المقالات
السياسة
عثمان ميرغني سبب الإعتداء
عثمان ميرغني سبب الإعتداء
07-21-2014 10:31 AM

جاءت الأخبار بالتفاصيل الكاملة للإعتداء على صديقي الباشمهندس عثمان ميرغني الحسن. لم يرد في كل الأخبار بما يفيد ما هو السبب في ذلك الإعتداء الآثم الغاشم على صحفي لا يملك إلا قلمه؟ هل نحن شعب لا يحب الديمقراطية ولا يقبل بالرأي الآخر؟ هل نحن ملكيون أكثر من الملك؟ هذا إذا اعتبرنا أن سبب الإعتداء هو ما كتبه المعتدى عليه عن غزة والفلسطينيين! وإذا قبلنا هذا الإفتراض فما علاقة المعتدين بالغزاويين حتى يعتدوا على رجل مسالم لم يحارب ولم يرفع سلاحاً في وجه أحد؟

هذا التفسير الساذج لحادثة الإعتداء بناءً على جملة وردت على لسان أحد المعتدين قال فيها: كتاباتك عن فلسطين كذا وكذا. إن صحّت هذه الرواية فأقول بالفم المليان وأنا متأكد 110% أن الإعتداء لا علاقة له بغزة ولا بفلسطين. هنالك أسباب أخرى للإعتداء ولهذا طلب المهندسون للفعلة النكراء حشر هذه الجملة الكموفلاشية لتجذب إنتباه الناس والمحللين والمحققين عن الهدف الصحيح ويتوهوا جميعاً في دروب كلمة لا علاقة لها بالفعل الآثم.

الفلسطينيون أو الغزاويون ليسوا أعداء الأستاذ عثمان ميرغني الأوائل ولا هو بعدوهم الأول. أما المهم فلا بواكي لهم في السودان بالدرجة التي تجعلهم يرتكبون مثل هذه الفعلة. وما قام به المعتدون يبعدهم أكثر من عدة فراسخ من الفلسطينيين. فإذا افترضنا أن الاستاذ عثمان ميرغني قال في الفلسطينيين ما لم يقله مالك في الخمر – وهذا لم يحدث بالطبع- فما ذنب بقية الصحفيين والعمال الذين كانوا بدار الصحيفة؟ ما هو السبب في سرقة كل أجهزة الكمبيوتر واللابتوبس والموبايلات التي تخص الصحفيين العاملين بالجريدة؟ هنا مربط الفرس.. أعرف من علاقتي بالأخ عثمان ميرغني أن جهاز كمبيوتره يحفظ بلاوي متلتلة عن الفساد ومستندات تدين ذقون كبيرة وقد ظهر منها رأس جيل الجليد.

من لحقهم راس السوط نبًهوا من يعرفون عنهم الفساد.. أنج سعد فقد هلك سعيد.. ونصحوهم بأن عليكم (أن تلحأوا الود عصمان أبل ما يجيب ضقلها يتلولح). ولهذا فكر المفسدون الذي يمسك عليهم الأخ عثمان عدة ذلّات وليس ذلّة واحدة أن يتغدوا بعثمان ومستنداته قبل أن يتعشى بهم! ولكن خاب فألهم .. إنهم لا يعلمون أن هنالك صورتين من كل مستند فساد يمتلكه الأخ عثمان غير الصورة التي في جهازه بدار التيار. وأحد الصورتين من المستندات موجودة في بنك في لندن لا يمكن أن تطاله يد غاشمة فهذه المستندات في حراسة حكومة صاحبة الجلالة كوين اليزابيث 2. وقد وصلت آخر ملزمة من المستندات إلى البنك في لندن قبل 10 أيام من الإعتداء على الباشمهندس عثمان ميرغني.

لنعط القارئ فكرة عن هذه المستندات فهي عبارة عن كشوف حسابات لشخوص مشهورة في كل من دبي وكولامبور والقاهرة وسويسرا وقليل في لندن. وشهادات بحث (Deeds) لعقارات يمتلكها كثيرون من الواصلين في أركان الدنيا الأربعة. ونبشِّر المفسدين أنه عندما يقوم الأخ عثمان بالعافية والسلامة فاعلموا أن قطاف رؤوسكم الفاسدة المفسدة قد حان. سوف نقوم بنشر هذه المفسدات على الأسافير ليقرأها خلق الله في أركان الدنيا الأربعة خلال 24/7 كما يقول الخواجات.. وسوف ننشرها بالصور والمستندات كاملة فبِلُّوا رؤسكم ليس للحلاقة بل للجز. ولن نرعى فيكم رجالاً ونساءً إلّاً ولا ذمّة وتكون على نفسها قد جنت براغش.

المحيِّر الآخر في أمر الإعتداء هو ما كتبه بعض الصحفيين عن كتابات الأستاذ عثمان ميرغني وعن آرائه التي بُثّت من خلال القنوات التلفزيونية حيث جاهر برأيه صراحة ودون موارة يعني بدون دغمسة. وبما أن بعض هؤلاء الكتاب في فيه ماء فهو لا يقدر أن يقول ما قاله الأستاذ عثمان ولهذا حاولوا إستعداء الرأي العام عليه من خلال كتاباتهم العاطلة عن الحق. ولكنهم نسوا المثل القائل: (أخوك كان زيّنوه إنت بِل راسك). فمن مقتل المرحوم محمد طه محمد أحمد إلى الإعتداء على الأستاذ عثمان ميرغني وما خُفِي أعظم. فلا تصبوا مزيداً من زيت الفتنة على نار الحقد ومن يلعب بالنار ستحرقه بلا شك. (العوج راي والعديل راي).

كباشي النور الصافي
[email protected]


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 4659

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1063116 [المسيخ الدجال]
0.00/5 (0 صوت)

07-22-2014 12:37 AM
حسا احنا فرقنا شنو من الكيزان البنادو بالجهاد من منازلهم؟راقدين في الكندشه وراجين غزة تتحرر بي جنود مجهولين.
احنا زيهم بالظبط , كلو يوم يتكشف ملف فساد جديد وكل البنعملو بكا ونحيب وراجين الحكومه تطير برضو بي جنود مجهولين.
الظاهر كلنا في التقاعس والخيبه كيزان

[المسيخ الدجال]

#1063005 [النسر الذهبي]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 09:05 PM
والله العظيم انا لو قالوا ليا مثلا انقذ حياة يهودي او حياة والي الخرطوم الفاسد الجبان , حانقذ اليهودي لانو الفاسد الجبان ده قاعد يحطم في مواطنين الولاية وبيسرق عرقهم
ربنا ينتقم انشاءالله علي كل من شارك في الاعتداء علي عثمان ميرغني , ربنا ينتقفم منهم ومن اهلهم ومن جيرانهم ومن اصحابهم يا رب العالمين

[النسر الذهبي]

#1062714 [نكس]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 02:05 PM
طيب انتو المستندات دي راجين بيها يفتحوا راس واحد فيكم عشان تملكوها للشعب السوداني - ولا اسلوب التهديد دا شنو في مقالك - يعني كفوا ايديكم عنا وما حننشر الموجود في بنك المعلمات ولا شنو ؟
نشر المستندات دي بيعتمد علي مؤسسة صحفية مش كدا يعني يجب ان تنشر اولا لتاكيد العمل المؤسسي الصحفي للمجموعة وليست بطولات صحفية فردية عشان ما كلو زول ما عجبو كلام يمشي يضرب الصحفي
-احاطة الشعب السوداني بمدي الخطورة والانفلات الامني وغياب سيادة البلد والفوضي التي يعمل فيها الباحثيين عن الحقيقة من الناشطيين والصحفيين - حتي لا يصدق المواطن قصة غزة واخوان الدجال دي

[نكس]

#1062708 [سيد أحمد منصور]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 01:59 PM
أعرف من علاقتي بالأخ عثمان ميرغني أن جهاز كمبيوتره يحفظ بلاوي متلتلة عن الفساد ومستندات تدين ذقون كبيرة وقد ظهر منها رأس جيل الجليد.

مع التقنية العالية المتوفرة في الوقت الحالي لا يمكن أن يصلوا لاي مستند حتى ولو خزنته من خلال جهازك. إلا إذا كان الناس في السودان في وادي والتقنية في وادي. اي واحد خايف بيانات عليه ان يخزنها في مكان آمن يمكن الوصول فقط عن طريقه ويمكنه أن يصل لبياناته حتى لو سرق جهازه. قبل سنتين عندي صديق بحضر للماجستير دخل المسجد لصلاة الظهر معه جهازه اللابتوب ومن الإجهاد في التحضير للماجستير، بعد الصلاة دقس في نومة خفيفة والجهاز بجوارة والدقسة الياهه لما فتح عينه من النومة الخفيفة لم يجد الجهاز. اتضح انه لم يقم بتخزين الرسالة في مكان آمن في حسابه او يعمل نسخة إضافية فضاع مجهود عام ونصف. وبدأ صاحبي من الاول.

[سيد أحمد منصور]

#1062648 [حسن علي]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 01:04 PM
كلامك صحيح فلسطين دى اصلا فلم تجارة للاسلاميين زى الدين. المهم بالنسبة ليهم الكرسى واخبار الفساد الطافح هددت الكرسى.

[حسن علي]

#1062613 [محموم جدا]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 12:23 PM
و بحق رمضان الكريم علينا لم أملك أي من الوثائق و لا أتجرأ على ملكها لأنني لست من الذين تخصصوا في هذه المجالات لكنني تداخلت في تعليقات كثيرة عبر ما نشرته الراكوبة بقلم الاستاذ عثمان ميرغني و آخرها الحوار الذي تم مع الدكتور عبد الحليم المتعافي بشأن مبلغ 25 مليون دولار في القرض الهندي لانشاء مصنع سكر مشكور بمقاله لجنة التحقيق في "سكر مشكور" بتاريخ 14/5/2014م و المقال الآخر بعنوان أحرجتونا بتاريخ 15/5/2014 م و من يومها أحسست بأن القلم قد برد مداده و جاءت مقالاته باردة عن مواضيع متفرقة فأحسست بأن الرجل تحت نوع ما من التهديد أو قد أحس الرجل بشيئ من المتابعة لجهات يمسك عليها وثائق ما و قد تكون الوثائق خطيرة و لهذا استكان المحارب و قد تكون جرت مياه كثيرة تحت الجسر ننتظر أن يعيده الله سالما الى قلمه و الى تياره الذي اختطه لنفسه مصادما و من المصادرة و الاغلاق الى هذا الحادث الهمجي و لقدأبان أن من نفذوا العملية لهم يد طويلة تمسك بالكلاشنكوف و عربات اللاندكروزر بدون أرقام . .. تم تنفيذ العملية في وقت مبكر من بداية الليل و متأخر من نهاية النهار ماذا تعني هذه المعطيات لرجل بسيط ناهيك عن رجل امن تخصص في متابعة الجرائم لا أظن ان كل المسئولين الذين خرجوا علينا من النائب الى الوالي الى رجالات أمن الولاية فيها من الصدق و خاصة المسئول الامني الذي يصرح أنهم يتبعون تاكتيكات مثل (لنا رجال بملابس مدنية) بربكم هل هذه هي التقنية التي تقبض على ناس يركبون الدفع الرباعي هي ليست قضية سرقة في حافلة يا رجالات أمن بلادي هي قضية مذبح الحرية في وضح النهار و لها ما بعدها إما أن نكون او لا نكون يا ايها الوطنيين الاحرار و حتى لو افترضنا أنها تقنيات مستوردة من المانيا لا يجب الاعلان عنها و القضية ما زالت في أطوارها الاولى من البحث عن الجناة و التحري .. القضية يا استاذ محمد عبد القاردر ليست كما تذهب اليه في مخاطبتك لزميلك أم أنك من الذين يلعقون و يكتبون بدون مضمضة .. و القضية كما بانت من تلميحات أ. كباشي الصافي ابعد مما تراه و لا علاقة لها من بعيد او قريب من معاداة الشعب الغزاوي و ما ذنب المرحوم محمدية تقبله الله قبولا حسنا و أحسن اليه و ألهم آله الصبر و حسن العزاء ألم يكن مسلما ؟ ألا تجوز عليه الرحمة ؟ يا ناس لا تغرفوا بكيزانكم المخرمة فلن تزيدوا هذا الشعب إلا بغض فيكم و لو كان صامتا فهذا صمت الحليم فاجتنبوه!!

[محموم جدا]

#1062594 [عمر المكي]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 12:01 PM
ياريتها غزة تكون سبب واضحة زي الشمس ولم تكن غزة سوي كبري شفاك الله وعفاك الاستاذ عثمان ميرغني

[عمر المكي]

#1062591 [كاسترو عبدالحـميـد]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 11:57 AM
انت نعم الصديق الوفى ويجب ان تعملوا كلكم اعتبارا من الآن يدا فوق يد لكشف الفساد الذى ما عاد يستتر . والساكت عن قول كلمة الحـق شيطان اخرس وسوف يحاسب يوم القيامة. واذكركم بالصحفى الذى كشف فضيحة " ووتر قيت " التى كانت وراء استقالة الرئيس الأميركى نيكسون .

[كاسترو عبدالحـميـد]

#1062566 [عودة ديجانقو]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 11:37 AM
عين المنطق أخى كباشى ولكن cover your back there are quite cheap assholes around they never hesitate
God bless you

[عودة ديجانقو]

#1062554 [ود المزاد]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 11:22 AM
الاخ كباشى واضح جداان من قاموا بهذا العمل القذر هم الجنجويد والذين يلقبون مرة بقوات حرس الحدود ومرة اخرى بقوات الدعم السريع طبعا لحساب الجهات التى ذكرتها وهؤلا القوم يعماون عن طريق الدفع المقدم و بالمقطوعية مثلهم مثل اى شركة امنية او جيش خاص مثل شركة Black Water الامريكية وإنشاء اللة فى الايام القادمات سوف تشاهدون

[ود المزاد]

#1062547 [مكى حسن]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 11:15 AM
الاخ كباشى دائما رائع فعل تحدثة عن المفيد اما الباقى فهى قشور ز

[مكى حسن]

#1062540 [اسد]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 11:08 AM
يمكن يكون كلامك فيه شيء من الصحه، الموضوع ليس متعلقا بفلسطين، انما الأمر متعلق بالفساد ومافيا الفساد، وفعلا هذا اسلوب المافيا.

[اسد]

#1062526 [تعليق]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2014 10:54 AM
فساد التلفزيون دي تكون واحدة من الفساد ؟؟؟؟؟؟؟ أصلا أي واحد عندوا مستند يحملوا في فلاش ويسلموا لشخص لو حصل ليه شيء يقوم ينشروا ؟؟؟ معقولة عندي مستند مهم اخليه بس في الكمبيوتر والموبايل دا الا واحد جاهل يعمل كدا الناس في عالم الانترنت والسرعة ممكن تعمل ايميل تحمل فيه كل شيء تعمل كم ايميل حتي لو تم مصادرة الجهاز بيكون موجود في الايميل ؟؟؟؟ قصة التهجم علي الأجهزة تدل علي انا من فعل هذا رجل كبير في السن لا يواكب الحداثة ؟؟ربما هو سارق للمال لكن جاهل ...

[تعليق]

كباشي النور الصافي
كباشي النور الصافي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة