المقالات
السياسة
كان..كان.. عندنا رجال ما كان ده الحال!!
كان..كان.. عندنا رجال ما كان ده الحال!!
06-26-2014 12:59 PM


ورد هذا على لسان سيدة سودانية،وقفت امام ادارة الجوازات لاستخراج جواز سفر
للحاق بمن هربوا من جحيم السودان،أستفزها العسكرى بقوله ماشه تتمى بره؟؟؟
ردت عليه:نعم ماشه اتم بره مع الأجانب،لأنه لو كان عندنا رجال فى بلدنا ما كان
طلعنا وأتبهدلنا ووصلنا لهذه المرحلة التى جعلتنا نأكل بصدورنا،فى بلد السجم الفيها
الحاكمين بأسم الدين،هتكوا العروض،ونهبوا القوت،وفوق لذلك أمروا علينا قوم (لوط)
على لسان هذه السيدة المكلومة والمصدومة،ذهبت الى مزرعة فى ضواحى العاصمة مع احدى الفنانات المشهورات
فرأت (ابان دقون) ومسئولين ليهم وزن أى واحد منهم يجلس فتاتين على افخاذه،ويضع كأس الويسكى
على (جبهته) ويحتوا قرط ،فما كان منها الا أن ذهبت للوزير بلدياته وهو يرتشف الويسكى،وقالت له دى يا ها رجالتكم وطريقة حكمكم وده يا هو دينكم؟؟فنظر له وبعدها أخرجوها من حفل مجون المسعورين.
قلت لها لماذا لاتعملى وأنت بكل هذه الامكانات،فردت ثائرة عمل شنو فى وجود مثل هؤلاء القوادين اذ أننى ذهبت لقناة تلفزيوينة
فوجدت من شروط العمل لابد من تلبيات رغبات السيد المدير وللأسف هذا حديث من لجأت اليه،العمل بقى بمقابل وتنازل والمصيبة الواسطة (قواد)،دى بلدنا وده الحال الوصلنا ليهو ولعلمك البنات والنسوان البتطلع دبى وأى حته بطلعوهم قوادين الحكومة البقود ه الرقاص المابخجل وبحكمونا بقانون النظام العام وهو أولى بهم أولا والحمد لله انحنا نسوان لكن للأسف فى ظل هذا النظام الرجال المخنثين ليهم وضع فى البلد وأصبحوا ينافسوننا حتى فى المكياج،والمؤسف أن كثير من المسئولين يمارسون هذا الوسخ/عشان كده ليه بلدنا ما تصل لهذا المستوى،الذى يجعلنا نعيش من أثدائنا.
قلت لها هذا الكلام خطير،،ردت الخطير الكلام ولا الوضع الوصلنا ليهو نحنا نساء السودان فى ظل هذا النظام،ومعارضتكم ذاته فرقها من حكومة الرقاص ده شنو،واى واحد عامل ليهو حزب وحركة بسترزق منها وسايبين الشعب ضحية لهؤلاء المجرمين،وأى واحد فى المعارضة داير يبقى هو الزعيم وهو الرئيس ، وبعدين أنتوا معارضتكم دى وين وبتعمل فى شنو ؟؟ وانحنا وصل بينا الحال لهذه المرحلة المعارضة بت عم الحكومة والظاهر كده بتغطى ليها لأن بين وبينها وساخة على ما أظن،،والا قل ليى كيف ناس المعارضة ديل ما رجال والله نحنا النسوان ديل لو لقينا ايدينا وطريقة والله الحكومة دى ما بتقعد ولا دقيقة الحكومة البتشرد حتى نسائها دى حكومة (قوادة) والمعارضة الواقفه تتفرج تبقى زيها ،وبعدين أنتوا تفضحوا الحكومة بشنو البعملوا فيهو ده ما بعملوه فينا حمرة عين،الله يرحم السودان ورجاله.
قلت ليها الكلام ده بنشره قالت أريتك بعد نشره يحرك ساكن فى الرجال اللابدين ديل الله يرحم السودان ورجال السودان،انتوا هسع عليك الله القاعدين فى القاهرة ديل كان قمتوا قومة راجل واحد النظام ده ما بتسقطوه كان صحى فعلا أنتوا معارضة ؟؟؟
هذا حديث هذه السيدة والذى يحمل حقيقة وواقع السودان المعاش بل ذهبت لأكثر من ذلك الا أننى أمسك عن نشره رغم تأكيدها على نقل حديثها حرفيا.
هذه السيدة خرجت من السودان قبل عام للمعلومية وكم غيرها لاقى نفس المصير وصمت وما هو رد فعل رجال السودان؟؟
ولاحول ولا قوة الا بالله العلى العظيم

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1020

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1046330 [hero]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2014 02:42 PM
ﻻ حول وﻻ قوة اﻻ بالله العلى العظيم
الطامة الكبرى والصيحة بقت قاب قوسين او ادنى فى ارض السودان
يعنى قيامة السودان قاااامت وانتظروا عذاب الله من خسف وﻻ صيحة
او رجم خﻻس بلد ضااااعت اخﻻقيا
نسال الله السﻻمة

[hero]

عبد الغفار المهدى
 عبد الغفار المهدى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة