المقالات
السياسة
على الرئيس عمر البشير أن يأمن شعبه أولا من الجوع والخوف
على الرئيس عمر البشير أن يأمن شعبه أولا من الجوع والخوف
06-12-2014 10:41 AM


على الرئيس عمر البشير أن يأمن شعبه أولا من الجوع والخوف ... ثم يطبق بعد ذلك حدود الله .... فلا يجوز تطبيق حد السرقة على البطون الجائعة...


تعالوا معي لنتدبر هذه الآية الكريمة (فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وامنهم من خوف)... فالجوع والخوف عدوان لدودان للبشرية منذ فجر التاريخ... فالجوع كافر مثل ما يقول المثل .. فأمام الجوع والخوف تتكسر وتتدحرج كثير من القيم الرفيعة والأخلاق خاصة لضعاف النفوس مثل ما نرى الآن لمن آلوا على أنفسهم الحفاظ على قيم الدين والاخلاق ينسلخون منه كما ينسلخ ضوء النهار من بهيم الليل...
فالذين كانوا حتى بالامس القريب ينافحون من اجل إعلاء كلمة الله فلما جاءت اليهم الدنيا بزينتها تركوا المثل والقيم جانبا فتشبثوا بالدنيا وهم تناسوا أن الموت الذي يفرون منه فهو ملاقيهم...
نقول للسيد رئيس الجمهورية عمر البشير أنت مقصر بالفعل تجاه شعبك ومسئول عن اختلال الامن في الشارع السوداني وما يستتبع ذلك من فوضى وفساد وكوارث أمام الله .... فهل وفرت لشعبك الغذاء والأمن حتى تطبق عليهم الحدود؟؟؟ فلماذا تتباطأ حين يتعلق الأمر بأرزاق الناس وتتسارع في تنفيذ الحدود، فالاسلام ليس حدود فقط ، فالاسلام هو العدالة الاجتماعية والحرية التي تفتقدهما حكومتك...
فأكثر من نصف شعب السودان تحت خط الفقر المدقع ولا يجدون ما يقيمون به حياتهم الطبيعية... فلو سرق هؤلاء من أجل أطفالهم لا يجوز تطبيق حد السرقة عليهم لا شرعا ولا قانونا.... فكان الأولى بك وبحكومتك أن توفر الغذاء والأمن لشعبك أولا ثم بعد ذلك تتجه لقطع الأيدي وجز الرقاب لمن يخالف الشرع والقانون إن أردت، فحينها ستكون محقاً وليس لمن يسرق العذر... ولكن أنظر حولك فكل مناطق السودان تئن من ويلات الحرب والقتال والجوع والمرض.... ففي سودان اليوم لا غذاء ولا أمن ... فكل أهل السودان اليوم في خوف وجوع... فمن يلزم داره خوف القتال يموت جوعاً ومن يخرج طلبا للزرق يموت في المعارك المشتعلة على الجبهات بلا سبب يستدعي ذلك إلا الحفاظ على الكراسي... ففي سودان اليوم أيها الرئيس الموت في كل مكان والجوع في كل مكان إلا في جزر معزولة صنعتموها أنتم ومحجوبة عن الشعب مثل ضاحية (كافوري والمنشية والطائف) لأنها أملاك خاصة لكم وللمندسين بينكم ... بالامس كنت بالمملكة العربية السعودية لتغيير حنجرتك واليوم في مستشفى رويال كير لتغيير الركبة وغداً من يعلم الى اين لتغيير عضو ما ... فكيف ترضى لنفسك أن تتعالج في مستشفى انت لم توفر مثلها لشعبك... فهل تعلم المال الذي تنهبه حكومتكم كيف يجمعه الشعب السوداني الى أن يصير في بطون من لا يستحق؟؟ فهذه الاموال التي تنهبونها مخلوطة بعرق الفقراء ودم الذين قضوا بحربكم جورا وظلما ودموع الآرامل والثكالى واليتامى.... فهذه الأموال التي تنهبونها هي من أموال ستات الشاي يا سيدي وأموال أصحاب الكارو وعمال كمائن الطوب الذين يقضون جُلّ يومهم في أتون النار هربا من أتون الجوع... هذه الأموال التي تجمعونها وتصرفونها دون أن يرف لكم جفن من أموال الفقراء الذين يجمعونها قرشاً قرشاً... وإنه لمن المؤسف حقاً وأنت تحكم جيشاً جراراً من الفقراء والمساكين وتتبرع بالعربات للاعبي كرة قدم في مصر وآلاف العجول وجوالات ذرة لدولة انفصلت هنالك باقصى جنوب الوادي....
فكيف تطاوعك نفسك أن تتبرع وتتصرف في مال أنت لم تملكه وشعبك لا يجد ما يقتات به ويقيم به أوده... فهل تذكر عام الرمادة في شبه جزيرة العرب أيام الخليفة العادل عمر الخطاب وكيف أبطل حد السرقة لأن الناس لم يجدوا ما يقتاتون به وسمح لهم بالسرقة من أجل بطونهم الخاوية.... فلماذا لا تسمح لفقراء بلادك بأن يقتحموا أحياء كافوري والطائف والرياض ليدخلوا بيوت الانقاذيين (الذين لم ينقذوهم حتى الآن) ليطعموا أولادهم لأنهم هم الذين تسببوا في جوعهم وقتلهم بتوجيه موارد البلاد نحو التقاتل والاحتراب لربع قرن من الزمان، بدل التنمية والتطور...
فهل رأيت سيادة الرئيس الى عاصمة بلادك وواجهتها الحضارية وهي تتطفح بالقاذورات والنفايات وأكوام الأوساخ ... فهل يشرفك وأنت تحكم من وسط هذه القاذورات لأفقر شعب عرفتها البشرية بالحديد والنار... وتأكد لن ينصلح حال الشارع السوداني مهما إستخدمت من العنف والإعتقالات التعسفية تجاهه ما لم تكن هنالك عدالة بين كل الناس فلا يمكن أن يراك الشعب ورهطك يسرق من ماله ويسكت.... فالسرقة ليست سرقة ما في الجيوب فقط ، فعلى سبيل المثال لا الحصر: تصليح وتعبئة بنزين لسيارتك على حساب الدولة يعتبر سرقة و وركوب السيارة الحكومية بعد الدوام الرسمي يعتبر سرقة وتجنيب وتخصيص مال عام للاحتفالات والعزائم يعتبر سرقة وهكذا...

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1047

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1033665 [Al Kahli]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 11:15 PM
Please note that not all Kafori is built by Al-ingaz money
we suffered a lot (out from Sudan for the last 20yrs) to build a house......in the state of Kafoori.

[Al Kahli]

ردود على Al Kahli
European Union [هلالي] 06-13-2014 12:17 PM
i meant most of buildings and facilities belonging to them... but my friend kafoori is not a state but only a district


#1033197 [osama dai elnaiem]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 12:22 PM
لك التحية فالاية الكريمة التي اوردتها فيها اعظم بلاغ ووحدها تكفي --- واخيرا طلبت الانقاذ من السودانيين التضرع لله لتخفيف الحر في رمضان القادم والتخلي عن عمل الابري هم لايعملون بالاية في اطعام الجائع وانما يطلبون منه الصبر علي الجوع وهم بطونهم ملاي وبنادقهم مشرعة يحملها (حميدتي) وجنجويده لزرع الخوف---- لا نقول اخي حمدي الا حسبنا الله فنحن اصحاب القلم نؤذن في مالطه فهؤلاءالقوم اصم الله اذانهم واعمي بصائرهم وختم علي قلوبهم ولا يرون من الاية الكريمة التي استشهدت بها شئ الا ما يناقض .

[osama dai elnaiem]

حمدي حاج هلالي
حمدي حاج هلالي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة