المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ثورة آل فرعون..المصريين آهم
ثورة آل فرعون..المصريين آهم
02-13-2011 03:36 PM

ثورة آل فرعون..المصريين آهم

خالد تارس
[email protected]


أسابيع وليالي ظل العالم بأثرة يراقب فيها مسرح الثورة المصرية عن كثب.. ولايظن المتسامح مع ذاتة ان حسني مبارك الذي حكم مصر ثلاثة عقود بالتمام ينثر في آخر ايامة احاجي يحاول بها ابطال انتفاضة الغضب الشعبي في بلاد الكنانة ليضيف لحكمة الآفل ستة شهوراخرى من المراوغة والتحايل على مطالب الثوار المصرين.! ويزداد خروج المصريون من بيوت الجوع والفقر الي مكان الانتفاضة بعد خطاب مبارك البائس في يوم الغضب الاول .. نعم 17 ليلة يفترش فيها المصريون ارض القاهرة ويلتحفون سمآءها الي ان غادر الفرعون حسني مبارك قصورغابة ليطلق الثوار المصرين ألعاباً نارية في سماء ام الدنيا .. ويزغردن الحرائر من بنات مصر العابدات القانتات في ميدان التحرير ويحرقن البخور حتى يعم الفرح الشارع العربي من محيطة الي خليجة.! طار الطيار حسني مبارك بعد ان طفح بة الكيل وضاقت الارض بما رحبت حيث بقى 18 ليلة يعاند فيها ثورة الشباب المصري الراغب في التغير وإزالة نظام الظلم من جذورة.! ومنذو 25 يناير حبس المصريين الانفاس وربطوا الحجارة على بطونهم يقتسمون المآء والتمر اعتصاما بميدان التحرير حيث بلغت قلوب الملايين حناجرهم الي ان كتب النصر المؤذر.! وكان الطاغية محمد حسني مبارك يحكم ارض الكنانة ثلآثين عاماً لوحدة ويحاور الامريكان وبني اسرائيل لوحدة ولا يفكر انة لا يستطيع ان يقود الجيش العرمرم من ابناء الشعب المصري لوحدة.. وفوق ذلك يفهم الرجل الكهل ان مصر تمثل (العمق الاستراتيجي) للشرق الاوسط ويرفض إلا ان يقودها وحدة.! والغريب في امر السيد مبارك انة ارتضى لنفسة ان يكون (الرئيس المخلوع).. بدلاً عن الرئيس السابق وذاك اضعف الايمان.! كان مبارك نائباً للسادات وقائداً من قيادات حزبة قبل ان يخلفة رئيساً.. كان المحاربين في الجبهات المصرية ولة انجازات في لاينكرها التاريخ المصري إلا ان مبارك اضاق على شعبة المسكين حيث لم يغادر دور السلطة إلا بعد تفجر ثورة 25 يناير ويسقط آلاف القتلى الجرحى من ابناء الشعب المصري العظيم ليكتب المصريين على دباب الجيش المصري في ذلك اليوم الأسود (يسقط مبارك) .. ويتدفق الشباب من حدب مصر وصوبها الي ميادين الوغى مزلزلين الارض امام قوات النظام الغاشم، فتسقط مراكز الشرطة الواحدة تلوى الاخرى وتتحترق دور الحزب الوطني بعد تقهقراجهزة امن مبارك في رابعة النهار.! ورغم القمع والبطش والاعتقلات واصل الثوار نضالهم وعمت الانتفاضة طول مصر وعرضها وهتفوا لكي تحياء مصر ويزول نظام الاستبداد والقهر والتسلط .! نعم 17ليلة بالتمام رابط فيها المصريون على الشوارع وقبضوا الجمر في ميدان التحرير يحترمون ضباط القوات المسلحة حتى نجي مبارك ببدنة ليكون لمن بعدة آية وهوالقائد الاعلي للقوات المسلحة.! لقد كان الرئيس مبارك يهم في ليلة ال18 بتسجيل خطاب تضرع يثير الشفقة وسط الشباب المصري الثائر وصفة الرجل بانة حديث القلب الي القلب مذكراً الناس بانة لم يكن يوم من الايام خدع نفسة لأملات خارجية مؤكداً انة لن يغادر مصراما فوق ترابها او في باطنه.. ولكن ومبارك اليوم لا فوق مصر ولا في باطنها.! وفي الوقت الذي يتوجهة فية التلفزيون المصري لبث خطابة المشئوم كان الرئيس يهرول بتجاه طائرتة قبل ان يزيع عمر سليمان خبر التنحي .! واليلة التي غادر فيها مبارك قصر العروبة هي اليلة التي قرر فيها الشباب المصري ان يكون غدها يوماً للإستشهاد الوطني لو تلكأ الرجل قليلاً اوغدر.. ولكن قدر الله ان ينزع ملكة عن مبارك ويأتيه للصالحين من ابناء مصر المؤمنة.. وساعتئذٍ كتب المتظاهرين من شباب مصر على ميدان التحرير ساحة الشهداء لو طغى حسني مبارك او تجبر.!
حاول الرئيس مبارك اقناع ثورة الغضب المصري بانة يريد ان يكمل مدتة الرئاسية ولايريد الترشح الي فترة رائاسة اخرى ولكن نظام مبرك كان يخطط للغدر بثورة الشعب ليكيل بمكيالين ويرسل (البلطجية) الي مساكن الاهالي يشعلون نار الفوضى ويختلقون حرباً جاهلية بين الفراعنة (داحس والغبراء) لتبقى فتنة المحي والممات ويبقى مبارك وسوزان وعمر سليمان.!


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1395

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




خالد تارس
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة