المقالات
السياسة
وزارة التربية فرحة لم تكتمل وعقوبات جماعية !!!
وزارة التربية فرحة لم تكتمل وعقوبات جماعية !!!
07-03-2014 01:34 AM


وزاره التربيه...فرحه لم تكتمل...وعقوبات جماعيه...!!!فرحه كبري في كردفان عامه وفي شمالها خاصه...فرح كل الناس...وكل المعلمين والتلاميذ والطلاب...والاسباب اسباب الفرح ازاله الفصول القشيه في الولايه بدا من الابيض عاصمه الولايه...وهذا حق ان تكون دور العلم اماكن تليق بالانسان...وتهيئه المدارس والنظر في قضايا المعلمين وانصاف المظلومين منهم سوف تنعكس ايجابا علي العمليه التعليميه...ولكن بالحجم الكبير...سبق وقلنا ان وزاره التربيه مسكونه بالتمكين...وانهامسيسه...والتمكين قالت عنه الحكومه القائمه انه افسد الخدمه المدنيه...وعندما نشرنا ما حدث للامتحان التجريبي لماده الحاسوب ...حيث اكتشف معلمي الماده ان هناك 12خطا في الامتحان التجريبي وان هناك اخطاء في الاجابات النموذجيه...ودعوه المعلمين لاجتماع من حوالي 60معلما...حضر فقط11معلما...والاخرين تخلفوا خوفا من تهديدات الموجه بان الابيض مكتظه وكل من فتح فمه بكلمه سوف يجد نفسه في ام طرقا عراض...! وعندما صاغوا مذكره تحوي الاخطاء والحلول المقترحه لتلافي ما حدث...رفض مدير المرحله الثانويه استلامها...ورفض مدير الطلاب والامتحانات استلامها...وكل الادارات رفضت الاستلام...والموجه وهو خريج موارد تخصص تربه...زاد في الرفض تهديد واصفا معلمي الحاسوب انهم معارضه وانهم...........! والقضيه تربويه تخص ماده دراسيه تدرس للطلاب....ثم سار في طريق اخر وهو معاقبه جماعيه لمن صمم علي اظهار الحقيقه...وهو يستند علي انه ناشط في الوطني...ويجد دعما من حزبه المتحكم في كل مفاصل الوزاره...وهذا ما جعلهم يطلقون عليها اسم وزاره الوطني الاولي..قام بنقل معلمي غرب المدينه الي شرقها...ومعلمي الشرق الي غربها...معتز مسلم الابيض بنين الي عبدالكريم حسين جعفر...ابوبكر محمد عيسي من الابيض بنات الي كردفان الاهليه...مصعب من كردفان الاهليه الي ابوزيد...ومحجوب من الابيض بنين الي اسماعيل الولي...وناخذ مثالا واحد في ان ما تم عقوبه جماعيه ينفذها الموجه وتجد القبول من رئاسه الوزاره...معلمه لنفس الماده منذ2005الي هذا العام باقيه في ابوسته لم تتحرك شبرا....والذين عوقبوا جماعيا كل عام هم حال من النقل والنقل الجماعي العقابي اخرها...وما جري لمعلمي الحاسوب فبدلا من تكريمهم والاشاده بهم وتقديمهم كامثله صادقه متفانيه وحريصه علي التعليم ومستقبل الطلاب ...يتركوا في مواجهه مصباح الموجه المسيس والذي يعتقد ان السياسه مقدمه علي جوده التعليم........!!

[email protected]




تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1215

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1052078 [نكس]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2014 11:09 PM
الاخ حامد ينبقي ان تعلم علم اليقيين ان الحزب الحاكم مسلط علي دمار البلد وليس الاصلاح - وسوف يكل متنك وانت تكتب وتكتب في اخفاقات الاغبياء - رحم الله التعليم الذي صار من ينظرون له هم الفشلة - ورحم الله طلابنا الذين ينتظرون في العام 2014 في عصر العولمة والكبيوتر والدراسة باستخدام الوسائل ينتظرون الاجلاس او البنيات الاساسية للمدارس - سبق وقلت ان اسماعيل مكي ما هو الا فاشل - الابيض كانت ولاية وما ستكون الا كوشة لغسيل الانقاذ الوسخ - ونحن نري كل صفات الرداءة في مؤسساتها وجامعاتها وتشريعيها المنفذون للجهل وفخورون بالعقلية الامية التي يمتلكونها - لا مجال ان تتحدث عن شي جميل تحت قبة الانقاذ - فهذا نظام للفشلة لاخراج جيل اخر فاشل بمقررات فاشلة في دور تدريس غير ماهلة ووسائل هي الافشل في العالم

[نكس]

#1050504 [حــــــــــــــــفـــــــــــــــتر]
1.00/5 (1 صوت)

07-03-2014 07:21 AM
شاهدت برنامج فى قناة امدرمان عبارة عن توثيق يحكى عن الابيض وانسان الابيض
الجميل الانسان وماتزخر به المدينه من نخب وطنيه ورجال كان لهم الدور الاكبر
فى بناء الوطن الكبير وكم كانت حيرتى لما تجده المدينة من اهمال وتجاهل
حتى بيت الزعيم الازهرى رحمة الله عليه صانع الاستقلال لايجد الاهتمام وكدلك الراحل محمد عوض الكريم
القرشى والمرحوم حسن ابو .. على اى حال امة لاتهتم برموزها الوطنيين المخلصين
لاتستحق ان تعيش .. من يسيطرون على مقاليد البلد ..
رجال كانوا من زمرة فقراء الامة باتوا يؤدون فريضة الحج على متن الطائرات الخاصة ..رجال اعمال مسنودين بالتاريخ الطويل في مجال الاقتصاد وجدوا انفسهم خارج الشبكة..ومن خاف ان يأكله الغول من الاثرياء هرع الى دار المؤتمر الوطني معلنا الولاء والطاعة ومقدما العربون بتبرع ملياري .
بصراحة أزمتنا اكبر من المعالجة .. *غشاوة السلطة تمنع ولاة أمورنا *من النظر بتجرد وواقعية..بالامس تظاهرت امام البرلمان قبيلة تشكو من ظلم قبيلة اخرى.. اكثر من الف وسبعمائة *نفس تزهق في عام واحد في ذاك النزاع القبلي ..

[حــــــــــــــــفـــــــــــــــتر]

حامد احمد حامد
حامد احمد حامد

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة