المقالات
منوعات
أنا إثيوبية..إذن أنا عاهرة...!!!
أنا إثيوبية..إذن أنا عاهرة...!!!
08-19-2014 07:21 PM


حروف متمردة..!!
أنا إثيوبية إذن أنا عاهرة..!!
بقلم:رفيدة ياسين
ذات مساء صاخب في إمارة دبي..استوقفت إحدى سيارات الأجرة.
بادرني سائق التاكسي بالسؤال المعتاد:where r u going mam?
لم يستوقفني الصوت الناعم للسائق..ولا الحلق الصغير الذي يرتديه.
فقد لاحظت انتشار هذه النوعية من الأشباه الذين يصعب تمييز نوعهم سواء كان شاب أو كانت فتاة..
لم أكن مهتمة بالتركيز في هذا الأمر..فدبي تسع الجميع..نموذج لمكان لا يلفظ أحدا أياً كان شكله أو لونه أو عرقه أودينه أو حتى ميوله.
فأجبته عن وجهتي في صمت..وأخرجت كتابا لتشارلز ديكنز لا أمِّل قراءته أبدا.
بينما كنت منشغلة في القراءة رن جرس هاتفي الجوال..كانت مكالمة عادية من زميلي وصديقي العزيز خالد عويس الإعلامي السوداني بقناة العربية.
حتى قبل المكالمة لم يحدث شيء ولم يدور أي حديث بيني وبين السائق،لكن بعد انتهاءها بادرني السائق بسؤال قائلا: إنتي سودانية..؟؟
رددت:نعم..فقال أنا عشتا في السودان قبل كده وكنت بحب السودان بس ما بحب رجال في السودان.
سألت باندهاش:لماذا..؟؟
فقال:عشان في السودان أنا إثيوبية يبقى أنا بت ما كويس بس مع راجل ينوم كل راجل سوداني يفكر كده.إثيبوبية يعني عاهرة في مخه.
لم اكن أعلم أنها فتاة..فقد كانت تسريحة شعرها تشبه الرجال..وترتدي زي التاكسي الموحد الذي يرتديه كل سائقي المدينة.فقط الصوت والحلق هما ما يدعوان للتشكك في نوعها.
بشيء من الانتماء رغم شعوري الداخلي بالتعاطف معها حاولت الدفاع بالرد عليها قائلة ليس كل رجال بلادي يفكرون بهذه الطريقة تماما كما أن هناك بالفعل في كل مكان عاهرات.
هناك من يمارس الجنس لإشباع رغبته وهناك من ينزلق إلى عوالم الدعارة لإشباع بطنه رجال بلادك يتعاملون مع فتيات إثيوبيا كالمنديل الذي يبصقون أو يمتخطون فيه ثم يلقونه أرضا وسط الطريق.
يحرمونهم فالسودان المشروبات الكحولية فيجدون باراتنا مفتوحة لهم..يمنعون نساءهم من ارتداء البنطال فيجدون نساءنا متاعا لهم..نعم هناك عاهرات لكن ليس جميعنا عاهرات..
كان هذا ملخص ردها الذي قالته بحرقة المجروح.
ما عرفته عن تلك الفتاة التي تبدو مسترجلة في طريقتها وتستعرض قوتها في التعامل بأي طريقة ممكنة..أنها فتاة عشرينية تعود أصولها لأسرة إثيوبية فقيرة مكونة من 7 أفراد هي عائلها الوحيد..جاءت للخرطوم بحثا عن الرزق فعملت في بادئ الامر كنادلة في مطعم راق لجمالها..
وعلى حد قولها لم تكن تكترث لكل مضايقات الزبائن بالقدر الذي أزعجها فيه مطالب مدير المطعم المستمرة بمجاراة الزبائن والاهتمام الزائد بمظهرها ليكونوا من مرتادي المكان مهددا إياها في حالة صدها للمتطاولين منهم بالرفد..وقد كان حسب روايتها.
بعدها عملت كخادمة في منزل أسرة ثرية واحتملت ما احتملته من قسوة وإهانة سيدة المنزل،ومضايقات الزوج المستمرة لها من أجل مئة دولار ترسل ثلاثة أرباعها لأسرتها نهاية كل شهر.
لكن النهاية لم تكن بمضايقات الزوج الخمسيني الذي ما إن تكن زوجته وأبناءه نائمين حتى يتعمد ملامسة قوامها الممشوق مبررا ذلك بأنه غير مقصود خلال مروره لأخذ شيء من المطبخ، بل كانت النهاية ذات ليلة لم يستطع فيها الرجل مقاومة رغباته الملحة تجاهها فجاءها لاهثا مقتربا منها يطلبها للزواج ما دامت لا تقبل غير ذلك..قالها ويديه تمسك بخصرها وهو يحاول تقبيلها..ولم ينه المشهد إلا حضور الزوجة التي انهالت عليها بالضرب وابلغت الشرطة عنها متهمة إياها بسرقة بعض المشغولات الذهبية حتى عادت مرة اخرى لبلادها خالية الوفاض.
لم تستسلم بعد كل ذلك ولم تلجأ لعوالم الليل بل ظلت تبحث حتى وجدت فرصة عمل في دبي ومنذ ذلك اليوم قررت قص شعرها كالرجال والعمل كسائقة تاكسي علّها الفرصة الوحيدة بالنسبة إليها التي لا تلاحقها فيه أعين الرجال الطامعة في جسدها كان آخر ما قالته لي عند وصولي الآن انتهى مشوارك معي لكن حياتي كسفينة تسير في بحر متلاطم الامواج.


[email protected]


تعليقات 57 | إهداء 0 | زيارات 52776

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1491872 [دو الزبير]
4.00/5 (1 صوت)

07-22-2016 09:20 PM
لا، الحقيقة تقال ،فعلا قطاع كبير من اهل السودان يتعامل مع الاثيوبيات والاريتريات باعتبارهن بائعات هوى ، وهذا الامر حقيقة يقلق اي صاحب تجربة غربة سافر وخالط الاجناس وان منهم ، كنت دائما احاول تصحيح هذا الفهم والصورة النمطية لهؤلاء الناس الطيبون في نظرنا، وكنت دائما اذكر الناس بموقفهم التاريخي نجاه الصحابة رضوان عليهم ( النجاشي ذلك الملك الذي قال عنه رسولنا عليه افضل الصلاة والتسليم ، انه لا يظلم عنده أحد) ثم يا من لا تعرفون هؤلاء الناس اذهبوا الى بلادهم لتشاهدوا التطور والاحترام وان ما تقولوه عنهم كان خطأ.

[دو الزبير]

#1323775 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

08-19-2015 01:22 PM
في كل بلد يوجد الصالح والطالح فلا ينبغي اطلاق العبارات وتعميمها فهناك اثيوبيات غاية الادب والرقي واعرف عدد غير قليل من هم متزوجين من اثيوبيات يعاملون كأنهم ليسوا ببشر وانما الهة في نظر زوجاتهم . والله اكثر شعب يحب السودانيين هم الاثيوبيين والارتريين وهم اقرب شعوب الارض للسودان ويكفي ان السودان القديم كان يعرف باثيوبيا او ارض الحبشة مما يؤكد اننا عرق واحد وجولة واحدة في اي سوق في اديس او غيرها تشعر وكأنك في السودان الاغاني السودانية في كل مكان وحتى البصات والتكاسي تذكرك بعلم الهلال والمريخ حيث البصات اصفر واحمر والتاكسي ازرق وابيض
لو تركنا حكاية اننا عرب ومش عارف ايه واتجهنا لجيراننا الاعزء من جهة الشرق لكل عز الطلب

[زول]

#1176440 [ست البنات]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2014 01:37 AM
بالنسبة لي عن تجربة شخصية الأثيوبيات لا يستطعن العيش من غير نظرات إعجاب الرجال والرقص والهجيج والمرح، تجد الاثيوبية نفسها مع عطش الرجال ورغبتهم فيها الشيء الوحيد الذي تعرفه هو كيفية إغراء الرجال. والرجل السوداني هو شخص متناقض يمنع زوجته من ارتداء البنطلون ويسيل لعابه على الاثيوبية وهي ترتديه رجل يريد الكلام المعسول والدلع والاثيوبيات يجدن لعبة الغنج والدلع والكلام المعسول اسالوا أي اثيوبية حتى لو لم تعرفوها سترد عليك (نعم حبيبي) او كونجو بمعنى حبيبي

[ست البنات]

#1106621 [سنتر]
0.00/5 (0 صوت)

09-16-2014 06:46 AM
أعرفه عنهن طائعات خاضعات أكثر مما يجب

[سنتر]

#1086838 [نسوانا ماشايفين شغلهم]
3.00/5 (1 صوت)

08-23-2014 12:46 PM
دا كلو لغلاء الزواج بسبب الامهات ومصعبين الزواج على بناتهم واولادهم غير الصعوبات المادية -في صعوبات نفسية- حتى اصبح اكمال الزواج هو نفسة تحدي غير التحدي المادي

كلو من تحت راس نسوانا عشان كدا لاحظو موسم هجرة الرجال لاثيوبيا حيث الراحة والجمال

[نسوانا ماشايفين شغلهم]

#1085809 [الحائر]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2014 06:14 PM
ما رأيكم في المقولة التي تقول أن الأحباش إذا جاعوا سرقوا وإذا شبعوا زنوا؟
ربنا يحفظهم ويهديهم إلى الصراط المستقيم.
ولكن لدي نموذجين لأخوة سودانيين سافروا إلى اثيوبيا وعادوا بزوجات على سنة الله ورسوله واندمجوا كامل الاندماج مع السودانيين ولكن ما حدث أن أحدهم بحمد الله انجب بنين وبنات في غاية الجمال والادب والعلم. أما الأخر فقد أنجب بنات أيضاً جميلات جداً ولكن على شاكلة ( خالاتهن )!!
ففي اعتقادي ان الموضوع يشبه إلى حد كبير مهنة التسول فبعض أصحابها لا يتركها حتى لو اغتنى منهاوشبع.

[الحائر]

#1085716 [Abu Awab]
5.00/5 (1 صوت)

08-21-2014 04:32 PM
قصة الوقوف عندها ضروري وتأملها يصبح أكثر ضرورة وهي تحكي وتقول لا تخلو المجتمعات الإنسانية من الخلق القويم والفطرة السليمة مهما طغت طوفان الفساد بالمجتمعات .. وعلينا أن ننتبه لهذه الواقعة ولا نأخذ الناس بالتعميمات

[Abu Awab]

#1085685 [محمد أحمد السوداني]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2014 04:06 PM
ربما كان صادقة و ربما العكس

[محمد أحمد السوداني]

#1085609 [ابو الكلام]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2014 02:52 PM
من واقع الحقيقة ولا الخيال
كاتبة موهومة وصدق من قال مقال مثير
وشو مبالغ فيهو
وخالد عويس وانا زولة بقرأ لتشارلس ديكنز
وهمة تعيشها هذه الكويتبة

[ابو الكلام]

#1085567 [ولاء]
4.00/5 (2 صوت)

08-21-2014 02:27 PM
بنحبهم وبحبونا ,,,,,

[ولاء]

#1085477 [سودانى مبسوط للكلام ده]
4.00/5 (1 صوت)

08-21-2014 01:18 PM
السودانيين شعب انطباعى ولسع فى زاكرتم دخول الاثيوبيات السودان كبائعات هوى فى الانادى وبيوت الرزيلة فارتبطت الصورة بالعقلية السودانية واسستمر التنميط...واكتملت الصورة وتاكدت فى عوالم الغربة بالاخص فى الامارات والخليج عموما ’ اكيد الاثيوبيات فيهن الصالح والطالح واكيد ماكلهن عاهرات لكن التنميط مشكلة انا متاكد البت دى حتنصدم لمن تلقى كمية السودانيات الشغالات دعارة فى دبى زيهن وزى الحبشيات ويمكن اسواء لانو الحبشية مابتقيف او تمشى مع بنغالى عكس بائعات الهوى من السودانيات فى دبى اللواتى يقبلن بوضاعة ان يزهبن مع كل شخص حتى لو كان بنغالى لا يملك سوى عشرين درهم...

[سودانى مبسوط للكلام ده]

#1085422 [ساهر]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2014 12:31 PM
هذا المفهوم الذي عكسته سائقة التاكسي هو جزء من الحقيقة المعشعشة في مخلية الشعب السوداني، ولكنه لا يمثل كل الحقيقة بالطبع. من المعروف تاريخاً أن جُل فتيات ليل (الحِلل الجديدة) بمختلف مدن السودان كن من الأثيوبيات اللائي دفعهن الجوع والقهر والقحط إلى اللجوء إلى السودان طلباً لمتسوى معيشي أفضل، ولكنهن جوبهن بغير ذلك ثم انزلقن إلى ممارسة تلك المهنة بما لديهن من استعداد فطري وقبول وتقبل اجتماعي لممارستها. بل أن أثيوبيا لم تزل حتى هذه اللحظة تمثل (هب) للمتع الجسدية في أفريقيا ولا ينازعها في تلك السمة إلا غانا.

* كما تدين تدان. فمثل هذه المفاهيم السطحية والعمومية عن الشعوب كمفهومنا عن الشعب المصري، هي ما جعلتنا نحاكم بمبدأ (كما تدين تُدان) مع الحالة المصرية بالذات. فقد قيل قديما أن السوداني (ينتصب) واقفاً بمجرد ما يسمع نداء المضفية قائلة: نحن الآن في سماء القاهرة. أما اليوم، فقد جاء الدور للقصاص منا. تدفق النفط فتدفق المصريون كالجراد أو أكثر، فعاثوا في بناتنا فساداً وإفساداً، والدليل على ذلك أن هناك نسبة كبيرة من نزلاء دور السند كالمايقوما مثلاً يتسمون بالبشرة البيضاء. وقد رأيت بأم عيني في مرات عديدة فتيات سودانيات يتأبطن بأذرع شباب مصريين!!!!

* المعاملة السيئة التي تلقاها بعض اللائجين والهائمين الذين دخلوا بلادنا في سبعينات وثمانينات القرن الماضي تخضع الآن لمراجعة وثأر من هؤلاء المظلومين. كثير من الأرترييين الآن (أصدقاء لي) يحكون لي عن تجاربهم السيئة بالسودان.

* لا تنسوا، أن الشاعر الفذ، صلاح أحمد إبراهيم، أوضح في قصيدته الرائعة (الحاجة)، أن هذه الحاجة التي قررت الحج راجلة عبر السودان، أنها لم تتعرض لأي انتهاك إلا في السودان!!! إذ رادوها أحدهم ورفضت ذلك في كبريا.....

* مشكلة السوداني ليست في بطنه، بل في فرجه. فلو كانت البطون الخاوية تصنع ثورات لما مكثنا في هذا العذاب المهين. ولكن لأن كربة الفروج مفروجة فلا أحد يهتم.

[ساهر]

#1085298 [الفحل]
4.88/5 (6 صوت)

08-21-2014 10:48 AM
الأثيوبيون حضارتهم غارقة في القدم وهم أقرب الناس إلينا وأنا احترمهم جدا... ومعظم شعبهم يحبنا ولهم نخوة لا يعرفها إلا من تعامل معهم... وكذلك الشعب الاريتيري وهم أقرب الناس إلينا... لا يبغضهم ويعاملهم سيئا إلا متخلف دين وخلق... وقد كانت لي جولة سياحية في بلادهم لم أجد إلا الود والاحترام والتعامل الرفيع والكلام الطيب... فترة إمتدت لستة شهور لم أسمع فيها إلا كلاما طيبا ولم أجرح ولا مرة واحدة... نعم الشعب الراقي... لديه ثقافة رفيعة في التعامل واحترام الآخرين... عشقتهم.. أحببتهم فهم أقرب كثيراً من شعوب أخرى مجاورة... وأتمنى أن تصير بيننا وحدة وتكامل في كافة المجالات... ومن يأخذونهم من زاوية واحدة من ناحية دينية فسلوكهم الدين بعينه... إلا من كانت نظرته متخلفة وما أكثر المتخلفون هذه الأيام.... تمنياتي أن نتحد معهم... وهم أقرب ألينا من كل شعوب الأرض....تحياتي....

[الفحل]

ردود على الفحل
[زول] 08-19-2015 01:18 PM
هذه حقيقة والله اكثر شعب يحب السودانيين هم الاثيوبيين والارتريين وهم اقرب شعوب الارض للسودان ويكفي ان السودان القديم كان يعرف باثيوبيا او ارض الحبشة مما يؤكد اننا عرق واحد وجولة واحدة في اي سوق في اديس او غيرها تشعر وكأنك في السودان الاغاني السودانية في كل مكان وحتى البصات والتكاسي تذكرك بعلم الهلال والمريخ حيث البصات اصفر واحمر والتاكسي ازرق وابيض
لو تركنا حكاية اننا عرب ومش عارف ايه واتجهنا لجيراننا الاعزء من جهة الشرق لكل عز الطلب


#1085247 [zooooooooool]
2.00/5 (3 صوت)

08-21-2014 10:14 AM
very nice paper

[zooooooooool]

#1085111 [gerham]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2014 03:22 AM
بكل اسف نجد ان مهنة الدعارة هي عبارة عن محطة تمر بها الغالبية العظمى من بنات اثيوبيا,لان المجتمع الاثيوبي يعتبر البنت مصدر لجنى المال ,خاصة اذا كانت جميلة,عادي جدا تسمع الناس يتهامسون:لماذا لم تجمع فلانة مالا كثيرا ,لم تشتري سيارة,او تبني بيتا حتى الان مع انها جميلة جدا,لا شك انها هبلة!!!,هنالك عدة شبكات اتجار بالبشر تعمل في اتيوبيا,شبكةتجلب الفتيات من القرى الى العاصمة اديس ابابا و يروج لهن على اصحاب المزاج العالى الذين يدفعون دون تردد باعتبار انهن من العذراوات او شبه ذلك,بعد فترة يتم نقلهن الى اصحاب الفنادق و منهم من شبكة لاخرى حتى سماسرة خدم المنازل حيث تبدأ الفتاة في الادخار لاستخراج الجواز ودفع تكاليف الفيزا لاحدى الدول العربية...هناك من يرفضن العمل كخدم منازل لقلة الرواتب و يواصلن في مهنة الدعارة (تك اوي)..هن اللائي يقفن بجانب الاسفلت في انتظار الزبائن...الجدير بالذكر ان البنت الاثيوبية في هذه الفترة لا تستهويها فكرة الزواج لانها تحلم بالسفر للخارج و تاتى لتبني بيت و تشتري سيارة و تفتح كافيه او بار او دكان و تكون سيدات المجتمع المرمقات و تجد زوجا يليق بمقامها

[gerham]

#1085050 [ansary]
2.25/5 (4 صوت)

08-21-2014 12:02 AM
طيب ما دام هي بهذا الجمال لماذا لا تتزوج ؟؟ معقولة من أثيوبيا و أريتريا إلي السودان و دبي في كل هذه الدول لم تجد من يطلبها للزواج بشكل جدي ؟؟!! يجب ان تنصحها يا رفيدة بالزواج حتي ترتاح من مضايقات الشياطين و العنقالة , و إلا سوف يظلوا يطاردونها بلد بلد و زنقة زنقة و حتي لو تشبهت بالرجال فهناك من هم يبحثون عن الوسيمين من الغلمان فأين المفر ؟؟؟؟ عليها بالزواج قبل فوات الآوان حتي لا يقولون لها : ( القطار مرّ من هنا )

[ansary]

#1084882 [ود شندي]
4.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 06:33 PM
بختك يا خالد عويس

[ود شندي]

#1084785 [ود الغرب]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 03:53 PM
وين الفتاة الطردت من ابو حمد بتاعت الشاى..لجمالها..
الارتريات اجمل من السودانيات كمحصلة كلية..هذه حقيقة كما القمر واضحا فى ليلة كماله..وفى سودانيات قمة الجمال والعفاف...
غدا الحاجةالزائدة وحكومتناالسودانيات يعملن خادمات بالسعودية
وتلك الايام نداولها بين الناس ..
من غنى لشريف كانو..والشريف راضى عنى..
لساننا وبوبارنا ..بيجيب لنا السمرقع؟؟؟
الشوبار من كبارها حتى رفيدة العاملة صحفية وتبين عضلاتها الفكرية تقرأ لشكسبير ههههها
والله مثقفة...
متحررة وهى تتحدث مع صديقها الصحفى..خالد..خلاص يا احلام الجزائرية..
صحفى الكرتون والصدفة..
((لو لا اذا دخلت جنتك قلت ماشاء الله لا قوة إلا بالله إن ترن انا اقل منك مالا وولدا))صدق الله العظيم رغم بناتهن اوفرا حظا للجمال واكثر انوثة أكثر تواضعا واقلهن بوبارا وعنتزة واقل هوسا بالكريمات من بنوتنا..
الفساد عم كل الدنيا إلا من رحم الله..نسأل الله النجاة والسترة فى الدنيا والاخرة
راغب علامة قال اقبح نساء العالم السودانيات ولكن اشرف نساء الدنيا هذا يكفينا وولدن منظهرن رجال يسثنى من ضيعوا السودان؟؟
ونحن مازلنا نوثق ان ايام عبود كانوا الاثيوبيات داعرات تواضعوا احفظوا السنتكم..
شخصوا داء الذات ..
وجراحة عاجلة لاستئصال ورم و تتضخيم الذات ..
نلتفت لانفسنا ونضمد جراحتنا الداخلية القاتلة... رحم الله من شغلته عيوبه عن عيوب الناس؟؟؟
مع احترامى وحبى للجميع ان نجرح عملية جراحية ((نقد الذات حتى نخرج من العقدة عقدة الهوية))

[ود الغرب]

ردود على ود الغرب
United Arab Emirates [dubai] 08-21-2014 01:16 PM
مع كامل حبي واحترامي للشعب الاثيوبي الشقيق ..لكن اي حبشيه يعني ست شاي يعني عاهره..عشان ما مرضنا عالجتنا دكتوره حبشيه ..ولا قرينا درستنا استاذه حبشيه ..ده شنو الهطرقة دي ..كلام للاستهلاك ليس الا ..حاول تشوفي ليك موضوع مفيد تستعرضي فيهو علاقاتك الاعلامية الواسعه وزياراتك المكوكيه ..

Qatar [سوداني] 08-21-2014 09:37 AM
ههههههه انت متريح بياتو ريحة عنصرية؟ كدي وريني ماركتة عشان ريحتة قوية خلاص.

قالو مرة الكديس شاف ليهو قزازة لبن فوق الحيطة وهو جعااااااان، زيك كده، اها قال ياخي كدي اشرب لي موية من الماسورة الكابة دي، عشان اللبن ده زاتووووووو مسييييييييييييخ.

فخليك مع الارتريات ديل عشان ياكلوك لحم، لو فيك لحم، ويرموك عضم ويمشو لود بلدهم.

وإنت لو شايف بنات بلدك شينات اكيد إنت الشناة زاتة، لانو الشين بيشوف اي شي قدامة شين.

[faris] 08-20-2014 06:35 PM
صح لسانك بارك الله فيك كفيت ووفيت نعم رحم الله من شغلته عيوبه عن عيوب الناس .

Saudi Arabia [بامكار] 08-20-2014 06:02 PM
يا ود الغرب انت ماخليت للحب والاحترام مساحة كبيرة بعد ماشتمت اهلى الماخذين من السمرة لون انت شكلك لم تغنى للون الاسمر مع وردى والامين ويا سمارة يا سمرة والجمال شئ نسبى من جيل الى اخر كان الاباء يغنوا للشلوخ ومشية المرأه مثل الوجئ الوحل والان للرجيم والنحافه لعلمك نحن نحب من بلدنا ونقول سال من شعرها الذهب ونقول هش الزهر بكت الورود وسالت مشاعر الناس جداول فمهلا وهوينا خليلى عوجا ساعة وتأمل فى جمال اختك التى خلقها الله فى احسن تقويم


#1084752 [رانيا]
4.75/5 (3 صوت)

08-20-2014 03:30 PM
الزاني يزنى به ولو في عقر داره ..أمال الناس خايفين ليه من عمل السودانيات كعاملات منزليات ؟! ما هو بسبب العملوه زمان وما عايزنه يظهر على البنات لكن ما من شخص يأمن مكر الله لذلك المفروض إنه الرجال يفكروا في العقوبة والعاقبة لنزواتهم .
من ملاحظتي أجد أن البلاد التي شهدت حروب وإضطرابات هي أكثر البلاد التي وصمت بناتها بالرذيلة بقصد أو بدون قصد ومما لاشك فيه أنهن تعرضن للمضايقات والتحرشات والإنتهاكات التي وصلت الإغتصاب فإعتبرهم المجتمع وللأسف كالحيطة القصيرة ..لكن هذا لا ينفي إمتهان البعض هذه المهنة عن رضى وإستسهال الكسب من ورائها وبمرور الوقت أصبحت سمت لهذا الجنس .اللبنانية ليست أحسن حالا وكله بسبب الحرب التي كانت كما ذكرت .
السبب الثاني هو التعداد السكاني الكبير يعني بلد مثل أثيوبيا لو حسبنا نسبة المومسات فيها سنجدها عادية نسبة لتعدداهم لكن بالنسبة لما قد يفرخ إلينا سنجدها عالية ..يعني الواحد لازم يقابل كم شخص حتى يحكم عليه ؟! أكيد مش مليون مثلا ! وفي هذا سنجد المصرية أيضا موصومة لذات السبب .. برغم أن ده قياس خاطئ ولكن معمول به .
ختاما أدعو الله أن يحفظ بناتنا وأن لا يكون الفقر دافعهم للفساد لأنه كما تعلمين عزيزتي الجوع كافر والحوجة مرّة ومن عاب إبتلى وإحنا كشعب بصراحة ياما عايبنا على الآخرين والله يغفر لنا زلات ألسنتنا.

[رانيا]

ردود على رانيا
Qatar [سوداني] 08-21-2014 09:41 AM
من الجهل إنك تعمم كلامك.
ومنو القال ليكي الناس خايفة من انو يتحرشو ببناتهم عشان كده ماعايزنهم يشتغلو خدامات، إنتي سودانية؟ شكلك تربية بره.

الحدمة ما عيب, لكن افهمي قبل ما تكتبي.

Saudi Arabia [المشروع] 08-21-2014 08:49 AM
كما قلت نسأل الله ان يحفظ بلادنا وامننا وبناتنا من تفشي بعض الاسباب التي تؤدي الى هذه الظاهرة واسبابها كثيرة وكل سبب يساهم بمجموعة من تلك الظاهرة ومنها اولاًالاختلاط الشديد بين المرأة والرجل وثانيا الحرب التي تؤدي الى فقد المعاش وبالتالي تشتت الاسرة من رجال ونساء وبنات والكل مشغول بنفسه ومن اسبابها الفقر الشديد الذي يؤدي ببعض النساء والشابات للعمل في البيوت المنغلقة وتحت رحمة الرجال والشباب والغريبة ان كل هذه الاسباب اجتمعت في البلد الجارة اثيوبيا فخرجت موجات متتالية من البنات لوحدهن للبحث عن العمل ومن اسبابها ايضا ثقافة العمل بدون حدود فكثير من الدول تسمح للبنت والمرأة العمل في اي جهة كانت وقد رأيت بنفسي في بعض الدول الافريقية النساء يعملن عمل شريف في محلات تتوفر فيها كل السبل المؤدية الى الوقوع فيما لا يحمد عقباه والعمل حتى وقت متأخر من الليل والعودة الى المنزل دون حسيب او رقيب من رب الأسرة وثقافة العمل وحدود العمل وعدم المساءلة من الاب او الام يؤدي بالشباب والبنات الى الانحراف .. فأقل شئ على الرجل ان يسال ابنه بس كلمة كنت وين ؟ وليه تأخرت اليوم؟ حيث ان غياب مثل هذا السؤال يؤدي بالشاب الى الانحراف شيئا فشيئا والمؤسف لا يوجد انحراف سلبي وانحراف ايجابي فكل انحراف هو زيغ عن الطريق المستقيم..الحقيقة الميل الجنسي شئ طبيعي كالاكل والشرب ومن الحاجات الاساسية ولكن هناك اسباب تؤدي الى التقليل من اللجوء الى ذلك ومنها طبعا الزواج ولي صديقي سعودي زوج لأبنائه جميعا في سن 21 سنة وقال لي والله دي مسئوليتي وهو ليس ثري وانما يعمل سائق فقط ولكن باقل من القليل زوج لهم ...


#1084714 [SESE]
5.00/5 (3 صوت)

08-20-2014 02:59 PM
الموضوع هادف وحساس وكل التعليقات كانت مفيدة تحمل آراء ووجه نظر اصحابها أما في رأي الخاص ومع احترامي لكل الآخرين بما فيهم الكاتبة ان الموضوع كبير وشائك ومتشعب ولا يمكن تناولة والحكم عليه بعدد من الكلمات لذلك فغالبا ما تأتي الاحكام عليه جزافا وفي ذلك ظلم عظيم لشعب عظيم ايضا.....

ارض الحبشة او اثيوبيا كانت في الزمن الماضي من ضمن اربع ممالك معروفة وقد ورد ذكرها جميعا في القرآن الكريم وهي مملكة بني اسرائيل في شرق المتوسط اي فلسطين الحالية ومملكة آل فرعون في مصر وملكة سبأ وحمير في اليمن. أما مملكة اكسوم الحبشية فهي عمرها تقريبا 11 الف سنة في الحقيقة هي لم تكن مملكة واحدة بل كانت عبارة عدة ممالك وفيها شعوبا وقبائل وقوميات وثقافات وأعراق متعددة وقد كان التنافس بينها على اشده عبر الازمان والغارات بينها لا تتوقف والخطف والسبئ شائع بينها وتبعا لذلك فكان هناك ما يعرف بـ(القتلات) او الكتلات بالدارجي السوداني وهي غالبا ما تستهدف الرجال ثم يتبعها السلب والنهب والسبي ويلي ذلك موجات الهرب واللجؤ الجماعي لفئة النساء والاطفال وغالبا ما كانوا يدخولون ارض السودان منذ قديم الزمان باعتبارها الارض الاكثر امنا واستقرارا واستمر ذلك الحال حتى قيام الثورة المهدية وقد جرت عدة معارك بين الاحباش وقوات المهدي وقد ورد اسم القلابات وقمبيلا وتسني وقندر كثيرا في معارك المهدية. وبما ان تلك الفئات الضعيفة الهاربة للنجاة بحياتها تفتقد للسند والعائل ولا تجد في طريقها لكسب لقمة العيش إلا الانخراط في مهنة الدعارة لذلك اشتهر الاثيوبيون في السودان بتلك المهنة وهم مجبرين عليها لظروفهم الانسانية القاهرة أما وهم في ديارهم فهم غير ذلك إلا القليل وهذا موجود في كل بلاد الدنيا بلا استثناء بما في ذلك السودان نفسه وهناك الكثير من السودانيين متزوجين من نساء اثيوبيات وهم يشيدون بهن من كل نواحي الحياة الزوجية وهذا يعني ان هناك استثناءات تثبت ان المرأة الاثيوبية ليست داعرة بطبعا اذا وجدت الرجل الكفؤ الذي يحفظ لها كرامتها ويعاملها كزوجة وانسان والحكم بالتعميم فيه خطأ فادح يجب ان التراجع عنه لكل من يحترم نفسه وبالتالي يحترم الآخرين.......

[SESE]

#1084683 [جبارى]
2.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 02:23 PM
لانشجع مداراة عيوبنا بنتى رفيدة ولكن يحزننا ان نقوم بنشرها هكذا على الملا حتى يظن القاصى والانى أننا جمعينا هكذا.

[جبارى]

#1084617 [النهمام]
4.50/5 (2 صوت)

08-20-2014 01:11 PM
بنتى أنا رجل عشت بحمد الله في زمن الفريق عبود ,, حيث كانت بيوت الدعاره علنيه ,, في كل مدن وقرى السودان ,,, كانت كل بيوت الدعاره من الجنسيه الاثيوبيه ,, إلا قليلا جدا ,, ومن هذا الواقع إنطلقت فكرة الرجل السودانى ,, بأن أى إمرأة أثيوبيه داعره ,, إلا القليل ,, حتى كنا نسمع بأن أبان زيارة الرئيس هيلا سلاسى إلى السودان قال له عبود ,, نحن شعب واحد ,, بتاتكم في أحضان أبنائنا !!!وأذهب إلى الديم بالخرطوم لترى بعينك ماذا يفعل الحبش هناك !!!
الفكره لم تأتى من فراغ لإعذرا لاهلنا الحبش

[النهمام]

ردود على النهمام
Saudi Arabia [الفحل] 08-21-2014 11:19 AM
.... وأذهب إلى الديم بالخرطوم لترى بعينك ماذا يفعل الحبش هناك !!!
الفكره لم تأتى من فراغ لإعذرا لاهلنا الحبش ....
.... أنا من سكان الديم... وعشت زمن عبود.... الأحباش هم في الظاهر... وانظر ما يأتون خلفهم نسوان رجال... مواعيدهم من بعد المغرب وحتى الساعة التاسعة.... ورجالهم الواحد نفخة أكثر من اللازم وبالأخص الحلة الجديدة (مايعرف بصك العملة)المناطق المجاورة له... بل وطالبات في النهار باعتبارهم في المدرسة.... وسودانيات... خلي الطابق مستور... ما تعلي يدك فوق الآخرين... نحن مجغمسين من زمان.... ونحن كشعوب مهاجرة نفس الكيل... يبدو أن ثقافتك في هذا المجال ضعيفة... من زمن عبوك.... وقبل زمن عبود أبيحت أم درمان... لمن؟؟؟؟ فهل سلم فيها أحد... وكثر فيها اللقطاء.... وزمن المهدية..... السبايا.... خلي الطابق مستور ونحترم الشعوب ... ونتعامل مع الإنسان كإنسان... ظلمتهم ظروفهم... اله يعينهم....

Japan [yousif] 08-20-2014 08:42 PM
بيع الهوي موجود في اي مجتمع اذا افرضتنا جدلا بجميع الاثيوبيات في السودان بائعات هوي فلمن يتم البيع يعني للرجل السوداني ٠ ياعالم طيب الخبثين للخبيثات تفسرها في الاعراب يطلع ايه٠ اياك تجني سكرا من حنظل فالشئ
يرجع بالزاق لاصله

Saudi Arabia [الأشـعـة الـحـمــراء] 08-20-2014 08:33 PM
عـزيـزي الـنـهـام .. تـحـيـة مـن زول قـديـم ..و مـن سـكـان الـديــوم الـشـرقـيـة و تـحـديـدا ديـم الـقـنـا :
:
و عـطـفـا عـلـى أيـام عـبـود .. وعـضـو مجلـس الـثـورة / ود المـقـبـول .. و النـقـاش حـول فـضـيـحـة العـسـكـري الـسـوداني مـع الـشـاب الأنـجـلـيـزي الوسـيـم ؟؟
و أثـنـاء الـنـقـاش .. رد ود المـقـبـول /
إنـشــاء الله و لـدنـا كــان ..فــوق ؟؟


#1084601 [أبو كلام]
5.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 12:57 PM
نقول لإختنا العزيزة وجارتنا من اثيوبا : أن رجال المال دائماً هذا تصرفهم إلا ما رحمه الله ولكن أقول ليك إن في السودان رجال يحترمون النساء بنات البد وغيرهنة وهذا النوع التي ذكرته لا يمثل إلا نفسه وأكرر دائماً أهل المال حقيرين ما عارفين أن هذا المال التي بيدهم هو مال الله وأمانة ليدهم وسف يسألوا منها يوم يلاقو ربهم وأقول لاختنا بأن أثيوبيا فيها بنات شرفاء فلا تحزني من أفعال المتخلفين السذج " ؟؟؟؟

[أبو كلام]

#1084546 [ابو خنساء]
4.50/5 (5 صوت)

08-20-2014 12:10 PM
الواحد يتوقع منك كصحفية ان تكتبي (ولو سابع زيارة) عن دبي وما استجد من حركة نماء وعمران وتطور في الخدمات والتقنيات والاسواق وعرض المنتجات والسياحة والمواصلات وووووووووووو لا ان تكتبي في موضوع استهلك من كثرة الطرق عليه .. اثيوبيا بلد عزيزة علينا وجارة مهمة واهم من بعض دول الجوار وتتأثر وتؤثر في الاحداث السودانية في الداخل والخارج كموضوع اللجوء والحدود والتداخل وسد النهضة والخ .. اما مسالة استغلال الفقر والحاجة فهذه مسالة تعاني منها السودانية قبل الاجنبية اذا جاز ان نطلق على الاثيوبية لفظ اجنبية .. الاثيوبية لو عايزة تحصل علي الجواز السوداني لن يكلفها الامر اكثر من سويعات .. فمقالك هذا فيه انطباعية تأثرك بالرواية وكثير بنسمع مثل هذه الروايات اغلبها تتحدث عن الكرم والمروءة وشهامة السوداني واخر عن بعض المواقف السالبة وتبقى كلها متاثرة بانطباعات عابرة وبدرجة تفاعل معايشيها ودرجة واهمية وتوقيت تلك الاحداث ..

[ابو خنساء]

ردود على ابو خنساء
[ابو زينب] 08-20-2014 05:40 PM
ابو خنساء لك التحايا والود

اوفقك نماما على موضوعيتك وكلامك الرزين

لكن ألا توافقنى ان السودان فى عهد الدولة الرسالية اصبح بيت دعارة بحجم مساحة السودان وهذا ظاهر

فى مظهر الشارع بنات متفسخات كاسيات عاريات مائلات مميلات وده كلو على عينكك يا تاجر وجوه مشوهة

بالكريمات جلود مسلوخة نكرانا لللون الاسمر الذى يقتخر به زنوج امريكا واصبح وصمة فى السودان

البنات كلهم فى السودان بقن قطاع خاص يعنى شغالة وين ماشه وين جاية من وين بايتة برة بايتة فى

البيت ده مش مهم المهم الدراهم القروش الshow عموما انا اوافق الابنة رفيدة ياسين فى كل ما كتبن

ولا اختلف معاك ولك الود ابو خنساء


#1084539 [ود البلد]
1.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 12:05 PM
ليس كل اصابعك متساوية فهكذا هو حال بعض الرجال في جميع انحاء العالم غريزة الشهوة موجود عندهم حتي لو يملكون ملكة جمال العالم ،، بعض الاثيوبيات يريدون ذلك لحفنة من المال ،، الله يحفظ رجال ونساء السودان من الفتن ما ظهر منها ومابطن .
بس انتي بقيتي ذي ابن بطوطة يا رفيدة كل يوم في حتة ،،

[ود البلد]

#1084472 [الأشـعـة الـحـمــراء]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 11:14 AM
أيــام الـرئـيـس / عـبـود ..الله يـرحـمـة و يـحـسـن إلـيـة/ :
:
رفـع لـة تـقـريـر مـن الملـحـق الـعـسكـري فـي لـنـدن عـن مـمـارسـات بـعـض الـعـسـاكر الذين يتلقون التدريب في معاهـد الجيش الأنجـلـيـزي ( المـستـعـمـر السـابق) .. تفـيـد بـعـدم الأنـضـبـاط فـي سلوكياتـهـم و عـدم مـرعـاة الأداب الـعـامـة .. الأمـر الذي آدى لتـحـول الـثـكـنـات العـسـكرية الى حـانـة عـاهـرات و غـلـمـان مثـلـيـيـن ..
:
الـقـاهــرة :
إنـت سـوداني .. تـعتـبـر زبـون مـفـتـرض لـدى قـوادى شــوارع .. 26 يوليو ..عـابـدين ..و مـيـدان طلعت حـرب .. و العمـارة الأشـهـر رقم (26) بـبـاب الـلــوق .. حـتى يثـبـت الـعـكـس.
:
و مـا خـفـى أعـظـم : كـازا .. مــراكـش ..بيـروت .. دمـشـق ( بـدك صـبـايـا).

[الأشـعـة الـحـمــراء]

#1084453 [بلبل الشرق]
1.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 11:03 AM
المقال مثير جنسيا أكتر من اثارة البنات الاثيوبيات لنا

[بلبل الشرق]

ردود على بلبل الشرق
Sudan [الغول] 08-20-2014 01:38 PM
انت مريض ......!!!!!!!!!!!!


#1084409 [ود الحاجة]
3.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 10:26 AM
لا يعكس العنوان مضمون المقال , فمعاناة الخادمات هي نفسها في كل المجتمعات فحيث وجدت الشاة و الذئب في مرعى من المراعي حصل المحظور و رغبة بعض اصحاب الاعمال في تزين الموظفات او العاملات لجذب الزبائن يحدث حتى مع بعض بنات البلد المواطنات

[ود الحاجة]

#1084406 [ود الزاكي]
4.00/5 (5 صوت)

08-20-2014 10:25 AM
"فأجبته عن وجهتي في صمت"

دي بس واحد يفهمني بتتعمل كيف!

[ود الزاكي]

ردود على ود الزاكي
Saudi Arabia [رانيا] 08-20-2014 03:32 PM
يعني كلمة ورد غطاها


#1084404 [عباس]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 10:22 AM
اقول ليك شنو ---- لو اجريت موازنه بين موضوعك وعنوان مقالك --- اجدك قد تماديت كثيرا للاثاره ---- عنوانك اجرم الاثيوبيات وموضوعك --- شواهد عاديه للسلوك البشري

[عباس]

ردود على عباس
Australia [ahmed] 08-20-2014 11:22 AM
يا عباس إن لم تستطيع فهم الرمز فكيف تدين كاتبة القصة ؟
الأثيوبية في السودان ترمز لكل إمرأة ضعيفة وحيدة في مجتمع ذكوري بحت وبذلك تسقط أنت في بئر الإثارة لأنك تفكر هكذا بدليل إتهامك للكاتبة . الجميع تعاطف مع المرأة الضحية في قصة الكاتبة رفيدة حتي إن معظم المعلقين يظنونها قصة حقيقية وهذا يعتبر للكاتبة قمة النجاح . يا عباس قرأ القصة بعيون ناقد .


#1084356 [الحربي]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 09:53 AM
قالوا الجمال فتنه ولا شنو يا رفيدة

[الحربي]

#1084337 [أبو الشيماء]
4.00/5 (4 صوت)

08-20-2014 09:34 AM
عندما يخرج الإنسان من بلده يتعرض لشتى صنوف الذل والمهانة ، ربما الوضع في السودان بحكم طبيعة الشعب السوداني أفضل بكثير. والحالة التي أشرت إليها حالة استثنائية. لم أجد أحداً عاش في السودان إلا وحكى عن رضاه التام عن الشعب السوداني وطبيعته الجميلة. هذا لا يمنع من وجود حالات شاذة كالحالة التي أشرت إليها.

[أبو الشيماء]

#1084333 [موردة حضارة]
4.38/5 (5 صوت)

08-20-2014 09:31 AM
قصتكم شنو يا رفيده انتي وسهير عبدالرحيم؟؟؟

[موردة حضارة]

ردود على موردة حضارة
[الخبير الوطنى] 08-20-2014 01:38 PM
قصتهم العرس عرسوا للبنات ديل وخلوهم يقعدوا في الواطه.

Saudi Arabia [المشروع] 08-20-2014 11:15 AM
الله يجازي محنك يا موردة والله ضحكتني حتى بدت نواجذي ... وبالجد حكايتن شنو؟


#1084316 [كيمو]
3.00/5 (4 صوت)

08-20-2014 09:10 AM
الدنيا كلها بلاوى ...والا قول لى ايه اخبار وسمعة السودانيات فى جده ودبى وحتى مصر؟
زى سمعة الاثيوبيات الارتريات عندنا فى السودان.

[كيمو]

ردود على كيمو
United Kingdom [حمدي الوزير] 08-21-2014 02:35 AM
يا كيمو ..مااظن في شعب بيتعامل مع السودانييات علي أساس انهم كلهم عاهرات زي ماالرجل السوداني بيتعامل مع الحبشيات

وبعدين ماتنسي .... في رجال سودانيين برا البلد مثلييين وتعال اوروبا شوف الرجال ماخدين راحتهم كيف !!!

Saudi Arabia [بامكار] 08-20-2014 10:45 AM
كيمو قال الكلام المادايرين نقولو انا لله وانا اليه راجعون اللهم استر بناتنا وشبابنا


#1084308 [أفريقى]
4.50/5 (2 صوت)

08-20-2014 09:04 AM
مرة وأنا مشارك فى مؤتمر تابع لمنظمة الوحدة الأفريقية فى أديس مديرنا قال عاوز ياخد ليهو يوم فى أديس وقال لى ترجع تمشى الشغل عشان عندو إجتماع مهم طبعا أنا ما صدقتا كلامو بس قلتا خلاص نسافر نعمل شنو مدير وكده . إتخيلى الحصل شنو ؟ صاحبى الكينى فى الفندق إتصل على تانى يوم وأنا قاعد فى المكتب قال لى صاحبك مساهر فى الديسكو وطلع غرفتو معاهو بت ده الإجتماع المهم .

[أفريقى]

ردود على أفريقى
Saudi Arabia [المشروع] 08-20-2014 08:55 PM
يا المشتهي الكمونية والله انا ما كلفت البلد دولار واحد ولا كان من قروش البلد ولا حاجة ولا حاجتين والمؤتمر اقولك من الامم المتحدة ليس امم المتحدة بالخرطوم ولكن من رئاسة الامم المتحدة اختارت من كل دولة افريقية شخص واحد وقد وقع الاختيار على انا منهم وليس منى والحكومة السودانية لم تتحمل ثمن تذكرة واحدة ولعلمك القروش التي جمعتها من النثرية خلال شهر كامل قضيته في نيروبي لقيت واحد سوداني مقطوع من اولاد ام دوم عنده ظروف اديتو ليها رغمي اني لا بعرفه ولا حاجة.. وقالي القروش بجيبها ليك لما ظروفي تصلح في السودان. اديته عنواني في السوداني وقلته موعدنا ان ظروفك اتصلحت وودعنى في مطار جومو كنياتا وتركته خلفي لظروفه.. وعشان اوريك الرجالة بعد سنتين طرق الرجل باب مكتبي واعادي لى القروش ..
بس يا مشتهي الكمونية ما تظن ظن السوء في كل حاجة وعاين للدنيا بمنظار جميل منظار وليس كل الناس حرامية ولو لقيت شخص يجري بالشارع ثم بعد شوية لقيت طفلة تبكي وقالت في راجل ضربني بلا سبب لا تعتقد ان الراجل الشفتو جاري دا هو الذي ضربها دا قد يكون دليل ولكن ليس اثبات وبعدين ارفع من درجة اشتهاء ا لكمونية الى اشتهاء الكبدة او حاجة حلوة كدا يعنى موش لازم كمونية..

Sudan [إبراهيم] 08-20-2014 12:53 PM
طبعا قصة طيارة السكارى يوم يوم الأحد معروفة ،،، ناس الخرطوم يسافروا جوبا الخميس ، ياخدو معاهم الجمعة والسبت ويرجعوا الاحد سكرانين لط شى رقص فى الكبريهات ، شى نسوان حبشيات وجنوبيات وشماليات واوغنديات وكينيات وتنزانيات ، والجلابيبب تتخلط مع الفساتين القصيرة والمحزقة ،،، بعد داك ما تسألنى عن صلاة الجمعة ولا غيروا ،،، يرجعوا الخرطوم ويعملوا فيها أنبياء ديل السودانيين ،، ودايما بعيشوا حالة ازدواج شخصية.

Saudi Arabia [المشروع] 08-20-2014 11:23 AM
المقررات الساهلة تغري الانسان بالقراءة .. وانا يا افريقي اصدقك القول انا ما مولانا ولا حاجة ولكن شاركت في مؤتمر من الامم المتحدة في كينيا نيروبي وكنت نازل في فندق 86 اليوم بنصرف 300 دولار نثرية من الامم المتحدة وكان المشروبات الكحولية والديسكو مجاناً وهي متوفرة يوميا .. تخيل والله العظيم رفضت هذه الاشياء بس لاني سوداني مسلم لأن قلت يا اخي ما اسود وجه الاسلام والسودان وسط الجماعة ديل لكن ان كنت كل هذه الاشياء بعملها ولكن عندما جائتني منهم توقفت عنها لذلك السبب اسال الله ان يتقبله مني رغمي اني لا كنت مولانا ولا حاجة

United Arab Emirates [المشتهي الكمونية] 08-20-2014 10:27 AM
وانتو حضراتكم كنتوا ممثلين لي ياتو جهة؟؟؟ ماهي أموال البلد كلها مبعثرة في سفركم وصياعتكم شي زيارات وشي مؤتمرات وهاك يا دولارات ويا صرف في الفاضية والمليانة ، الله ينتقم منكم


#1084305 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2014 09:03 AM
عجائب وغرائب

[ابو محمد]

#1084298 [الغاضبة]
5.00/5 (3 صوت)

08-20-2014 08:58 AM
رفيدة، كل ما قلتيه حقيقة، لكن قصة سائق تاكسي في الشارع العام تكون سيدة لم أشاهدها، هناك خدمة خاصة اسمها تاكسي السيدات لمن تطلبها ، وفي المطار يوجد تاكسي السائقات نساء ومخصص للنساء والعوائل فقط.. على كل ما موضوعونا، ... وهذه تصرفات من رجال أغبياء وجهلة وضيقي الأفق وما أكثرهم، من يحترم المرأة والانسانية يحترمها أيا كانت جنسيتها

[الغاضبة]

#1084295 [احمد]
5.00/5 (3 صوت)

08-20-2014 08:55 AM
الشعب الإثيوبي الشقيق شعب راقي وهو في تقدم وتطور مستمر.المصيبة انحنا راجعين لي وراء .اللجوء والحرب كانت من اسباب انتشار الدعارة نتيجة للحوجة وتعرضت كثيرا من الاثيوبيات الي التحرشات والاغتصابات،وان كانت الدعارة موجدة في إثيوبيا فهي منظومة بالقانون .والدعارة موجودة في كل الدول حتي السودان .المسالة كلها عندك كأش ولا تتفرج.اتمني انو نصحي من الجهل دا ونحترم الشعوب المجاورة ،يمكن لو اتعرضنا الي لجوء نعمل اكتر من دا .اللهم احفظنا

[احمد]

#1084287 [Salah Al Deen P]
3.50/5 (3 صوت)

08-20-2014 08:44 AM
عنوان فيهو عنصرية واحتقار
يعني عشان تجذبي القراء تعملي عنوان مثير كدا ومضمون **** ايه التخلف دا

[Salah Al Deen P]

ردود على Salah Al Deen P
Saudi Arabia [Salah Al Deen P] 08-20-2014 03:16 PM
تحياتي احمد
من خلال المقال تلاحظ انها متعاطفة مع الاثيوبيات من خلال السرد العجيب
ولكن انا انتقادي كان للعنوان فيهو احتقار وتقليل من شأن الآخرين ودا رأي شخصي ما فيه وئد للمبدعات
الاثيوبيات او المصريات او اي جنسية اخرى امريكية مثلا برضو تلاقي الصالح والطالح
السودانيين يقدروا الشعب الاثيوبي وبعض السودانيين نظرتهم للاثيوبيات سلبية بقول البعض
يجب ايقاف التعميم خاصة اذا كان سلبي
اذا في مقال (انا سودانية اذا انا سارقة) وتلاقي مضمون المقال عن امانة السودانيين والسودانيات
تعليقي حيكون بأنه دا اسلوب رخيص لجذب القراء ودا رأي

Australia [ahmed] 08-20-2014 10:38 AM
يا صلاح الدين
العنوان أجمل ما جاء في القصة القصيرة التي أبدعت الكاتبة في تدوينها
إن العنوان في حد ذاته تخطي لحواجز إجتماعية كبيرة ولقد وضح تماماً أن الكاتبة قد كسرت أغلال الذكورية الضاربة بأطنابها في مجتمعنا السوداني . أين وجدت العنصرية وأين وجدت الإحتقار ؟؟؟؟
لو جاءت نفس القصة بقلم رجل هل كان تعليقك سيكون كما هو ؟؟؟؟ لمذا تصرون وئد المبدعات في بلادي !!!!!! خذ قلماً وأكتب قصة أحسن منها !!!! الكاتبة تخطت حجز الخوف ونتوقع لها أعمال سيخلدها التاريخ فقف مكانك ولا ترمي بالتهم جزافاً .


#1084263 [المشتهي الكمونية]
2.25/5 (8 صوت)

08-20-2014 08:16 AM
أعتقد والله أعلم أن القصة من وحي خيال البنية رفيدة ، صحيح هناك انطباع عام في بلادنا عن ارتباط الحبش والأرتريين بظاهرة الدعارة ولكن المؤكد أن هذه القصة وهمية ، وربما يكون حقيقيا لقاء رفيدة بسائقة حبشية في دبي ودار بينهما كلام ، أي كلام ، ثم رأت رفيدة إضافة بعض التوم والشمار لرسم هذه التراجيديا ، حاسبي يا بت يا رفيدة قراء الراكوبة أوعى من أن تتلاعبي بهم ، يفهموها طايرة

[المشتهي الكمونية]

#1084222 [ahmed]
5.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 06:02 AM
يا رفيدة
إسمحي لي أن أهنئك بسرد تلك القصة الرائعة وأهنئك علي إختيار ذلك العنوان . لقد كسرت حواجز عديدة بكتابتك لتلك القصة ، ولكن إعلمي إننا [العالم الذكوري] من نصنع العاهرات .

[ahmed]

#1084209 [Khalidali]
1.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 04:26 AM
عهر الحبشيات او عهر السودانيات مبرر حالات كثيره ليس فى هذا البلد او فى هذا الزمن الشغله دى من اقدم المهن
اما الجديد فى شغل العهر الدخل المجتمع السودانى بعد انقلاب المسيلماتيه فى 89 كمثل
عهر الصحفين للصوص وتلميعهم
عهر تبادل الزوجات المنقيات
عهر القوات النظامين والجيش للاخوان
عهر تجارات الشنطه لرجال الجمارك
عهر الزائرات لدبى
عهر المثلين الشباب فى دبى
عهر الشعراء لأصحاب الاموال وبيعهم الشعر

[Khalidali]

#1084137 [khalid mustafa]
5.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 01:01 AM
كلام يخجل وعيب علينا ان نعامل من استجار ببلادنا من ضنك العيش في اثيوبيا بهذه الطريقه,,
لعل هذا المقال يساهم في تغير نظرة بعضنا للاخوه الاثيوبيين,,

[khalid mustafa]

#1084131 [نص صديري]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2014 12:55 AM
يبدو ان مايجهله كل المعلقين من الجيل الجديد بما فيهم الكاتبة التي تطلع على شارلز ديكنز وما ادراها ما شارلس ديكنز ان اسواق النخاسة لبيع الحبشيات كانت منتشرة في السودان حتى مجيئ المهدية وكتب كثير من المستكشفين والزائرين عنها مثال كتاب سامويل بيكر عن نهر عطبره وكتاب بروس عن سنار واسواق ام درمان للنخاسة وبيرس وغيرهم و بهما تفاصيل حتى عن السعر للحبشية في السوق حسب قبيلتها
بعد الغاء اسواق النخاسة رسميا في مطلع بداية القرن الماضي بالضبط انشاء المحاكم عام 1902هنالك مراجع للادارة البريطانية حول قضايا الارقاء من الاحباش الذين تم شراء حريتهم خاصة النساء من الحبشة
حتى في الحبشة كانو يسترقون بعضهم من قبائل معينة ويبيعونهم في الاسواق السودانية فتم منعها ومحاربتها
ومنذ ذلك الزمان كانت النظرة الدونية بجانب تقاليد سودانية تتيح الجمع مع الخواص او الامهات
اما الدعارة المنظمة لم تشارك فيها الحبشيات الي فترة الحرب الاثيوبية الارترية حيث تدفق اللاجئين واستغل ضعاف النفوس حوجتهن
بجانب ان العادات التي لاترى في الجنس عيب والمتاجرة به كانت سائدة بين بعض القبائل الحبشية وحتى السودانية في الجنوب والغرب
اما اتهام الرجل السوداني بانه ينظر دونيا للمرأة الحبشية ليس كل الحقيقة فيمكن ان نقول هنالك بعض المنحدرين من قبائل لا تلتقي في العادات او الدين فقط لان قصة سوء سمعة نساء جنسية معينة بتسهيل الاشباع الجنسي ارتبطت بالمصريات في الخمسينات والستينات والمغربيات وانا متأكد ان استغلت الكاتبة تاكسي اخر في وكانت قائدته مثلية اماراتية واجابتها انها من الحبشة بدل تقول السودان ستسمع بطريقة تعامل الرجل الاماراتي مع الروسيات او التايلنديات الخ
على كل حال انها قضية جهل لا اكثر جهل السعودي بالتايلنديات والمصري بالمغربيات والسوداني بالحبشيات والاماراتي بالروسيات تعميم مخل

[نص صديري]

ردود على نص صديري
[يحي] 08-20-2014 06:34 PM
يا نص صديري لقد جاء في كتاب ( النيل الازرق) الذي كتبه احد الاوربيين ان مدن بشمال السودان مثل شندي وبربر بنيت باموال من عرق العاهرات حيث ذكر الكاتب ان الكثير من رجال تلك المدينتين يملكون جواري ويقوموا بتاجيرهن للتجار . فارجو ان لا تنسي شمال السودان كان رائدا في الدعارة

[مهاجر] 08-20-2014 12:05 PM
الشئ المؤسف انه في الفترة الاخيرة ظهر جيل لايعرف شئ عن غرب السودان .
من قال لك ان قبائل غرب السودان لاترى في الجنس عيب , اتمنى ان تصحح معلوماتك اولا قبل ان تعلق ,

United States [moy ako] 08-20-2014 11:32 AM
القصه مامحتاجه ليها اطلاع على كتابات المستكشفين يا اخي نص صديري (ع فكره مداخلاتك دسمه) ..ورفيده تعلم هذا بالضروره-بس متغابيه- ولم تكن تحتاج لسائقه التاكسي الاثيوبيه لتعلمها كيف ينظر السودانيون -رجال ونساءا- لنسوان الحبش ...
نحن نعاني من عقل قهري جماعي ياسيدي وفيه احتقار للاخر بصوره مزريه ياسيدي مش لمن حولنا من شعوب ولكن حتى بني جلدتنا و حتى داخل الفريق او الحي الواحد..
وبالرغم من هذا فمداخلتك مهمه للتعرف على ان هذا موروث قديم ولكنه لايجب تعميمه على كل السودانيين.


#1084102 [ود انقو]
1.00/5 (1 صوت)

08-19-2014 11:59 PM
مقال جميل وفي محله لكن الكاتب لم يفرق بين الاثيوبيه والارتيريه وكلتا الحالتين ما اكثرهم في السودان و30% من الشعب الاريتيري مواليد السودان و3% من الاثيوبي مواليد السودان ابان الحرب التحرريه الارتيريه الى ان انفصلت عن اثيوبيا وكانت هنالك اثار سالبة للمهاجرين ترتبت على حياتهم في السودان في ممارسة هذه الافعال المخلة وكانت الاحياء تكتظ وتعج بهم وتمتلئ الطرقات الى ان اعلن النميري الشريعة لذلك لن نتفاجاء بتصرف او نظرة اي سودانى لهذه الفئة من البشر
وبالرغم من ذلك الغبن او المراره تجد في كل العالم السودانى والحبشى يحبون البعض ويقيمون معا لايفرقهم لا ماضي ولا حاضر ورغم كلام السائق مع الكاتب اذا تقدم لها سودانى على الزواج ستوافق بدون شرط ونقول للكاتب لاتشيلى هم علشانها فقط فقاعة مراره وعاوزه تسجل بيه موقف بطولى وضرب مثل نحن شعب السودان الفينا مكفينا بالله انت كنت في دبي انا عاوز منك تكتبي مقال تقارني فيه البنى التحتيه والتكنولوجيا بلدك غرقانه وحفيانه شوفي لينا شئ اهم من الحبش الحنش,

[ود انقو]

#1084085 [راحيل]
3.00/5 (3 صوت)

08-19-2014 11:27 PM
صدقت يا رفيدة بعض الشباب و الرجال في السودان ينظرون للاثيوبيات كعاهرات فقط وهذا في اعتقادي نظرة قاصرة الشعب الاثيوبي اكثر الشعوب محبة للشعب السوداني انا زرت اديس 8 مرات في دورات و مؤتمرات علمية والله لم اجد سوى المحبة و التقدير ولدي صدقات كثيرة مع الاثيوبين صحيح الجمال الاثيوبي خطير و اخذ في النفوس و الماعندو صبر يقوم يحضن الاثيوبيات او ممارسة الجنس.والله يستر بيوت كثيرة في السودان خربت بسبب الاثيوبيات.

[راحيل]

#1084080 [سيمو]
2.44/5 (6 صوت)

08-19-2014 11:23 PM
هذه من آثار لجؤ الإرتريين والأثيوبيين للسودان فى فترة الحروب فى السبعينات والثمانينات ونتيجة لذلك خلقت إنطباعات فى عقل الشباب السودانى تجاههم.

بعدين يا رفيدة بطلى تلميع نفسك بقصد يعنى شنو كتاب شارلس ديكينز وما عارف وهل كان من المهم أن توردى إسم خالد عويس؟ كان يكفى أن تقولى من صديق فقط والسلام.

أظنك نجرتى هذه القصة البايخة من دماغك وإعطيتها عنوان مثير لجذب القراء.

[سيمو]

ردود على سيمو
United Arab Emirates [المشتهي الكمونية] 08-20-2014 08:24 AM
صدقت يا سيمو ، أنا ذاتي قلت كدة ، القصة منجورة فعلا والنجار مبتدي وخبرته بسيطة


#1084056 [Perfectionist]
4.88/5 (4 صوت)

08-19-2014 11:02 PM
يا استاذة ما تمشي بعيد اقعدي ليك مع اي ست شاي سودانية و يا حبذا لو كانت شابة و اسأليها عن كمية المضايقات البتتعرض ليها من ضعاف النفوس ..

[Perfectionist]

#1084023 [كاسبر]
3.00/5 (3 صوت)

08-19-2014 10:29 PM
فى ارتريا مكان للدعارة اسمه
كمبو السودان!!!

[كاسبر]

ردود على كاسبر
United Arab Emirates [AL SATARY] 08-20-2014 11:28 AM
في الخرطوم كان منطقة الدعاره اسمها ّ"زقاق الحبش"


#1083985 [كوكي]
3.40/5 (8 صوت)

08-19-2014 09:37 PM
مقال رائع لو ما كنتي قاطعا من راسك

[كوكي]

ردود على كوكي
Sudan [ياسر] 08-20-2014 02:24 AM
أكيد هذا المقال قاطعاها من راسـها ولا حقيقة له.. ويدل على ذلك شـغـفها الزائد بقراءة الروايات لدرجة انها لاتستطيع مفارقة الرواية وتأخذها معها أينما ذهـبت لذلك أصابتها العدوى!!
على كل حال تشالز ديكنز يستحق العناية والاهتمام وقد قرأنا معظم رواياته أيام الشباب وشاهدنا بعضها في السينما مثل (قصة مدينتين واوليفر تويست)..

[دجانقو] 08-19-2014 10:29 PM
الله يكرمك الضحك شرطني من تعليقك


#1083948 [منورى]
5.00/5 (5 صوت)

08-19-2014 08:51 PM
بألطبع كل ما ذكرته هذه الفتاة الاثيوبية صحيح وكلنا يعلم ذلك وللاسف الكثير من الرجال السودانيين نظرتهم للنساء الاثيوبيات عموما عبارة صيد يمكن الاستحواز عليه بسهولة للاغراض الجنسية, ويبدو أنه انطباع متوارث التصق بعقلية الكثيرين منذ وجود بائعات الهوى ومنهم الاثيوبيات فى الستينيات من القرن الماضى, وللاسف ستظل النساء الاثيوبيات يعانين من هذه الفكرة الخاطئة فى حقهن حتى تتطور تلك العقليات الراكدة وتتغير تلك النظرة السيئة ويعوملن كأناس وأفراد يستحقون الاحترام دون أحكام مسبقة, والسؤال الذى يفرض نفسه, هل ينظر بعض الرجال الاثيوبيين لنساء السودان بنفس المنظار, أنا أشك فى ذلك.

[منورى]

#1083946 [بامكار]
5.00/5 (4 صوت)

08-19-2014 08:46 PM
الاستاذه رفيدة نفس القصه حصلت معى فى مطار هيثرو مع فتاة ارتريه كانت لاجئه فى سبعينيات القرن الماضى فى الخرطوم 2 وكانت عابره الى كندا عن طريف لندن عندما شاهدتنى جالسا اقتربت منى وتجاذبت معى الحديث حتى قالت لى انتم السودانيين تنظرون الينا نظرة مش كويسه لماذا حتى فى اقسام الشرطه كانت تعانى من المضايقه وبصراحه احرجت شديدا حاولت الدفاع وابليت بلاءا لم اكن مقتنعا فيه والمراره التى تحكى بها المضايقات شئ مؤلم جدا عليه ارجوا التركيز لمثل هذه المواضيع المهمه والتى تسئ لشعب السودان وجزاك الله خيرا ايها القلم الصداح والله يحفظ سوداننا الحبيب المحمول جوانا وين ما روحنا ندافع عنه والله صباح كل يوم وانا نازل من الدرج اتذكر وطنى العزيز وامدر امان متين امشى حافى حالق يا مولاى فى بلد امن سالم وتسلم وطنى الحبيب

[بامكار]

#1083941 [جنوبي]
4.88/5 (4 صوت)

08-19-2014 08:42 PM
للأسف هذه هي نظرتنا للاثيوبيات جميعا ,,
رغم ان الحبش يحبون السودانيين لدرجة القداسة ولكن بتعاملنا هذا سنفقد اكثر شعب يحبنا ,,
ذهبت مرة لأثيوبيا والمعاملة التي وجدتها فقط لأني سوداني لم اجدها في أي مكان آخر حتي داخل بلدي السودان ,,

[جنوبي]

ردود على جنوبي
Turkey [اركاداش...............اسطنبول] 08-20-2014 02:34 PM
كلامك ميه الميه...............فعلا ناس اصحاب حضارة عريقه ومتمدنين لدرجه بعيده خلاف اغلب الشعوب الافريقيه...........وبعدين الما احترم نفسو لا يحترم....يديك العافيه ياجنوبي


#1083936 [إنقاذى سادر في فساده]
4.00/5 (2 صوت)

08-19-2014 08:41 PM
ليس الخطأ على الشعب السودانى حيث ان جيراننا كثر ولم يتم تصنيفهم كعاهرات مثال تشاد ومصر
ولكن ونجت باشا حاكم عام السودان فى بدايات القرن المنصرم وعندما كثرت حالات الاغتيال للجنود البريطانيين فى ام درمان والخرطوم حيث انهم كانوا عزابا
فكر ونجت باشا واتصل بمنليك الثانى ووقع معه اتفاقية باستيراد الألوف من العاهرات الاثيوبيات وتوزيعها على مدن السودان المختلفة وحيث ما وجدت حاميات فى الخرطوم ابو صليب بالقرب من مقابر النصارى وكسلا وعطبرة والأبيض وبورتسودان
وقبل إغلاق بيوت الدعارة فىسبعينيات القرن الماضي كانت الغالبية من الاثيوبيات
ولذلك يعتقد بعض السودانيين ان كل حبشية موضوعها ساهل ويمكن استدراجها بناء على ماسبق ذكره

[إنقاذى سادر في فساده]

#1083920 [عشنا وشفنا]
1.19/5 (6 صوت)

08-19-2014 08:30 PM
معليش يا استاذة
لكن اعتقد ان العنوان..... غير لائق .

[عشنا وشفنا]

ردود على عشنا وشفنا
[عباس] 08-20-2014 10:49 AM
الواقع و الحقيقه انك يا ملاحظ السوداني كالاتي ---تنحدر بسرعه الصاروخ في التفسخ الاخلاقي --- واصابت فاطمه شاش كبد الحقيقه واقامو عليها الدنيا ولم يقعدوها ---ومن بين كل عشره --- قد يسلم تلاته فقط اما السبعه -- فهو زاني او **** --- اني اتحدث عن المجتمعات المدنيه --- ونحن الدوله الاولي -- في الاستغلال الجنسي لقبول الوظائف او التدرج الوظيفي ولا اثتثني احدا --- حتي كاتبه المقال نفسهايمكن ان تشهد بزلك بما مر عليها من تجارب التوظيف ---المشكله ليست في الاحباش بل فيكم انتم --- وعندما تباري رجالكم في البكاء الناله وزيره خارجيه مورتانياوكان سبب اقالتها لاحقا-- اني اتكلم عن رجال هم رمز للدوله ووقارها--- فقدو المنطق --- تخيل لو انهم وجدوها عندهم خادمه للمنزل---- هزا هو بعينه ما يتعرض له الاحباش وبناتنا في العمل وابنائنا في المدارس والخلاوي ايضا----الموضوع خطير وجاد --- فيا ملاحظ اكبر شويه

Sweden [ملاحظ] 08-19-2014 10:37 PM
تقصد أيه غير لائق!! ترسم ليك جنبو وردة ولا تغلفو ليك فى ورقة ظريفة, هذه هى صورة الواقع و الحقيقة.


#1083909 [ودالباشا]
5.00/5 (2 صوت)

08-19-2014 08:17 PM
بالطبع يارفيدة ليس كل الاثيوبيات عاهرات ولكن انتشار هذا السلوك بصورة تأكد للمرء انه جزء من حياتهن حيث نأخذ بالكل وليس الجزء القليل ويخلط الحابل بالنابل وبينهما تضيع امثال سائقة التاكسى اما ذالك الخمسينى ذو المراهقة المتأخرة اعتقد انه غير سوى اخلاقياً ودينياً ولا ادرى كيف يكون رب اسرة عموماً نال جزائه وفضحته امام اسرته ستلازمه حتى الممات

[ودالباشا]

ردود على ودالباشا
Saudi Arabia [رانيا] 08-20-2014 03:37 PM
طبعا يكفيه المدام وإستغلالها للموقف ده هههه حتكون طلعت عينه وما زالت !


#1083886 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
1.75/5 (3 صوت)

08-19-2014 07:44 PM
أنا حزين جدا أن أسمع ذلك عن رأى هذه الفتاة الأثيوبية التى جبرتها ظروف إجتماعية للهجرة غربا لجارتها السودان ، عن الرجل السودانى ولكنى أصدقها بل واصدق راوية القصة الإبنة رفيدة التى لن نشك فى قدراتها التى جعلت منها إمرأة عالمية أنت تسعى لتسىء لرجال وطنها وإن كنت أفضل أن نحتفظ لأنفسنا بمثل هذه الرسائل السوداء ( من كان منكم بلا خطيئة فليرمها بحجر ) وأبحث عن العذر للفتاة الأثيوبية وأقول لها ليس كل رجل سودانى نسخة للنموذج السىء الذى عملتى معه ، ولكنه حظك العاثر الذى أوقعك فى هذه النوعية من الرجال فالسودان والسودانين منهم براء
أعتذر لك عن كل ما أصابك خلال فترة تواجدكى بالسودان وأقول لكل سودانى يتصرف بمثل هذه التصرفات الحيوانية اليوم أصبح فى مقدور كل شخص أن يوصل صوته وينقل ما أصابه من ضرر على صفحات الصحافة الألكترونية ومن بينها الراكوبة ، فماذا لو طلبت الأستاذة رفيدة من هذه الخادمة سابقا سائق الليموزين حاليا أن تفضح هذا الرجل الثرى علنا - إنه فعلا نزوة رجل فى طريقه للشيخوخه لم يسىء لنفسه ولكنه اساء لوطن يسعى الجميع على رفعته

[المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]

رفيدة ياسين
رفيدة ياسين

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة