المقالات
السياسة
المهدي VS المهدي
المهدي VS المهدي
08-16-2014 01:40 AM

مدخل: اطلقو سراح د مريم الصادق المهدي الان.
نحن لا ندري الخطه التي وضعها حزب الامه القومي للتعامل مع السيد نصر الدين الهادي المهدي نائب رئيس الحزب السابق عندما فكر في الاتفاق مع الجبهه الثوريه. وعدم درايتنا بتلك الخطه تجعلنا في هذه اللحظه التاريخيه من عمر الحزب العملاق نطالب قيادة الحزب ان تطلعنا عما سبقها من نقاش خصوصا ان السيد نصر الدين بالاضافه الي انه نائب الرئيس السابق لحزب الامه القومي, فهو نائب الرئيس الحالي للجبهه الثوريه. وان كلمه (السابق) هذه قد التصقت باسمه بعد ان قام بتوقيع اتفاق مع الجبهه الثوريه في السنوات الماضيه باسم الحزب الا انه تحول الي اتفاق شخصي بعد ان راي الحزب انه لا يمثله. نحن اولا نريد ان نعرف الحيثيات التي ادت الي فصله. فاذا كان السبب هو توقيعه لتلك الاتفاقيه مع الجبهه الثوريه وان القياده قد رات في ذلك الوقت بانه اقدم علي خطوه غير موفقه او تمت باراده شخصيه, فهاهو الحزب قام في الاسبوع الماضي بنفس الخطوه التي راها سيادته صحيحه قبل سنوات عده. هل هذا يعني بانه متقدم في تفكيره علي كل القيادات ام ان الظروف الاخيره ساهمت بصوره مباشره في اكتشاف الحزب عدم جديه المؤتمر الوطني في الحوار مما سارع الخطي نحو باريس.
نحن نري ان الاتفاق الحالي الذي ابرمه حزب الامه القومي في باريس مع الجبهه الثوريه هو ما كان يبحث عنه كل سوداني غيور يرغب في تغير هذا النظام البغيض الجاسم علي صدورنا قرابة الربع قرن من الزمان والذي قضي علي الاخضر واليابس. وفي رؤيتنا لهذا الاتفاق سنظل (نبحلق) في الجزء الملئ من الكوب مهما تعالت الاصوات هنا وهناك عن الجوانب السالبه فيه. ونتمني ان يفتح الاتفاق ذراعيه لكل من يريد ان يدلو بدلوه او ان يضيف شيئا راي الموقعين عليه غير ذات اهميه وقت التوقيع. ومن هنا نطالب حزب الامه القومي كاكبر قوي معارضه مدنيه بالداخل والجبهه الثوريه كاكبر تحالف عسكري ضد هذا النظام بالداخل ايضا, ان يكونو اكثر جديه هذه المره في قيادتنا وتجميع كل فصائل المعارضه حول هذا الاتفاق حتي ننقذ اهلنا الضعفاء في دارفور وكردفان والنيل الازرق والذين يعيشون داخل لهيب الحرب بصوره يوميه.
ونتوجه بصفه خاصه الي القياده العليا داخل حزب الامه القومي لكي تقوم بخطوه اكثر جرأه تجاه السيد نصر الدين المهدي النائب الحقيقي لرئيس حزب الامه القومي حتي تكون هذه الخطوه دعما للتوجه صوب الجبهه الثوريه والتي ستقوي عود الاتفاق وستقطع دابر كل الذين يتحدثون عن عدم جديته هذه الايام. فنصر الدين قد عرف دهاليز الجبهه وهو بالطبع يعرف خفايا حزبه والطريقه التي يعمل بها ولذلك نراه الشخص الاكثر تأهيلا للاشراف علي هذا الاتفاق وبطبعنا كسودانيين نثق في الذي نعرفه اكثر من الذي لا نعرفه.
هذه دعوه خالصه للسيد المهدي ان يمد ذراعيه للسيد المهدي لان وجود (ابن الامام) كممثل لحزب الامه القومي في لجنه متابعه اتفاق باريس سيقوي اواصر الصداقه بين الجانبين وسيخرص كل الالسن التي تتبجح هذه الايام بان هذا الاتفاق قد ولد ميتا. كما انها ستكون سندا (للامام) في الشهور العصيبه القادمه. لقد اقدم حزب الامه القومي علي الخطوه الجريئه الاولي برفع راية التحدي في وجه الكيزان ونتمني منه ان يقوم بالخطوه الاكثر جرأه بالغاء كل القرارات المتعلقه بالسيد نصر الدين الهادي المهدي وارجاعه كنائب لرئيس الحزب عسي ان تكون خطوه اولي لجمع الشمل واعاده النظر في كل المبعدين لان الصراع مع المؤتمر الوطني الان بعد هذا التوجه الجديد يتطلب رجال في شجاعه السيد نصر الدين والذي لم يتزحزح قيد انمله عن قرار اتفاقه مع الجبهه الثوريه رغم كل الضغوط التي مورست عليه.


د الرازي الطيب ابوقنايه
[email protected]
Follow me in [email protected]_elrazi


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1191

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1081012 [الحازمي]
4.04/5 (18 صوت)

08-17-2014 12:42 AM
في مقالك السابق هاجمت كل من أنتقد الصادق الامام أبو كلام
و اليوم تقول الصادقV الصادق
لماذا الاندفاع ؟؟
الصادق أحد أضلاع الكارثة في السياسة السودانية

[الحازمي]

ردود على الحازمي
United Kingdom [سليمان] 08-17-2014 03:34 AM
الصادق V نصر الدين
شعب متسرع بس جارين للنقد بدون تفكير


#1080502 [ابودانى]
3.95/5 (19 صوت)

08-16-2014 10:46 AM
اعتقد وهو اكثر من اعتقاد ان اكبر خطر يواجه الانقاذ- ان يتوحد حزب الامة وتعود قياداته الخارجة والرافضة والغاضبه اليه-- ولنا ان نتخيل عودة مبارك الفاضل بكل حدته فى المقاومة ونصرالدين المهدى ودكتور مادبو وبكرى عديل وعبد الرسول النور وعبد المحمود صالح وعشرات العشرات من رموز اكبر احزاب افريقيا الى حضن حزب غير مرتبط لا سابقا ولا حاضرا ولا مستقبلا باى جهة خارجية او اقليمية ايدولوجيه--وليس معروفا عنه ابدا الارتماء فى حضن اى جهات خارجية برغم كل الضغوطات-- بل ان كل سهامه وخياراته وضعها فى ثلة السودان للسودانين توجها ومحاورا-- واراده--
ولا نعتقد بحال انه متى اعيد للحزب اجنحته ومخالبه وكامل قوته-- فلن يكون اى نظام مهما تزرع وتسلح بالحيل والعنف ان يهزقلاعه الراسخة او ان يبقى حاكما ضد رغبة حزب الامة



الصحيح والثابت ان السيد صادق المهدى-- اضعف الحزب العظيم لصالح نظام الانقاذ بقصد او بدون قصد ومكن للنظام ان يسوزد لثاثة عقود ويحدث خرابا ودمارا فى البلاد لم تشهده البلدان من حولنا او ابعد منا تماثلا فى تاريخها--
دائما وفى مثل هذة الحال تكونغيبة الامام الصادق عن مسرح هذا الحزب واجبا وطنيا وقوميا-- لابد ان ينسحب بهدؤ الى الخلف-- مراعاة لتاريخه- ويفتح مجالا يدخل منه ضؤ الاصلاح الشامل للحزب وعودة كل رجاله الاشداء بدء من عمه احمد المهدى الى اخر رموزه وهم اتحاد طلاب وشباب الامة الرافضين بقوة لم ال اليه الحزب

نحن لسنا مع او ضد اتفاقية باريس--- لاننا ضد كل توجه ياتى به الامام لانتفاء اغراض المصلحة الوطنية فيه-- واعتقد ان النظام يمكنه ان يستدرج السيد فى اى زمان ومكان لانه بات تماما يعرف مقاصده وهواياته ورغباته
الصادق عبد الوهاب

[ابودانى]

#1080363 [ahmed]
4.01/5 (19 صوت)

08-16-2014 03:30 AM
ونجد سؤالاً يطرح نفسه بشدة ونحن يفصلنا عن سبتمبر أيام قليلة في حالة حدوث مظاهرات ضد النظام وأيدتها الجبهة الثورية فماذا سيكون موقف الصادق المهدي منها وما هو موقف مكتب أمانة الأنصار الذي أدر بيان بعد توقيع الإتفاقية بأنهم لا علم لهم بشئ !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

[ahmed]

د الرازي الطيب ابوقنايه
د الرازي الطيب ابوقنايه

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة