المقالات
السياسة
اياك نعبد ايها المسئول !
اياك نعبد ايها المسئول !
06-29-2014 10:02 AM


نقراء في اخبار الاسابيع الماضية .. اقدمت امرأة بولاية القضارف على تقبيل اقدام السيد وزير التخطيط والشئون الهندسية لمنحها قطعة ارض ضمن الخطة الاسكانية بالولاية.. انتهي الخبر الذي تناقلته صحف الخرطوم الحكومية - ان جاز الوصف - نعم الحكومية لان جميعها تتلقي تمويل حكومي يضخ في اوصالها دبيب الحياة ، علي كل حال هذا ليس بالموضوع الذي بصدد مناقشته ، لكن ما اؤد الحديث عنه هل يعقل ان يكون قد وصل مستوي ( فرعنة ) المسئولين درجة تقبيل اقدامهم حتي يمنحوا المواطن جزء من حقوقه المستحقة ؟ وهل صارت مساحة الاراضي في السودان من الضيق بحيث لايمكن ايجاد موطي قدم فيها الا بعد اداء فريضة السجود للمسئول ؟ ثم لماذا الخطة الاسكانية من الاساس اذا كانت تعطي لغير مستحقيها ؟ وهل فعلاً سياسة ( الخيار والفقوس ) هي المصيبة التي ( بعزقت ) المساحات الشاسعة من الاراضي وجعلت المستحقين اذلة في وجه المسئولين ؟ .. هذه مجموعة من الاسئلة المحيرة التى بالطبع لايمكن التوجه بها الي اي مسئول للاجابة عليها الا اذا قمنا بتقبيل اقدامه ونحن اكبر من الضلوع في عبادة البقر ، لذلك يمكننا التأكيد ان مساحة الاراضي في السودان ارحب من اختزالها في فكرة خطة اسكانية يعود ريعها لغير مستحقيها ، فالخطة الاسكانية الغرض منها في كل العالم التخطيط والتنظيم لضمان حصول المواطن لرقعة من الارض تمكنه من الاستقرار لتقديم الاداء المهني الافضل للوطن ، عدا في السودان فالخطة الاسكانية تعني التجارة والمضاربة بمصائر المستحقين ف99% من ملاك القطع السكنية يمتلكون على اقل تقدير مساحات سكنية على عدد ابنائهم وبناتهم وهم انتزعوا هذه الحقوق بما اوتوا من الاموال الطائلة التى يشترون بها ذمم موظفي الاراضي ، وحتي مايسمي بالسكن الشعبي الذي في ظاهره مخصص للفقراء والمساكين الذين يشكلون نسبة 95% من عدد السكان هو يذهب بصورة أو اخري لولئك الاغنياء الجشعين الذين تحصلوا علي المال بالطرق الملتوية ، ان الفساد الاداري يغرق البلد في دوامة من اختلال موازين العدل والمساواة بين المواطنين ، وتلك المرأة التى سجدت لتقبيل اقدام المسئول السئ الصيت ما اقدمت علي ما اقدمت عليه الا لشعورها بالدونية المفرطة وتيقنها باستحالت الحصول على القطعة التى تستحقها في ظل التدافع الهائل للاريتريين الذين احتلوا ولاية القضارف وصاروا بقدرة قادر في عهد الاريتري الاصل والسوداني الجنسية على محمود وزير الداخلية الاسبق مواطنين من الدرجة الاولي يمنحوا دون سؤال الجنسية السودانية ولهم الاولوية في الخطط السكنية بالولاية ، وهذا ليس اضماراً للحقد أو فتقاً للجروح القديمة فحتي السوداني يستطيع الحصول علي الجنسية الامريكية ويدعي تبعيته لامريكاء ! وبالتالي من حقهم كبشر ان يتجنسوا بالجنسية السودانية لكن السؤال الملح هل استحقوها بالشروط اللازمة ؟ .. لا ندري المهم ان المرأة التى قبلت اقدام وزير التخطيط والشئون الهندسية بولاية القضارف اختبرت الظلم على اصوله وتكبدت الحرمان كما ينبغي ان يتكبده المبتليّ ، انها حاولت استعطاف قلب الجلاد ظناً منها ان الجلاد مثله مثل بقية الناس له قلب ينبض بالحب والرأفة وله مشاعر واحاسيس ادمية تجعله يبكي لبكآه ويتألم لآلمها وفات عليها المسكينة ان السيد وزير التخطيط والشئون الهندسية بولاية القضارف لو كان يمت الصلة بالبشر لما صار وزيراً بالولاية من الاصل ولو كان يمتلك قلب ادمياً لما وقف ساعة تقبيلها لاقدامه النجسة ينظر اليها نظرة المغشي عليه من الموت كان علي الاقل دخل في نوبة من البكاء الحاد وتأسف على الظلم الذي لحق بها .. ولكن هل يسمع الصم الدعاء ... بالتأكيد لا والف لا ..


ملحوظة :
لازالت هذه المرأة كلما راءة السيد الوزير تهرول نحوه وتقبل اقدامه وهو مستلذ بذلك ويصدها عن عبادته بالقول اذهبي لوزير العدل اذا لك حق ستجدينه عنده .. ومشكلتها لا تمتلك ثمن البص السياحي الذي يقلها الي الخرطوم لتقابل وزير العدل .. .

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 951

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1048352 [مأمون المأمون]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2014 07:46 AM
الأخ مبروك عليك الفهم

أولاً قلت "فهذا لا يعني تخطئة الاخرين" لم أفعل و أنما أنا صوبت و لم أخطئ أنت الذى تريد تخطئة الآخرين
ثانياً: أ.خطأ فالغة هي ما يفهمه الصحيح فاللغة هى مايفهمه
ب.خطأ هى مايفهمه الاخرين عن الاخرين الصحيح هى مايفهمه الآخرون عن الآخرين
جـ.خطأ فنحن لسنا بصدد إعطا الصحيح فنحن لسنا بصدد إعطاء
د.خطأ محاضرات إملاءئيةالصحيح محاضرات إملائية
ثالثاً:لست قادما من الجزيرة العربية و لعلمك كثير من الذين اشتهروا بإتقان اللغة العربية بل و أسهموا فى ضبط و تنظيم قواعدها لم يكونوا من الجزيرة العربية بل إن بعضهم كانوا من العجم وعلى سبيل المثال لا الحصر نذكر أن سيبويه – ذلك العَلَم العالم المشهور فى مجال اللغة العربية –سيبويه هذا أصوله من الفرس وحتى اسمه هو اسم فارسى يعنى رائحة التفاح يعنى اللغة العربية لا شأن لها بالأعراق فلا داعى لأن نجر الموضوع جراً للعرقية البغيضة
رابعاً: سأمتنع عن أن أقول لك مبروك عليك عدم الفهم حتى نرتقى بلغة الحوار و بدلا عن ذلك سأقول لك
لك شكرى

[مأمون المأمون]

#1048348 [سيف الحق]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2014 07:31 AM
العنوان به درجه من سؤ الادب مع الله ويبدو ان الكاتبه لم تجد لكي تلفت انتباه القراء الا هذا العنوان استغفر الله واتوب اليه

[سيف الحق]

#1048104 [الحازمي]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 07:16 PM
"كان علي الاقل دخل في نوبة من البكاء الحاد وتأسف على الظلم الذي لحق بها"
جاء في الأخبار أن الوزير قد بكى بكاءا مرا
ونحن نقول ان كان كذلك فنحن نتوسم فيه الخير و عليه أن يعالج قضية المرأة المسكينة
و لكن بني كوز ملة واحدة!!!!!!!!!!!!!

[الحازمي]

#1048000 [مأمون المأمون]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 04:17 PM
الأخت الفاضلة ياسمين البرير
بعد أن أطلعت على مقالك رأيت أن أقدم عليه هذه الملاحظات البسيطة بخصوص بعض الأخطاء التى تضمنها مقالك و أتمنى أن تتقبليها بصدر رحب و هذه الملاحظات عبارة عن:
1. نقراء في اخبار الاسابيع الماضية نقرأ في اخبار الاسابيع الماضية
2. هذا ليس بالموضوع الذي بصدد مناقشته هذا ليس بالموضوع الذي (نحن أو أنا) بصدد مناقشته
3. لكن ما اؤد الحديث عنه لكن ما أود الحديث عنه
4. حتي يمنحوا المواطن جزء من حقوقه المستحقة ؟ حتي يمنحوا المواطن جزءاً من حقوقه المستحقة ؟
5. ايجاد موطي قدم فيها الا بعد اداء فريضة السجود للمسئول ؟ ايجاد موطئ قدم فيها الا بعد أداء فريضة السجود للمسئول ؟
6. يذهب بصورة أو اخري لولئك الاغنياء يذهب بصورة أو اخري لأولئك الاغنياء
7. وتيقنها باستحالت الحصول على القطعة التى تستحقها في ظل التدافع الهائل وتيقنها باستحالة الحصول على القطعة التى تستحقها في ظل التدافع الهائل
8. ويدعي تبعيته لامريكاء ويدعي تبعيته لامريكا
9. تجعله يبكي لبكآه ويتألم لآلمها تجعله يبكي لبكائها ويتألم لآلمها
10. وفات عليها المسكينة ان السيد وفات عليها-هذه المسكينة - ان السيد
11. لو كان يمت الصلة بالبشر لما صار وزيراً لو كان يمت بصلة بالبشر لما صار وزيراً
12. ولو كان يمتلك قلب ادمياً لما وقف ولو كان يمتلك قلب آدمىٍ لما وقف

و لك شكرى

[مأمون المأمون]

ردود على مأمون المأمون
European Union [سيف الحق] 06-30-2014 07:33 AM
مامون كتر خيرك ويا الزعلان من تصحيحه ما ليك حق ياخ حتي لو ما جايي من الجزيره العربيه العامله ليكم مغص دي

[مأمون المأمون] 06-30-2014 02:20 AM
الأخ مبروك عليك الفهم

أولاً قلت "فهذا لا يعني تخطئة الاخرين" لم أفعل و أنما أنا صوبت و لم أخطئ أنت الذى تريد تخطئة الآخرين
ثانياً: أ.خطأ فالغة هي ما يفهمه الصحيح فاللغة هى مايفهمه
ب.خطأ هى مايفهمه الاخرين عن الاخرين الصحيح هى مايفهمه الآخرون عن الآخرين
جـ.خطأ فنحن لسنا بصدد إعطا الصحيح فنحن لسنا بصدد إعطاء
د.خطأ محاضرات إملاءئيةالصحيح محاضرات إملائية
ثالثاً:لست قادما من الجزيرة العربية و لعلمك كثير من الذين اشتهروا بإتقان اللغة العربية بل و أسهموا فى ضبط و تنظيم قواعدها لم يكونوا من الجزيرة العربية بل إن بعضهم كانوا من العجم وعلى سبيل المثال لا الحصر نذكر أن سيبويه – ذلك العَلَم العالم المشهور فى مجال اللغة العربية –سيبويه هذا أصوله من الفرس وحتى اسمه هو اسم فارسى يعنى رائحة التفاح يعنى اللغة العربية لا شأن لها بالأعراق فلا داعى لأن نجر الموضوع جراً للعرقية البغيضة
رابعاً: سأمتنع عن أن أقول لك مبروك عليك عدم الفهم حتى نرتقى بلغة الحوار و بدلا عن ذلك سأقول لك
لك شكرى

[مأمون المأمون] 06-30-2014 01:49 AM
اللغة العربية لا علاقة لها بأن تكون من الجزيرة العربية و كثير ممن إعتنوا بوضع قواعد لها لم يكونواً من العرب فى أصولهم وعلى سبيل الثال لا الحصر سيبوية هو أصلا من بلاد الفرس - و لم يغير أسمه الفارسى فكلمة سيبويه فارسية تعنى رائحة التفاح فلا داعى لأن نجر الموضوع جراً للعرقية البغيضة
الكاتبة تنقل أفكارها باللغة العربية الفصحى و لهذا كان التصويب فإن كنت ترى أن التصويب لا ضرورة له و المهم إيصال الفكرة فأننى لا أتفق معك و سأظل أواصل ماأعتقده صحيحاً و إن أغضبك ذلك فذلك شأنك و لن نستطيع إرضاء الجميع

European Union [مبروك عليك الفهم] 06-29-2014 08:34 PM
ربما انت قادم من الجزيرة العربية ولذلك تتمتع بلغة عربية صحيحة ان افترضنا ذلك فهذا لا يعني تخطئة الاخرين فالغة هي ما يفهمه الاخرين عن الاخرين ولعلك فهمت قصدها بوضوح فنحن لسنا بصدد إعطا محاضرات إملاءئية


ياسمين البرير عبدالله
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة