المقالات
منوعات
قصيدة: عباب لوزتين
قصيدة: عباب لوزتين
08-17-2014 04:00 PM


كلما أقتربتُ منكِ
كنتُ الشىء الذى يراق
فوق مدامعك
كنتُ السنابل التى تبت
فى طينكِ المرواغ
كنتُ الحقل المزهر للمساء
و الفتات و الماء
و لقمات تقومين بها صلبك
و روحك
ودمك
و كنتِ
فرحا ألعقه
كيفما أشاء
كنتِ فريدة الوجود
و نشيد الصباح
فنجان رغبة جامحة
وكنتُ ملاذ أعضائك الخائفة
و نهر الطهر الذى
يغسل الدرن
درن التعب و الألم
كنتُ ربى تبغى الخضار
وثوبا يبلله العباب
عباب لوزتين


كلما أقتربُ منكِ
كنتِ شهية
و كنتُ حروفا و قوافل
تحملكِ فوق أجنحة السعادة
كنتُ البحر الذى يعطرك
و ينتشى
كنتُ الحقل المعباة بالخضار
و كان الجنون بين عينيك
رحمة
و ملامح وجودك
عبث
يطرز جروحى بنغمات الوجع

و كنت ُ و كنتِ
بحر و بحر
فرات و نيل
ملتقا الحواف
و الشطآن و الماء
عصفور و يمامة
يضحكان
يلعبان
يرواغان الأنفاس
و الأرواح
يقضمان من الجسد
رغبة موجعة
فى غيبة الناس الحاسدين
و كان المزن رحمة
و شفقة بنا
كان يعيد الحياة
وكان صالحا لكل العروق
مطعم .. مشهى .. للوريد

كنتِ الفاكهة و الفكاهة
الماء الذى يراود الضمأ
المائدة و العشاء
كنتِ الثرثرة التى
تأكل ملامحى ودمى
و كان القلبان مثل
طفلين متعبين
وكان القمر منهك .. مثلنا
و الشجر و البر و البحر

وكنتُ كما تعرفين
شهيا
إلى حد الانسياب
و الشراهة
و كنت مطعم و مسقى
كنت بين يديك
كيفما شئت
و كيفما شاء
بك الوجع


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 646

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1082365 [اوهاج]
4.07/5 (5 صوت)

08-18-2014 12:48 PM
شكرا الراكوبة من اين اتيتم بهذا السوهاجى الرائع ؟

[اوهاج]

للشاعر: الحكم السيد السوهاجى
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة