المقالات
السياسة
النداء الأخير إلى الصادق المهدي
النداء الأخير إلى الصادق المهدي
08-14-2014 09:20 AM

إنني مدرك تماماً أنك ستقرأ كلماتي الموجهة لشخصكم كسياسي ورئيس حزب عريق وليس كإمام للأنصار فالفرق شاسع بين الإثنين.
ولقد كان واجب علي أن أوضح النقطة أعلاه لأن السياسة تجعل أدق تفاصيل حياتك تحت المجهر بينما الإمامة تجعل علمك بالدين هو الذي تحت المجهر. يا الصادق المهدي إن مآخذنا عليك كسياسي كثيرة جداً ولذلك تجد أنك تلقى هجوماً شرساً من معظم معلقي الراكوبة ولا شيء شخصي بل أنت من وضع نفسك في ذلك الموقف الحرج فلقد تغيّر العالم من حولك وأنت تظن نفسك أنك ما زلت تعيش في عهد الستينيات من القرن المنصرم، تستطيع أن تقول شئ وتأتي بعكسه، أو تنكر ما قلته جملةً وتفصيلا ً.
يجب أن تعلم أيها الصادق المهدي أن كل كلمة وكل رأي وكل خطبة تقولها تسجل فوراً وتخزن علي صفحات الإنترنت وتظل محفوظة حتى بعد ألف عام. وهنا تكمن المشكلة يا الصادق المهدي فكل شخص يستطيع الرجوع الى ما قلته مثلاً في الحركات المسلحة التي تحارب الإحتلال الكيزاني ووصفك لهم بالعصابات المسلحة وهذا مثال فقط.
أيها الصادق المهدي إن الأمثلة كثيرة على التناقض الكبير في أقوالك كسياسي وإن صح القول في إتجاهاتك السياسية ودعني أقول لك بكل صدق قد يكون هذا التخبط ناتج عن رغبتك الشديدة في العودة للجلوس فوق كرسي الحكم وهذه كارثة إذ لا بد أن تسقط النظام الحالي كخطوة أولى ومن ثم تطرح برنامجك الإنتخابي وليس الديني وهنا يكمن الفرق بين الصادق السياسي والصادق الإمام . النقطة الثانية إن هذا التخبط هو ناتج عن رعب من النظام بثه الكيزان في عروقك وفي رأيي أن هذه أسوأ من تلك، فالرجل الخائف لا يستطيع أن يحرك قوة سياسية لمواجهة عدو شرس فما بالك لتحرير بلد من الإحتلال الكيزاني !!!!
أيها الصادق المهدي لقد طلبت منك جماهير الشعب السوداني في سبتمبر الأسود أن تعلن العصيان المدني ولكنك لم تفعل بل على العكس تماماً وضعت كل ثقلك لتجهض الثورة وكل ما فعلته وقلته مسجل على الإنترنت.
قد يبدو وضع حزبكم في أسوأ حالاته وإرتفعت ضدكم أصوات كثيرة فكنت مضطراً للتوقيع على وثيقة باريس وقد تكون مرسلاً من الترابي شخصياً وقد تكون فعلتها لغرض في نفسك أو للحفاظ علي شئ من ماء الوجه! ولكن في كلا الحالتين فإنك لن تستطيع العودة الى مرحلة ما قبل التوقيع لأن هذا سيعني نهايتك السياسية الى الأبد، وعائلتك بسبب إبنيك لن يستطيعوا أن ينبسوا ببنت شفة هذا إن تركهم الشعب علي قيد الحياة.
يا الصادق المهدي نحن سنخرج بصدور عارية لإخراج إبنتك مريم من براثن الأمن لأنها سودانية وليس بصفتها الحزبية فماذا سيفعل رجال حزبك؟ بل ماذا سيفعل أخواها؟
يا الصادق المهدي يجب أن تعلم في حالة خروجنا نحن لإنقاذ مريم فسيعني أن الدماء التي تجري في عروقنا هي دماء حرة وهي أنقي من الدماء التي تجري في عروقكم، فلا تتخاذل ونادي بالعصيان المدني فوراً لتجدما تدافع به عن نفسك أمام المحاكم الثورية فلن يتبقي مجال لخائف بيننا.
إنه النداء الأخير أيها الصادق المهدي فإما أن تكون أو لا تكون .


أحمد علي
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1210

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1079545 [امابي صميم]
3.00/5 (3 صوت)

08-14-2014 06:38 PM
السيد الصادق المهدي وحزبه يريد كل من هب ودب الشهره علي حسابه و مااالو الكلام بقروش؟ ! يصدر كل مزايد وموتور مقاله بعنوان عريض ويقول اي كلام والسلام ,, والله حكايتكم عجيبه يا مناضلي الكيبورد وثواره ,,,اقول ليك كلام : لمصلحة الثوره او التحول الديمقراطي او القادم ايا كان ,, معادله بتلغي طرف سوداني من وجود الحياه السياسيه او العامه ماااافي !, رضيتو ولا ابيتو ولا هددتو :) تحاكم منو يا العشا اب لبن ,, انت الانقاذ العملت دا كلو ما حاكمتها تحاكم اقوي خصم معارض ليها ؟؟ , حزب الامه قااااعد وقائده الامام قاااعد وفاااعل ومؤسساته وقواعده حولهم قااااعدين ,, انتو يا احمد علي ولا منو ما عارف ! ما عندكم وعي او افكار او نضال او تاريخ اخير منهم بالمره ,, واي عزل او اغتيال شخصيه او محاولات خائبه من عينة الطرق علي الصخر حتي يتفتت او الزعم بتمييع خطه او تغبيش رؤيه الاجيال الصاعده حولو فدا مضيعه للوقت واهلاك للجهد والحبر والوقت !! لذلك وغيره , كل السودانيين بمختلف رؤاهم ومدارسهم يلاكم نبشر بغد ديمقراطي يستوعبنا كلنا بتبايناتنا دي ووحده في تنوع ونبقي درقه نشيل الانقاذ والصندوق نحتكم ليه بدون اسقاطات غبن او اجترارات تاريخ مأزوم ,, حزب الامه وقائده لو تعلمون درة الحياه السودانيه ,, احمد علي روق المنقه بالله واستهد بالله :)

[امابي صميم]

ردود على امابي صميم
Australia [ahmed] 08-15-2014 02:09 AM
الحقيقة مرة ولكن إن لم نقرأ تاريخنا بدقة فلن نستطيع صناعة المستقبل فهل فعلت ذلك؟ دعك مني أنا وليكن ردك علمياً وعمليا وأنصحك بقرائة المقال مرة أخري فمواقف الصادق المهدي ضد النظام ضبابية لخوفه علي إبنيه ولكن هل ذلك يجعل له الحق في إجهاض ثورة سبتمبر ؟ المقال يصب في خانة دفع الصادق المهدي للثبوت في أول خطوة صحيحة يتخذهامنذ عزله .


#1079505 [الخمجان]
3.00/5 (3 صوت)

08-14-2014 05:58 PM
واحد غواصة ليس الا وتهديدك لال المهدى بالقتل بلو واشرب مويتو انت نفاخ فى الفاضى ومنو انت عشان تمشى تخرج الدكتورة مريم من السجن بصدر عارى يا منافق

[الخمجان]

ردود على الخمجان
Australia [ahmed] 08-15-2014 01:28 AM
أنا السوداني الأصيل أفتخر بسودانيتي ولا أرضي بالزل


#1079261 [الحراس]
3.00/5 (3 صوت)

08-14-2014 12:44 PM
اين النداء الاول حتى يكون هذا النداء الاخير ؟؟ لماذا تريد ان تذكرنا بتهديد اهالى قرية ام ضريوة لامريكا باعطائها الفرصة الاخيرة قبل ان يتم هلاكها ؟؟
وبأسم من تتحدث انت بانكم ستخرجون بصدور عارية لانقاذ ابنته مريم من براثن الامن ؟؟ وان كنتم ستخرجون لتخليصها لماذا تنتظر لترى رجال حزبه ماذا سيفعلون ؟؟
ما هذه ( النفخة الكدابة ) واى دماء نقية تجرى فى عروقكم هى انقى من الدماء التى تجرى فى عروق ال المهدى ؟؟ ما شأن نقاء الدماء فى العمل السياسى ؟؟ وهل النضال بنقاء الدم الذى يجرى فى العروق ؟؟
وما هذا التأليب على قتل ال المهدى ؟؟ اى شعب هذا الذى لن يتركهم على قيد الحياة ؟؟ هل هم من جثموا على صدره 25 عاما وادخلوا الشرفاء فى بيوت الاشباح ام هم ضحية مثلهم مثل بقية الذين نكل بهم ؟؟
سؤال اخير اليك ايها المناضل الالكترونى صاحب الدماء النقية ،، هل لو تم تكليفك من قبل ثوار الانتفاضة القادمة باحضار طاقية المهدى من رأسه وليس قتله هل تستطيع القيام بهذه المهمة ؟؟

[الحراس]

ردود على الحراس
Australia [ahmed] 08-15-2014 02:21 AM
إستعمالك للهجة المصرية يدل علي أنك تشعر بعقدة الدونية فتخلص منها وإفتخر بسودانيتك ثانياَ لماذا لم توجه نقدا بناء علي ما ورد في المقال ؟الدماء النقية هي الدماء الحارة التي لا ترضي عن الضيم ولا تنسي عوضية وصفية والأنجتيرا وكل من قتلوا وإغتصبوا وشردوا وسجنوا
فقل لي بالله عليك إن ان يوجد ذرة من الرجولة أو النخوة عند عبد الرحمن أو بشري فهل كانوا تركون مريم ؟ من لم يدافع عن شرفه فهو...... إختر الكلمة المناسبة .


#1079254 [ابو محمد]
3.00/5 (3 صوت)

08-14-2014 12:40 PM
مجرد وهم ليس الا كفأ بك داء ان تري الموت شافيا

[ابو محمد]

ردود على ابو محمد
Australia [ahmed] 08-15-2014 01:44 AM
لي الشرف الذي يطئ الثريا ... مع الفضل الذي بهر العبادا
أفل نوائب الأيام وحدي........... إذ جمعت كتائبها إحتشادا


#1079176 [الانصاري ابو يوسف]
3.00/5 (3 صوت)

08-14-2014 11:25 AM
كل من يريد الشهرة ياتي ليتحدث عن الحبيب الامام الصادق المهدي بعلم او بدونه
خلينا نشوف اخرتا مع العالم الجاهلة دي شنو؟؟؟
داهية تاخدك انت وكل الحاقدين

[الانصاري ابو يوسف]

ردود على الانصاري ابو يوسف
Australia [ahmed] 08-15-2014 01:54 AM
لقد ذكرت في تعليقك نقطين
الأولي نكتب بدون علم !!! راجع المقالات وتصريحات الصدق المهدي علي مدار عام وستجدها في الراكوبة وستعلم من هو الذي لا يعلم
الثانية إنني رجل حقود !!! قلبي علي وطني وعلي كل من إستشهدا في سبتمبر وبشري الصادق المهدي في الأمن وعبد الرحمن الصادق المهدي مساعد رئيس الجمهورية والصادق المهدي أفشل الثورة فإذا كان ها دليل علي الحقد عندك فأعلم إن الرجل يحقد عليه لنجاحه فأذكر لي مما سبق ذكره أين النجاح ؟؟؟؟؟


#1079041 [مجدي]
3.00/5 (2 صوت)

08-14-2014 09:33 AM
محالوة فاشلة من كاتب مرتزق..اعلان باريس هو المسمار الاخير في نعش النظام الميت اصلا... اعلان باريس هو مجرد بداية اجراءات دفن الجيفة

[مجدي]

ردود على مجدي
Australia [ahmed] 08-14-2014 02:56 PM
ياااا مجدي الجملة أدناه وردت في المقال... في كلا الحالتين فإنك لن تستطيع العودة الى مرحلة ما قبل التوقيع .
وهي تعكس بوضح رغبة الكاتب في أن يستمر الصادق علي العهد مع الجبهة الثورية وليس العكس .


أحمد علي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة