المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
بطة السودانيين ...ودجاجة ..الآخرين
بطة السودانيين ...ودجاجة ..الآخرين
02-09-2011 06:43 PM

بطة السودانيين ...ودجاجة ..الآخرين

محمد عبد الله برقاوي.
[email protected]

عالمنا الجليل الراحل البروفيسور عبد الله الطيب..رحمه الله ..سئل في احدى المحاضرات خارج السودان .. لماذا الانجاز السوداني دائما متواضع الصوت في مسامع المدي وباهت الصورة في عيون الافاق .. ايا كان ضربه ادبيا او فنيا أو علميا او حتي سياسيا ..مع انه يكون انجازا متفوقا علي غيره.. ؟؟؟ فرد عالمنا الحكيم قائلا.. لاننا نحن السودانيين نفعل كما البطة..فيما يفعل غيرنا كما تفعل الدجاجة.. فران صمت مطبق في القاعة وكعادته ظل البروفيسور عبدالله يتأمل الحضور ويجول بعينيه الذكيتيين..بينما المسامع تتهيأ لبقية توضيحه..فابتسم وطفق يشرح قائلا ..ان البطة تضع بيضة كبيرة في مكان قصي من حديقة البيت أو زاوية بعيدة منه ..ولكن في صمت شديد لا يكتشف القاطنون بيضها الا بعد مده.. أما الدجاجة فبرغم انها تضع بيضة صغيرة.. لكن تنبيء عنها بضجيج عال ..
ولعل الكناية التي أراد الدكتور الوصول اليها في مثله البليغ.. ان اي عمل مهما كان حجمه وقيمته لا يصل الي الامصار البعيدة الا اذا رافقه صوت اعلامي تسمع اصداؤه بعيدا ليخلد في ذاكرة التاريخ..
وحيث اننا جئنا علي ذكر التاريخ فقد حق لنا ان نستدعيه قليلا لاسيما ان كنا نحن من صناعه وان ظل معتما في مساحات عيون الاخرين .. وخافت الصوت في دوائر مسامعهم..
حينما اشتعلت ثورة اكتوبر عام 1964 في شوارع الخرطوم انطلاقا من جامعتها العريقة ووصلت جماهيرها بالألوف لتهتف تحت شرفة القصر الجمهوري فخرج الرئيس الراحل ابراهيم عبود يسأل مساعديه ..أكل هؤلاء القوم ضدنا.؟؟؟. فسكتوا علامة علي الاجابة بنعم !!
فقال علي الفور ( اذن فلنذهب نحن ) ونجحت الثورة .. فيما فشلت نتائجها..ولكن ظلت في سجلات المجد عملا سابقا للاخرين سطر لصالح شعبنا..
وفي ابريل 1985 استخف الرئيس الراحل جعفر نميري بصبر وصمت الشعب وقد نسي في سكرة السلطة ..سابقة اكتوبر .التي كانت قريبة من حافة ذاكرته بالطبع.. وذهب يلبي دعوة التوبيخ في واشنطن ..غير عابي بحركة الشارع التي بدأت فعلا ..
وحينما كان في طريق العودة بخفي حنين.. وقد سمع باوار الحريق يلتهم اسمال حكمه المتأكل .. حاول سدنته اخراج مظاهرة مضادة لسيل الزحف الذي اغرق المدن .. وصاح صحاف النظام انذاك محمد عثمان ابوساق ..بان الملايين ستخرج لحماية مايو..وستعيد كل فأر الي جحره.. فلبي النداء خمسة الالاف فقط هم زبانية حكم مايومن فلول الامن والمنتفعين المهلوعين من زوال مصالحهم.. فسقط النظام الذي بالكاد كان يتكي علي عصا موسى التي نخرها سوس الوهن ..وكان ابو ساق أول الفارين..وجعفر نميري اخر العائدين ليجد لنفسه موطىء جسد خارج مقابر شرفي بعد ان ضاقت بالذين ماتوا قهرا أو استشهدوا في عهده .وعهد الخلافة الذي يحتضر الآن انتظارا لمصير اسلافه .
ومرةاخري يضيف شعبنا سطرا مضيئا ..في كتاب الخلود.. ولكن اعين الاعلام التي لا ترى الا الدجاجة وهى تتقافز أمام عدساتها ولا تسمع الا الضجيج الذي يقترب من طبلة اذنها.. لم تلتفت لبطتنا الكبيرة التي توارت خلف اسوار الزمن وغاب صوتها وصداه في رعود الاحداث القريبة من مايكرفونات المدى.. فكانت ثورة تونس في نظرالاعلام العربي هي الأولي .. واصداء القاهره في مسامعه هي الأكبر.. رغم احترامنا واعزازنا لشعبي البلدين الشقيقين ومؤازرتنا الصادقة لهما في ثورتهما نحو العزة والكرامة..
.وللأسف حتي بعض كتابنا الذين سحرتهم الوان الفيلم المصري ..غابت عن ذاكرتهم ملامح افلامنا الثورية الخالدة ربما لان احداها كانت بالأبيض والأسود..والأخري الوانها قد امتزحت بحكم السرقة الآدبية للثورات نصا وثمثيلا مع الفلم المتواصل الان .. الذى ينتظر المخرج العظيم ذلك الشعب السانحة ليستعيده من دور العرض ويفحم من تشدق بانه المنتج الوحيد له .. وسنغمسه من جديد في الوان الدموع والدم ونعيد انتاجه فاقعا جليا هذه المره بالصورة التي لن تخطئها عين الفضاء اينما كانت ..ولن يمر صوتنا الا داويا في مسامع الدنيا ..وتملآء بيضة بطتنا القادمة بطون الجائعين الي تثبيت الحقائق.. رغم علو صوت الذين كانوا يسوقون ليبضة الدجاجة الصغيرة. ايا كان حجم الانجاز او قيمته ..زمانا ومكانا... والله المستعان..وهو من وراء القصد..


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1719

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#93908 [يعقوب مبارك ]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2011 08:15 PM
ياراجين قناة الجزيرة أنسوا الموضوع خالص قناة الجزيرة ما معاكم الجزيرة إنقاذية أكثر من الإنقاذ .... وبكرة تشوفوا حق اليقين.


#93690 [mohsennageeb]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2011 11:21 PM
مقالك جميل و خصوصا المقدمه لكن في حديثك عن نظام نميري الذي كان يتكئ علي عصا موسي, جانبك التوفيق, و لعلك كنت تقصد عصا اخري وهي تلك التي مات صاحبها واقفا وهو يتكئ علي عصاه حتي اكلها النمل الأبيض . و الله
اعلم


#93327 [الفاروق]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2011 08:11 AM
اننا لا نريد من حد ان يذكر امجادنا لاننا لم نفعل امجاد من اجل الغير
واذا كنا نريد الشكر فان هذا يدل على النقص
لا نريد من احد جزاء او شكورا.


#93278 [yasien]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2011 01:05 AM
هذه المرة لن يتكرر الخطأ لن يبارح الشعب الميدان كما يفعل المصريون، فلن تسلم لمفلس كثير الكلام دكتاتور في رأيه وكلامه، ولا لغبي وضع أخاه المخبول على رأس الدولة، ولا لدعي مهووس له دين ولنا دين وهي كلمات قالها والده عنه.


#93251 [الجعلى العارف الحقيقة]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2011 10:38 PM
اخى برقاوى نسال الله ان يكتب النجاح لثورة شباب مصر واود ان اطمئنك ان شعبنا السودانى الاشعث الاغبر سيستجيب له الله وكل شيى له ميعاد


#93236 [طشاش]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2011 10:05 PM
صبيحة اليوم سألت المقدمة المصرية بقناة دريم احدالادباء عن كيفية خروج مصر من وضعها الراهن ...........فقال لها يجب ان نرجع الي ثورة1985 في السودان وكيف ان ثور الدهب تنحي ليفسح الطريق لوضع دستور السودان وايضا اتاح فرصة للديمقراطية..فاتصلت المقدمة باحد الشخصيات الكبيرة ليوضح ثورة السودان وما فعله سوار الدهب من تصرف راقي نادرا ما يحدث ؟؟؟؟ لكن للاسف تجاهل هذا الامر برغم الحاح المقدمة لاخذ التجربة السودانية كمثال رائع للاستفادة منه لكن ويا للاسف اصر هذا الضيف في تجاهله لهذه التجربة العظيمة مما ينم عن حقد لا يمكن تبرريه


#93207 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2011 08:56 PM
قالو في المثل البكا بحررو اهلو ونحن اعلامنا دائما يتواري خجلا في ابراز الاحداث مهما كان عظمها فلم يقوم التلفزيون القومي في اي يوم من الايام بذكر اي من الثورتين علما بأن فضائيتنا مشاهدة علي نطاق واسع ولا حتي كان علي مستوي الحدث في نقل وتحليل الاستفتاء ومألاته ونتائجه التي نتج عنها تقسيم الوطن كلنا تحلقنا حول القناة علنا نجد ما يشفينا لنجد الغناء ليس في الفضائية وحدها بل في كل القنوات السودانية نعتقد ان هذه القنوات تفتقد المهنية والمصداقية ولا يعول عليها في توثيق الاحداث وعكسها للاخرين بشفافية وحيادية وكل ما تفلح به هو المغنين الذين لا ندري علي ماذا يغنون اعلي اشلاء وطن ام علي مستقبل مجهول المعالم وبعد ذلك كله نلوم غيرنا في عدم بكاء ميتنا؟؟؟؟؟؟؟؟


#93172 [sudan]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2011 07:21 PM
يجب على السودانين الذين يعملون في القنوات الفضائية العربية و بالذات الجزيرة ان ينبهوا بقية زملاءهم العرب و غير العرب ان السودان قدم ثورتين شعبيتين عامي 1964 و 1985. حتى لا تكون الاخبار عن السودان هي فقط اخبار الحروب و المجاعات والانفصالات و المحاكم الدولية. هذه النوعية من الاخبار التي تسبب فيها نظام الانقاذ الذي رجع السودان الى الوراء حتى في اولوية الثورات الشعبية


ردود على sudan
United Arab Emirates [بت ملوك النيل] 02-10-2011 09:22 PM
فعلا املنا الوحيد هو قناة الجزيرة بما انو قنواتنا التعيسة بعاقبوا بيها الاطفال وبخوفوهم بيها ونحن السودانيين ما بنشوفا ولو شوفناها بترفع ضغطنا وتوتر اعصابنا للطيش فما بالك بالجنسيات الاخري...قلنا كتيييييييييير الاعلام في السودان محتاج شغل وتنظيم وخبرات ووووووووووو بس لا حياة لمن تنادي


محمد برقاوي
محمد برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة