المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
الغاز أهو شح ام ندرة ..اوكماقال!!
الغاز أهو شح ام ندرة ..اوكماقال!!
12-08-2015 10:15 AM

*تكاد الأوضاع تتطابق بين الأمس واليوم ، فحين تحدث بيان الإنقاذ الأول عن معاناة الناس وفقرهم واقتصاد الشح الذى تحول للندرة ، قبل أكثر من ربع قرن ، كانت السمة الغالبة وقتها الصفوف المتراصة امام المخابز بانتظار الخبز والماء ، ومعاناة المواطن منذ صباحه وحتى مسائه ، واليوم تعود ذات المعزوفة والبداية هى الغاز ، الذى لايتوفر فى وقتنا الراهن بديلاً عنه ، فالمعالجات التى وضعتها الحكومة تؤكد بؤس التخطيط الإستراتيجي الذى يعمل على تعميق المشكلة بأكثر مما يعالج جذور المشكلة ، هذا ان كان فى الأصل هنالك ثمة مشكلة .

*فالشماعة الأساسية التى علقت عليها الحكومة خيبتها ، وهى تعمل على طريقة رزق اليوم باليوم .. فإن أول تفسيراتها أن هنالك صيانة لمصفاة الجيلي ، فلو قبلنا هذا العذر جدلاً ، فهل كانت هذه الصيانة أمراً مفاجئاً ؟ حتى يفلقونا بهذه الصيانة ؟ وكم تغطي إنتاجية الجيلي من حاجة المستهلك ؟ لندرك كم هى الحاجة للاستيراد ؟ وأين هو المخزون الإستراتيجي من كل هذا ؟ ولو كان له دورا فاعلا هل كان من الممكن حدوث هذه الفجوة المرعبة ؟ والسؤال الرئيسي هل هو شح ام ندرة ؟ والسودانيون الذين تستمتع الحكومة بعذابهم وهم يزحمون الميادين فى إنتظار أنبوبة غاز الطهي ، وتتعلل بأن المشكلة هى مشكلة موزعين ثم يظهر على السطح السماسرة وتظل الأزمة تراوح مكانها بين الشح والندرة ..

*يرى ابن مسعود رضي الله عنه: أن البخل هو البخل بما في اليد من مال، أما الشح فهو أن يأكل المرء مال الآخرين بغير حقٍّ، فقد (قال له رجل: إني أخاف أن أكون قد هلكت قال: وما ذاك قال: إني سمعت الله يقول: وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ[الحشر: 9]. وأنا رجل شحيح، لا يكاد يخرج مني شيء، فقال له ابن مسعود رضي الله عنه: ليس ذاك بالشحِّ، ولكنه البخل، ولا خير في البخل، وإنَّ الشحَّ الذي ذكره الله في القرآن أن تأكل مال أخيك ظلمًا(



أما عقلية الندرة والشح: هو أن تؤمن أن الخير والفرص محدودة (اللقمة واحدة إما أن تأكلها أنت أو يأتي احد غيرك يأكلها )؛ لابد أن يكون هناك واحد خسران.. الحياة كلها صراع وتنافس. إن من يفكر بعقلية الوفرة تجد الحياة والعمل معه متعة وطمأنينة فهو يسعى لمنفعة الجميع.. بينما صاحب الندرة تجده يسعى لصالح نفسه وحسب، إنه أناني الطباع بخيل العواطف والعطايا..فمتى تتجاوز عقلية التخطيط الإقتصادي منهج الندرة والشح الى اقتصاد الوفرة ؟ متى يحدث هذا؟!وسلام ياااااااااوطن..

سلام يا

أحر التهانى ارسلها للابن احمد الواثق محجوب على فرج الله بمناسبة اجتيازه للمعادلة ووالده ووالدته الاستاذ عوضية المحاميان نتمنى لهما دوام الافراح وهما يحصدان خير ماغرسا .. كل الأمنيات احمد الواثق بحياة عملية موفقة ..وسلام يا..

الجريدة الثلاثاء 8/12/2015




تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1641

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1381986 [سيف الدين خواجه]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2015 01:13 PM
يا عزيزي ندرة 1989كانوا هم فيها السبب وتجارها والان هم تجارها مع اختلاف الوضع طبعا الان هم تجار الوطني وحسب والثراء لهم .

[سيف الدين خواجه]

حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة