المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
"الخطأ الطبي:" المسكوت عنه سودانيآ...الى متى؟!!
"الخطأ الطبي:" المسكوت عنه سودانيآ...الى متى؟!!
06-18-2014 01:14 AM


1-
في ظل الازمات المتلاحقة التي لاتتوقف في البلاد منذ زمان طويل،
وانشغال الناس بالجري اليومي وراء "رزق اليوم باليوم"، نجد ان موضوع الاخطاء الطبية التي تكاثرت وتعاظمت في السنوات الاخيرة بصورة مريعة، قد اصبح موضوعآ لايحتل مكانة كبيرة من الاهتمام الشعبي والرسمي والاعلامي، واصبح قدر الناس ان يتحملوا وقوع هذه الاخطاء اما بالسخط وال"نقنقة" لاشئ بعدهما!!، او بقبول الامر الواقع بسكوت غريب غير مبرر!!


بثت كثير من الصحف المحلية وباقي المنابر السودانية في الاونة الاخيرة مقالات وتحقيقات عن الأخطاء الطبية في السودان، وجاء في احدي التحقيقات، ان عدد حالات الاخطاء الطبية التي وقعت خلال الخمسة اعوام الماضية قد ارتفعت بصورة كبيرة واصبحت ملفتة للنظر ومحل سخط الناس وتبرمهم مما يجري داخل المستشفيات والعيادات الطبية، وجاء هذا السخط الشعبي بعد ان ادت اغلب هذه الاخطاء الي حدوث وفيات بنسبة عالية خاصة في حالات الولادة في كثير من مناطق السودان.


ولما تكاثرت قضايا الأخطاء الطبية خلال الآونة الأخيرة، وأثارت جدلاً واسعاً وسط الرأي العام وتناقلتها الصفحات الأولى من الصحف اليومية، وأصبحت حديث المجتمع الذي فقد الثقة في مؤسساتنا الصحية، اضطرت وزارة الصحة بولاية الخرطوم لاقامة سمنار لمناقشة القضية بزوايا مختلفة، وفي هذه الندوة دافعوا غالبية الأطباء المشاركين عن موقف الطبيب من الأخطاء الطبية وهاجموا وسائل الإعلام المختلفة لتناولها للقضية بطريقة مخلة ومثيرة وبها تضليل للرأي العام، وتحدث وزير الصحة بالخرطوم مأمون حميدة قائلاً: إن الذين يتحدثون عن تطبيب دون أخطاء طبية هم واهمون، لوجود مثل هذه الأخطاء في الدول المتقدمة، وأكد نائب رئيس القضاء مولانا عبد الرحمن شرفي أن ما يثار عن الأخطاء الطبية يبعث القلق في نفوس ق في نفوس المواطنين وعدم الثقة في الطبيب والمنشأة، وأشار إلى أن إطلاق أخطاء طبية تحاكم الطبيب قبل أن يخطئ. ودعا إلى بث الطمأنينة في نفوس الأطباء وعدم ملاحقتهم في كل كبيرة وصغيرة!!!!

4-
واضطرت وزارة الصحة الي اجراء تحقيقات موسعة داخل مستشفياتها لتدارك الامور قبل وان تصل لحد الكارثة. خصوصآ وا ن الامر قد وصل الي حد قيام بعض افراد اسر المرضي المتضرريين بالضرب علي الاطباء والطبيبات.


وفي شهر يوليو 2008 إتخذ المجلس الطبي السوداني إجراءات عقابية في موجعة في حق (24) من الاختصاصيين والاطباء وصلت لحد الايقاف النهائي عن العمل وذلك بسبب شكاوي المواطنين من الاخطاء الطبية بالمستشفيات الخاصة، وايضآ الشكاوي من مستشفيات حكومية. تراوحت العقوبات ما بين الفصل النهائي والايقاف عن ممارسة المهنة لمدة عام وايقاف عدد من الاطباء لمدة 9 اشهر وآخرين الي 6 أشهر والزام عدد من المستشفيات بدفع الغرامة المالية للمتضررين. قال د. امام صديق الامين العام للمجلس، ان معظم الشكاوي وردت للمجلس ناتجة عن الاهمال والتقصير والتخاذل وعدم الكفاءة احيانا، مؤكدا اهتمام المجلس بشكاوي المواطنين وانصافهم ومن ثم اتخاذ الاجراءات المناسبة في مواجهة الاطباء في حالة وقوع الاخطاء الطبية.

6-
درجت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية كل عام علي تقديم "تقرير سنوي عن الاخطاء الطبية التي وقعت خلال العام" بمستشفياتها الحكومية او الخاصة، ولاتتساهل الوزارة او تجامل الاطباء في هذا التقرير، وتنشر خفايا واسرار الاخطاء. وهاكم ماكتبته احدي الصحف السعودية:

جريدة المدينة السعودية تنشر تقرير الاخطاء الطبية السنوي:
غاب عنه السودانيين وتصدره المصريين
*************************
المصدر: موقع -النيلين-
05-02-2014 03:19 AM
--------------------------
نشرت صحيفة المدينة” اكبر الصحف السعودية” صباح اليوم << الخميس>> التقرير السنوي للاخطاء الطبية، والقضايا المفتوحة في هذا الشأن ، غاب عن تقرير الاخطاء السنوي المنشور الاطباء السودانيين بسجل مهني نظيف خالي من الاخطاء الطبية، فيما تصدر الاطباء المصريين سجل الاخطاء باكبر نسبة أخطاء طبية تشهدها المملكة العربية السعودية بنسبة ” 44%” وبعدهم الاطباء السعوديين بنسبة أخطاء بلغت ” 15%” ومن ثم السوريون بنسبة بلغت “9%” والهنود بنسبة ” 6%” .وتنوعت الاخطاء مابين الباطنية والجراحة العامة والنساء والتوليد حسب التقرير المنشور.

7-
ظاهرة غريبة ان يكون الطبيب السوداني في الخارج، قمة في العطاء والبذل ومحل شكر المرضي والناس والجهات الرسمية، وفي السودان هو غارق الي اذنيه في اتهامات لاتحصي ولاتعد، منها انه غير كفء.. ولايعرف ابجديات مهنته..وانه السبب في زيادة عدد المقابر في كل ربوع البلاد!!، ومما زاد الطين بلة عليهم، ان وزيرهم حميدة كثيرآ مايقف ضد الجميع: الاطباء..المرضي.. المسؤوليين في وزارته!! ويستفز العيانيين وراح يقول لمراكز الكلى:(أنتوالعيانين الكتارديل بتجيبوهم من وين؟)!!

8-
الاخطاء الطبية يجب ان تعالج بحزم وبشدة، وان تسمح الجهات الامنية للصحف بنشر كل الاخطاء التي تقع في المستشفيات، والا تمنع نشر الحقائق حول مايدور في المستشفيات، فكل حكومات العالم لاتتساهل او تتقاعس في حماية المرضي ببلدانها، وتفرد الصحف هناك مساحات للكتابة عن الاخطاء الطبية، ويجب علي وزارة الصحة المركزية القيام بتقديم تقرير سنوي ن الاداء بالمستشفيات واداء الاطباء السودانيين والاجانب.

9-
واخيرآ:
ماذا تم بخصوص الطبيبة التي تسببت في عجز جزئي وكلي لثلاثة أطفال أجرت لهم عملية ختان داخل مستوصف طبي في منطقة أم بدة في يوم 27 مايو الماضي، واكتشفت الأسرة ببعد مراجعة الطبيب، أن أبناءهم الشقيقان وابن عمهما تعرضوا لعملية بتر كلي وجزئي في أعضائهم التناسلية..ما دفعهم لاتخاذ إجراءات قانونية في مواجهة الطبيبة بتهمة تسبيب العجز، وتحصلت أسرة الأطفال على تقرير طبي يحدد نسبة العجز التي تعرضوا له، وتأكد لهم إمكانية معالجة اثنين منهم بالخضوع لعمليات، فيما أصيب ثالثهم بعجز كلي، وصرحت النيابة بتحرير بلاغ في مواجهة الطبيبة وإخضاعها للتحريات بتهمة تسبيب الأذى الجسيم?!!

واخيرآ جدآ:
ليس الغرض من هذا المقال الاساءة او التقليل من قدرة وكفاءات اطباء السودان، ولكن لابد من الاعتراف، بان الاخطاء الطبية قد فاقت كل الحدود، ولابد من دق جرس الانذار للفت الانتباه....

بكري الصايغ
[email protected]


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 3540

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1039478 [mohamed]
2.00/5 (3 صوت)

06-19-2014 02:51 PM
الطبيب ليس بمعصوم .. فهو بشر ويخطئ

يبقى نوع الخطأ هو المحدد الوحيد للعقوبة ونوعها ومايجب ان يستحقه الطبيب

دكتور محمد

[mohamed]

ردود على mohamed
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 05:52 PM
أخوي الحبوب،
Mohamed - محمد،
(أ)-
سلامي العطر يادكتور، وسعدت بزيارتك الكريمة، وبتعليقك المقدر، وانت اول دكتور يشارك برأيه في هذا الموضوع الحساس فلك مني اجمل ايآت الشكر والعرفان. بخصوص الفقرة الاولي من كلامك وكتبت:
"الطبيب ليس بمعصوم .. فهو بشر ويخطئ"، فهذه النقطة لاخلاف حولها علي الاطلاق، وجل من لايخطئ.

ولكن في الفقرة الاخري كتبت:
"يبقى نوع الخطأ هو المحدد الوحيد للعقوبة ونوعها ومايجب ان يستحقه الطبيب"...، وهنا نقف لنسأل هل اصلآ توجد عقوبة للطبيب المخطئ في السودان؟!! واذا افترضنا انها موجودة، لماذا اذآ نجد ان اغلب الاطباء الذين شملتهم عقوبات رادعة قد عادوا لممارسة مهنة الطب مرة اخري بعد زمن وجيز من صدور العقوبة وكان شيئآ لم يكن؟!! وهل توجد فعلآ تحقيقات وتحريات جادة قامت بها وزارة الصحة المركزية او بالولايات لمعرفة اسباب تعاظم حالات الخطأ الطبي؟!!، من يحدد نوع العقوبة: وزارة الصحة؟!! المجلس الطبي؟!! وزارة العدل؟!! ادارات المستشفيات؟!!


#1039278 [العنقالي]
2.57/5 (6 صوت)

06-19-2014 12:03 PM
تحياتي العزيز بكري
موضوع مهم واشكرك عليه
لكن ينبغي علينا ايضا ان نقول ان الطبيب السوداني فى الغالب هو شخص فى غاية السؤ
خصوصا فى تعاملو مع المريض’ وفى احساسو بانو افضل شخص , او على الاقل افضل من الناس المرضى خصوصا , والطبيب السوداني هو شخص لا يجيد الاستماع للمريض , ضف الي انه لايقرأ ويطور نفسه بعد التخرج, فلا متابعة للدوريات ولا الجديد فى الطب , ومسالة النجاة من الطبيب السوداني مسألة حظ بمعني انو التشخيص والعلاج شختك بختك يا صاب ياخاب
طبعا دا ماليو علاقة بماحدث لأم العنقالي التي شخصت جلطتها بالملاريا!! وهي لازالت مشلولة
سأعفيك من قراءة دعواتي اللاعنة على هذا الطبيب وامثاله
ولك الود والتقدير

[العنقالي]

ردود على العنقالي
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 05:31 PM
أخوي الحبوب،
العنقالي
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك السعيد، وأسف ياحبيب ان فتحت جراحاتك وجددت احزانك، متمنيآ من الله تعالي ان يمن علي والدتكم العزيزة بالصحة التامة والعافية الكاملة.. انه سميع مجيب.

(ب)-
***- اخوي الحبيب، انا من سكان حلفا الجديدة التي يعاني اهلها منذ سنوات طويلة من كارثة مرض سرطان "الاستبسوس"، وهو مرض خطير اصاب نسبة كبيرة من السكان جراء استنشاقهم ماتخرجه اخشاب "الاستبسوس" من سموم قاتلة، وهي اخشاب ممنوع استعمالها دوليآ لما فيها خطورة علي حياة البشر، الا ان شركة "تيرف" البلغارية قامت عام 1962 بتشييد مئات المنازل في حلفا الجديدة وسقفت هذه البيوت بهذه الاخشاب الممنوعة، وتسربت السموم للابدان وماتوا المئات بهذا المرض الفتاك، واضطروا الاهالي للهجرة من حلفا الجديدة الي الخرطوم واستوطنوا بالكلاكلات كوطن ثالث لهم بعد حلفا القديمة والجديدة!! ومن تبقوا هناك احياءآ يتم علاجهم بالاسبرين!!

ولااود هنا ان اسئ للاطباء في منطقة حلفا الجديدة، فهم ايضآ يعانون من شح في الادوية الضرورية والمستلزمات الطبية، وكتبوا في تقاريرهم الرسمية مرارآ وتكرارآ، ان سبب الاصابات والوفيات العالية تعود الي اخشاب "الاستبسوس"، وانه لاحل لحماية من تبقوا احياء الا ان يتم فورآ ازالة السقوف الخشبية من البيوت،

وتسلمت وزارة الصحة في الخرطوم تقاريرهم الطبيبة، وبادرت علي الفور بارسال شحنات من الاسبرين!

[رانيا] 06-19-2014 01:23 PM
سلامة الوالدة وربنا يعافيها إن شاء الله .


#1038917 [بكري الصايغ]
2.38/5 (4 صوت)

06-19-2014 04:45 AM
غرائب مايـجري في سودان الحزب الحاكم:
والي شمال دارفور يحرم مواطني
الولاية من مستشفيين كبيرين!
********************
المصدر: - سودانيز اون لاين-
18-06-2014,-
الكاتب: محمد احمد معاذ
-------------
يتداول اهل ولاية شمال دارفور المنكوبة وبمرارة كيف اطاح واليهم بمستشفي كبير لعلاج امراض وجراحة القلب واخر لعلاج الامراض الباطنية والجراحة والنساء والولادة والاطفال لاسباب يندي لها الجبين.
فمستشفي القلب تبرع به الايطاليون واختاروا له الفاشر مقرا نسبة لما يعانيه الاقليم من شح في المشافي ولازدياد المواطنين في هذا الاقليم فقرا ومرضا بسبب الحروب وهجمات المليشيات الحكومية وللاهمال المتفاقم والمقصود من حكومات المركز علي مدي سنين عجاف. وحين قابل الوفد الايطالي والي الولاية , تقول الرواية ان الوالي طلب منهم تسليمه المال ليقوم هو ببناء المستشفي , وطبعا اعتذر الطليان وافهموه بان هذا غير قانوني في دستور بلادهم , فما كان من الوالي الا ان رفض قيامهم بانشاء المستشفي بانفسهم فحولوه الي سوبا بالخرطوم بعد ان استياسوا منه وخلصوا نجيا.

اما المستشفي الثاني فهو من تبرع الاتراك وهو مستشفي تعليمي كبير قال لهم الوالي ان لا ارض له في الفاشر لانشاء المستشفي بعد ان رفض الاتراك ايضا تسليمه المال لانشائه , فاصبح المستشفي من نصيب نيالا وكان السبب في انشاء كلية طب بجامعة نيالا نظرا لوجود مستشفي تعليمي. وهكذا تسبب والي شمال دارفور في حرمان مواطني الولاية المنكوبة من مستشفيين ضخمين يتمني كل ذي عقل ان يظفر بهما. ولكن الفساد والجشع يؤديان الي اكثر من ذلك.

الجدير بالذكر ان الوالي قد سبق وحرم مدينة الفاشر من شبكة طرق مسفلتة حول وداخل الفاشر لذات السبب المنطلق من جشع وطمع ونرجسية لا حدود لها.

ان صح ما ذكرناه فان علي والي شمال دارفور ان يستعد لمحاكمة علنية امام اهل دارفور ليتم انزال اقسي انواع العقاب بحقه وليكون علي مدي التاريخ مذكورا بسوء لحرمانه بني جلدته من خدمات لم تكن لتكلف الخزينة قرشا واحدا.

[بكري الصايغ]

#1038881 [بنت الناظر]
2.44/5 (5 صوت)

06-19-2014 01:38 AM
أخى العزيز المسكوت عنه كثير فشعب السودان يبدو إنه عمل بالمثل البقول لو كترت عليك الهموم إدمدم ونوم .
حزنى على وطنى الذى صار أمره بيد الذئاب والثعالب ....
وقومى نائمون على سرير تحيط به الكوارث والمصائب من كل جانب ...

الأخطاء الطبية هى جزء من الأنهيار التام فى كل مناحى الحياة فى عهد هؤلاء الأبالسة عصابة تجار الدين .. فالتعليم منهار والصحة منهارة والقضاء حدث ولا حرج ووزير الصحة باع كل المشافى وبيعت معه كل الضمائر فضاع إنسان السودان ..ولا حل إلا فى إقتلاع هذه العصابة ...

[بنت الناظر]

ردود على بنت الناظر
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 05:00 PM
أختي الحبوبة،
بنت الناظر،
(أ)-
السلام الطيب العطر الممزوج بالشكر علي قدومك السعيد، وألف شكر علي مساهمتك المقدرة. ووصلتني رسالة من أخ عزيز يقيم في هولندا، وكتب:
(عندما قام الدكتور لواء معاش الطيب محمد خير سيخة بقتل زميله الدكتور الراحل علي فضل باحدي بيوت الاشباح بعد تعذيب طويل، تم استخراج شهادة الوفاة من السلاح العسكري ممهورة بتوقيع طبيب كبير، بان سبب الوفاة حمي ملاريا اصابت المتوفي!!، سمعنا بالخطأ الطبي، ولكن ماذا نسمي مافعله الطبيب الكبير بالسلاح الطبي من تزوير وغش؟ !!، والغريب انه مارس بعدها عمله بصورة طبيعية كان شيئآ لم يكن!! )...


#1038880 [bent alnil]
4.07/5 (5 صوت)

06-19-2014 01:36 AM
كثير من الأخطاء طبية و غير طبية مشكلتنا اننا مجتمع بسامح و بحل المشكلة بأخوي و اخوك و اجاويد عشان كده مافي زول يتعظ و يعمل حسابه و يجود عمله لو يتحاسب كل مخطئ كانت المشاكل قلت ... الأخطاء والطبية كثيرة جدا منهاما وصل الإعلام و أكثر منها ذاك الذي لم تكتب عنه الأقلام و العجب أخطاء الأطباء في الأرياف مستغلين جهل البعض منهم ... كثرة الكليات الطبية بلا جدوى هي التي فرخت هذا الجيل الذي ببعد عن العلم و دكاترة هم ذاتهم حيروا الطب ....

[bent alnil]

ردود على bent alnil
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 04:43 PM
أختي الحبوبة،
Bent Alnil ـ بنت النيل،
(أ)-
السلام والتحايا العطرة لشخصك الكريم، وسعدت بزيارتك الميمون، وبمساهمتك المقدرة، وبالفعل كما كتبتي، فحل المشكلة ب"أخوي واخوك"، وتدخل الواسطات، والاجاويد، و"باركوها ياأخونا!!"، هي اساليب سلبية دخلت لصالح فساد وزارة الصحة واخطاء الاطباء والمستشفيات.

(ب)-
وصلتني رسالة من أخت عزيزة تقيم في القاهرة، وكتبت:
( موضوعك عن الخطأ الطبي قديم ولاجديد فيه، ولكنه يتجدد كل يوم بسبب استمرارية اخطاء الاطباء التي لاتتوقف، وماعاد المواطن السوداني يتفاجأ وهو يطالع صحف الصباح باخبار وفاة مرضي بالمستشفيات نتيجة اهمال الاطباء، او بسبب اخطاء اصلآ ماكان المفروض ان تقع!!، ولاعدنا نحتج او نشتكي او نندد باخطاء الاطباء، لانه لا يوجد في السلطة من يهتم بهذه الشكاوي والاحتجاجات الشعبية، وان خرجنا للشوارع سلميآ لنعبر عن سخطنا عن الاوضاع المتردية بمستشفياتنا، عندها تقوم شرطة وزارة الداخلية ورجال الأمن بقمعنا، ولسان حالها يقول:"من انتم ياشذاذ الافاق حتي تحتجوا علي وزارة الصحة وسياساتها؟!!..وان تقدمنا بعرائض احتجاجية للصحف، لايتم نشرها، وتنشر بدلآ عنها اخبار اخري عن تحسن صحة المواطنيين في ظل الحكومة الرشيدة!!...موضوع المقال صحي المواجع عند مئات الألوف من الاسر السودانية التي عانت من قبل او مازالت تعاني من اضرار الاخطاء الطبية التي مست الكثيرين من افراد اسرهم!!)...


#1038868 [aa]
4.00/5 (2 صوت)

06-19-2014 01:00 AM
الأخطاء الطبية لا مفر منها لكن هناك الكثير الذي يمكن عمله للتقليل منها و التعامل مع نتائجها.
الحل كالآتي:
(1) تعميم القوانين و اللوائح المنظمة لممارسة المهن الصحية \الطبية بما في ذلك النت و تدريس هذه القوانين و اللوائح في كليات الطب بطريقة منهجية.
(2) تيسير إجراءات تقديم الشكاوى في حالات المخالفات الطبية و سرعة الحسم فيها مع ضمان إستقلالية القرار وضمان حق الإستئناف.
(3) الزام الممارسين الصحيين و المؤسسات العلاجية بعمل تأمين إجباري يغطي الأخطاء الطبية.

أتوقع أن تطبيق هذه الخطوات سيؤدي للآتي:
(1) العدل و حفظ حقوق المرضى.
(2) زيادة الثقة في الأطباء و المؤسسات الصحية. هذه الثقة لها أثر إيجابي على المريض و الطبيب.
(3) تحسين الأداء في المؤسسات الصحية

[aa]

ردود على aa
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 04:36 AM
أخوي الحبوب،
Aa - أ ا،
السلام والتحايا الطيبة، وسعدت بزيارتك الثانية الميمونة، اما بخصوص تعليقك المقدر والاقتراحات التي جاءت فيه، فنظريآ هي اقتراحات جميلة ومقبولة، ولكن عمليآ وفي حكم النظام الحاكم فمن المستحيل تطبيقها والعمل بها.


#1038781 [صبري فخري]
3.63/5 (4 صوت)

06-18-2014 09:23 PM
الحل واضح ... لابد من تكوين مجلس ادارة لكل مستشفى له كل الصلاحيات كما كان اﻷمر قبل 89 ولكن المسؤلين بالوزارة يعارضون هذا اﻷمر لشيء في نفس يعقوبف

[صبري فخري]

ردود على صبري فخري
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 03:43 AM
أخـوي الحبوب،
صبري فخري،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك المنير، وألف شكر علي مساهمتك الكريمة.
(ب)-
وصلتني رسالة من طبيب يعمل في لندن، وكتب معلقآ علي الموضوع:
(لاتوجد دولة بغض النظر ان كانت دولة متقدمة وغنية او فقيرة متخلفة وسلمت من الاخطاء الطبية، وكل هذه الدول تسعي لتقليل نسب الاخطاء الطبية في مستشفياتها، مشكلة السودان ان النظام فيه يحمي الاخطاء بشدة والتستر عليها بشتي الطرق والوسائل، ولا يتشدد في محاسبة الاطباء او ادارات المستشفيات التي تقع فيها الاخطاء، بل ووزرات الصحة لاتطبق جزاءات عقابية صارمة علي من يرتكب خطأ طبي، واحيانآ تتدخل الاجاويد لاطلاق سراح طبيب او اخصائي تسبب في ازهاق ارواح وضياع حياة مرضي!! وفي كثير من الاحاين تتدخل جهات حزبية كبيرة او شخصيات عندها نفوذ وسطوة في رفع العقوبات عن الاطباء والمستشفيات !!، وهناك موضوع اخر جدير بالاهتمام، انه لو كانت هناك سياسة طبية واعية وامينة لما انتشرت تجارة بيع الاعضاء البشرية!!، واصبح عندنا في السودان مستشفيات تعمل في مناطق شرق البلاد وتتكسب من تجارة الاعضاء البشرية)!!


#1038596 [Hussein Musa]
4.00/5 (4 صوت)

06-18-2014 04:51 PM
شئ لا بد ان نعترف به اولا..انه الخدمات الطبية والصحية في البلاد انهارت تماما في كل النواحي..وانه الشعب السوداني عايش بالجلالة ورحمة
الله...الاخطا الطبية موجودة في كل العالم كلام صحيح ولكن الفرق انو مثلا
انا عايش في اوربا اذا ارتكب في حقي خطا طبي اي كان فكانما جاتني
ليلة القدر سيدفعوا لي دم قلبهم..ويحاكم ويعاقب من ارتكب ذلك الخطا في حقي..ويامامون حميدة انت تعرف ذلك جيدا..لذلك كل من يعمل في الحقل الطبي من الموظف الي الممرض الي الطبيب بيكون حريص جدا
انه لا يكون هناك اي خطا وبالتالي الارتقاء بالخدمات والمسئولية..انه استغرب انه اطباؤنا عندما يكونون بالخارج يعملون بمسئولية وهمة عالية
ويتعاملون بلطف وذوق مع المرضي عكس عندما يكونون بالسودان..شئ محزن جدا..

[Hussein Musa]

ردود على Hussein Musa
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 03:18 AM
أخـوي الحبوب،
Hussein Musa - موسي حسين،

ياهلا بالناس السمحيين، وسعدت بالزيارة والتعليق السمح، وياريت لو "حميــضة" يقرأ كلامك!!

تعرف ياحسين، قلت لبروفسيرة المانية تعمل باحدي المستشفيات الكبيرة في مدينة ميونيخ، ان المريض في بعض مناطق السودان المهمشة ، بانه ملزم لكي يبقي تحت العلاج بالمستشفيات، باحضار سريره والمرتبة والمخدة والملاية والشاش والقطن وتموينه اليومي من اكل وشراب، فهوت البروفسيرة علي مقعدها المكتبي بقوة غير مصدقة بما قلت!!،وقالت معلقة علي كلامي، انه واثناء الحرب العالمية الثانية عام 1945عندما كانت الطائرات الحربية التابعة لقوات الحلفاء(اميريكا وروسيا وفرنسا وانجلترا) تقصف كل المدن الالمانية بالصواريخ والقنابل، وتهدمت البيوت والعمارات وكل الابنية القديمة والحديثة، وعانينا وقتها من شح شديد في المواد الضرورية والادوية، ورغم ذلك كانت الخدمات الطبية تسير بصورة طبيعة، ومااجبرنا مرضانا والجرحي علي استجلاب مايحتاجون اليه رغم رداءة الظروف الحياتية بالمخابئ تحت الارض. واكملت البروفسيرة كلامها فقالت: اعرف عن السودان انه بلد نفطي وعنده مايكفي من الاموال الصعبة من عائدات النفط والثروة والثروة الحيوانية، ولكن لاافهم لماذا تعامل الحكومة مرضاها بهذا الشكل الانساني؟!!


#1038573 [رانيا]
3.75/5 (3 صوت)

06-18-2014 04:16 PM
والله يا أستاذ بكري كنت عايزة أكتب وأسهب لكن بطني طمت من إسترجاع حوادث أليمة وإكتفيت بالحادثة التي حصلت لأم في غرفة الولادة وهي بتولد الطفل وقبل ما تضعه بطريقة مناسبة خرجت للحديث بالموبايل وسقط الطفل مما أدى إلى تهشيم الجمجمة . دونت البلاغ زميلتها وحينما سألت الأم قالت بأنه دار حديث بينها وبين الطبيبة قبل الدخول لغرفة الولادة وللأسف الطبيبة الغير إنسانة أظنها حاولت تحقرها أو ترد لها بطريقة أخرى لم تكن في الحسبان !! نقول لا حول ولا قوة إلا بالله . بعض الإطباء لهم قلب "إجرامي" وبعضهم " تجار" وما بين هؤلاء وهؤلاء المواطنين ضايعين ..

[رانيا]

ردود على رانيا
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 02:32 AM
أختي الحبوبة،
رانيا،
(أ)-
السلام الطيب العطر، واشكرك علي الزيارة الكريمة، اما بخصوص تعليقك ومعلومة الطبيبة السودانية التي خرجت من غرفة العمليات اثناء وضوع احد الامهات لتتحدث بالموبايل وسقط الطفل مما أدى إلى تهشيم الجمجمة ، فلا استغرب اطلاقآ وقوع مثل هذه الحادثة في مستشفياتنا، فهناك ماهو ادهي من هذه الحادثة البسيطة مقارنة باخريات اشد ايلامآ، ونشرتها الصحف المحلية والمواقع السودانية.

(ب)-
عجائب وغرائب:
فطور في مشرحة الخرطوم .. أم المشارح بمشرحة الخرطوم!!
*******************
المصدر:- موقع- سودارس -
07 - 06 - 2013-
------------------
مشرحة الخرطوم هي الأخرى تحتفظ بغرائب وطرائف ومواقف كثيرة وتتشابه الصور والملامح وبما أنها أم المشارح في السودان قطعاً سيكون لها القِدح المعلى في العطاء والخبرة والسعة، لم نوفق في لقاء مديرها العلامة الدكتور عقيل سوار الذهب فأخبرنا من نثق فيه بتلك الغرائب وقال إن زميله (م) ذات ليلة شتوية، بردها قارص وزمهريرها يحتاج لدفايات فلم يحتمل ذلك البرد خاصة، أنه (تعشى بفول من أبو العباس) قال والعهدة على الراوي إنه دخل المشرحة ووجد جثة مغطاة ببطانية زرقاء ولا يوجد عليها آثار دماء فقام بتغطيتها بملاءة واستلقى على النقالة ثم استغرق في نوم عميق، ساعتها جاء أهل الميت وحملوه ليرفعوه على البوكس وخرجوا به من الصالة الداخلية وعندما هموا برفعه تحرك زميلنا فصرخ أهل الميت فاستيقظ من صراخهم وجلس فإذا بهم يفرون ويغادرون المكان.

فطور المشرحة
**********
يحكي راوٍ آخر عن إفطار يعد من حين لآخر بالمشرحة ولما تكون الأمور جيدة يكون هذا الإفطار (سمك البربري) ويقول الراوي إن هناك شخصاً يعمل في معمل مجاور للمشرحة لا يأتيهم إلا في يوم السمك وهو (ثقيل) لا يدفع ولا يشكر الناس يقول فقررنا أن (نمقلبوا) وحولنا إفطارنا من المكتب الإداري لصالة التشريح ويومها كانت هناك فتاة (شماسية) متوفاة لها يومان ورائحتها ما شاء الله وهي حبلى في شهرها السادس، جاءنا الضيف واتحكر ولم يلحظ للطاولة فناداني زميلي يا فلان تعال للسمك كان برد ببقى ما سمح فأتيت أحمل جنينها بيدي وقد تدلت خيوطه على الأرض ووضعته بالقرب من الرغيف ففر الرجل منا إلى يومنا هذا، ضحك الآخر وقال له والله أنا بعزمو بقى ما بجي.


#1038453 [كمواطن سودانى]
3.00/5 (3 صوت)

06-18-2014 02:35 PM
إهانه للشعب السوداني انو حميده يكون وزير. صحة زي ماقلت يسي لكل الناس يمينا وشمالا وفي. نفس الوقت هو مثس

طبيراعلي صردح طبي يمتلك (لزيتونه) الله يكون في عونا كسودانيين

[كمواطن سودانى]

ردود على كمواطن سودانى
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 01:20 AM
أخوي الحبوب،
كمواطن سودانى،
(أ)-
السلام الطيب الممزوج بالشكر علي قدومك البهئ، وألف شكر علي تعليقك المقدر.
(ب)-
تصعيد خطير لحادثة التخدير..
ومطالب بإغلاق المستشفى
********************
المصدر: -Copyright © 2014 www.sudanelite.com-
06-02-2010 04:54 AM
--------------
أخذت الخطأ الطبي التي تعرض لها الشاب البدري 23 عاماً منحى آخر. عندما تقدمت الأمس ببلاغ جنائي لدى قسم شرطة بري في مواجهة إدارة المستشفى التي أدخل إليها لتلقي العلاج، واخصائي التدخير.وعلمت (الأسطورة): أن الشرطة قد تحرت مع والد المريض بشأن تعرض إبنه . بينما أكد المحامي معاوية خضر الأمين محامي الضحية وممثل الاتهام: إنه تقدم لنيابة الخرطوم شمال وقام بفتح بلاغ ضد إدارة المستشفى واخصائي التخدير، لجهة أنهم تسببوا في دخول المصاب البدري في غيبوبة ألزمته سرير المرض لأكثر من يوماً، وأوضح أن المريض تعرض لجرعة تخدير زائدة، حيث كان من المفترض أن تُجرى له عملية استئصال الزائدة الدودية. هذا ومن جهتها أمرت النيابة بفتح دعوى جنائية والتحري فيها. ومن جانبها قامت شرطة بري بالتحري مع والد الضحية، ويُنتظر أنْ تتحرى الشرطة مع إدارة المستشفى واخصائي التخدير. كما تقدم محامي الضحية أيضاً بشكوى لدى وزيري الصحة والداخلية بهذا الخصوص، وأشار إلى أنه سيصعد الأمر إلى أعلى مستوياته حتى لا تتكرر مثل هذه الأخطاء. حيث قال : سنلاحق البلاغ حتى يأخذ القانون مجراه.

وقد فجر معاوية في تصريح لـ(الصحيفة) مفاجأة من العيار الثقيل حينما أعلن عن مطالبته بإغلاق المستشفى المتورط في حادثة موكله، خاصة قسم العمليات الجراحية إلى حين إعادة ترتيب هيكلة كوادره البشرية ،لضمان عدم تكرار تلك الحوادث.

(ج)-
تعليق علي موضوع:
تصعيد خطير لحادثة التخدير..
ومطالب بإغلاق المستشفى
******************
حسين الخير- تقني تخدير جامعة الجزيرة -
--------------
ما احب ان اتحدث عنه وهو المسكوت عنه في التخدير ..
بدأت فكرة التخدير ومخاطره تشغل حيزا من تفكير جامعة الجزيرة وقررت الجامعة مساعدة الدوله في حل هذه المشكلة ووضعت برنامجا لتخريخ وتاهيل كوادر قادرة علي تخدير المرضى بعد نيلهم درجة البكالريوس في النخدير وقضاء فترة الامتياز .. ووافقة وزارة التعليم العالي علي الفكرة وقبولها ولكن الشي المؤسف ان هنالك شخصيات لا داعي لذكرها هنا رفضت الفكرة بداعي الخبرة والخطورة علما بان هنالك مناظق في بلادي يتم فيها تخدير المريض من اشخاص لا يملكون حتي قراة النبض الصحيح وانا مستعد للمسأله في هذا الموضوع ولكن حقيقة الامر ام هنالك مصالح تدار في وجود مثل تلك الشخصيات .. تم رفض هؤلاء الطلاب وطردهم من المستشفيات .. ولكنهم بحمد لله استطاعو بفضل مستشفس ود مدني التاهل السليم ثم جاء بعد ذلك دور التوظيف ولكم اعجب من هذه الدولة تكون هنالك حوجة لي وظيفة خاليه وعنداما يذهب للتقديم من هو حامل للبكالريوس يرفضو بحجة انهم محتاجين لي فني حامل الدبلوم ..
وذلك بايعاز من شخصيات يقولو لصاحب العمل نحن نحملك المسؤلية اذا عينتهم ..
كيف تريدون لهذه البلده ان تستمر علي خير والدولة تدار يعقليات لا يهمها مصلحة المواطن البسيط .. انا هنا لا احب ان اذكر اشياء يندي لها الجبين وهنالك حادثة حصلت لمريض بمستشفي الابيض تم التكتم عليها من قبل الادارة خوفا علي سمعت المستشفي ولان اهل المريض بسطاء وكان السبب الاساسي فيها التخدير لطفل عمره 8 سنوات جاء لإجراء فحص روتيني للركبة لا يجي لانه طفل تحت البنج الموضعي وتم تخدير الطفل خطأ مستخدمين التنبيب الرغامي بدون الحوجة له .. وياليته كان صحيحا .. وعمليات في مستشفيات اخرى تجري دون فحص المريض واعطاء ادوية بطرق غير صحيحة ولكن هذا لا يحدث الا في بلدنا هذه لا البلد ليس بها رقابه طبيه صحيحة ؟؟ وهنالك مقوله غريبة ان من حق وزارة التعليمالعالي تخريج من تشاء ولكن من حق وزارة الصحة تعيين من تشاء .. مقولة تترجم ان الوزارات تدار بالمصلحة ليست بالمنفعة ..
احب ان اقول ليكم شيئا في الخنام معظم خريجي الكلية الان يعملون في المملكة السعودية .. لكم عجبت لك يا بلدي .. متي ياتي اليوم الذي يصبح فيه بلدي يدار بالشخصية الأجدر بالوظيفة فقط دون الإنتماء .. وللأوطان في دم كل حر يد سلفت ودين مستحق .. يحيا السودان حر مستقلا ..


#1038438 [كمواطن سودانى]
3.50/5 (3 صوت)

06-18-2014 02:21 PM
إهانه للشعب السوداني انو حميده يكون وزير. صحة زي ماقلت يسي لكل الناس يمينا وشمالا وفي. نفس الوقت هو مثستثمر طبير اعلي صردح طبي يمتلك (الزيتونه) الله يكون في عونا كسودانيين

[كمواطن سودانى]

#1038421 [أبوسارة]
3.75/5 (3 صوت)

06-18-2014 02:01 PM
الإنسان بطبعه خطاء و سمي الإنسان إنساناً لنسيه. قال الشاعر:
و ما سمي الإنسان إلا لنسيه ***** و ما القلب إلا لأنه يتقلب
و الإخطاء الطبية , تعد من الأخطاء التي يقع فيها البشر. لكن ينبغي ألا تتكرر هذه الأخطاء, لأن تكرارها يدل علي عدم معرفة الممارس لعمله أو يدل علي الإهمال. و في هذه الحالة تتدخل الجهة المختصة لتحول دون تكرار هذه الأخطاء و مساءلة الممارس لها عن خطئه أو تقصيره.
و في بلدنا تحدث الأخطاء الطبية منذ زمن بعيد و هذا يحدث في كل بلد. و علي سبيل المثال, والدي تسبب في مرضه جراح شهير وقته, عمل وزيراً للصحة في بداية عهد مايو. إرتكب هذا الجراح خطأ قاتلاً في عملية جراحية صغيرة و كانت النتيجة عناء طويل عاناه والدي إلي أن رحل بعد سنين من العناء و المرض الذي تسبب فيه هذا الخطأ.
و منذ سنين ليست بالبعيدة زرت عمان في الأردن. قابلت رجلاً كبيراً في السن و معه إبنه. سألته عن حاله. أفادني أنهم أتوا بإبنتهم للعلاج. أفادني أن البنت تعرضت لحادث حركة في أم درمان و جرتها الحافلة القديمة و الملتقة لمسافة و كانت النتيجة أن فقدت البنت ( عضيم) صغير من يدها. يعني طار ( العضيم) في الهواء . لكن أجري الجراح الشاطر في أم درمان العملية علي كل حال. كانت النتيجة أن تألمت البنت بسبب خطأ العملية. إضطروا إلي السفر إلي الأردن و أجروا عملية تعويض ثم عملية تجميل. و كلفهم هذا مالاً و عناءً كبيرا.
إن تكرار الأخطاء الطبية علي هذا النحو يشير إلي ضعف أو إنعدام الرقابة. و يشير إلي عدم وجود المحاسبة عن الأخطاء. و هذا في حد ذاته خطأ, بل عيب كبير يقع علي عاتق الجهة المسئولة عن صحة المواطنين و حياتهم و هم سيساءلون عن هذا التقصير يوماً ما.
إن تكرار الأخطاء الطبية سيؤدي إلي إهتزاز الثقة في الطبيب السوداني و سيؤدي إلي خسران الطبيب السوداني لسمعته في الداخل و في الخارج. إذن لابد من وقفة.

[أبوسارة]

ردود على أبوسارة
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 01:01 AM
أخوي الحبوب،
أبوسارة،
(أ)-
سلامي الحار العطر لشخصك الكريم، وحزنت والله وجيت هذه المرة بتعليق حزين يفطر الفؤاد ويفتت الأكباد، ورحم الله المرحوم والدك وكل موتانا، ولو قمنا ياحبيب بفتح ملفات من ماتوا في بلدنا بسبب الاخطاء الطبية والتي لاتتوقف، لوجدنا فيها العجب العجاب والمثير الغريب، ومن يصدق بالله انه وهناك من ماتوا بسبب خطأ في التخدير اثناء العمليات، وهو شئ لايحدث الا في مستشفيات السودان!!

(ب)-
ما بين دكتور الدقير و مأمون حميدة .. تموت حرائر السودان ...!!
***************
المصدر: موقع -"الراكوبة"-
03-02-2014 03:45 PM
--------------------
بسم الله الرحمن الرحيم
طالعتنا صحف اليوم .. الثانى من مارس 2014 بخبر يعتبر فى غاية الاهمية ونفس الوقت فى منتهى الغرابة .. وهو ان السودان يطمح فى ان تصل نسبة وفيات النساء فى السودان وذلك نتيجة التخدير فى غرف العمليات فى المستشفيات الى "0%" .. حيث انها انخفضت الى "117" حالة وفاة فى مائة يوم وذلك بعد انفصال الجنوب .. وقبل انفصال الجنوب كانت عدد حالات الوفيات "577" فى كل مائة حالة .. والدكتور جلال الدقير مساعد رئيس الجمهورية : "أكد أن انفصال الجنوب حسن من خفض نسب وفيات الأمهات بسبب التخدير بالبلاد." .. !! و أما وزير الصحة لولاية الخرطوم الدكتور مأمون حميدة قال .. "إنه غير منزعج لأية هجرة مهما كانت في حال تحسين التدريب" ... !!

مصلحة الاحصاء الحيوى vital statistics وهى الجهة المناط بها تسجيل المواليد والوفيات فى الدولة المعنية .. وسجل المواليد ينبغى ان يشمل كافة الاطفال ..الاحياء منهم و الذين يولدون ويتوفاهم الله بعد فترة قصيرة .. ولابد من ادراج معرفة سبب الوفاة لمعالجته فى مقبل الايام اذا كان متكررا .. و سجل الوفيات يشمل الوفيات حتما يشمل كل الوفيات بما فى ذلك الاطفال على ان يكون ذلك فى كل مدن وقرى و ارياف البلد المعنى .. وبالوقوف على سجلات المواليد والوفيات تعرف نسبة الزيادة السكانية ... !!

وفى كل بلاد العالم .. توجد مصلحة للاحصاء الحيوى .. وهى اهم المصالح لانها تشكل الساعد الايمن للدولة .. لانها تعطى صورة حقيقية للسكان ونسبة كل فئة عمرية وذكرا كان الفرد او انثى .. و كل ذلك حتما يعين فى رسم السياسات الاستراتيجية للدولة ويؤسس للتخطيط السليم للمستقبل ويرسم خريطة واضحة المعالم لكل ما يتعلق بتقديم الخدمات الصحية والتعليمية وغيرهما من الخدمات الاساسية للسكان .. ويساعد كل مستويات الدولة لتفادى حدوث اى خلل فى الاستجابة لمطالب الناس اليومية .. اضافة الى كل ذلك يمكن لسجلات الاحصاء ان تشمل الهجرة الدائمة او المؤقتة من والى الدولة .. والهجرة الداخلية التى قد تحدث من منطقة الى اخرى او من القرى الى المدن ... !!

وبالتالى فمصلحة الاحصاء الحيوى هى العين الساهرة على حاضر ومستقبل الدولة وينبغى ان يوضع للخبير والاخصائى فى مجال الاحصاء الحيوى مكانة خاصة وألا يتعدى عليه .. بتصريحات سياسية بلهاء هوجاء جوفاء ملؤها الجهل والغباء المستحكم من الساسة ... !!

ان تفقد النساء حياتهن نتيجة اخطاء تحدث فى التخدير فى غرف عمليات الولادة و بهذا العدد الكبير .. فى تقديرى ان ذلك خلل رئيسى و كبير .. اما ان يكون هذا الخلل فى اجهزة و معدات التخدير .. او فى المادة التى تستخدم فى التخدير و تركيبها نسبها .. او ان الكادر التخديرى العامل عديم كفاءة و تأهيل .. و هذا التصريح الذى صدر من الدقير يتعبر لطمة على وجوهم ... !!

ايا كان السبب فما قاله الدقير يعتبر وصمة عار فى جبين وزير الصحة الاتحادى والولائى ... !!

واما قول مساعد رئيس الجمهورية ان انفصال الجنوب قد حسن من خفض نسبة الوفيات .. فهذا كلام مجموج و ليست فيه علمية و يرقى ان يقوله إلا من به جنة او فى عقله خلل .. والسؤال الذى يفرض نفسه .. هل ما قاله يوسف الدقير يعنى ان نساء جنوب السودان كانوا اكثر عرضة للموت من غيرهن من نساء السودان ..!! ؟
ألا ينبغى ان يقاضى الدقير بسبب تصريحه هذا .. !!

ونسأل من جانبنا .. متى كانت المرأة السودانية تحتاج الى الولادة فى المستشفيات غير قليل منهن .. !!

فلتعود "الداية" "القابلة" لممارسة دورها الطليعى فى الحفاظ على حياة نساء السودان .. فلا مستشفى ولا تخدير نحتاجه لموت و تتوفى فيه كريمات السودان .. !

ونؤكد مرة ان مساعد الرئيس .. يتحدث عن الوفاة نتيجة "التخدير" ولا يتحدث عن الوفاة اثناء الولاية لأى سبب آخر .. !!
تجدر الاشارة ان كثير من المستشفيات الخاصة تخدع النساء للولادة بعليمة .. قيصرية caesarean فى حين يمكنهن ان يضعن بصورة طبيعية دون الحاجة لعملية قيصرية ...!!'

وانه والله تتملكنى الحيرة ...!! من عدم انزعاج مأمون حميدة بفيما يختص بالهجرة الكبيرة للكوادر الى خارج السودان ..!!
فكلام وزير الصحة لولاية الخرطوم مأمؤن حميدة كله كلام خارم بارم .. فلا ادرى كيف يتحمل الناس تصريحاتة الخرقاء .. !!

فهجرة الكوادر الطبيبة السودانية فى كافة التخصصات الطبية المختلفة .. أثرت وسوف تؤثر اكبر فى مقبل الايام على الاداء الطبى وعمل المستشفيات فى كل انحاء السودان .. وستخلق هجرة الكوادر الطبية الى الخارج فجوة كبيرة فى الخرطوم وغيرها من مدن و مناطق السودان المختلفة ..!!

ولك يا مأمون حميدة ان تراجع و تقف على عدد الاخصائيين فى كل مستشفى فى ولاية الخرطوم .. وللوزير الصحة الاتحادى ان يمدنا فقط بعدد الاطباء فى مستشفيات المدن التالية : مستشفى مدينة ربك بالنيل الابيض ومدينة لقاوة بغرب كردفان و مستشفى مدينة اروما بشرق السودان .. لنقف على كذبك و نفاقك و جهلك بوزارتك التى لا تستحقها ابدا .. فرموز نظام الانقاذ الفاسد و منسوبيه يتخذون من الكذب و الضليل تاجا لهم ... !!


#1038397 [الطاهر عوض]
1.50/5 (2 صوت)

06-18-2014 01:29 PM
اضربنا لاكثر من شهر مطالبين بتحسين بيئة عمل الطبيب ولم يساندنا احد لا ساسة ولا مواطنين

[الطاهر عوض]

ردود على الطاهر عوض
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 03:30 AM
أخوي الحبوب،
الطاهر عوض،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة يادكتور، وكنا والله معكم قلبآ وروحآ، وساندنا مظاهراتكم واعتصاماتكم المتكررة، وكتبنا في المنابر السودانية الكثير من المقالات التي عبرنا فيها عن تضامن المواطنيين معكم، وماكنتم وحدكم في الميدان تواجهون تعسف ادارات وزارات الصحة في الخرطوم وفي باقي الولايات، وانما كانت هناك وخلف صفوفكم الملايين من ابناء الشعب يشدون من أزركم ويؤيدون مطالبكم العادلة، ونددنا بسياسات الحزب الحاكم الذي سعي بكل قواه لتهجير وابعاد الاطباء من البلاد بوسائل عديدة منها قلة الرواتب، وتقليل البعثات للخارج، وابقاء المستشفيات بلا صيانة او خدمات ضرورية، بل ووصل الحال الي قطع الكهرباء من المستشفيات المتخصصة في علاج الكلي!!

(ب)-
أخوي الحبوب الطاهر، لااعتقد انه وهناك مكان اخر في العالم كالسودان وفيه الطبيب يبحث عن دواء لمرضاه، ويستجدي الحكومة، ان تمد المستشفيات بالشاش والقطن الطبي، وبالاسرة والمراتب للمرضي!!

كان الله في عونكم....ولاكرامة لنبي في وطنه..


#1038281 [aa]
4.13/5 (4 صوت)

06-18-2014 12:11 PM
شكرا للأستاذ بكري الصائغ على هذا المقال المهم . لكن القول "لابد من الاعتراف، بان الاخطاء الطبية قد فاقت كل الحدود" قد يصعب قبوله أو نفيه في ظل عدم الشفافية و عدم وجود نظام دقيق للرصد و التحقيق في الأخطاء الطبية أو الدعاوى بشان المخالفات الطبية . كمثال لما ينبغي أن يحدث يمكن الرجوع للتقرير السنوي الوزارة الصحة السعودية( صفحة 224) في العنوان:

http://www.moh.gov.sa/Ministry/Statistics/book/Documents/1433.pdf
التقرير السنوي يوضح عدد الشكاوىو نتائج التحقيق فيها و تفاصيل عامة عنها. و جود مثل هذا الرصد الدقيق يخرجنا من دائرة الإشاعات و الأقاويل و يظهر الحقائق المجردة حتى نتعامل معها. الأمر لا يحتاج لميزانية ضخمة أو إمكانات هناك قوانين ونظم للمجلس الطبي و في و زارة الصحة يجب تفعيلها كما يجب أن يعرف المواطن و العاملين في المجال الصحي حقوقهم واجباتهم في مجال مزاولة المهن الصحية و في هذا خير للجميع.

[aa]

ردود على aa
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 03:11 AM
أختي الحبوبة،
أخوي الحبوب،
أ ا،
(أ)-
مساءك نور وأفراح باذن الله تعالي عليك وعلي الجميع، وسعدت بقدومك الكريم، وبتعليقك المقدر.
(ب)-
ماقصدت والله من فتح هذا الموضوع المحبط وان اسئ للاطباء السودانيين، والذين فيهم كثر من اهلي واقاربي، ولكن قصدت ان الفت بشدة نظر الجهات المسؤولة في حكومة الخرطوم وخاصة الكبار في وزارة الصحة، ان المرضي الذين يفدون لالمانيا طلبآ لاسعاف حالتهم الصحية المتدنية بعد العمليات الجراحية في مستشفيات السودان، قد وصلت الي حد وجب ان نسأل فيها بكل قوة: "ماهذا الذي يجري في مستشفيات السودان؟!!ولماذا اصبحت مستشفيات اوروبا تستقبل المرضي السودانيين بهذه الكثرة لاصلاح ماافسده طب السودان؟!!والي متي سيستمر تدفق المرضي الذين فقدوا الأمل في استرداد صحتهم وعافيتهم بمستشفيات بلدهم؟!!

(ج)-
ماقصدت من فتح ملف الخطآ الطبي في السودان، الا لكي نناقش مافيه
من اخطاء بكل صراحة من اجل الصالح العام، ونامل ان نغلق هذا الملف قريبآ والي الابد.


#1038007 [ادروب الهداب]
3.51/5 (8 صوت)

06-18-2014 06:59 AM
اﻻستاذ بكري مع خالص التحيه والتقدير

لم اقرأ او اسمع منذ 25 عاما اشاده واحده ﻻي مجال كان في عموم السودان
كل يوم نقرأ او نسمع بتدمير مرفق من مرافق الدولة وكان اخرها بيع باخرتين ويصبح ( سودان ﻻين ) من الماضي
اتحدي اي مسئول في الدوله يوضح لنا مرفق او صرح مفيد وناجح من يوم ان استولت العصابه الماسونيه الحكم؟؟
والله لقد دب اليأس في نفوسنا من الخﻻص من تلك العصابة!!!!!

[ادروب الهداب]

ردود على ادروب الهداب
European Union [بكري الصايغ] 06-18-2014 05:10 PM
أخـوي الحـبوب،
ادروب الهداب،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك المنير، وألف شكر علي مساهمتك الكريمة.

(ب)-
شوف ياحبيب، انا هنا المانيا مرات كتيرة بستقبل مرضي سودانيين جاءوا يبحثون عن العلاج بالمستشفيات الالمانية وبساعدهم في الترجمة والحل والترحال، اغلبهم كانوا اصلآ يتعالجون في السودان، ولزموا سراير المستشفيات طويلآ، واجروا عمليات جراحية، وتفاقمت مشاكلهم الصحية بعد العمليات بسبب اخطاء طبية، الاطباء الالمان يستغربون من وصول حالتهم المرضية الي هذا المستوي المزري بعد العمليات الجراحية في السودان، وكيف فات علي الاطباء تدارك الحالات قبل ان تصبح شبه عاهات!!، المرضي يقصون حكايات مؤلمة عن امراضهم ومعاناتهم الطويلة،

هنا بالمستشفيات الالمانية كثير من الحالات العلاجية تمت بنجاح، وبعضها كانت حالات متأخرة ولاعلاج لها.


#1037966 [ahmed]
3.70/5 (9 صوت)

06-18-2014 03:18 AM
تحياتي يا أستاذنا الفطحل بكري الصائغ
أسمح لي أن أتطرق إلي بعض النقاط في موضوع أخطاء الأطباء والتي يمن تقسيمها كالأتي
خطأ لعدم توفير الإمكانيات داخل المستشفيات مما يؤدي الي لجوء الطبيب الي بدائل غير مناسبة معرضاً المريض للخطر وهذه الأخاء يتحمل مسؤليتها وزير الصحة وحده وبسببها يجب تقديم إستقالته .
الخطاء الثاني هو خطاء لقلة التدريب وهذه مسؤلية المستشفيات أولا والجامعات ثانيا ولقد تلاحظ أن عملية التمكين وتعين أطباء إسلاميين فقط في الجامعات والمستشفيات أدي الي كثرة الأخطاء ولذلك تجد أن الأطباء الأكفاء يعملون خارج السودان .
أخطاء تنتج عن الإهمال الناتج عن عدد المرضي المتذايد فنسبة الخطأ ترتفع بعد العشرون مريضاً يومياً فإذا قلنا أن كل مريض يستغرق الكشف عليه نصف اعة فقط فتكون الحصيلة عشرة ساعات ولا مكن لشخص ظل يعمل لأكثر من عشرة ساعات أن لا يهمل أو يخطئ .
وأخيراً أود أن أذكرك أن الهجمة علي الأطباء يمارسها النظام لإدراكهم أن الطباء هم من ألقوا بنميري الي مزبلة التاريخ وهم من من وقفوا في وجه نظام الأخوان منذ اللحظة الأولي ولذلك تم إعتقالهم وتشريدهم وتعمدوا أن يخفضوا كفاءة الأطباء الي أدني مستوي ,

[ahmed]

ردود على ahmed
European Union [بكري الصايغ] 06-18-2014 02:55 PM
أخـوي الحـبوب،
Ahmed ـ أحـمد،
(أ)-
التحية الطيبة العطرة لشخصك الكريم، ممزوجة بالشكر علي قدومك الميمون، وسعدت بتعليقك الواعي.
(ب)-
اتفق معك ياحبيب 100% علي ماورد في تعليقك، ولكن الهجمة الضاربة علي الاطباء ليست فقط حكرآ علي النظام الحاكم الذي يدوام الهجوم الضاري والنقد وبالاطاحة والعمل علي تهجيرهم وابعادهم قسرآ من البلاد، فالشعب ايضآ يعاني من جملة الاخطاء الطبية التي اصبحت هاجسآ يؤرق بال المرضي واسرهم، موضوع الاخطاء الطبية لم يعد سرآ، بل حتي وزارة الصحة اعترفت بوقوعها وازدياد حالاتها، وعللت ان الاخطاء سببها عدم كفاءة بعض الاطباء!!،

(ج)-
ان سفر المرضي للعلاج بالخارج وخاصة للاردن ومصر - رغم التكاليف الباهظة- لم تعد تخفي عن العيون، والسبب فقدان الثقة في الاطباء والمستشفيات في السودان وكثرة الاخطاء التي في اغلب الاحيان تمر مرور الكرام بلا محاسبة او تحقيقات، وعدم اهتمام وزارة الصحة بالتدقيق في اداء الاطباء والمستشفيات.

والنظام الحاكم في السودان هو الوحيد في العالم الذي لايهتم المسؤوليين فيه بصحة مواطنينهم،ويعمل علي تهجير الاطباء الوطنيين للخارج وتستورد بدلآ عنهم اطباء من الخارج!!، نظام ينشئ المستشفيات الخاصة "خمسة نجوم" للمرضي الاغنياء...ويترك المرضي الفقراء للاطباء المزيفيين!!

(د)-
السودان مثله ومثل الدول الاخري يعاني من كثافة الاخطاء الطبية، ولكن الفرق بين هذه الدول والسودان، ان النظام في الخرطوم يقلل كثيرآ من قيمة الاخطاء، ولايعبأ بالسخط الجماهيري، ويمنع اعلامه من الغوص في رصد وبحث اسباب هذه الخطاء!!


#1037962 [بكري الصايغ]
3.31/5 (8 صوت)

06-18-2014 02:45 AM
الأخطاء الطبية... من قتل إسراء؟!!
*********************
المصدر: جريدة - "السوداني"-
الثلاثاء, 17 أبريل 2012-
--------------------
أثبتت دراسة علمية أجرتها منظمة الصحة العالمية عن الأخطاء الطبية في السودان أن المضاعفات الخطيرة التي تسببت في الإعاقة أو فقدان الحياة كانت بنسبة 40%. وأكدت الدراسة أن 86% من تلك الحالات كان يمكن تحاشيها بل وتفادي حدوثها. في هذه الدراسة التي كانت تهدف إلى تقدير حجم الأخطاء الطبية في السودان تمت مراجعة 3977 مريضاً تم اختيارهم عشوائياً من بين 80119 دخلوا ستة مشافي سودانية أربعة منها عامة وواحدة للأطفال وأخرى لأمراض النساء والتوليد واستخدمت الدراسة عينة غير احتمالية وكانت نسبة الأخطاء الطبية 5و5 % 30%منها بسيطة... لقد تفاقم موضوع الأخطاء الطبية وبصورة ملفته والجهات المسؤولة لم تحرك ساكناً.

ثلاث قصص حقيقية كانت كافية وكفيلة بكشف ما يدور من مآسٍ داخل مؤسساتنا العلاجية ولسوء الحظ أو لحسن الصدف أبطالها أطفال لم تتجاوز أعمار أكبرهم التاسعة، منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر، بل منهم من أصبح في عداد المعاقين إعاقة دائمة بسبب أخطاء أو إهمال.. حفيت أقدام ذوي المرضى وجفت مآقيهم جيئة وذهاباً من وإلى مكاتب المجلس الطبي ومازال الأمل يراود الكثيرون من (محروقي الحشاء) لعل وعسى يجدوا إنصافاً في رُدهات المحاكم التي دخلوا ساحاتها مُدجَّجين بحزمة من الأوراق والمستندات التي تُعضِّد مزاعمهم.. إذاً معاً لنستمع لرواياتهم التي (حكوها) لنا وأكملوها بدموعٍ من دم.

بقية المقال الطويل تجدونه في الرابط:
http://alsudani.net/news/index.php?option=com_content&view=article&id=5598%3A2012-04-17-13-16-32&Itemid=180

[بكري الصايغ]

#1037958 [بت البلد]
3.19/5 (9 صوت)

06-18-2014 02:12 AM
تشكر أخي الصائغ لاثارة هذه القضية الهامة والحساسة والتي لم تجد آذانا صاغية من قبل المسئولين وكأن الأمر لا يعنيهم... الأخطاء الطبية أصبحت نذير خطر وعبء آخر على كاهل المواطن المغلوب على أمره والمهمش أصلا ... أعتقد أن الطبيب السوداني خارج البلاد هو الطبيب المؤهل الذي لفظته الدولة خارج حدود بلاده... اما لعدم ولائه لحكومة الانقاذ التي رفعت شعار الولاء قبل الكفاءة أو لعدم البيئة الصحية التي تؤهل الطبيب ليؤدي عمله على الوجه الأكمل ... أما الأطباء الذين يعملون داخل البلاد فلا أظن أنهم بالكفاءة التي تجعلنا نثق في أدائهم ناهيك عن أولئك الذين سرقوا المهنة بلا حسيب ولا رقيب ولا ضمير ... البلاد أصبحت حقل تجارب وأصبح الانسان السوداني في مسرح العمليات كمثل ذلك الفأر الذي هو محل تجارب خارج البلاد رغم الفارق الكبير فيما بين التجربتين... اذ أن الأخير يموت ليحيا غيره وبالملايين ... أما في سوداننا يموت شعبنا وحدث ولا حرج ان لم يكن من الجوع فبالحروب والابادة أو الظاهرة الجديدة (الأخطاء الطبية الشائعة) وأسفي عليك يا أمونه يا بنت أختي العروسة التي ذهبت مبكيا على شبابها قبل شهرين ... لقد توفت أمونه شهيدة في عملية وضوع بكرية جراء خطأ طبي ... اللهم أرحمها واجعل الجنة مثواها مع الصديقين والشهداء وكل من مات بسبب الأخطاء الطبية نتيجة الجهل والاهمال ... نعم الموت علينا حق وانا لله وانا اليه راجعون ... ولكننا ننادي بالنظر في قضايا الأخطاء الطبية حتى يجد من تكتب لهم الحياة العناية اللازمة والتي هي من صميم الحقوق والواجبات ونستغفر الله ونتوب اليه ...

[بت البلد]

ردود على بت البلد
European Union [بكري الصايغ] 06-18-2014 02:22 PM
أختي الحبوبة،
بت البلد
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك البهئ، وسعدت بمساهمتك المقدرة.
(ب)-
أختي بنت البلد، هنا في المانيا لاتتساهل الحكومة في "الخطأ الطبي" وتحاسب الطبيب مرتكب الخطأ حسابآ عسيرآ، لذلك نجد ان المستشفيات الحكومية او الخاصة تهتم اهتمامآ شديدآ بطواقمها الطبية، وانها مؤهلة تاهيلآ عاليآ وعندها الخبرة والدراية الكاملة بالعلاج واجراء العمليات الجراحية، والعناية بالمرضي اثناء اقامتهم بالمستشفيات. لذلك تهتم كل ادارة مستشفي وان تكون محل نقد او هجوم من قبل المسؤوليين في وزارات الصحة والصحف.

(ب)-
الصحف الالمانية تكتب دومآ عن مايجري بالمستشفيات، وتنشر شكاوي المرضي وايضآ شكاوي الاطباء، وهناك رقابة حكومية صارمة علي المستشفيات- واحيانآ تلزم الحكومة بعض المستشفيات بالتعويض المادي للمرضي الذين عانوا كثيرآ من جراء اخطاء طبية اثرت علي صحتهم.

(ج)-
ولكن بالرغم من الصرامة الشديدة والتدقيق الحكومي علي عمل المستشفيات واداء الاطباء، فانه وكثيرآ ماتقع اخطاء طبية كبيرة تهز بعض المستشفيات وسمعتها.


تعويض الخطأ الطبي في
ألمانيا: 2,8 مليون يورو
*******************
المصدر: -مجلة البيان الإقتصادية © 2014 -1970-
2012-03-12-
--------------
تسبب فشل عملية جراحية في ألمانيا في تكبيد مستشفى مبلغ 2,8 مليون يورو. وقضت محكمة ابتدائية بمدينة إيرفورت بتخصيص 500 ألف يورو من هذا المبلغ كتعويض لإحدى أسر ولاية تيرنجن بعد تعرّض ابنها لأضرار بدنية جسيمة نتيجة إجراء عملية له بالمستشفى المذكور أدت لبقائه معاقاً ذهنياً مدى الحياة. ويتضمن المبلغ أيضاً نفقات الرعاية التي يحتاجها الإبن البالغ من العمر ثلاثة وعشرين عاماً. وكان الشاب خضع لعملية جراحية أدت الى توقف في القلب عام 2007، ما أسفر عن أضرار خطيرة بالمخ صاحبتها إعاقة بدنية دائمة. واكتشفت المحكمة التي تنظر في هذه القضية ان ملفات المستشفى المتعلقة بالحالة المذكورة فيها ثغرات كثيرة وتضارب ملحوظ. وقال رئيس المحكمة في حينها »تحدث أخطاء جسيمة تجعل المرء يصاب بالدهشة لما يقع «.


#1037957 [طلال]
4.02/5 (7 صوت)

06-18-2014 02:02 AM
بصراحة انت ماعندك موضوع وكيسك فاضي ..كل ماتقوم به اعادة انتاج اعمال الاخرين بصورة سخيفة وغير مفيدةوالمضحك انك تكون اول المعلقين مع اضافة مزيد من الروابط وتكون اكثر المعلقين والرد علي المتداخلين بتلك الصورة الاستجدائية للقراء ممايثر كثير من الشفقة علي حالك ..وايضا اتساءل وكثير من الاصدقاء لماذا لاتنشر ادارة الراكوبة الاراء المخالفة لهذا الكاتب ؟ ايضا يلاحظ ان كل العمالقة من الكتاب تنشر اعملهم ويترك حرية الراي والتعليق مهما تباينت وجهات النظر دون تداخل الكاتب ..نرجوا النشر والوج راي والعدل راي ..

[طلال]

ردود على طلال
European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 04:20 AM
أخـتي الحبوبة،
بت البلد،
(أ)-
مساءك نور وأفراح ومسرات باذن الله تعالي عليك وعلي الجميع، وسعدت بقدومك الكريم، والله والله بعد تعقيبك السمح شديييد علي اخونا طلال، ودفاعك الكريم والمقدر عني، لااجد اي كلمات اعبر بها عن شكري وامتناني لشخصك الجميل، واتمني من الله تعالي ان يجزيك عني كل خير وسؤدد ونجاحات...انه سميع مجيب.

(ب)-
قال الله تعالى: {وإن تعفوا وتصفحوا وتغفروا فإن الله غفور رحيم} سورة التغابن(الآية 14).
وقال الله تعالى: {وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم}سورة(النور الآية 22).
وقال الله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم} سورة فصلت الآية 34).
وقال الله تعالى: {خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ}سورة لأعراف(الآية199)
ويقول سبحانه وتعالى :( فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ )سورة الشورى من الآية40)

European Union [بكري الصايغ] 06-19-2014 04:08 AM
أخوي الحبوب،
ود الباشا،
(أ)-
السلام الحار العطر وملئ بالشكر والامتنان علي تعقيبك الساخن، وسعدت والله كثيرآ بدفاعك المقدر ، ولااملك ان اتقدم لله وتعالي ويجزيك عني كل توفيق وسؤدد...انه سميع مجيب.

(ب)-
وزير الصحة يوجه بإغلاق مستشفى
بعد وفاة طالب بسبب خطأ طبي
**********************
الموقع:ـ -مجلة نخبة السودان الالكترونية-
01-22-2014
-----------------
قالت صحيفة «آخر لحظة» الصادرة في الخرطوم الاربعاء نقلاً عن مصدر موثوق أن وزير الصحة بحكومة الخرطوم مامون حميدة وجه بإغلاق المستشفى الخرطومي الذي توفي فيه مواطن شاب نتيجة لخطأ طبي فادح بحسب إعلان طبيب كان مرافقاً للمريض قبل مفارقته الحياة، وذلك إلى حين إشعار آخر، بجانب تشكيل لجنة تقصي لمراجعة الأوضاع بالمستشفى الذي هو أحد استثمارات هيئة نقابية بوزارة مرموقة بولاية الخرطوم. وفي ذات الوقت جددت أسرة الفقيد تأكيداتها بمواصلة إجراءات تقاضي المستشفى، وأبلغ الفاضل محمد خير ـ أحد أفراد الأسرة ـ الصحيفة أمس أن أصدقاء الفقيد أعلنوا تبنيهم حملة إعلامية عبر مواقع التواصل للتعريف بالقضية وأبعادها ولفت الأنتباه للأخطاء الطبية.

(ج)-
خطأ طبي فادح بمستشفى الزيتونة
بإجراء عملية لمريضة في الرجل السليمة..
من المؤلم أن يصل الحال بوزارة الصحة هذه الدرجة!!
هادية:
(شقيقتي لا تشترى بالمال) و(كيف لي أن أثق في ذات الطبيب)؟
*******************
المصدر: موقع"الركوبة" -
12-05-2013-
--------------
شرعت أسرة المريضة إحسان عبدالوهاب التي تعرضت لخطأ طبي فادح بمستشفى الزيتونة بالخرطوم لرفع شكوى إلى المجلس الطبي ضد إدارة المستشفى وبروفسير محمد إبراهيم الذي أجرى العملية في الرجل السليمة بدل التي فيها الخشونة وقالت شقيقة المريضة إن إحسان كانت تعاني من خشونة في الركبة اليمنى وتمت لها الفحوصات لإجراء عملية ودخلت غرفة العمليات وبعد أن فاقت المريضة من تأثير المخدر اكتشفت أن الطبيب أجرى لها العملية في رجلها السليمة أي الشمال بدل اليمين وفي ذات السياق عرضت إدارة المستشفى على أسرة المريضة مبلغاً من المال كتعويض بالإضافة الى إجراء عملية أخرى بدون تكاليف ولكن أسرة المريضة رفضت أي تعويض مادي وقالت هادية: (شقيقتي لا تشترى بالمال) و(كيف لي أن أثق في ذات الطبيب) وزادت أن بروفسور محمد إبراهيم اعترف بخطئه الطبي وقال لهم إذا أردتم فعليكم بمقاضاتي. وأضافت: (هل أصبحت أنفس الأبرياء لا تعني شيئاً للأطباء وإنه من المؤلم أن يصل الحال بوزارة الصحة هذه الدرجة من التدهور والتهاون بأرواح الأبرياء؟!!).

(د)-
137) خطأ طبي مبلغ عنه رسمياً في عام واحد!
******************
المصدر: موقع -حريات -
November 2, 2012
------------------
كشف رئيس لجنة مراقبة المؤسسات الصحية الدكتور “الخاتم إلياس” عن وقوع (137) حالة خطأ طبي مبلغ عنها خلال العام المنصرم، وأقر بتزايد في عدد الشكاوى الطبية للمجلس كل عام، وأنها وصلت خلال عام 2009 لـ(122) شكوى، وفي العام 2010 لـ(131) شكوى، وفي العام 2011 ارتفع العدد إلى (137) شكوى.

وقال “الخاتم”، في تحقيق مثير للصحيفة، إن أسباب الأخطاء الطبية قد تكون من الطبيب أو الصيدلي أو الإنسان أو نتيجة غفلة أو جهل أو نقص في التدريب والاستعجال وعدم اتباع الخطوات الصحيحة والسليمة في الإجراء أو القصد وأسباب أخرى من ضمنها عدم التواصل بين أعضاء الفريق الصحي؛ الأخصائي والنائب، أو بين فريق آخر أو البيئة غير السليمة من ناحية اكتمال المعينات للطبيب نفسه مثل تهيئة المناخ الملائم والمناسب أو الأساسي والتحفيز ثم التدريب الكافي.

وأشار إلى أن الحديث عن الخطأ الطبي في السودان فيه تهويل، فنسبة وجود الخطأ الطبي وفق الإحصائية التي أجرتها وزارة الصحة الاتحادية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية (WHO) في العام 2006 التي شملت ثماني مستشفيات أكدت أن نسبة الخطأ الطبي في السودان حوالي (5.5%) وهي نسبة بسيطة جداً إذا قارناها بالعالم الخارجي والخطوات الصحية التي يجب اتباعها في حالة الشك في حدوث خطأ طبي وتشخيصي هي أولاً إجراء بلاغ عند لجنة الشكاوى بالمجلس الطبي التي تقوم بتحويل البلاغ إلى لجنة من الاختصاصيين بالمجلس للتحقيق .
لكن رئيس الجمعية السودانية لاختصاصي الأورام أرجع الخلل إلى أن مناهج كليات الطب هي السبب، و أشار إلى أن (5) كليات طب فقط تدرس منهجاً متخصصاً في علم الأدوية بالسودان.

[بت البلد] 06-18-2014 07:47 PM
الابن طلال أي موضوع ترى أنه أهم من أن يكتب أحدنا فيما يتعلق بصحةالمواطن ؟؟؟ ألم يكن من المحتمل أن يجد هذا الموضوع آذانا صاغية من المسئولين ويعود على المواطن بشئ من الاهتمام والعناية؟ ولماذا هذا النقد اللاذع ألم يكن في موسوعة اللغة العربية مفردات أجمل من تلك التي طرحتها لتشويه مجهود هذا الكاتب المرموق؟ ولي سؤال آخر يا ابني : ألم يكن تعليقك هذا ضمن التعليقات المخالفة وقامت الراكوبة بنشره؟؟؟!! ولا تنسى يا ابني أن لكل كاتب الحق والحرية في أن يعقب ويعلق على ما يكتب ... لقد أعجبني رد كاتبنا هذا العملاق بالحسنى تعليقا على ما كتبت في حقه بكل وقاحة... فان دل هذا على شئ فانما يدل على أدبه وحسن تربيته ولم ينزل للمستوى المتدني من المفردات التي استعملتها في تعليقك وعف عنها لسانه ... فله منا التحية والتقدير والاحترام على سعة صدره... ونأمل أن يغفر الله لنا ولك و يسامحك فيما قمت به من التجني عليه من غير وجه حق ...

European Union [ود الباشا] 06-18-2014 05:25 PM
وكأن راس السوط وصلك

الرجل يتكلم عن الاخطاء الطبية وهو موضوع واقعى وشائك ولكل يدرى نتائجها مخيفة ومصيرها فاجعة
وانت تصفه بانه كيسو فاضى وهذا يعنى بأن راس السوط وصلك ام ليس لديك كيس اصلاً

European Union [بكري الصايغ] 06-18-2014 04:52 PM
أخـوي الحـبوب،
شئ من حتي،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك المنير، واشكرك علي تعقيبك المهذب الراقي علي اخونا طلال، واشكرك شكرآ عميقآ علي دفاعك عني ضد الهجمة االشرسة التي بدرت من (الدكتور!!!) طلال، متمنيآ من الله تعالي ان يجزيك عني كل خير وسؤدد.

(ب)-
وصلتني رسالة ساخرة من أخ عزيز علق فيها علي المقال، فكتب:
( مستشفياتنا اصبحت تطبق شعار:"الداخل لعندنا مفقود..والخارج مولود ولكن بعاهة!!، واكبر علي صحة كلامي، ان الناس اطلقت علي مستشفي ابراهيم مالك اسمآ جديدآ هو : "مستشفي براهيم هالك"، ولا احد في الحكومة او بوزارة الصحة سأل نفسه لماذا جاء هذا الاسم الجديد؟!!، ولا حاول ان يعرف لماذا هو مستشفي هالك المرضي؟!!،
هل تصدق ياعمي الصايغ، السودان الدولة الوحيدة في العالم البموتوا فيها الامهات عند الوضوع في المستشفيات؟!!..والاسبيرين علاج لكل الامراض!!..و40% من الروشتات الطبية لاأدوية لها!!)..

European Union [بكري الصايغ] 06-18-2014 01:55 PM
أخوي الحبوب،
طلال،
تحياتي ومودتي الطيبة، وسعدت بزيارتك الكريمة، اما بخصوص تعليقك المقدر والبعيد عن الموضـوع، فاشكرك عليه واحترمه عملأ بحرية الرأي المكفولة لجميع المواطنيين، وكنت اتمني ان تكتب عن "الخطأ الطبي" الذي اصبح همآ كبيرآ في السودان.

[شئ من حتي] 06-18-2014 01:21 PM
مساك بالخير اخ طلال
ان كان الكلام من فضه فالسكوت من ذهب
مع تحياتي


بكري الصايغ
بكري الصايغ

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة