المقالات
السياسة
انتحار طفل
انتحار طفل
08-09-2014 11:46 AM

تقول القصة ان احدهم قدسقط من شلال ولم يمت لكنه واثناء سيره في الشارع انزلق من فوق قشرة موز فطرحته ارضا فوقع علي رأسه واصيب بنزيف داخلي ادي الي وفاته .
هذا ماتقوله القصة الخيالية ،اما ماتقوله القصة الحقيقية فهي ان طفل يبلغ من العمر 12 عاما حاول الانتحار من فوق جسر المك نمر فسقط من اعلي الجسر في النهر ولم يمت وتم انقاذه عبر شرطة النقل النهري،قضي بعدها اكثر من عشرة ايام في وحدة حماية الاسرة والطفل فمات بعد مضي عشرة ايام وهو في الوحدة.
اي مفارقة تلك التي يموت صاحبها تحت حماية الشرطة ولايموت بسقوطه من اعلي جسر انها شبيهة بموت ذلك الرجل بسبب قشرة الموز ،رغم ان هناك مبرر للموت بسبب قشرة الموز في حين انه لا مبررللموت تحت حماية الشرطة الا اذا كانت زبحة او سكتة قلبية او ارتفاع في ضغط الدم وكلها امراض كبر و بعيد تماما عنها طفل في الثانية عشر من عمره .
ولاتعتقد عزيزي القارئ ان ماذكرته في هذه المساحة خيالي او من بنات افكاري او من تخاريف الخريف ،لا ابدا انها واقعة حقيقية معاشة حيث اقدم طفل يبلغ من العمر (12)عاما علي الانتحار من فوق كبري المك نمر وتم انقاذه عبرشرطة النقل النهري ومن ثم دون بلاغ في مواجهته تحت المادة 133 وقدم للمحاكمة ، حيث احاله القاضي للكشف الطبي بعد ان تبين من حالته وجود خلل في قواه العقلية .
ولكن مستشفي التجاني الماحي مستشغي (الهناء والمني) رفضت قبوله قبل دفع مبلغ (750) جنيه عبارة عن رسوم تكوين لجنة من ثلاثة اطباء لوضع تقرير بخصوص حالته الذهنية .
ولأنه لايوجد تنسيق بين آليات وزارة الرعاية الاجتماعية والمجلس القومي لرعاية الطفولة ووزارة الصحة ووحدة حماية الاسرة والطفل ظل الطفل مابين التجاني الماحي ومستشفي الشرطة ودار رعاية الفتيان حتي توفي في ظروف غامضة في حراسة وحدة حماية الاسرة والطفل.
ان وفاة هذا الطفل شئ مخجل ومؤسف ويؤكد ضعف الاهتمام بالطفولة واحتياجات الطفولة كما يؤكد وبجلاء غياب التنسيق والتوجيه والدعم والذي من شأنه ضمان تلقي طفل للعلاج .
وليس المطلوب الآن لجنة تحقيق فقط في ملابسات وفاة الطفل واسباب الوفاة ومن المسؤل ليس مطلوب هذا الآن فقط فهذا علاج وقتي.
انما المطلوب الوقاية من حدوث مثل هكذا تصرفات في المستقبل.
وكان الله في عونكم ابنائي اطفال السودان .

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1631

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1074738 [الميت مغسة]
2.59/5 (22 صوت)

08-09-2014 03:15 PM
حياة الانسان عندنا أرخص من ثمن 6 حبات من بسكويت رويال

[الميت مغسة]

ردود على الميت مغسة
United Arab Emirates [mahdi] 08-10-2014 01:55 PM
معليش


#1074697 [ابو مهتدي]
2.04/5 (21 صوت)

08-09-2014 02:09 PM
بعد التحية.. سهير لك مني كل التحايا.. وكل سنة وإنت طيبة... يا سهير هذه المادة خبر.. وليست قصة..

[ابو مهتدي]

ردود على ابو مهتدي
Saudi Arabia [ابو جدو] 08-11-2014 09:49 AM
ابومهتدى .القصه يمكن ان تكون قصيره اوقصيرا جدا وذلك بتحديد الزمان والمكان والسرد والحبكه والخبر دايما ما يكون حدثا لذاته و


#1074667 [الطاهر محمد]
2.26/5 (21 صوت)

08-09-2014 01:16 PM
لك التحية والتقدير وكل الاحترام اختي سهير
كل كتاباتك رائعة وتشدني لما فيها عين الحقيقة ولكن مالفت انتباهي في مقالك هذا هو العبارة الاخيرة ( وكان الله في عونكم ابنائي اطفال السودان ) وأنا أقول لك كان الله في عونك اختي سهير في فضح عورات اولئك الخونة تجار الدين سارقس قوت الغلابة مغتصبي حرائر بلادي وكان الله في عوننا جميعا في ازاحة هذا الكابوس . نعم أحسست بان هذه العبارة طالعة من سويداء قبلك
حفظك الله ورعاك وسدد خطاك
وتقبلي خالص تحياتي واحترامي ... ودمتي

[الطاهر محمد]

سهيرعبدالرحيم
سهيرعبدالرحيم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة