المقالات
السياسة

12-10-2015 01:35 PM


أورد تقرير المراجع العام في نتائج المراجعة للعام الماضي 2014 م وتحت عنوان شركات الكهرباء – دراسة تكلفة الكهرباء- حسب التقريرتوصلت نتيجة المراجعة الى الاتي ( عدم وجود نظام لحساب التكاليف وعدم وجود ادارة متخصصة لحساب التكاليف عن التوليد المائي والحراري ، وعدم وجود الكادر الفني المتخصص والمؤهل لحساب كلفة الكهرباء ) ، واوصى تقرير المراجع بانشاء ادارة متخصصة لحساب التكاليف واعداد نظام حساب التكاليف واعتماد كلفة الكيلو واط مرفقاً للدراسة الفعلية بكل شركة واتباع المعايير العالمية ، وورد فى التقرير ايضآ عن الشركات بالتفصيل الاتى ؛
( 1 ) شركة التوليد المائي
رصد التقرير المخالفات في هذه الشركة و لخصها في عدم الالتزام بلائحة شروط الخدمة ، وعدم تناسب مؤهلات وخبرات بعض العاملين مع متطلبات شغل الوظائف ، مخالفة قانون الشراء والتعاقد ، و مخالفة واللائحة المالية للشركة ، يتم اعتماد الوظائف من الرابعة فما دون من قبل الادارة العامة وليس مجلس الادارة بما يخالف لائحة تأسيس الشركة .
( 2) الشركة السودانية للتوليد الحراري
مخالفة صريحة بتبعية ادارة المراجعة الداخلية للادارة العامة ،وليس الى مجلس الادارة ، لا تتم مراجعة رئاسة الشركة ، فقط تراجع المحطات الخارجية ، لاتوجد خطة استراتيجية مجازة للشركة ، مخالفة عقد تأسيس الشركة – سلطات وصلاحيات مجلس الادارة .
( 3 ) الشركة السودانية لنقل الكهرباء
لاتوجد خطة للشركة ، عدم اكتمال الهيكل التنظيمي والوصف الوظيفي ، مخالفة اجراءات التعيين ومخالفة قانون الخدمة المدنية ، عدم تناسب مؤهلات البعض مع متطلبات شغل وظائفهم .
( 4 ) الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء
لاتوجد خطة استراتيجية مجازة للشركة ، مخالفة لائحة شروط الخدمة ومخالفة قانون الخدمة المدنية ، عدم تناسب مؤهلات وخبرات بعض العاملين مع متطلبات الوظائف التي يشغلونها ، لايتم الاعلان عن الوظائف في وسائل الاعلام ولايتم التعيين عن طريق المعاينة أو إجراء الامتحانات .
( 5 ) شركة لكهرباء سد مروي
عدم الالتزام بقرارات مجلس الادارة ، عدم الالتزام باللوائح والمنشورات ومخالفة لائحة شروط خدمة العاملين و تعيين مدراء الادارات من الادارة العامة بدلاً عن مجلس الادارة .
هذه المخالفات هي ما استطاع تقرير المراجع حصره تحت عناوين بارزة ، وحقيقة الوضع في شركات الكهرباء ورئاسة الوزارة هي اسوا من ذلك بكثير ، وكما أوضح التقرير فإن من يشغلون الوظائف وبالذات القيادية لاتناسب مؤهلاتهم ولاخبراتهم مع متطلبات شغل الوظائف ، ادارات هامة يشغلها حملة شهادات الدبلوم في الديكور والمساحة والبيطرة والانتاج الحيواني والزراعة والاقتصاد الزراعي ، هذا ان كان في الاصل لهم شهادات ، السيد وزير الموارد المائية والري والكهرباء قدم بيانه أمام المجلس الوطني ، البيان حفل بالنسب المئوية ( 56 نسبة مئوية ) و ( 25 ) رقماً ، ولم يوضح في البيان اى ارقام عن ميزانيته او ايراداته ولا منصرفاته ، البيان افتقر لاي رقم مالي بالجنيه أو اي عمله أخرى ، ومن هنا يتضح ان البيان هو الفاظ انشائية لا معنى لها ، السيد الوزير تحدث عن ( 650 ) ميقاواط ( نقص ) في التوليد المتاح واعطى انطباعاً بان ( 650 ) ميقاواط هي عجز في التوليد ، الحقيقة ان وحدات التوليد الموجودة اصلاً بها عجز يتجاوز حديث السيد الوزير ليصل الى ( 850 ) ميقاواط ، وعلى السيد الوزير مراجعة موقف التوليد اليومي ليتأكد من ذلك ، السيد الوزير تحدث مرتجلاً أحاديث خطيرة في رده على مداخلات النواب حول مشكلة العدادات ،وحول وجود وحدات توليد ( جرارات ) طاقة الوحدة الواحدة ( 25 ) ميقاواط ، السيد الوزير قال أن هذه الوحدات تنتجها فقط شركاتان فى العالم الا ان هذه الشركات لا يسمح لها بالعمل في السودان بسبب العقوبات الاقتصادية ، وهذا الحديث عاري من الصحة تماماً ، وبغض النظر عن افتقار هذه الفكرة لاي رؤية هندسية أو خيال فاننا نسأل السيد الوزير لماذا وحدات ( جرارة ) ؟ وكل البلاد و مرافقها الحيوية تعيش حالات طارئة متكررة يوميآ ؟ نواصل مع الكهرباء و فرية دعم الكهرباء،،



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3067

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد وداعة
محمد وداعة

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة