السيسي في دوره في هذا العمل الكبير الخطير يذكر بدور عادل إمام في فيلم المتسول حينما فكر بعد أن صار لامعا ساطعا ثريا وحاول الفكاك من عصابة المتسولين التي صنعته قال له سيد زيان: نحن صنعناك وانتبه لنفسك فالذي أنت فيه كله ديكور نحن من قمنا بعمله .
إن العمل الذي أوصل السيسي إلى عابدين لهوعمل تضامن فيه لفيف من السياسيين والعسكرين ولصحافيين والقضاة والإعلام.. وأنظر كيف جرى التضامن بينهم “جماعة الإنقاذ، تمرد، عمروموسى، وغيرهم” وحتى دور حمدين صباحي كله مرسوم ومخطط له سلفا . وقد نجحوا فيه ولكن الامر الذي لا يفطن له إن العقاب الجماعي لجماعة الإخوان وغيرهم من الثوار الذين هتفوا ضد مبارك وفساده لهوعمل لن يؤدي إلا إلى زعزعته، ثم إنه بعد قليل من الوقت ستعاقب كل المجموعات الاخرى وبعد قليل سيظهر من يصرخ مما فعلوه سرا ضد مرسي والذي لن نعفيه من مسؤولية الغيبوبة والتيه أثناء حكمه .. وقد بدأ الأمر في تصفية الحسابات مع حزب النور فالطغمة الجديدة راسخة الجذور في كره من هوصاحب رائحة إسلامية وخلفها أهل الصياغة في الصحافة .
وسوف تظهر التصفيات لهذا الفريق حينما يتم تشكيل أول حكومة برأس مدني وجسد عسكري.. لن ينال الشباب من الكعكة نصيب سيكون رئيس الوزراء عجوزا وسوف يستمر محمد ابراهيم في الوزارة تكريما لجهوده.. ويتم تعيين عدلي منصور مستشارا للرئيس وسوف يحظى كل من شتم الشعب المصري لمقاطعته للانتخابات لمنصب رفيع في الدولة وسوف تحكم مصر من خلال الرئيس رقم صفر والذي لا يظهر للجمهور ابدا خوفا على حياته.. أما حياة الشعب فلا خوف عليها …
كاتبة سودانية
راي اليوم
[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1209

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1031073 [حــــــــــــــــفـــــــــــــــتر]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2014 11:48 AM
اللهم آآآآآآآآآآآآآآآآآآمين ,, اللهم أجعلهم يشتهون الماء ولا يستطيعون شرابها ويتمنون الموت من شدة الالم فلا ينالونه ,, اللهم عذبهم بكل أم بكت أنصاف الليالى على فلذة كبدها أو زوجها أو أبيها ,, اللهم عذبهم وزبانيتهم بحق كل فم جاااع ,, وبطن قرقرت ومريض مات من عدم أستطاعته توفير الدواااء اللهم عذبهم بحق كل زفرات شوق وبعاد يعانيها ابناء المهاجرين والمتغربين الفارين من الوطن بسبب سياساتهم وأفسادهم ,, اللهم أجعلهم يشتهون الطعام فلا يتذوقونه بحق كل شبر من أراضى السودان التى باعوها والتى حبسوا عنها الماء فصارت بووورا تشكوهم لربها ,,, اللهم أنا غير شامتين ولكن أمرتنا بالدعاء على من ظلمنا لذا دعوناك ,, فأن كنتم أيها السودانيين تظنون أن البشير والكيزان ظلموكم فعليكم بالدعاء فأنه أمضى سلااااح ,,أدعوا عليهم بالويل والثبوور وعظائم الامور من سرطان وأمراض ,,

[حــــــــــــــــفـــــــــــــــتر]

أسماء عبداللطيف
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة