المقالات
السياسة
البيروقراطية القاتلة .. !!
البيروقراطية القاتلة .. !!
09-20-2014 11:57 PM


* ذات يوم وانا في حالة انهماك لاستخراج اوراق ثبوتية من وزارة الداخلية وبعد تعب وامشي وتعال وقفت امام الموظف المسؤول وقلت له لو سمحت ممكن تكتب لي الاوراق المطلوبة كلها في ورقة عشان ما امشي واجي كتير فكان رد الموظف الرفض وبعد الحاح ايضا رفض وعدت في اليوم التالي ولكن ايضا كانت هناك شهادة سكن ناقصة وحدث ايضا ان ذهبت لتوثيق قسيمة زواج لاحد اقاربي وذهبت للخارجية ولكن كان الاجراء ان اذهب اوﻻ الى القضائية لاستخراج قسيمة اخرى وعندما وصلت مبني القضائية الذي يقع في نفس شارع الخارجية على بعد ثﻻثة شوارع ولكن عندما وصلت كان الوقت قت انتهى فالدوائر الحكومية تغلق ابوابها الساعة 12 ظ ومفروض انها تبدأ الساعة 8 ص ولكن حتى يصل الموظف ويباشر عمله ياتي وقت الفطور وبهذا تضيع ساعة اخرى وقبل ان يقضي حوائج الناس تكون الخزينة قد اغلقت وهكذا دواليك هذا غير المكالمات الهاتفية والونسات الجانبية بالاضافة الى تلك الاوراق التي تاتي من الداخل عبر الوساطات والعﻻقات وبهذا يضيع زمن اولئك المساكين الذين تكبدوا مشاق الموصﻻت والشمس المحرقة ليقعوا في براثن الموظف الذي ﻻ يحترم الاولوية وﻻ يحترم زمنه وﻻ يحترم المواعيد وﻻ يحترم الصف .. !!

* المهم انتهى ذلك اليوم وعدت الى القضائية صباح اليوم التالي وعندما قدمت اوراقي طلب مني الموظف اثبات شخصي قلت له الاثبات مرفق مع الاوراق ولكنه طلب مني اثبات شخصية تخصني قلت له الاوراق تخص قريبي في الخارج ولكنه اصر على اثبات شخصية اخرجت له رخصة قيادة ولكنه رفضها وطلب بطاقة شخصية قلت له ﻻ احملها طلب مني العودة في اليوم التالي ولكن العبد لله لحوح جدا طلبت مقابلة المسؤول وبعد عناد وافق ودخلت المكتب كانت امراة في العقد الثاني من العمر ترتدي نظارة وتجلس على مكتب بعد مراجعة الاوراق سالت عن المشكلة وبعد نقاش عرفت انني صحفي واكتب في صحيفة معروفة وﻻ احتاج لاثبات شخصية فوافقت على التوثيق بضمان وظيفتي ولكن ياترى كم من الناس يعودون ويضيع زمنهم بسبب هذه الاشياء ، حقيقة بعد حادث الجوازات ومقتل واصابة طﻻب بسبب سوء هذه الاجراءات والبيروقراطية التي اصبحت قاتلة اصبح الامر يحتاج لمراجعة وعلى كل موظفي الدولة الامبالون بالناس لبس مﻻبس واقية من الطعنات في مقبل الايام او الانتباه الى عملهم وتوضيح الاوراق المطلوبة في مكان واضح حتى ﻻ يتعب الناس بسبب الجهل وحادث طالب السودان سيكون شاهداً على هذه البيروقراطية القاتلة .. !!
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 473

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين عثمان ‎
نورالدين عثمان ‎

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة