المقالات
السياسة
جهاز المغتربين ظلمات بعضها فوق بعض
جهاز المغتربين ظلمات بعضها فوق بعض
08-10-2014 11:23 AM

جهاز المغتربين ظلمات بعضها فوق بعض


المؤتمر السادس (2)

بعد معرفتي بقيام المؤتمر السادس للمغتربين قمت بالاتصال بأحد أعضاء اللجنة التنفيذية للجالية للتأكد من وصول الدعوة للمؤتمر اليهم وبالفعل افادني أنه (قد سمع) بذلك من خلال مداولات اللجنة التنفيذية لهذا الموضوع الا انه لم يؤكد لي فحوى الخطاب الذي وصلهم من ادارة الجهاز بالدعوة للمؤتمر ولا كيفية المشاركة المطلوبة من قبلهم وهو امر مبهم كما لم تقم حتى الآن اي جالية سودانية بالخارج بالاتصال بقواعدها او رؤساء الكيانات المنضوية تحت لواء الجالية بإيضاح ما وصلهم من ادارة الجهاز ان كان قد وصلهم خطاب للمشاركة في المؤتمر وربما كان الخطاب او المشاركة المطلوبة كانت بصفة شخصية لرؤساء الجاليات كسباً للوقت رغم ان قرار رئيس الجمهورية بتكوين لجنتى المؤتمر العام السادس للسودانيين بالخارج صدر في بالتحديد يوم 15 يونيو 2014م اي قبل حوالي شهرين وان كانت فترة كافية للطلب من الجهات المشاركة في المؤتمر خاصة جاليات المغتربين القيام باعداد الرؤى الخاصة بها للمؤتمر وهذا ما لم يحدث كما ان إدارات الجالية لم تقم بما عليها بالاتصال بقواعدها لمعرفة عما اذا كانت لدى الجمعيات والكيانات والروابط المهنية والعلمية والثقافية اراء معينة تريد ايصالها للمؤتمر وهو ما لم يحدث حتى الآن ولا اعتقد أن مثل هذا التواصل سيحدث حتى بعد انعقاد المؤتمر لإيصال التوصيات التي تخص المؤتمروهذه مشكلة تخص الجاليات كما انها مشكلة تخص ادارة الجاليات بجهاز المغتربين لأنها لا تتابع ويكفي ان يحضر رئيس الجالية وهو في الغالب الأعم يتصرف كما لو ان الجالية ملكاً له.

ثانياً: مع يقينى التام أن المؤتمر لن يأتي بجديد وان جميع توصياته وقراراته مكررة ومع وجود المفيد منها الا ان مكانها سيكون ملفات الجهاز وارفف الدولايب التي تزين مكاتب المسئولين ولن تقوم التوصية بتطبيق نفسها من تلقاء نفسها كما لا توجد آلية تجعل توصيات الجهاز ملزمة لا على الجهات الحكومية المختصة او جهاز المغتربين رغم ان المؤتمر العام هو احد الجهات المكونة لجهاز المغتربين كما ان اوراق العمل المطروحة للمناقشة لا تنبئ بجديد.

ثالثا: قلنا فيما سبق ان الجهاز لا يستطيع ان يقوم بتطبيق التوصيات او القرارات لأن الجهاز يده مغلولة الى عنقه غلا يمنعه من التصرف الا بقرار من (الوزير) والمقصود به وزير المالية او (الوزير المختص) وهو (وزير رئاسة مجلس الوزراء) والمشكلة ان وزارة رئاسة مجلس الوزراء تتكون في الوقت الحالي وفي اغلب الاوقات من وزير رئاسة مجلس الوزراء وهو الاستاذ/ احمد سعد عمر ووزيرا دولة بوزارة رئاسة مجلس الوزراء هم كل من الاستاذ/ جمال محمود والاستاذ/ احمد فضل ولا ادري كيف يعمل الجهاز وهو يقع تحت ظلمات ثلاث بل اربع ظلمات بعضها فوق بعض اذا اخرج احدهم يده لم يكد يرأها وبالتالي لا نتوقع ان يخرج المؤتمر بتوصيات تصب في مصلحة المغتربين الا بتعديل قانون جهاز المغتربين وان يكون الجهاز مؤسسة مستقلة تتبع رأسا لرئيس الجمهورية او لجهة سيادية عليا ذات اختصاص واسع خاصة بعد وصل عدد السودانيين بالخارج الى ما يقارب الخمسة مليون سوداني حسب الاحصاءات شبه الرسمية او الى احدى عشر مليون مواطن سوداني بالخارج حسب احصائيات بعض منظمات الامم المتحدة.

رابعاً: إنعدام الثقة بين الجهاز والمغترب وهي قضية اساسية لم تأخذ حقها من المناقشة وعلى إدارة الجهاز البحث عن اسباب المشكلة وعلاجها وهي الورقة الرئيسية التي كان يتوجب مناقشتها في المؤتمر او بغير المؤتمر وفي رأي اسباب عزوف المغتربين عن المشاركة في فعاليات الجهاز او مراجعة الجهاز او تصديق ما يصدر من الجهاز يعود للجهاز نفسه اذ لا يشعر المغترب ان الجهاز جهة تمثله لا بالداخل او الخارج وأن الجهاز يرى نفسه انه المتحدث باسم المغتربين في الوقت الذي لا يملك ولا يريد ان يمتلك الية التواصل مع المغتربين ودور ادارة الجاليات بالجهاز ضعيف للغاية مثل دور ادارة التعليم مثل دور ادارة الاستثمار ومثل ادارة الاعلام والعلاقات العامة فالجهاز يعتبر نفسه ادارة حكومية تكون علاقتها مع الدوائر الحكومية الاخرى بالداخل كما لم نرى ان احداً من المغتربين واجهته مشكلة الداخل قال انه سيسعى للجهاز للتوسط في حلها والمطلوب من ادارة الجهاز في الوقت الحالي تفعيل دور الادارات الكثيرة المكونة للجهاز ابتداء من ادارة الإعلام الى ادارة الإستثمار الى الإدارة القانونيةوغيرها من الادارة مستصحبين في ذلك الدور الاساسي للجهاز والغرض الذي انشئ من أجله.

خامساً: كثرة المتحدثين باسم المغتربين سواء فيما يتعلق بالمؤتمر السادس او الحديث عن شئون السودانيين بالخارج عموماً فالوزير المختص يتحدث ووزيرا الدولة برئاسة مجلس الوزراء يتحدثان والامين العام يتحدث ونائبه وكل في فلك يسبحون وربما دخل عليهم في الخط في وقت لاحق رئيس المجلس الاعلى للجاليات الذي يجب ان يكون منصوصاً عليه في قانون الجهاز وهو ما لم يكن منصوصاً عليه حتى الآن وهذه قضية اخرى وربما غيرهم.. لذا نأمل ان يوحد الجهاز صوت الناطق الرسمي حتى نكون على بينة من امرنا خاصة وان البلاد في وضع مأزوم يتطلب تضافرالجهود الخارجية والداخلية بصدق من اجل ابنائنا واخواننا بالداخل والخارج وهم يواجهون الكوارث الطبيعية والكوارثة التي يصنعها الانسان وهي مسئوليتنا جميعا امام الله سبحانه وتعالى وامام التاريخ إن لم يقم كل احد بواجبه على النحو الاكمل قاصدين وجهه تعالى وخدمة اهلنا وانفسنا والتسامي فوق المصالح الضيقة والأنانية المفرطة وان يبدأ العمل من ادارة الجهاز بنفض غبار السنين والعمل على اعادة بناء الثقةالمفقودةوالجهاز يعلم من أين يبدأ.


[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1451

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1076799 [البقرة الحلوبة]
1.00/5 (4 صوت)

08-12-2014 01:27 AM
هو يا جماعةالموتمر السادس دا !! الموتمرات القبلو عملت شنو للمغتربين؟. نحن المغلوب على امرنا عارفين حاجة واحدة بس! انو لما تجى السودان فى اجازة مافى ليك تاشيرة خروج الا تدفع الضرائب......

[البقرة الحلوبة]

#1076306 [Ali]
1.00/5 (1 صوت)

08-11-2014 12:31 PM
الاخ عبد الرحيم
بعد التحية والاحترام

موضوعك جميل ومنظم واتفق معاك في كل النقاط الا نقطة واحدة فقط وهي
( مع التحية لجهاز المغتربين
تلقيت على بريدي رسالة من اخ صديق وهو يقول فيها:)

من زمان سمعنا وعرفنا ان السلام سنه لا ريده لا محنه بالدارجي كدا


قصتي:
السنه الفاتت رجعت السودان اجازة وطبعا لازم امشي جهاز المغتربين عشان اتكوي واتمغس واتمرض

المهم وبعد المشاوير داخل الجهاز من شباك لشباك زي ما انت شكلك عارف البحصل شنو
تاني المهم جيت في شباك من الشبابيك وقلت السلام عليكم اريت الما قلتها سمعت نغمة ههههههه اهـ
.... المهم ورقي اتمسك لمن جزء منه اتشرط ....



ركزتا وعرفتا انا ما اتفقت معاك في جملتك لييه ....؟

[Ali]

ردود على Ali
[عبدالرحيم وقيع الله] 08-11-2014 05:17 PM
يا اخوي علوب ركزت تمام ولكن الشكية لأب ايداً قوية نعمل شنو؟ وانا دائما بقول ان كل سوداني هو مشروع مغترب يوما ما على وزن ( كل ابن انثى وان طالت سلامته على الة حدباء محمول)واذا استمر الوضع بصورته الراهنة كل انسان في السودان قادر على الخروج ووجد طريقةة فسوف يخرج كما خرج الذين من قبله ولو لم يخرج هو لخرج ابنه او ابن اخيه بل اخته او ابنة اخته او اي من الاقارب والجيران والحبان وإن علا او سفل.. وبالتالي ان الامر في نظري وفي تقديري إن كان فضل باقي تقدير او نظر يبدأ وينتهي من المبنى المسمى جهاز المغتربين خاصة وان الجهاز يأخذ حق الخدمة من المغترب هي خدمة ليست مجاناً بدليل ان الجهاز يأخذ رسوم خدمات وهذا مال تجنيب لا نعرف ما هي هذه الخدمات المهم ما في مشكل ومع ذلك ابدع الجهاز في اصدار رسوم اخرى مثل رسوم الارانيك يعنى الاورنيك له رسوم والمعاملة التي تريد ان تقضيها بالاورنيك لها رسوم ثم في رسوم اخرى هي رسوم الاخوات الشغلات مُيسرات وان مع هذه الخدمة اذا كانت بتفيد شخص اخر وكل شئ يفيد شخص اخر وهذا الشخص يفيد ما في مشكلة ولكن الرسوم الاخرى كمان رسوم التصوير كل شي لازم يتصور ولو جبت ورق مصور معاك ما ينفع قد يقبل منك ولكنهم في قرارة انفسهم لا يريد انسان يجيب ورق مصور من بره بل لا بد ان يصور في محل التصوير حق الجهاز وربنا يرزقهم ويزيدهم من فضله ما فيها شئ ولكن يجب ان لا يكون اجباري بدون فائدة بدليل انا قاعد اعمل تأشيرة الخروج والعودة بكل سهولة ويسر من الأقاليم ولي زمن بقيت زبون لهم بل ارسل للمُعقب) الجواز والاوراق باحدى السيارات وهو يرسل لي الجواز والقروش بالريال والجنيه وكل زول ياخذ حقه وهو يرجع الباقي والجواز مؤشر خاصة بعد ان اعرف ما يريد لأنه هو اي المعقب عارف كل الرسوم المطلوبة ويا دار ما دخلك شر..

اظني طلعت بره الخط وكمان كتير وقد حثنا الله سبحانه وتعالى على السلام (. فإذا دخلتم بيوتاً فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مباركة طيبة كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تعقلون )الواحد يسلم البيوت المسكونة وغير المسكونة وبعدين كل زول يشوف شغله مع الله سبحانه وتعالى لان السلام سنة ورده فرض (اذا حُييتم بتحية فحيوا بأحسن منها او ردوها)

على العموم ان العجائب لا تنقضى والكلام لا يكمل ولكن خير الكلام ما قل ودل وخير القلادة ما احاط بالعنق والله يعيد الناس الى اهلهم سالمين وان يجد القادمين من الشباب الطريق امامهم ميسر يؤدون الذين عليهم ويأخذون اللذي عليه بالمعروف.


#1076060 [عبدالرحيم وقيع الله]
1.00/5 (1 صوت)

08-11-2014 09:07 AM
مع التحية لجهاز المغتربين
تلقيت على بريدي رسالة من اخ صديق وهو يقول فيها:

اليوم كنت في جهاز المغتربين لعمل تأشيرة خروج وهذه بعض الملاحظات :
1 – زحام شديد جدا ليس له ما يبرره لان موسم الاجازات معروف ويمكن التخطيط له من فترة كافيه ام انه مثل الخريف الذي يأتي فجأة.
2- اتضح بما لا يدع مكانا للشك ان مباني الجهاز الحالية غير قادرة علي خدمة اعداد المغتربين , حيث تم انشاؤه عندما كان عدد المغتربين مليون والان خمسة مليون
3- لابد من انشاء مكاتب بامدرمان وبحري وبعض الولايات لتخفيف الضغط.
4 – مازلنا نعاني من الواسطة والمحسوبية في عمل المعاملات بدون رقيب او حسيب .
5- الموظف دائما مشعول بالفطور والشاي والقهوة بدون بديل.
6- احد الموظفين امامه صف طويل وناس في انتظار لعدد ساعات , اغلق الشباك وقال جاءه خبر وفاة عمه وقال للجميع تعالوا بكرة حيث لا يوجد احد يسد مكانه.

التعليق:
1- سبق ان قلنا ان الحل هو في جهاز المغتربين وان تبسيط الأجراءات لا يحتاج الى مؤتمر ولا الى ورقة عمل لمناقشتها.
2- وسبق وان قلنا ان الجهاز صمم في عهد الصادق المهدي من اجل تجميع كل الادارات المعنية برسوم المغتربين تحت سقف واحد تسهيلا للمغتربين وان مبانية الحالية فضلا عن انها ضيقة وغير مفتوحة التهوية وتعتمد على الكهرباء والتكييف فكان من الاولى ان يستوعب تصميم الجهاز بقية المساحات الفاضية الكبيرة او الصالات غير المستخدمة او بناء صالة واسعة كبيرة كالحوش مثلاً.
3- أؤيد فكرة الاخ بإقامة فرع للجهاز في امدرمان مثلا اذ لا يعقل ان يأتي شخص من مدينة الفتح في محلية كرري حتى جهاز المغتربين ويقطع مسافة يمكن ان تعدل ربع المسافة الى فرغ المغتربين في الابيض لو كان الطريق فاتح.
4- كان فيما مضى توجد اوقات ازمات وذروة في الجهاز ولكن مع كثرة المغتربين والمهاجرين فإن كل الاوقات هي اوقات ازمات وذروة وعلى الجهاز الاستعداد لذلك بالتوسعة..
5- يمكن زيادة عدد الموظفين باستيعاب بنات الخدمات الخاصة حيث هن الاولى بالتعيين ويكون التعيين لهن حق مكتسب وان يكون التعيين حسب الاقدمية في العمل بداخل الجهاز فقط وذلك لتخفيف الضغط على الموظفين اذ لا يعقل ان يتحمل الموظف مسئولية خدمة الالاف المؤلفة القادمة من ثقفافات شتى وكلما انتهى الموظف من خدمة واحد يجد امامه معاملة الشخص الأخر ورفقا بهم يجب ان يتم تعيين المزيد او تعيين البديل الجاهز فوراً فيما اذا اراد الموظف تناول الشاي او الفطور او القهوة او لمجرد الراحة او الاتصال هاتفيا بوالد او ولد او صديق اذ لا يعقل ان يعمل الموظف بصورة مستمرة دون مراعاة لحاجاته الخاصة خاصة اذا كانت موظفة.
نأمل ان نسمع رد ادارة التواصل او جهاز المغتربين

[عبدالرحيم وقيع الله]

#1075919 [اسماعيل العباسي]
1.00/5 (1 صوت)

08-11-2014 03:55 AM
والله لا خير في جهاز مغتربين
ولا في كل المنتفعين من عرق وجبين المغتربين
ألا يستحيي المسؤول الذي رفض قبول أبناء المغتربين في الجامعات ضمن طلاب القبول العام
ويتوقع من هؤلاء المغتربين أن يبذلوا الغالي والنفيس لوطن جردهم من حق المواطنة جزئيا
والله دي قراقوش نفسه ما سبقهم عليها
حسبنا الله ونعم الوكيل

[اسماعيل العباسي]

#1075433 [Salah Al Deen P]
1.00/5 (1 صوت)

08-10-2014 12:53 PM
جهاز المغتربين يتولى شأنه دباب سابق
حترجى منه خير

[Salah Al Deen P]

عبدالرحيم وقيع الله
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة