المقالات
السياسة
في عهد الخضر الخرطوم (حوض سباحة) كبير
في عهد الخضر الخرطوم (حوض سباحة) كبير
08-09-2014 08:27 PM

كمية الامطار التى ضربت الخرطوم وحولتها من عاصمة حضارية الى مزبلة رجعية تنضح بالاوساخ المتراكمة وتفوح منها الروائح الكريهة التى تشبه روائح الجثث المختفية تحت الانقاض ، هذه الكمية على الرغم من التباين والاختلاف حول المعدل المظبوط لكميتها مقارنة بالقراءة التى سجلتها الاحباس العلياء في خريف 1988م الا انها تعرى والي ولاية الخرطوم بصورة لا تعفيه جسامة المسئولية وتحمله وذر النتيجة المخجلة ، لان ( حوض السباحة ) الذى نتفق علي تسميته بالعاصمة الخرطوم هو ثمرة للاهمال وعدم التخطيط الذى لم يأخز في الاعتبار متطلبات المستقبل ، فالسيد الوالي نجح ايما نجاح منقطع النظير في محاربة بائعات الشاى وفي ازالت ( مساطب ) الخضر والفاكهة بالاسواق العتيقة وتجلي كما لم يتجلي مسئولاً من قبله في ابتداع فكرة الحدائق المفتوحة ، وناضل كالمناضل الجنوب افريقي مانديلا من اجل تحقيق الطفرة القانونية التى تمنع غسيل السيارات على طول شارع النيل الذى يؤدى الى مكتبه ببرج الاتصالات .. باختصار شديد هو رجل ( فارغة ومقدودة ) مثله مثل الذى يرتدى الملابس الانيقة ليذر الرماد علي اعين الناس و( لباسه ) بالداخل ينؤ بالاوساخ ، لقد ضحك علينا نحن المرغمين الذين اوليناه الثقة العمياء فخانها بدم بارد كما يخون العملاء اوطانهم ، لقد خرب العاصمة وحولها الي حالة مذرية تشبه حال القرى الصومالية حيث تفتقر ابسط المقومات وتشتكي النقص الحاد في كل شي ، فلا بنية تحتية راسخة تعطي الانطباع بالحياة ولا امل يحض الناس ليحلموا بالبنية التحتية ، فالواقع دمار ساحق ودقة التوصيف اهون على اللسان من مسمي المصيبة ، ولعل صالة المغادرة بمطار الخرطوم هي البرهان الوافي والدليل الدامغ على نوم العافية الذى تغط فيه الحكومة ( ويشخر ) علي وقعه بالصوت العالي والي ولاية الخرطوم .. لقد انفضحنا وسقطنا في اختبار الحضارة كما يسقط التلميذ الفاشل في امتحان الصف الاول بمرحلة الاساس .. فجرح الكبرياء اشد من جرح النبال ! وعذاب الجسد حتى الممات ولا عذاب الضمير لحظات ! ... فهذا الوالي يقتل بالدواخل احساس الانتماء لذمرة البشرية ، فجميع مواطني الخرطوم العاصمة السودانية السابقة يجدون في حلوقهم الغصة والمرارة من مجرد ذكر اسمه ، وكيف لا ، والسيول والفيضانات تحمم كالعاديات ضبحا بين احياء الولاية ولا صوت لمن تنادى ! فالمياه لا تجد المصارف التى تريحها عناء اللف والدوران بين الازقة والشوارع التى بدورها تبث شكواها لطوب الارض ( المهروس ) تحت اقدام المياه فلا تجد من يسمع شكواها ، فالحال يغني عن السؤال ، وكلنا فى الغرق سودانيون ! .
وعبدالرحمن الخضر الذى كنا نعتقد انه المخلص الذى سيملا العاصمة بالبنىّ التحتية التى لا يقهرها جبروت المطر وجدناه مجرد المسيخ الدجال الذى جنته نار وناره جنة ! .
فالعواصم هي التى تعطي الانطباع عن حال الاوطان واذا اردنا ان يكون لنا الصدر بين العالمين فمشوار الالف ميل يبدا بالخطوة المهمة المتعلقة باقالة هذا الوالي اولاً ، ثم التفكير بنقل العاصمة الى وجهة اخرى، ثانياً - يا حبذا لو كانت في الصحراء على الاتجاه الغربي من العاصمة الراهنة - ويجب علينا التسليم اخيراً اننا ما خلقنا لنكون مثل بقية البشر نساهم بالايجابية المأمولة التى تساعد على جعل العالم مكان افضل للحياة .. لاننا غير مؤدبين حضارياً وندعي التأدب الاخلاقي ، مع ان الادب الاخلاقي هام وسلوك ضرورى الا ان التأدب الحضارى ينتزع منه اهمية الريادة ، لان مجمل سياق التأدب يتلخص حول التقيد بالمثل والقيم التى تنظم العلاقات الاجتماعية بين افراد المجتمع .. فالتأدب الحضارى يدفع بالمسئول الذى يخفق في ادارة المسئولية علي تقديم استقالته ، اما عدم التأدب هو مايجعل الغراب ليكون دليلاً للقوم .. .. واللبيب بالاشارة يفهم ...



سارة حسين مهدي
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1200

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1075184 [shah]
2.36/5 (23 صوت)

08-10-2014 08:43 AM
هل أنتى "حنكوشة" ؟ حوض سباحة ... أم مستنقع كبير؟

[shah]

#1075038 [Engineer]
2.88/5 (23 صوت)

08-10-2014 12:32 AM
و ماذا تتوقعين من طبيب بيطري يعمل في تخطيط المدن(Town Planning) والبلديات (Municipality)؟!!!

واسلامي كمان!!!

(طبيب بيطري) + (اسلامي)= الفشل.

[Engineer]

#1074983 [المغربي]
1.35/5 (23 صوت)

08-09-2014 10:40 PM
نقل العاصمه لابد منه

[المغربي]

#1074968 [المشروع]
4.79/5 (22 صوت)

08-09-2014 10:19 PM
يا اختي عبدالرحمن الخضر لو قدام بيتو في خور ما يفتحوا ديل عايزين يتاجرو حتى بالمطر بعد ان تاجرو بالدين الذين هو اغلى من المطر .. الكيزان ديل هكسوس العصر وهم قوم يا جوج وما جوج وهم الخوارج الجدد ديل زي ناس داعش في مركب واحد ..

[المشروع]

#1074909 [عباس الحلو]
2.38/5 (25 صوت)

08-09-2014 09:13 PM
الحسنة الوحيدة ليهو هي انه قام باعطاء تراخيص لفتح عدد 300 تلتمية محل تجميل سيدات ( تقشير . تفسيخ . حك و تزليط وشوش وتجليط كريمات التبييض ) وهذا يعتبر انجاز في بلد لاتستحم ولا تتنظف النساء فيه الا مرة واحدة في السنة ... ويندر فيه الوجه الحسن ....

[عباس الحلو]

ردود على عباس الحلو
Qatar [الحازمي] 08-10-2014 02:39 AM
"
لا تتنظف النساء فيه الا مرة واحدة في السنة ... ويندر فيه الوجه الحسن ..."
ايه حكاية "تتنظف" دي؟؟؟
و ما فهمك للنظافة؟؟؟؟
أما "يندر فيه الوجه الحسن" دي فأقتنس قول المتنبئ:
قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد
و ينكر الفم طعم الماء من سقم
و بنات السودان و نسائه في حدقات عيون ابناء البلد النشامى

Saudi Arabia [مغترب وساكن يثرب] 08-09-2014 11:12 PM
وده بالجد يمكن اعتباره اكبر انجاز ....عشان كده نسوان امبدة والكلاكلات والحاج يوسف ظهرت عليهن رقشة ما عادية ..


سارة حسين مهدي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة