فى العيد: جلود .. تماسيح (2)
10-10-2014 04:55 PM

*(حادثة الزينة طلعت كلام ساكت فى الآخر مشت المحكمة ود. كمال ابوسن لم يرتكب خطأ طبي والوفاة كانت طبيعية ) كانت هذه كلمات البروف / مامون حميدة وزير الصحة بولاية الخرطوم فى برنامج فوق العادة الذى قدمته قناة الشروق واداره الزميل ضياء الدين بلال ، رحم الله امنا المرحومة الزينة التى مهرت واقعنا الصحي بدمها الطاهر ، فهى التى تبرع ابنها بكليته ولازال يبحث عن الكلية حتى الان ، ووقف ابناؤها امام الوزير يسالونه ان ان تتم العملية لوالدتهم التى ظلت احشاؤها خارج جسدها لأكثر من اربعين يوما ، فقال لهم الوزير بكل برود اعصاب ماذا قال لكم المسؤول عن الرسوم ؟ اجابوه بانه قال لهم اتصرفوا ؟ اجابهم الوزير طيب ماتتصرفوا ..ورحمتهم امهم بالموت !! فهل كانت فعلا هذه الوفاة طبيعية؟؟

*والمجلس الطبي الذى كان يعتبر الفيصل فى القضايا الطبية وكان موضع احترام الطبيب والمريض ، والذى اصدر امره بايقاف د. ابوسن وإدانة الزيتونة وتغريمها خمسة الاف جنيه .. كل علماء المجلس الطبي اطاح بعلمهم وزير الصحة فى جملة واحدة (حادثة الزينة طلعت كلام ساكت ) فاذا كان وزير الصحة لايعرف للمجلس الطبي قداسة فمالدور المناط به اداؤه فى زمان الزيتونة ؟ وكيف إرتضى المجلس الطبي الذى حوله البروف الى جسم لايعرف الوفاة الطبيعية من الوفاة بسبب الخطأ الطبي ؟ ومجلس بهذا الهزال الذى وضعه فيه الوزير كيف للوزير ان يثق فيه وهو يعتمد الاطباء ؟ ولايعتمد عقوباته عليهم ؟

*( هو الحركة الإسلامية قالوا ليك تموت من الجوع يعني ؟) هذا رد البروف على ضياء الدين وهو يذكره باستثماراته وانتماؤه للحركة الإسلامية ، والصحيح ان الحركة الاسلامية بعد ان سخرت كل إمكانات الدولة السودانية لمصالحها لم يعد لها مجال بأن تموت من الجوع ولكن المجال امامها اوسع لأن تموت من التخمة ، فهى قد شبعت وجاع الشعب ، وإغتنت من فقر الشعب ، وضنت علينا حتى بان تظل مستشفياتنا الموروثة تعالجنا ونحن لانستطيع ارتياد المستشفيات الفنادق ..

*(إنفاذ الخارطة الصحية محتاج لي زول قوي وجلدوا جلد تمساح ) لماذا يابروف ؟ من قال لك ان القوة لازالت ملازمة للعنف ؟ البشرية اليوم تعتمد على قوة الحق وليس قوة الجلد سيادة الوزير !! والشاهد انكم قمتم باشعال الحرب فى الجنوب ولما لم ينجح الرصاص لجاتم للتفاوض وشجعتم على فصل الجنوب فذهب الجنوب ولم تنحل مشاكل السودان ! الم تكونوا تسوقون نفس الزعم الزائف القوة والجلد التخين؟ وهاانت ياصاحبنا – صاحب جلد التمساح – تحدثنا عن إنفاذ الخارطة الصحية التى ادانك فيها ونعاها لك مجلسكم التشريعي بعد طويل الصمت الذى كان يعيشه ..سيادة الوزير إنفاذ السياسة الصحية يحتاج لإرادة التغيير ووضع سياسة واضحة المعالم تهدف الى خدمة العام وتجهيز البديل ثم هدم الموجود ، وتحتاج الى وزير لاتشغله استثماراته ، ولا يفقد حياده ويكون متوحدا تجاه وظيفته العامة حتى ينأى بنفسه عن اية شبهة ، وهذه اعلى مواصفات القوة دون الحاجة الى جلود تماسيح او ارانب وسلام يااااااوطن ..

سلام يا


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1148

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1123431 [ADRIS]
1.50/5 (2 صوت)

10-10-2014 11:50 PM
كويس يا استاذ مامون حميدة اداكم مادة تكتبوا فيها ينام البروف ملء جفونه عن شواردها

[ADRIS]

#1123400 [عبدالماجد مردس]
4.50/5 (2 صوت)

10-10-2014 10:30 PM
الاخ حيدر كل عام وانت بخير والله لايوجد حل للمشاكل الصحية بالبلاد إلا من خلال تنفيذ الخارطة الصحية وبحزم لينعدل النظام الصحي لوذهب بروف مامون اليوم وحزبة وإنقاذه وجائوا بأعلم الناس قوة وصرامة لاسبيل له إلا الخارطة الصحية ،مشكلتنا ياحيدر الجهات التنفيذية ومدراء الغفلة الله المستعان

[عبدالماجد مردس]

ردود على عبدالماجد مردس
Sudan [حلم] 10-11-2014 01:29 PM
الخارطة حتتنفز بعد عشرون عاما ونيف!!بهدم مشفي الخرطوم وبيعها شقق لمشيرب ليسكن فيها الاثرياء الجدد الباحثين عن السكني في الرياض والعمارات وقلب الخرطوم!!!ويسكن المرضي المقابر!!!لماذا لم يتم نقل الخدمة في العمارات السامة من ابو ضنب وابوطياره وابومركب جوار مشفي الخرطوم!!لو كان هناك حرص علي خدمة جيدة!!!


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة