المقالات
السياسة
الإمام الصادق V مبارك عبد الله
الإمام الصادق V مبارك عبد الله
07-06-2014 12:01 PM

الحرف الإنجليزي V يعني بالعربية ضد، إنها الكلمة التي تعني Versus خاصة في مجال كرة القدم. الإخوة في تلفزيون السودان يكتبون الحرف الإنجليزي X والذي يختلف في معناه عن الحرف V لذا لزم التنويه.

لا أقصد بوضع الحرف الإنجليزي V في العنوان معنى الضدية ولكني أقصد المقارنة بين الإمام الصادق ومبارك عبد الله. والسؤال الذي يفرض نفسه هو: هل هنالك مجال واحد للمقارنة بين الشخصيتين؟ لا أظن ذلك. فمن خلال معرفتي لهما معرفة لصيقة خلال نصف قرن ينقص قليلاً للإمام وما ينقص قليلاً عن 4 عقود من معرفة مبارك عبد الله، أعتبر نفسي حكماً محايداً يعرف كل قوانين اللعبة. لعبة عيال الإمام المهدي على ذقون غيرهم ولكنها في اللحظات الأخيرة إلى لعبات غبية.

مبارك عبد الله سوداني الجنسية ولكنه برازيلي التفكير. يقول البرازيليون: (الهجوم خير وسيلة للدفاع). ولهذا لا يمكن أن تجد فريق البرازيل يدافع في أي مباراة مهما كانت قوت خصمه. مبارك عبد الله يجتهد هذه الأيام لإلصاق تهم الفساد المالي وحيازة المال على الإمام الصادق. مبارك يعلم علم اليقين نقاء السيد الإمام في النواحي المالية. لا نتحدث عن أنه لا يأخذ مرتب من الحكومة ومثل هذه الأمور البسيطة ولكن نتكلم عن عفة حقيقية عن المال العام. وليعلم القارئ الكريم أن التعويضات التي شملت الكثير من أسرة المهدي لم يقبض الإمام الصادق منها مليماً واحداً.

إبان توليه للمنصب الوزاري الذي حشره فيه الإمام الصادق حشراً كان سيرة مبارك معطّرة بكل أنواع الفساد، بل توسعت حتى شملت نقل سكرتيرته الخاصة من شركته ماسا في شارع المك نمر إلى العمل معه بوزارة التجارة. وتجرأ الرجل ونقلها معه لوزارة الداخلية التي كان لا يعلم أنها لا تقبل بملكيين للعمل في أقسامها المختلفة. خلال توليه وزارة التجارة فاحت رائحة رخص الإستيراد التي جرّت خلفها الكثير من البلاوي لكن ربك ستر.

كان مبارك هو المسؤول المالي الأول في حزب الأمة. تدخل عن طريقه كل الأموال الخاصة بالحزب. وهو يصرُف ويتصرّف في هذه الأموال كما يحلو له. في هذه النقطة بالذات لا نتحدث بكل ما نعرف لأنه ليس كل ما يُعرف يقال. فمصادر أموال حزب الأمة معروفة لدينا ولا نكون مغالين لو قلنا ربما نعرفها بالأرقام. لكن هل كلها صرفت على الحزب ونشاطه ونشطائه؟ هنا مربط الفرس. كيف وأين استغلت أموال الحزب التي كانت تحت يد مبارك ويتصرّف فيها كأنها ورثة شرعية له؟ خوف مبارك من أن يكشف الإمام الصادق أمر مبارك فيما يتعلق بأموال الحزب جعل مبارك يهرف بكل غثِّ وفارغ. أي مهاجماً قبل أن يهاجمه الإمام الصادق بالحقائق الدامغة. هنا ننصح الأخ مبارك عبد الله أن يمسك لسانه عليه من الحديث في الإمام فيما لا طائل من ورائه ولا يجلب له مصلحة.

يحق لمبارك عبد الله مثل غيره أن يكون عضواً بحزب الأمة ويحق له الترشح لرئاسة الحزب. لقد خرج مبارك من حزب الأمة بطوعه. وله الحق أن يعود بكامل إرادته لممارسة نشاطه الحزبي كما كان من قبل. ليس من حق الإمام الصادق ولا غيره أن يمنع مبارك ولا غير مبارك من العودة للعمل في الحزب، لأن حزب الأمة ليس ملكاً مسجلاً في الشهر العقاري لأحد. ويحق لمبارك أن يترشّح لرئاسة الحزب مثله مثل غيره من الأعضاء الذين يتطلعون للمنصب. ولا يحق لفرد أن يغمضهم حقهم ذلك. والفيصل هو صندوق الإقتراع داخل أجهزة الحزب المختلفة التي هي صاحبة الشأن لتقرر من يكون في أي منصب دون وصاية أو رعاية من أحد.

بعد كل هذا أنصح الأخ مبارك عبد الله أن يصمت عن بث الترهات التي لا تفيده في شئ ولا تساعده في تحقيق مطمحه بتولي رئاسة الحزب. عليه العمل على جمع الرجال من حوله.. أكرر الرجال وليس غيرهم. كلمة الرجال تعني الرجال والنساء.. فالنساء تربية الرجال تعادل الواحدة منهن رجلاً وأكثر. يطرح برامجه وخططه وكيفية إدارته للحزب في حال تسنمه رئاسة الحزب. يقدم طرحاً مقنعاً لمن يودهم أن يقفوا معه. يحاول الجمع وليس العمل بطريقة الخيار والفقوس التي كان يمارسها من قبل ولم تأت له بنتائج بل أضرّت بكل خططه وأفشلتها لأنه كان يضع الرجل غير المناسب في المكان غير المناسب والزمان غير المناسب والكثيرون يسعون للحصول على المناصب دون تقديم ما يعادل ما يودون الحصول عليه. (العوج راي والعديل راي).

كباشي النور الصافي
[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1354

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1053658 [rafraf]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2014 08:42 AM
كلام فارغ ماعندك موضوع48

[rafraf]

#1053115 [العبادى]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2014 01:30 PM
يالكباشى انت ما عندك موضوع...بس عايز تكتب و اى كلام...سابقا فى مقالاتك كنت تهاجم الامام هجوما عنيفا الان اصبحت رقيقا..اشم رائحة كريهه من مقالاتك!!!؟؟؟

[العبادى]

#1052776 [ساهر]
5.00/5 (2 صوت)

07-07-2014 12:50 AM
مقال جيد ونتفق معك في كل ما قلت، إلا أنني أود أن أصحح كلمة (V) التي وردت هنا بمعنى (مقابل) والصحيح هو (Vs) وتنطق (فز) وهي مختصر لكلمة فيرساس كما تفضلت. كما ورد أيضاً (يغمضهم حقهم) والصحيح (يغطهم حقهم). وكلنا في آمال وآلام الأمة شرق. مع خالص تحياتي لك.

[ساهر]

ردود على ساهر
[ساهر] 07-07-2014 03:36 AM
(يغمطهم حقهم)


#1052705 [A. Rahman]
5.00/5 (1 صوت)

07-06-2014 10:09 PM
عفوا يا استاذنا الكريم، ما قلته عن تجاوزات مبارك كلها صحيحة لكن ماذا فعل الصادق تجاهها ام انك نسيت ان الصادق كان رئيسه و المسئولية جماعية، و موضوع الرخص ايام مبارك في التجارة فاتت قعر اضان الصادق، ثم موضوع بلدو و عشاري عندما رفض مبارك و هو وزير الداخلية تنفيذ امر المحكمة بإطلاق سراحهما، الم يتغاضى الصادق عن تصرف مبارك؟ و قارن هذا الموقف مع موقف الامير نقدالله عندما كان وزيرا للداخلية و توجه من منزله في ود نوباوي الى التلفزيون ليعارض ما صرح به الصادق ،و هو رئيس وزراء من داخل الاستوديو و على الهواء و هو يهدد بالاعتقال، و وجه نقد الله كلامه للمواطنين بانه لن يتم اعتقال اي شخص الا بموجب القانون، مما تسبب في حرج للصادق الذي اعتذر عما قاله و بانه لم يكن يقصد ذلك حرفيا. قارن بين موقف نقدالله، و هو من هو في حزب الامة، يعارض موقف رئيسه على رؤوس الاشهاد مع غض بصر الصادق عن ما كان يفعله مبارك و هو مرؤوسه، و هو يعلم انه خطا.

[A. Rahman]

#1052620 [الحراس]
5.00/5 (2 صوت)

07-06-2014 05:59 PM
تانى ياالكباشى رجعت للمشاترة ؟؟ المقال جاء فى المكان غير المناسب وفى الزمان غير المناسب ،،، يا اخى الناس فى شنو ؟؟ شوف التعليقات ال حا تجى تعقيبا على مقالك دا ،، اكيد معظمها ح يسىء للاثنين سواء مبارك او الصادق واكيد ده ما الكنت راجيوه من مقالك الما فى محلو .. يا اخى اكتب فى مواضيع الساعة وفى الشىء المكتوين بيهو الناس كلها خليك من الحاجات الداخلية دى ،، دى ممكن تكتبها فى منتدياتكم ومجموعاتكم المغلقة .. بطل العناد
اخيرا : اساءتك لمبارك هى فى النهاية اساءة لحزب الامة لانو لمن كان مبارك وزير كان بيحكم بأسم حزب الامة ،، وكذلك اساءة مبارك او اعوانه للصادق هى اساءة لحزب الامة ،، انت كيف بتقول عن نفسك كادر ليك 50 سنه وما قادر تقدر حجم الضرر البقع على حزبك من مقالاتك دى

[الحراس]

#1052523 [احمد عبدالله]
1.00/5 (2 صوت)

07-06-2014 03:09 PM
للوزير الحق في تعيين سكرتير او سكرتيرة خاصة في مكتبه الوزاري وهذا ليس بفسادوهذه وظيفة سياسية مؤقتة تنتهي فترتها بانتهاء فترة الوزير وتغادر معه

[احمد عبدالله]

#1052497 [ابوغفران]
1.75/5 (3 صوت)

07-06-2014 02:49 PM
مبارك عبدالله والصادق الصديق هما وجهان لعملة واحدة . الاسر التى كونها الاستعمار الانجليزى فى كل من الهند والسودان وباكستان وغيرها تمثل خوازيق وكوابح للتقدم فلدلك قام الهنود تقريبا بابادة ال نهرو وكدلك فعل الباكستانيون بالنسبة لال بوتو , ومن اخطاء نميرى انه لم يكمل جميله.
فى السودان قام الانجليز بنفض الغبار عن عبدالرحمن المهدى الدى كان يعيش حياة بائسة وفقيرة بقرية الشكابة ومنحوه الاقطاعيات مستخدما فيها الاف الانصار البسطاء يعملون مجانا تفريبا طمعا فى جنة الامام, واسرة الختمية ياتيها ريع نخيل الشمال وعرق اهل الشرق . هده العائلات كريهة بشكل خاص لنفختها الكدابة وادعائها للقداسة (وهدا اكثر مايغيظ). فحزب الامة صنيعة الانجليز تم تاسيسه ودعمه فى اطار التنافس بين الانجليز والمصريين(الحكم الملكى الخديوى) الدى اسس بدوره الحركة الاتحادية واسوا مافى هده الحركة انها (تابع لتابع).
ان النقطة الجوهرية التى ينبغى الوقوف عندها هى : ان القواعد الاجتماعية التى تدعى هده العائلات تمثيلها هى قواعد حقيقية الا ان القيادات (العائلات) غير حقيقية (مسوخ ميتافيزيقية ).
وفى ظل هده الاوضاع لايملك المرء الا ان يهيب بابناء الانصار وابناء الختمية ان يتخلصوا من التاثير الرجعى المدمر لهده العائلات وبناء حزبين عصريين للامة والاتحادى ( وياريت لو غير اسمه)
فغالبية الشعب السودانى ينتتمى لهدين الحزبين حسب نتائج اخر انتخابات ديمقراطية.

[ابوغفران]

#1052479 [الاستاذة]
4.94/5 (5 صوت)

07-06-2014 02:26 PM
"فمصادر أموال حزب الأمة معروفة لدينا ولا نكون مغالين لو قلنا ربما نعرفها بالأرقام. لكن هل كلها صرفت على الحزب ونشاطه ونشطائه؟ "

فعلا هنا مربط الفرس، اذا لم تحسب أموال القذافي والسفارات الأوربية.

[الاستاذة]

كباشي النور الصافي
كباشي النور الصافي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة