تكتيك
09-21-2014 12:01 AM



*في( تكتيك) غير مسبوق ،اجتهد والي ولاية النيل الابيض يوسف الشنبلي في تنفيذ سياسة (فردية)بحته وصفها الببعض من عضوية حزبه ب (المؤامرة)، اذ استبق اليوم الانتخابي لاختيار رئيس مجلس المؤتمر الوطني بالولايه ،بحشد انصاره من (المعتمدين) الموجودين الان على راس العمل ، وذلك لدعمه لمسيرة قادمة ،وفترة ولائية اخرى . ولا ادري لماذا اقدم الشنبلي على هذه الخطوة ، وهو الذي اصبح (كرتا) خاسرا في الولايه ، اظهرت هذا الخسران، سياسته التي افترعها،منذ ان تقلد ،منصب الوالي وبدأ في تطبيق سياسة (فرق تسد) الامر الذي اظهر الكثير من العيوب ، والتي تغلغلت الى الان في مفاصل الولايه ، فأدى الى كساد وتاخر التنمية فيها ، اذ تفرغ الوالي لكسب تاييد الاصدقاء والاحباب، وانشغل بهما بعيدا عن تلمس اوجاع الولايه ، واستدعاء الدواء لها ، فتاخرت عن نظيراتها ،رغم انها تتفوق عليهن مساحة وقربا للمركز .

*اصبحت وامست وباتت ولايه النيل الابيض ، في عهد الوالي الشنبلي، تسير بخطى سريعة نحو العد التنازلي ، لمكونها الزراعي ووالاقتصادي والانساني،وجأر المواطن بشكواه ،التي لم تجد اذنا صاغيا ولا بابا مفتوحا ،فانطوى على حزنه يبكي حظه، الذى رمى به يوما ما ، نحو صناديق الاقتراع ،فاختار قلبه الشنبلي ،الذي ظهرت في عهد حكومته (بدعا) جعلت من( الدوشكا) الة تخويف لكل من يتاخر في طريق الوصول لمقر عمله.

*اهمل الشنبلي الكثير من مدن وقرى الولايه ،وتركها عمدا تتمرغ في تخلف بين ، فغادرت امنيات المواطن محطات التحقيق ، وظلت تلك المدن ، تواجه الحياة بوجه باهت غلب عليه شحوب ،قاد بعضها الى الاحتضار، ورغم هذا الوصف الملموس ،االا ان الوالي مدّ لها لسانه ، والتفت الى خاصته يجمع ما يثبت اقدامه لولايه قادمة ، متعديا بذلك ذكاء المواطن الذي انتبه –ولاعيب ان كان ---اخيرا .

*وطن الشنبلي للقبليه والجهويه ،ففي عهده تنازعت القبائل على الاراضي الزراعيه ،وكاد ان يشق هدوء النيل الابيض ونسيجه ،حربا اهليه ،لكن لطف الله ثم حكماء القبيله انقذ الموقف ، وبقيت الرواسب عالقه بالنفوس ،رغم تنكيس الفؤوس .

* حساب الولايه في عهد الشنبلي ،وبنظرة جرد عاجله ،لم يكن حسابا ايجابي الخواتيم ، او مبشرا ب (الربح)والدليل على ذلك ان حزب الشنبلي نفسه قد نهض من سباته العميق ، وفي يقظة تامه قرر اللجوء الى مساعد رئيس الجمهوريه ،وفي يده كتاب مليء بسلبيات الشنبلي ، مع الاقرار التام بضرورة عدم منحه فرصة اخرى لقيادة الولايه ،وهذا ما ازعج الوالي الذي سارع بالارتماء في احضان (معتمديه) لانتزاع (رد الجميل) ويبدوا انهم على خطى هذا الرد ، املا في استمرار واف لغد جديد لا اتوقع –انا- اشراق شمسه بشعاع( صحي) في الولايه ،ان تم ذلك !!!

*لكي تستقيم الولايه ،لابد من افراغ جوفها من المؤامرات ، وعليها ان تبترد من ادران التوجهات الشخصيه ، وتتسربل بارادة سياسيه ،تفتح ابواب القوميه ،فالشنبلي الان واليا غير مرغوب في ولايته ، ويكفي انها (شهادة من اهل حزبه) فهلاّ ترجل ، لتقرأ ولاية النيل الابيض صفحتها القادمة، بتأن ومن ثم تمنح صوتها لمن يعرف قيمة المكان والانسان ؟

*همسة

كم طويت مسافات الزمن القديم .....

وسافرت في رحلة طويلة ....

حملت طيفك وامنيات الوصول ...

فخسرت امنيتي ...وكسبت طيفك ...

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 641

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اخلاص نمر
 اخلاص نمر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة