المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
زعيم النكسة وحاكم كردفان الوكسة
زعيم النكسة وحاكم كردفان الوكسة
02-09-2011 03:33 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

زعيم النكسة وحاكم كردفان الوكسة

صديق ابوعمار
[email protected]

استقبلت ولاية كردفان زعيم النكسة وهى تردد بأى حال عدت يا ريس هل في جرابك من تجديد ،إستقبلناك والقلب ينزف ألما لضياع وطن بقامة السودان ، جئتنا وجنوبنا الحبيب بعته أنت ياعمر بدراهم معدودات لن تغنى عنك من الله شيئا ، رقصت وطربت على أنغام موسيقى ودعبدالله الفاترة الحزينة التى فارقت الطرب فى ذلك اليوم الحزين ، جئتنا وأنت قد حسمت أرض المسيرية القبيلة صاحبت العطاء الوافر سلما وحربا، حسمت أمرها لصالح الحركة الشعبية يا عمر وأنت لا تدرى أن من مات دون أرضة فهو شهيد ، جئتنا تجرجر ذيول الخيبة وألم الخيانة لأمانة (وهى وحدة السودان) التى ظلت متناوبة جيل بعد جيل حتى أتت إليك فإذا بك يا عمر تقايضها بما فعلت يداك بدارفور لتنجو من عقاب أكامبو الذى أفقدك ومن حولك الاتزان والتوازن ، أنت بيننا وأفعالك أخرجتنا من دائرة التمدن والتحضر لأن عشرون عاما من حكمك سلبتنا كل ما نملك حتى الارض التى ترعرع فيها الأسد بابو نمر الذى رسخ المحبة وعدل وحافظ على التعايش الذى عكرته انت بنيفاشا التى لن تبقى لك شيئا تحكمة من الوطن الإ دار الندوة (المؤتمر الوطنى) .
لقد ضاق القيد حول المعصم يا عمر، تدنى فى كل شئ ، معلمى الولايةعلى قلتهم وإنعدام حيلتهم ما زالت مرتباتهم تصرف لقيط من الخلق الله من ناس الملجة وأصحاب التكاسى وستات الكسرة والشاى وكناتين الحلة ، المرافق الصحية بالولاية تعانى فقر الكادر و قلة الدواء و إنعدام الكساء وشح الغذاء ، شهور من العام ونحن بالولاية نعانق ونعانى العطش وأمهاتنا وأخواتنا سرنا على درب أمنا هاجر عند العطش فأصبح الصفا عندهن الحفيرة والمروة عندهن برميل البلاستيك ، شوارع الولاية يغطيها التراب ومبانيها تزينت بالخراب ودور علمها هجرها التلاميذ والطلاب ، محليات الولاية يا عمر بفعلها الذى لا يعرف الرحمة زادت علية أكل مال اليتامى والفقراء والمساكين لان القائمين على أمر جباياتها يمتعون أنفسهم بما فتح الله عليهم من جبايات فتصرف حوافز وبدلات ومكافئات يشاطرهم جيش جرار من المتبطلين والمتسكعين والساقطين والمتسلقين الذين يملأون الوزارات ودور المؤتمر الوطنى التى ما أتى منها خير قط لمواطن الولاية، البطالة ياعمر وعدم توزيع فرص الاستيعاب بعدالة لخريجى أبناء الولاية جعلنا نتحسس ونتلمس الخيارات التى ساعدت الاخرين فى نيل حقوقهم ،سياسات حزبك يا عمر هدمت التصافى والاخاء والتعاضد والتسامح الذى كان عنوانا لقبائل كردفان التى ما عرفت قط التنافس والصراع حول من يحكم الولاية ، لقد ضمر الصبر على الذل والهوان فما عدنا نحتمل صطحية الوالى و نائبة ووزرائة ومعاونية من أبالسة حزبك الذين لا هم لهم الا سلب حق الغير فى أن يحيا حرا فى ماله ونفسه ودينه ، حقا نحن المهمشين يا عمرفأنظر ماذا نحن فاعلون مقبل الايام .

ضديق ابو عمار
. [email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2021

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#99689 [hindas]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2011 08:50 AM
الأخ عمار لك التحيه;) ;) ;)
نسأل الله أن يرفع عنا ليس بلاء حكومة الشماليه وحسب ولكن نحن قد أبتلينا بأبناء من كردفان في المؤتمر الوطني والمركز قاتلهم الله


#93326 [ام المؤمنين]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2011 08:09 AM
بارك الله فيك اخي عمار عبرت عن النسبة التي نسبها الراقص لحزبه نحن امامك ان شاء الله ونحن لها وقدرها فنساء كردفان الاصيلات هن وقود الثورة القادم باذن الله


#93191 [امين الشريف]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2011 08:31 PM
لك التحية اخي ابوعمار وهذه الاحرف التي تصور حال كردفان واهلها في ظل النظام الفرعوني المستعمر الحديث واهل كردفان عرفوا بالصبر والجلد والمسالمة فكان نصيبهم من الفقر والتهميش عظيما ثم يأتي بعد اثنان وعشرون عاماً رئيس الطغمة الحاكمة ليواصل مسلسل الشكر والعرفان والمدح والثناء لأهلنا البسطاء ومن ثم الوعود والاحلام الوردية التي لم يتحقق منها قيد انملة فهاهي كردفان بطولها وعرضها لا يوجد بها مستشفى متكامل البنية التحتية يحوي جميع التخصصات التي من شأنها ايقاف قطار الهجرة للخرطو لابسط التشخيصات لكن انظر لهيئات الاستثمار ومبانيها الفخمة وديوان الزكاة وكذلك الضرائب والمحليات والولايات فما يجبى على المواطن يصرف فقط على دورهم الحكومية وسياراتهم الفارهة والصرف البزخي في الامور التي لا تسمن ولا تغني من جوع ..... لكن اخي عمار ما هي رؤيتك لمعاناة اهل كردفان والآلية المناسبة لاسترداد حقوقهم ..


صديق ابوعمار
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة