المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
جهاز الأمن والمخابرات السوداني..والفشل في المخططات
جهاز الأمن والمخابرات السوداني..والفشل في المخططات
02-16-2011 01:08 AM

جهاز الأمن والمخابرات السوداني..والفشل في المخططات

بقلم/ احمد النيل كيوك
[email protected]

هنالك مساعي من قبل حكومة الإبادة الجماعية ، بإعداد مخطط لتشتيت معسكرات النازحين لتأزيم الماساة الانسانية بصورة اكبر وتعميق جراح إنسان دارفور .تحت غطاء السلام من الداخل و هذا لم يكن سلاما بل هو كلمة حق أريد بها باطل . و يدور هذا المخطط حول حرق المعسكرات و مداهمتها لإثارة الرعب في أوساط النازحين بإطلاق النار داخل المخيمات و اختطاف المقتنيات مثل الموبايلات و غيرها و الملاحقات و التي تقوم بها جهاز أمن النظام بين حين و آخر و لم تقف هذه الممارسات عند هذا الحد بل دلفت إلى نشر نسخ من الكتاب المقدس داخل معسكرات النازحين و القيام بطرد المنظمات العاملة في المجال الإنساني و اتهامها بدواعي التبشير المسيحي مثل منظمة (TDH) و اتهام النازحين بالخروج عن الملة (الردة) , وزرع الفتن الدينية بين مجتمع دارفور و المعلوم أنه ثبت تاريخيا أن أهل دارفور هم المشهود لهم بالإسلام الحقيقي إيمانا و تطبيقا منذ فجر الإسلام و حتى تاريخ اليوم . و الشواهد كثيرة التي تدل على ذلك منها كسوة الكعبة الشريفة و غيرها.و مثل هذه الأساليب و التقاعس في تنفيذ الاتفاقيات الموقعة في شرق السودان و اتفاقية ابوجا و اتفاقية السلام الشامل التي أدت إلى انشطار جزء عزيز من الوطن و فقدان تلك الميزة التي كانت تتميز بها كأكبر دولة أفريقية مساحة , و مثل هذه الممارسات المقرضة و الأساليب الملفقة يمكن أن تكون مؤشرا لتوالي انقسامات أخرى فيما تبقى من أقاليم السودان .وتقوم الحكومة بهذه الأضاليل عملا في تنفيذ مؤامرتها التي ادعت أنها إستراتيجية للسلام في كسب الشرعية لمواصلة الإبادة الجماعية ’ بعد أن اتهم إنسان دارفور في السابق بالعصيان والتمرد والآن بحجه التنصير وهذا المخطط بدأ بمعسكر ابوذر ثم أردمتا ورياض و مورني....., ونحذر النظام من المحاولة بالمساس بكرامة إنسان دارفور والتشكيك فى عقيدته . ولقد عهدنا هذه الممارسات اللانسانية من أجهزة امن النظام ومخابراته بتلفيق التهم بكل من يحاول إنقاذ إنسان دارفور أو المطالبة بحقوقه . وذالك بتصفيته أو اعتقاله, و إخفاء الحقائق تمويها للجميع لتمرير أجندته في إبادة أهل دارفور .
لذلك نناشد جماهيرنا الشرفاء في معسكرات النزوح و اللجوء و كل شرائح المجتمع المدني بالصبر و المثابرة على هذه المكايدات , و اليقظة في التعامل مع هذه المخططات الشريرة التي لا تشبه كرامة السودانيين .
و النصر آت و لو بعد حين. (و سنواصل الحديث في هذا الإطار في مقالات لاحقة) .

الثلاثاء الموافق: 15/2/2011م
E.mail:[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1978

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#96212 [احمد تاج]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 03:44 AM
هذه هي أساليب الأنظمة الدكتاتورية في كل مكان إشعال الفتن
وتعذيب الناس
يمكن لهم عمل اى شىء وخلق المشاكل ليتمكنوا من الإستمرار في مخططهم

انظروا ماذا فعل وزير داخلية مصر حيث كشفت التحقيقات بانه جند المخربين من عملائة لتفجير كنيسة الإسكندرية لخلق الفتنة بين المسلمين والمسحيين في مصر

نعم يذهبون إلى ابعد ما لا يتصوره العقل لتدمير الإنسان ليبقوا ولكن
لن يبقوا والله يمهل ولا يهمل ايها المجرمون من عملاء الإنقاذ وسدنة البشير


احمد النيل كيوك
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة