المقالات
منوعات
د. أنور عثمان.. يعني نكضب السودانيين رجالنا.. ونصدقك إنت!!
د. أنور عثمان.. يعني نكضب السودانيين رجالنا.. ونصدقك إنت!!
09-26-2014 02:38 PM

السودانيات.. اللي حينما تذوق آدم السوداني ((حديقتهن)) الموشاة بألوانهن المختلفة قام الشعراء من ابنائه يتبارون غزلاً عفيفاً في ((ورودها)) المختلف ألوانها.. ودونكم في ذلك وصف أحدهم لهن بأن لون (وردته) هو: ((أسمر جميل فتان)).. ورد الآخر عليه بـ : ((لي في المسالمة غزال)) علماً بأن أغلب غزلان المسالمة من ذوات اللون الأبيض.. ليستوقفهم آخر قائلاً:((ما اصلو الجمال ادوه الخدُر)).. أما من قال: ((في اللون الاسمر دوبت شبابي)) فحالته حالة.. وتلكم وتلكم ((الخلاسية)) فشأنها عجب مع ود المكي إبراهيم.. ليترنم آخر بـ.. ((سال من شعرها الدهب)).. ويجن ذلك الشاعر جن بـ ((أم ضفائر طائشة ما بين مجلس عشيرة وما بين اهل)) .. و.. وعلى ضوء ما ورد أعلاه وما لايحصى ويعد من كلمات وأغاني الغزل العفيف التي قيلت في السودانيات بألوانهن المختلفة ما كان مني غير الالتفات نحو د. انور محمد عثمان لأسأله بضحكة مكتومة وتهكم: د. أنور محمد عثمان.. يعني دايرنا نكضب رجالنا السودانيين الشعراء ديل كلهم ونصدقك إنتا؟!
اوه سوري لنسياني إعلامكم ابتداءً أن المدعو د. أنور محمد عثمان صرح قائلاً من خلال برنامج من برامج قناة النيل الازرق: "بالنسبة للمرأة السودانية نسبة الجمال قلة جداً وأغلبهن شينات خالص خالص وبعدين الشينات ما بريحو الإنسان وأنا بالذات بتعمل لي حمى وأغلبهن شينات وقصار وأشكالهن ما حلوة ... الخ"
علما أني ما علمت بقول د. أنور محمد عثمان المؤذي الناضح تمييزا إلا من سارة اختي حال قولها لي صباحاً باكراً بصوت مشمئز: شفتي قالوا في واحد سوداني اسمه د. أنور قال السودانيات شينات!! ..أصدقكم القول وحيث أنني كنت مساهرة الليل كله قراءة وكتابة رددت عليها بصوت متجرس:
ـ يا سارة أنا فترتا فترتاااا من الكتابة في المواضيع دي ودونك كتاباتي فيها، الشيء تقريع وشيء تسويق وشيء ترغيب و.. ولأسائلها فجاة بعقل منتعش:
ـ كدي كدي إنت د. أنور ده من حزب ناس تمكنا الوطني لأنه لو بقى من حزب ناس تمكنا الوطني أو حلفائهم من الأشباح يبقى كلامه تشتيت كورة ساي، عاد نحن ما حيطتهم القصيرة ودونك في ذلك أن الجماعة في قمة أزمة ولا صراع داخلي بيناتم واللا بوادر هبة شعبية واللا زرزرة دولية يجيك واحد يشتم ويقول ليك البايرات وما أدراك ما البايرات! ويقوم التاني يخلف ويلف ليك راسنا بـ إمامة المراة .. إمامة المراة!! أما حسب الرسول بتاع البرلمان داك فده ما الصداع النصفي ذاتو!! و بعدين بمناسبة إمامة المراة هو وينهم الرجال السودانيين البنؤمهم ذاتهم؟! تراهم جزء بالسنين في المعسكرات وجزء في مراكب الموت هجرة لبلاد الإمبريالية والصهيونية متجهين، وجزء على السلك الشائك المصري مصلوبين برصاص جنود اخت بلادي يا شقيقة وجزء شايل السلاح في وجه الجماعة.
لكنني وحينما أرتني سارة أختي الفيديو المتداول على الواتساب والذي يتفوه فيه د. أنور محمد محمد عثمان بترهاته وكلماته المسيئة والجارحة هذه، والتي لو همس بها لنفسه همساً في بلاد الكفر لما وجد بنبراً ليجلس عليه ناهيك عن الإطلالة من منبر تلفزيوني! آهه في تلك اللحظة ومع رؤيتي ليك لوجه د. أنور على موبايل أختي إلا وندت مني صرخة تعجب أعقبتها بقولي لسارة:ـ يا اختي ده ما ياهو د. أنور محمد عثمان القال داير يمشي المريخ بعثة!
ومن بعد إكمالي لمشاهدة الفيديو تمتمت بتوجع وتأثر بالغ:
ـ يا أخوانا د. أنور ده ما زول متبلد الإحساس ومؤذي ويفتقد الحس الإنساني، يعني النساء السودانيات المعاهو في الأستديو ديل ذنبهن شنو يجرح شعورهن ويسبب لهن الأذى النفسي بقوله لهن في وجوههن "بالنسبة للمرأة السودانية نسبة الجمال قلة جدا وأغلبهن شينات خالص خالص وبعدين الشينات ما بريحو الانسان وأنا بالذات بتعمل لي حمى وأغلبهن شينات وقصار وأشكالهن ما حلوة ... الخ"
ومع ملاحظتي لارتباك وتبكم السودانيات اللي ـ كان قدرهن ومصيبتهن التواجد مع دكتور أنور محمد عثمان في مكان وزمان واحد ـ حتى صار حالهن يشابه حال العصفور الصابة فيه المطرة قلت لسارة بنرفزة:ـ آآآخ يا ريتني لو كنت معاهن في الأستديو ما كنت قبلت ليك عليه كدي وقلت ليه بصوت يفيض سخرية واستهزاء: آهه خلاااااص يا جورج كلوني واللا براد بيت واللا توم كروز واللا هيو غرانت واللا ماثيو ماكونهي خلاااص يا باتريك ديمبسي.. لكنني مع انتباهتي لأنني حاخسر مرافعتي بكوني رضخت لنفس مقاييس د. أنور المحددة للجمال ما كان مني غير مواصلة السخرية والاستهزاء قائلة: خلااااص يا الوسيم الامريكي الأسود الممثل دينزل واشنطن داك التقول المغنطيس استعار منه صفة الجاذبية واللا مورغان آل فريمان حال لفه شاله الانيق على عنقه بس ما سيد العالم لا حده ناهيك عن الولايات المتحدة الامريكية، كدي خليك من نجوم هوليوود ديل كلهم يمين بالله ذلك السوداني السايق شاحنة واللي كتين شافني ما قادره أدخل شارع الزلط اللي عرباته تترى متل حبات سبحة بيد عابد غرقان وعاشق، وقف شاحنته في نص الشارع وربع يديه وأشر لي براسه بان خشي، وذلك السوداني سيد الكارو السعيد اللابس له جلابية بيضاء ومكوية في العيد والفارش مشمع جديد فوق الكارو جالسات عليه بناته وزوجته وهو من حين لآخر يلتفت عليهن معهن متونساً وضاحكاً، وداك السوداني اللي حال ايصاله لنا بسيارته والذي مع همي بوضع رجلي على الأرض استوقفني بأن انتظري ما تنزلي وخليني أنزلك على الجهة المقابلة والذي حينما استفسرته عيناي بأن لم؟! اجابني باهتمام بالغ بانه لا يريد إنزالي بجانب مجرى الماء ومن ثم حتى لا أرهق نفسي بعبوره علماً أن عرض مجرى الماء ذاك أقل من الـ ((30)) سم!! يمين بالله هؤلاء الرجال السودانيين لهم بنظري بجاذبية نجوم هوليوود هؤلاء وأكتر وكيف لا و.. ما الجاذبية ما الجاذبية إلا جوهر لا مظهر.
ومع تذكري لحقيقة أن د. انور محمد عثمان قال إنه ترشح لبعثة غربية لكوكب المريخ سألته بجدية:ـ آهه قول يا د. أنور الغربيين ديل حال وصولكم كوكب المريخ طلبوا منكم عيش التجربة للآخر زواجاً من نساء كوكب المريخ وفي دي تعال النقول ليك أنا نساء المريخ عاد ما شفتهن ولا بعرفهن إلا شفت واحد من رجالهن في الفلم الامريكي داك واللي من بعد اكتشاف أمره ـ أي المريخي ـ من أهل الارض قام بطبيق رجلينه متل مروحة فتيات الجيشا وفر منططاً ومتقافزا متل الكنغر باتجاه الصحراء، وحيث أن الغربيين ما بيلعبوا في تجاربهم دي، يمين بالله حال رفضك لطلبهم بقولك لهم ما بعرس من نساء المريخ ح يتخلوا عنك في الفضاء كأنه ما حصل حاجة وبالنتيجة ح تلقى نفسك لافي المجرة عكس و.. ولاواصل قائلة: وبعدين يا د. أنور لا يغرنك جمال دول البحر الابيض المتوسط ديك، فالكثير منه جمال مصنوع حيث تقف شاهداً على ذلك تلك الدولة العربية البتدي بناتها ونسائها سلفية بنكية لعمليات التجميل ونحن ياها 100 الرئيس اللي لو قلنا كدي اشترينا بيها كيلو لحمة لفد يوم نبقى في حق البصل والطماطم والزيت اللي قارب سعره سعر برميل النفط! وإن قلنا كدي نجيه بيها صينية ضفادع بروفيسور مامون حميدة بالفرن نبقى في حق الشيف الفرنسي اللي بيعملها لينا! علما أن 100 الرئيس دي وقبيل الغضبان داك كمان ود عمو أموم يقفل آبار البترول كانت بتجيب كريم Olay واحد يا نهاري يا ليلي و.. ومع دخولي بمنتهى السلاسة والأناقة بسيارتي لفة ذلك الشارع الرئيسي الواقف على راسه ثلة من رجال المرور ومع سماعي صياح أحدهم بوجهي بفرحة غامرة ووجه مشرق لي مغازلاً وقائلاً:
ـ ده قرقوري!
لقيتني من بعد تبسمي وتكشمي متل نار القصب سعادة ومن ثم دندنتي تغنيا بـ:(الزول العسل ده.. وين تلقوا زي ده) التفت لـ د. أنور لاسائله بتهكم ما بعده تهكم:
ـ د. أنور محمد عثمان.. يعني نكضب السودانيين رجالنا ديل كلهم.. ونصدقك إنت!!
***كسرة متل كسرة ((خط هيثرو)) بتاعت الزميل العزيز الفاتح جبرة:
لمن دندن معاكساً ومغازلاً داك اليوم الخريفي ذي الأم درمانية بـ: خداري البحالي ما هو داري.. نقول: يا زول هو داري بس تدللاً.. عمل نايم!

رندا عطية
[email protected]


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 3972

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1116298 [هناء عبدالعزيز]
2.00/5 (1 صوت)

09-28-2014 03:38 AM
كدي خليك من نجوم هوليوود ديل كلهم يمين بالله ذلك السوداني السايق شاحنة واللي كتين شافني ما قادره أدخل شارع الزلط اللي عرباته تترى متل حبات سبحة بيد عابد غرقان وعاشق، وقف شاحنته في نص الشارع وربع يديه وأشر لي براسه بان خشي، وذلك السوداني سيد الكارو السعيد اللابس له جلابية بيضاء ومكوية في العيد والفارش مشمع جديد فوق الكارو جالسات عليه بناته وزوجته وهو من حين لآخر يلتفت عليهن معهن متونساً وضاحكاً، وداك السوداني اللي حال ايصاله لنا بسيارته والذي مع همي بوضع رجلي على الأرض استوقفني بأن انتظري ما تنزلي وخليني أنزلك على الجهة المقابلة والذي حينما استفسرته عيناي بأن لم؟! اجابني باهتمام بالغ بانه لا يريد إنزالي بجانب مجرى الماء ومن ثم حتى لا أرهق نفسي بعبوره علماً أن عرض مجرى الماء ذاك أقل من الـ ((30)) سم!! يمين بالله هؤلاء الرجال السودانيين لهم بنظري بجاذبية نجوم هوليوود هؤلاء وأكتر وكيف لا و.. ما الجاذبية ما الجاذبية إلا جوهر لا مظهر.

هذه الفقره من اجمل ما قرأت...لخصت الكثير من صفات السودانى التى جعلته موضع حبنا بالداخل واعجاب الاخرين به
اهتمامه باسرته والغرباء فى آن واحد صفات قل ان تجدها فى الشعوب الاخرى فله التحيه

[هناء عبدالعزيز]

#1115985 [أبو مهند - دبي]
3.25/5 (3 صوت)

09-27-2014 04:31 PM
أخت رندا
لك التحية والود ولنساء وبنات بلادي الشريفات العفيفات
المدعو أنور وهو دكتور حينما ينعت السودانيات بأن أغلبهن شينات خالص خالص فإنه ينعت أمه وأخته وخالته وقريباته، اللهم إلا إن كان هذا الأنور من كوكب آخر. أنا شخصياً أتشرف بالسودانية الأم والأخت والحبيبة والعمة والخالة، السودانية الأصيلة التي لم تلجأ الى الكريمات لتبييض الوجه وصرف النظر عن باقي الجسم. سبحان الله، فحين تلجأ الأوربيات بكل الوسائل لاكتساب اللون الأسمر نجد للأسف بعض الشابات يعتقدن أن الجمال في اللون الأبيض، وأعتقد أن عقليتهن هي نفس عقلية هذا الأنور المتخلف والذي يجب أن يعرف أن الجمال ليس في جمال الوجه وإنما في جمال الروح. نحن نحب ونفتخر ونتشرف بالسودانية السمراء لأنها هي أصل الجمال وأصل الأخلاق وأصل السودان والذي يعني (السواد والسمار وليس البياض أو ما يحب هذا الأنور)
ولك ولبنات بلادي السمراوات تحياتي

[أبو مهند - دبي]

#1115940 [ليدو]
5.00/5 (2 صوت)

09-27-2014 03:31 PM
والله ما عارف حكايتك شنو مع موضوع اللون دا ؟؟ ياخي كتاباتك كلها بقت مكررة وتدور حول موضوع واحد ظل يتكرر عندك لدرجة أصابتنا بالملل ،، ثم ثانياً أنا والله ما حصل قريت ليك مقال إلا ولقيتك حاشرة فيهو حكاية إنك سايقة عربية بمناسبة وبدون مناسبة ، شي عجيب !!!!!
يا كافي البلا مواضيعك كلها لون و زنوج أمريكان وعربيتك السايقاها !!!!

[ليدو]

#1115845 [هجو نصر]
3.63/5 (4 صوت)

09-27-2014 01:28 PM
اولا الزول دا خريج لغة عربية ! عمل فيها عالم فضائي ! الشاكوش + الكضب بعمل اكتر من كدا يا بنتي !

[هجو نصر]

#1115839 [هجو نصر]
4.00/5 (2 صوت)

09-27-2014 01:21 PM
اولا الزول دا خريج لغة عربية عمل فيها بتاع فضاء ! الكضب + الشاكوش يعمل اكتر من كدا ! وين اولاد دفعته البخلوه بقول : ان شاء الله البعرفونا ما يحضرونا !

[هجو نصر]

#1115651 [www]
4.00/5 (2 صوت)

09-27-2014 08:35 AM
الرجل عندما يريد ان يتزوج ينظر للمستقبل ويضع اعتبار لتقلبات الدهر ومراحل العمر عشان كده نتزوج سودانيه فهي حماله التقيله وسند عندما تخدلك الايام فقرا او عدما او مرضا والاهم تربيه الابناء والبنات علي الاخلاق والقيم الاصيله
انظر لحال من اتبع نفس نظرتك ماهي حاله الا من رحم ربي

[www]

#1115644 [حاكم]
3.75/5 (3 صوت)

09-27-2014 08:24 AM
احكي لك يا دكتور من محيطي البسيط والضيق عن مثال للمراه السودانيه
امراه ضاقت علي زوجها سبل العيش كما نعلم جميعا فهاجر وترك ابناء وبنات صغار ورحل الي العراق فرغم الحروب والقلاقل كانت رمضاء استجار بها من نار السودان ..امتدت هجره الرجل الي سنين طويله بحكم حال البلد وليس هروبا او تهربا من المسؤليه ..قامت المراه بمسؤليه الاب والام معا وبمساعده الاهل والجيران والمجتمع المترابط ظل البيت والاسره قايمه تعلم الابناء حتي تزوجت البنات جميعا وعندما رجع وجد البيت ملي بالاحفاد ورجع ابا وجدا وبيت قائم وزوجه وفيه ...تفتكر لو لم تكن سودانيه كيف كان يكون حال الرجل
صوره ثانيه رجل بريطاني مسلم كان يعيش في السودان للعمل وقع في غرام امراه سودانيه واصر علي الزواج منها رغم تمنع اهلنا القرويين ..ولكن الرجل اصر علي موقفه واكد بانه مسلم وشهد ليتاكدوا امامهم بنطق الشهاده وكان له الامر وعاش معها حياه هادئه وجميله وله ابناء وبنات اطباء خارج السودان

[حاكم]

#1115632 [ود فطون]
4.25/5 (3 صوت)

09-27-2014 07:19 AM
الدكتور المراهق
او
الكهل المتصابي
من يريد بيت وتكوين اسره وابناء ويريد ان يعيش حياه مستقره اخلاقا وادبا سوف نتزوج سودانيه
وان اردنا لهو ونزوه سوف نفكر نفس تفكيرك
واساله
ابن من انت ...اليس امراه سودانيه واغلب الظن متزوج سودانيه واتحداك ..وان كنت متزوج غير سودانيه سوف ترجع لها بعد تفك السكره وتاتي الفكره

[ود فطون]

#1115629 [الحلومر]
3.00/5 (3 صوت)

09-27-2014 07:16 AM
ردود لسارة
ما كان للمجاملة او رفع المعنويات كان قولاً صادقاً ياسارة وريني مرة بتعرف الواجب زي السودانية وريني مرة، بتحترم اسرة زوجها غير السودانية، اما النظافة والظرافة فحدث ولاحرج فهي دائمأً :- محننة ومعطرة ومبخرة ومكبرتة ومدخنة وحارة وطازجة وتجيك تقطر عسل اما عن السمرة واللون الاخضر الذي دوخ اوربا ارجعي لمقالك عمك شوقي بدري.
وانت ورندا وغيرك من ذوات اللون الاخضر ماتستاهلوا الانتظار ثانية واحد ومن لايري محاسِنكم فهو قطع شك اعمي وتنقصه الرجولة ( انظري لاي حقل زراعي ، تجدي اللون الاخضر يشكل 95 في المية ادخلي اي بستان وتخيلي الوان الزهور بدون اللون الاخضر
عمك ياسارة من هواة اللون الاخضر الله الليموني الله الليموني والبرتكان الناير البخور والدلكة والنوم من عيني شلته ومين غير الخدروات البعرفن البخور والدلكة
خداري مابخلي ومابخلي وكان نصيبي من الخدار امراءة لو وضعت صورتها بالقرب من رندا لظنها الناس توأمها او واحدة من بنات عطية والحمد لله فقد وهبتني كل السعادة والحكمة وتعلمت منها الكثير الكثير
كما تعلم القراء من اختك رندا الكثير
وصدقيني ياسارة لو كان لي من الابناء فارس في سن الزواج لامسكت لجام فرسه ووضعتك خلف حصانه الابيض ليطير محلقاً بكما في رحلة بين طيات السحاب وحدكم وانا متأكد سيكون لابني نصيب وافر من السرور مشتق من اسمك مبروك للعم عطية ربي وعلم زرع فحصد اجود انواع الثمار وانت ورندا اقدر الناس علي رفع معنويات الاخرين ومن لايري محاسنكم فهو قطع شك اعمي وتنقصة (......)

[الحلومر]

#1115555 [أبوشوك جنقول]
3.25/5 (3 صوت)

09-27-2014 01:36 AM
بالمناسبة....
أنور محمد عثمان دا كان أدوه شاكوش قوي جداً وكان حديث الساعة في الكلية.
بعدين عمل فيها مجنون ليلي والبنت رفضتو.
وكان بعمل حركات بايخة جداً نحن شفناها بعيونا دي.
والمكضب ممكن نديهو زيادة عن المعتوه.
وكان بقدم برنامج اسمو "الكون ذلك المجهول".
والبنت عارفين اسمها ومدينتها كمان.
وكمان دفعة عديييل.
يبدو أن رفسة تلك البنت له سببت له " سوء هضم فكري "
والله أعلم.

[أبوشوك جنقول]

ردود على أبوشوك جنقول
United Arab Emirates [روز] 09-27-2014 07:47 AM
يا رندة الرائعة والجميلة جمال بنات السودان خلقة واحلاق شكرا ليك ...هذا المعتوه حليق الشارب ليس نموذجا لرجلنا السودانى الذى نحب ونعشق ...الغباء باين على وشو ولماذا هو قصير ومتقزم وشكلوا منغولى ويفتش على السودانية الطويلة وجميلة؟؟؟من سترضى به وهو بالمواصفات دى؟؟؟ واكيد يا ابوشوك ما قدر يطول السودانية ومثلما غنت احلام الاماراتية " والى ما يضوق العنب حامضا عنه يقوووووووووول "


#1115550 [ود الناس الزمان]
3.75/5 (4 صوت)

09-27-2014 01:22 AM
اعرف مهندس سوداني يعمل مع واحد خليجي ..باختصار الرجل عمل شبكة انترنت في منزل الخليجي والخليجي دعا عشيرته لرؤية الحدث (قبل ما تكون النت متوفرة) فقام احد الرجال من العشيرة وقال للسوداني نديك واحدة من ... (قبيلة يكسوها اللون الاسمر) فرد المهندس والله لو اعطيتونيواحدة (وذكر اسم القبيلة البيضاء) ما داير فتعجب الجمع من كلامه واندهشوا فسألوه ليه فقال لاني لا استطيع الزواج الا من سودانية لان الرابط الوجداني والكيميائي قوي جدا بيننا...قولي لدكتور دا ..يراجع نفسو الجمال احساس داخلي لا يرى بالعين..

[ود الناس الزمان]

#1115539 [ودالباشا]
4.13/5 (4 صوت)

09-27-2014 01:01 AM
ينصر دينك يا رندة والله ابوك ربى وعلم وامك ولدت

يصنع الصانعون ورداً وردة الروض لا تضارع شكلا

الجمال جمال الدين والطبع والنفس والسلوك والجوهر وليس جمال مراكز التجميل وعيادته التى تقدمت فى تغير خلقة الله لان الشكل يغيره الزمن والجوهر باقى واظن دكتورك دا هاجموا الون الابيض والاربيات ميتات فى الون الاسمر وتراهم يشدن الرحال لبلاد الصيف معرضات اجسامهن لاشعة الشمس اللاهبة فى الشواطئ والون الاسمر له ميزاته الصحية والجمالية ادناها عدم الروائح النحاسية ودكتور فى ايه هذا المهجوم نحنا خارج السودان سنين نقابل كل الجنسيات فى العمل والاسواق والمراكز التجارية ولكننا عندما نرى السودانية من بعييييد والتوب السودانى بس تتلخبط الكيمياء وتزداد قوة الفولت لاشعوريا والله فى احد المرات اذهلنى خليجى زميل وهو يصف لى شعوره فى لحظه وضوح اوصفاء وهو يمدح السودانية ادباً وذوقاً وعقلاً وقال لى انوثة وجمال السودانية طبيعى وشعرت بالخجل عندما قالى اطيب رواائح النساء وحتى لايشطحوا اهل الخيال سألته وكيف عرفت ذالك فقال لى عندما اذهب لبيوتهم ومناسباتهم او صادف الزولات ود.محمد عثمان يشنف سبحان الله

[ودالباشا]

#1115399 [بت البلد]
3.63/5 (4 صوت)

09-26-2014 08:29 PM
http://www.youtube.com/watch?v=zwaNoiCnoMA

[بت البلد]

#1115388 [ملتوف يزيل الكيزان]
4.00/5 (2 صوت)

09-26-2014 07:54 PM
معقوله دي ، واحد يقول عن بنات بلدو كلام زي ده؟ و القناه دي ما عندها طريقة قطع البث و الاعتزار بان هنالك عطل فني ، والعطل الفني رمى بالماعندو زوق و لا عندو اخلاق خارج الاستديو ، و تعميم خطاب لجميع القنوات الاخري بعدم استضافة هذا ....... لاشك. طبعا كوز واللا انا غلطان.

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1115326 [امل]
4.13/5 (4 صوت)

09-26-2014 04:41 PM
الكيزان شهونا الكريمات وحق المسوح وحق الجيهة وهو زاتو المجيهين ليها شنو انا غايتو شايلة الحفة لامن الانتفاضة تقوم والكيزان اغورو بعداك كان شفتينى مابتعرفينى ومن غير عمليات تجميل

[امل]

#1115272 [الحلومر]
4.13/5 (4 صوت)

09-26-2014 03:05 PM
يا بت عطية نحن لاننظر للجمال ولكننا ننظر للمحاسنلا فجمال السودانية في محاسنها وخصالها الطيبة فإن ظفرت بالسودانية زوجة فلا شك الله راضي عنك ولذلك اقول لك ما قاله الشاعر (اقيس محاسن بمن يالدرة الما ليك تمن )
وهذا ليس تغزلاً ولكنها حقائق مؤصلة فيك عرفناها من خلال كتابابتك لا تلتفتي لاقوال هؤلاء السفهاء الذين فرطوا في الوطن ولايفتح الله عليهم بإبتسامة او كلمة جملية لينالون بأجرها رضي الله يوم لا ظل الا ظله

[الحلومر]

ردود على الحلومر
Sudan [سارة] 09-26-2014 05:18 PM
شكرا يا (حلو مر) وانت حلو من غير مرارة لأنك رفعت معنويات أختنا (رندا) وغيرها وأنا كمان معاهم..
بس منتظرين من يعرف المحاسن التي تفضلت بذكرها والتي هي أغلى من الدر..


رندا عطية
رندا عطية

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة