المقالات
السياسة
ابراهيم الشيخ في الفؤاد ترعاه العناية
ابراهيم الشيخ في الفؤاد ترعاه العناية
08-18-2014 12:54 AM

ضرب لنا الاستاذ ابراهيم الشيخ رئيس حزب المؤتمر السوداني مثالا نادرا وتاريخيا في الشجاعة وصلابة الرأي والثبات على المبادئ امام سادية النظام وجهاز امنه المعهودة في التلذذ بتعذيب كل من خالفهم الرأي وقال كلمة حق في وجه سلطانهم الجائر حيث تم اختطافه من مشتشفى ساهرون التابعة للشرطة التي تخدم المؤتمر الوطني وتم ترحيله لسجن الفولة في حبس انفرادي بدون ان يكمل علاجه. التحية لرئيس حزب المؤتمر السوداني ولمواقفه التي تدل على الشجاعة وتزكرنا بعظماء عصرنا الذين وقفوا امام الظلم و صلف و غرور الظالمين من لدن عبد الفضيل الماظ وعلي عبد اللطيف مرورا بعبد الخالق محجوب ومحمود محمد طه .
سلام عليك وانت في محبسك وحيدا تلوح باشارة النصر منه تلهم شباب ثائرين وتشعل فيهم جذوة النضال فيبادلونك التحية تشبها بك ليخرج لهم الاف من الرجال مثلك يطردون النوم من عيون الجبناء والزبانية الوالغين في دماء الابرياء . ظن النظام الكافر بحقوق الانسان والمبادئ التي تعهد على حمايتها الرئيس والبرلمانيين والقضاة والقوات النظامية ظنوا انهم بعدم تقديم الشامخ الشيخ لمحاكمة عادلة امعانا في ارهابه ليبدل موقفه وعملوا على ارسال الوفود لاقناعه والاعتزار عن رأيه في مليشيا الدعم السريع الا انه خيب ظنونهم وبهت الذي كفر بمواقف لرجل لا يهاب الموت ولا يخشى في الحق لومة لائم *كتام الوجع.
بوركت يا بن السودان وانت تعري بموقفك التاريخي بقولك لن تتنازل وان قطعوك اربا اربا فاصبحت انت القاضي في محبسك تحاسب كل الجهاز القضائي والشرطي والامن والجيش والبرلمان وشيوخ السلطان امام ضمائرهم ان تبقى منها ضمير مستتر حي او تبقى منها رشد فقط بسؤال هو لماذا لا يقدموك لمحاكمة عادلة او ظالمة حتى لكنها سنة من سنن الكون ان الطغاة دائما في غيهم يمعهون وان الجاهل دوما يرعى ما صنع.
تعلمنا في مدرسة الحياة كلما اشتد البلاء فان الفرج قريب ، ندعوا لك من سويداء الفؤاد بالسلامة والشفاء العاجل وان يفك الله اسرك فاهلك في السودان قد جد جدهم واشتد الظلام على الساحة السياسية التي كنت انت بدرها.


سامح الشيخ
[email protected]


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1080

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1083687 [البريد السريع]
1.00/5 (4 صوت)

08-19-2014 03:36 PM
ميلاد زعيم يستحق الاحترام يالحظنا ان كنا هنا

[البريد السريع]

#1082499 [wael ibrahim]
4.07/5 (6 صوت)

08-18-2014 03:39 PM
(ابراهيم الشيخ فى الفؤاد ترعاه العناية ). هذا الرجل يشرف الشرف نفسه .وكما قالت جدتى رحمها الله :(الشجاعة زينة الرجال والرجالة قراقر ماكبر عناقر )واذا كان الطغاة قد قيدوك بالسلاسل مامشلكلة ( ماياهو الجنزير سمح وخايل).

فعلا هذا هو الكلام المناسب عن الرجل المناسب

[wael ibrahim]

#1082439 [نزار عوض]
4.07/5 (5 صوت)

08-18-2014 02:12 PM
للله درك يا ود الشيخ لقد حفرت اسمك داخل قلب كل سوداني غيور على وطنه ربنا يحفظك ويلهمك طول الصبر انهم يعلمون ان خروجك من السجن بمثابة دق المسمار الاخير على نعش حكمهم وكذلك المعارضه تعلم

[نزار عوض]

#1082328 [الجراري]
4.07/5 (5 صوت)

08-18-2014 12:31 PM
التحية للبطل ابراهيم الشيخ ورفاقه الاماجد في جميع المعتقلات

[الجراري]

#1082313 [Mohammed Abdallah]
4.07/5 (5 صوت)

08-18-2014 12:14 PM
التحية لهذا البطل

[Mohammed Abdallah]

#1082162 [ابوغفران]
4.16/5 (7 صوت)

08-18-2014 10:02 AM
(ابراهيم الشيخ فى الفؤاد ترعاه العناية ). هذا الرجل يشرف الشرف نفسه .وكما قالت جدتى رحمها الله :(الشجاعة زينة الرجال والرجالة قراقر ماكبر عناقر )واذا كان الطغاة قد قيدوك بالسلاسل مامشلكلة ( ماياهو الجنزير سمح وخايل).

[ابوغفران]

ردود على ابوغفران
Saudi Arabia [مدحت عروة] 08-18-2014 12:45 PM
يا سلام على تعليقك الرائع يا ابوغفران!!


#1081980 [ودعمر]
4.16/5 (7 صوت)

08-18-2014 02:47 AM
اللهم امين. تعم الرجل والقائد ابراهيم الشيخ.

[ودعمر]

سامح الشيخ
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة