المقالات
السياسة
حلايب ليست مثلثا مربعا و إنما قضية شعب يرزح تحت عشرين سنة من الاحتلال وطمس الهوية !؟
حلايب ليست مثلثا مربعا و إنما قضية شعب يرزح تحت عشرين سنة من الاحتلال وطمس الهوية !؟
10-18-2014 06:27 PM



منطقة حلايب والتي نالت اعتراف الدول الأعضاء في الامم المتحدة بما في ذلك اعتراف جمهورية مصر بها ضمن حدود وعلم دولة السودان المستقلة في عام 1956 ليست هي فقط مساحة جغرافية وقطعة ارض استراتيجية وأنما أيضاً بشر وسكان ومواطنين سودانيين لحما ودما ينتمون لشعب السودان ,قد أضحت كرتا وسلاحا في يد الحكام في البلدين وكل يحاول ان يرفعه في وجه الاخر او يطعن ويطاعن به غريمه . وغدت مادة إعلامية يسود بها الصحفيون صفحات الصحف ومناسبة للظهور والكلام عبر الأثير للقنوات الفضائية والإذاعات . وكل من تناول الموضوع الي الان كتابة او حديثاً من السودانيين الرسميين وغير الرسميين لم يأت بذكر لمواطني وشعب حلايب الذي يقبع تحت الاحتلال الأجنبي ويتعرض التمصير وطمس هويته . وان مساهماتهم لم تتعد الكلام عن الجغرافيا والتاريخ والمساحة والثروات التي يذخر بها والأهمية الاستراتيجية والعسكرية للمثلث ولم يتطرق اي حديث الي قضية استعادة الحرية والاستقلال وتحرير أهل حلايب من نير الاحتلال الذي وقع عليهم او حتي عن حقهم في تقرير مصيرهم وأخذ رأيهم عبر الطرق المتعارف عليها دوليا. ولا يستثني من ذلك المرحوم التجمع الوطني الديمقراطي ولا جبهة الشرق والذين تبنوا ايام كانوا ضد النظام النضال المسلح لتحرير السودان ولكن لانهم قد نسوا تحرير الأنفس في حلايب فقد أنساهم الله أنفسهم فأصابهم بالمس وجعلهم يتكالبون علي المشاركة في النظام والحكم تكالب الأكلة علي القصعة .
من ناحية فان حكومة عبدالله خليل كانت قد اتخذت الموقف الطبيعي واتبعت الطرق الصحيحة التي تقوم بها اي دولة ذات سيادة وكان موقفها سريعا وحازما وحاسما وبعثت بشكوي شديدة اللهجة لمجلس الأمن عندما ادعت مصر تبعية حلايب لها وأرسلت بعض الوحدات العسكرية اليها لتقنين سيادتها علي المثلث . هذا وإمام استنجاد الحكومة السودانية وهي الأضعف عسكريا بشعبها وإعلان التعبئة العامة والاستنفار العسكري والاستجابة السريعة والفورىة لشعب السودان للنداء والواجب ووقوف افرد الشعب السوداني بمختلف قطاعاتها وطوائفهم وأحزابهم صفا واحدا خلف جيشهم وحكومتهم وأعلانهم الاستعداد للقتال والزود عن الارض والعرض ,اضطرت الحكومة المصرية وهي الأقوي عسكريا للتراجع وسحبت الوحدات العسكرية .ومن ناحية اخري فان الإنقاذ والتي بررت انقلابها العسكري بالخطر الذي كان يحيق بالسودان كما ادعت وان البلاد كانت توتي من أطرافها وأدي قادتها العسكريون القسم مرتين للذود عن تراب الوطن وحماية شعب السودان .الاولي عندما تخرجوا من الكلية العسكرية والثانية عندما استولت مجنزراتهم علي الحكم وادوا القسم حكاماً لنا لم يحركوا ساكنا عندما هاجم وضم مبارك حلايب وشلاتين لمصر وفرض الجنسية المصرية علي سكانها .وكيف لأناس خانوا العهد وحنثوا بالقسم لحماية الدستور والنظام الديمقراطي ان يأبهوا لأي قسم كانوا قد ادوهوا لحماية الحدود والدفاع عن الوطن وشعبه .
وكما نجحت الدوائر الغربية في جعل حكومة الإنقاذ توافق علي فصل جنوب الوطن مستخدمة سياسة الجزرة والإغراء اعتمادا علي سذاجة وانعدام الغيرة الوطنية لدي أهل الإنقاذ فان مبارك استطاع إلحاق المثلث بدولته مستخدما سياسة العصا والابتزاز اعتمادا علي جبن وخنوع حكامنا وفي قول المصريين طيبتهم .وما يجعلنا نعتقد ان محاولة الاغتيال الفاشلة لمبارك في 1995 والتي بعدها امر قواته باحتلال حلايب كانت مكيدة دبرتها المخابرات المصرية لتنفيذ المخطط وسوقتها لدي اصحاب المشروع الذي سيسود العالم اجمع وباعتها لقادة الاسلام السياسي فبلع الطعم كل من علي عثمان ونافع. وذلك عبر أساليب مخابراتها وعناصرها وهي الأقوي في السودان خاصة وان مبارك كان علي علم بخطة الاغتيال بدليل انه غادر مطار أديس أبابا الي المدينة وكر راجعاً الي الطائرة في سيارة مصفحة كان قد أتي بها معه من مصر .ولم لا فمبارك ليس فقط انه اول من بادر واعترف بالنظام بل وقام بتسويق الإنقاذ لدي القذافي وحكام السعودية ودول الخليج وبالتلفون .وطلب من تلك الدول ليس فقط الاعتراف بالانقلاب ولكن تقديم أقصي دعم وإمداده بالبترول ولشيء في نفس يعقوب .
عندما تعرضت منطقة هجليج للعدوان من قبل حكومة جنوب السودان فقد استنفر الاعلام وانطلقت المسيرات وأرسلت القوات وألقيت الخطب النارية وسميت الحركة الشعبية بالحشرة الشعبية وقال الرئيس (ياهم يا نحن ) ، لكن عندما غزت جحافل الجيش المصري حلايب واحتلتها فان رد الحكومة كان الاستيلاء علي نادي ناصر الثقافي وبيوت الري المصري بالشجرة واحتلال جامعة القاهرة فرع الخرطوم وتسميتها بجامعة النيلين وكان حلايب تتبع لجزر البهاما او تيمور الشرقية . وصار قادتنا يعلنون في كل مناسبة وغير مناسبة ان حلايب المحتلة لن تكون سببا لإشعال الحرب بين مصر والسودان او تعكير صفو العلاقات بينهما وأنها ستكون منطقة تكامل بين البلدين ونموذجا للتعاون بين الجاريين. من اي منطلق وبأي منطق لا أحدا يدري خاصة وان من يريد الدخول في اي مشاركة تجارية عادية عليه ان يساهم بنصيبه في راس المال فبماذا ستساهم حكومة السودان وملكية مصر لحلايب قضية منتهية وغير قابلة للمناقشة وأنها بالفعل قد أضحت مصرية . هذا وحالة هاء السكت التي ستصيب الناس دون شك لن تكون بسبب ان من فقد ملكه بسبب الضعف يستعطف من امتلك بسبب القوة ويستجديه ان يشاركه في ما صار ملكا خالصا له ولكن بسبب زيارة رئيسنا لبلد المحتل لا لمناقشة قضية الاحتلال وتحرير مواطنيه في حلايب ولكن للتفاكر حول تطبيق الحريات الأربع ولا كلام عن تحرير حلايب وكأنها عددا من الأميال وأرض بلقع للاستصلاح وثروات جاهزة للاستثمار ولا حديث عن حرية مواطنينا في حلايب وكأنهم كمية من الجمال والحملان او قطيع من الضأن والبقر يمكن ان نضحي بهم او نتبرع بهم لمصر وكل ذلك لكسب رضا حكامها وحتي تشيد نخبها بطيبة أهل السودان. هذا ولمواطني حلايب وشلاتين كل العذر ان هم رضوا بالقبول بالاحتلال والتعايش مع الوضع اما عن خوف بسبب فقدانهم لأي سند ودعم من قبل أشقائهم في الوطن وغياب اي موقف قوي وحازم من قبل حكومة وطنهم الام وفي مواجهة الدولة المصرية وأجهزتها المعروفة او بسبب الفرحة لإنسلاخهم وخلاصهم من بلاد الفقر والحرمان والجوع والمرض ودولة التعذيب والجلد والقهر والتسلط والإرهاب والحرب والإقصاء والاضطهاد .
التفسير الوحيد والمنطقي للموقف الغريب وغير المفهوم للناس داخل السودان وخارجه تجاه حلايب كقضية وطنية من الدرجة الأولي و لموقف نظام الإنقاذ وحكومته والتي هي أسد علي شعب السودان ودولة الجنوب وفي الحروب نعامة، يكمن في فكر الجماعة الاسلامية وأفكار حسن البنا وسيد قطب التي تقسم الناس في العالم وفي الدول الي مؤمنين وكفار والي مواطنين ورعايا ولا تعترف باي تنوع او حقوق للأقليّات العرقية والإثنية وتاطر لنظرية سياسية تقسم الأوطان بموجبها الي دار حرب ودار اسلام وتذدري الوطن ولا تعترف بالوطنية ومنهج يقوم علي اخوة العقيدة وإقصاء الاخر وايضاً لا يحترم حقوق المواطن ولا يحفل بهويته .وبناءا علي هذه الأفكار وانطلاقا منها والتخفي حول الشعارات الاسلامية واستغلال العواطف الدينية أعلن اخوان السودان الجهاد ضد إخوتهم في جنوب الوطن باعتبارهم كفارا واعتبروا ديارهم ديار حرب وأموالهم غنائم ونسائهم سبايا او ليس هم من سموا نفسهم بالاخوان المسلمين تميزا عن المسلمين الآخرين في الوطن وفي العالم الاسلامي ونادوا بالشريعة قبل القوت والي درجة الموت في سبيلها وان موتاهم في الجنوب شهداء وعرايس والآخرين قتلي وفطايس .والدليل علي ما أقول انهم يتاذون من منظر المرأة العارية لا الجائعة . وأنهم يتحمسون كثيرا لتحرير فلسطين ويتجاهلون تحرير حلايب وشلاتين وينفعلون لما يتعرض له شعب غزه اكثر مما ينفعلون لما تتعرض له شعوب وقبائل دارفور وكردفان والنيل الأزرق والإبادة الجماعية في جبال النوبة وجبل مرة .
والفرق بين إخوان مصر واخوتهم في الله في السودان انه وعندما تبوأ الاخوان الحكم في مصر وشرعت اثيوبيا في إقامة سد النهضة وهي تعلم علم اليقين من خلال معرفتها بفكر الجماعة الذي لا ينشغل كثير بأمور الأوطان وتجربة اخوان السودان في التخلي عن جنوب وطنهم بيسر وسهولة وعن طيب خاطر ، ان حكام مصر سيرضخون في نهاية المطاف للامر الواقع ويسلمون بالحقائق علي الارض ، قام الرئيس مرسي ومن باب الدعاية وادعاء الوطنية والغيرة علي الوطن ولاستعراض العضلات والقوة ليس الا بالدعوة لسوق عكاظ إياه المعروف وعلي الهواء مباشرة والذي تباري فيه الخطباء في الدعوة للحرب والتحرش بإثيوبيا وتهديدها ولاستخدام اساليب الابتزاز والرشوة والبلطجة والمخابرات وقالوا ما لم يقله مالك في الخمر ولم يستحوا الا عندما فوجئوا وعلموا بان الاجتماع مذاع ومتلفز .
اخيراً ولان الحرية قيمة سامية وعالية وكامنة في النفس البشرية وبالرغم من ان شعبنا في حلايب وشلاتين يجد نفسه بين شقي الرحي اي بين مطرقة الاحتلال المصري وسندان نظام في السودان خانع وذليل ،متقاعس ويخاف من تعبئة الشعب الا ان حلايب حتما ستتحرر وستعود الي حضن الوطن وان شعبها سيعيش حرا مستقلا في يوم تراه كل من حكومة مصر والسودان بعيدا ويراه شعبنا قريبا . وذلك لانه مهما طال الزمن او قصر فلا بد لليل الإنقاذ ان ينجلي ولا بد لقيودها من ان تنكسر .
فقوموا الي نضالكم يرحمكم الله


[email protected]


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 918

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1130361 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 01:27 PM
عندما كنا طلابا فى مصر كانت لى معرفة بطالب سودانى ميسور الحال!! وكان ذا اطوار غريبة:فقد ارسل له احد اقاربه فى دولة خليجية كاميرا (بولارويد )ذات النسخ الفورى !فكان يهدر ماله فى هواية غريبة :تصوير الجزء الاسفل لنساء عاريات نظير عشرة جنيهات !!وكان وقتها مبلغا كبيرا!!ويبدو ان خبر ذلك المعتوه انتشر فاصبح جرس الشقة لا يتوقف عن الرنين:طالبات -موظفات!!يدخلن الى غرفته ثم يخرجن !!حتى اننى سميته(الحاج فرج)هههههههههههههه فقد كان مصمما على اكمال البومه(الف...و.....)

ولكن عندما اتساءل:الا يمكن لمن تسمح بالتقاط صورة لنصفها الاسفل عاريا ب10 ج ان تسلمه كاملا ب20جنيه؟
قف:ياترى مع الازمة الاقتصادية وبعد عقدين من عهد ذلك المعتوه:بكم اصبحت الصورة؟يا اجرب!

[adil mohyeddin]

#1130188 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 11:20 AM
بفكر فى مشروع جمهورية باسم(بجانوبيا)الاتحادية تضم المثلث والشريط الحدودى حتى دنقلا جنوبا ونفتك من حماقات السودانيين والمصريين:اصلا احنا ما عارفين تابعين لمين!!

[adil mohyeddin]

#1130179 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 11:15 AM
يا اللى مسمى نفسك اجرب الخ واضح انك مصرى

بلاش نحكى عن الفروج فالعالم اصبح قرية صغيرة كما يقال!!واتحداك لو لقيت صورة سودانية (ميط)على النت!!صحيح ان لى تقديرا خاصا لمصر لكن كمان الواقع يؤكد انكم (بلد المليون ميطية)!!

[adil mohyeddin]

#1130162 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 11:02 AM
المقالات
السياسة
لا أنت مصر ولا السماءسماك وتبقي بيننا شعرة الاواصر



هههههههههههههههههه كلام فى كلام وعمل مافى!!

الموضوع ما شعرة اواصر ولاصلعة قطيعة :هناك قانون دولى حسم مشكلة اوزو بجرة قلم!!

[adil mohyeddin]

#1130031 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 09:18 AM
عندما دعا الملك الحسن رحمه الله الى المسيرة الخضراء (الصحراء الغربية:الساقية الحمراء ووادى الذهب )عام 1975 تبعه مليون مغربى ومغربية !!اتحدى المتشدقين بالوطنية ان يسيروا مسيرة الى حلايب !!لن تجد من يتبعك:فهناك من هو مشغول بالسمسرة فى الاراضى والاسمنت وهناك من هو مشغول بالذهب وهناك من هو مشغول بسلخ الحمير ونتف ريش الدجاج الميت كى يبيعه للبشر !!شعب تلاتة ارباعه لسان والعمل صفر والوطنية اجتماع اصفار!فالمتشدقون :عدد الحصى والرمل حين تعدهم...فإذا حسبت وجدتهم اصفارا!!ياخى قوم لف على راى احد المعلقين !!

الميت يبكيه اهله!!

[adil mohyeddin]

#1130025 [adil mohyeddin]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 09:10 AM
من يعتقد ان مصر قد بدات باحتلال حلايب فى 1995 فهو واهم !!واذا كان ينتظر من ابناء حلايب ولاءًللسودان فهوواهم ضعفين ولم يسمع بالمثل القائل(القرد بعد يكبر مابيتعلم الرقيص)!!فانا ياسيدى من ابناء القبائل المشتركة التى تنتشر فى مثلث حلايب وقوس برتازوقا ومثلث الفدجا(الفَدِكَّة):فبالنسبة لسكان المثلث ظلت مصر على مدى نصف قرن تقدم لهم -الى جانب الخدمات -العديد من الاغراءات:
-الاعفاء من الخدمة الوطنية
-القبول بنسب متدنية فى كليات مرموقة !
-ترغيب خريجى القبائل المشتركة من خلال الحاقهم بكليات عسكرية والضباط المتخصصين بالعباسية!
-منحهم رتب استثنائية فى اماكنهم!!
وسأحكى لك قصة زميل لنا تخرج فى معهد فنى ثم حصل على دبلوم علوم الشرطة ثم خيروه:احسن لك تكون باشا معانا ولاترجع لمرمطة النميرى؟فاختار مرمطة النميرى !!وعندما جاء الى السودان قالوا له مين وداك تدرس ؟امشى خلى اللى خرجك يعينك!!وبالفعل رجع صاغراًً ذليلا!!اتدرون ما الذى حدث؟لقد تم تعينه برتبة الملازم اول ومنح وسام الوطنية ونوط الشجاعة مع سيارة وسكن وعلمت الان انه يحمل رتبة العقيد!!وهناك الملازم اول عبود-رحمه الله- توفى فى حادث بالقاهرة فمنحت اسرته معاش رائد مع شقة فى مدينة الشيخ زايد!!خلاصة القول ان طلائع الذين قد يقاتلون السودان بشراسة هم الذين صدموافيه واحتوتهم مصر!!

[adil mohyeddin]

#1129223 [أبو رنا]
0.00/5 (0 صوت)

10-19-2014 10:45 AM
www.youtube.com/watch?v=ySnpuITq5UE
إهانة مقصودة للرئيس و من ورائه كل الشعب السوداني!!!!!!!!!!!

[أبو رنا]

#1128930 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2014 09:09 PM
حلايب ليست مثلثا مربعا و إنما قضية شعب يرزح تحت عشرين سنة من الاحتلال وطمس الهوية !؟
هاهاهاهههاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاههاههاهاهاهاهاهاه
فعلا السودانية دمهم خفيف

[مواطن]

ردود على مواطن
United Arab Emirates [مواطن مغبون] 10-19-2014 12:18 PM
عندك حق يازول هى تحت الاحتلال لان السودان ليس بها رجل يقدر يستردها كله كلام وهجص ولافائدة ترجو منكم .فنحن السودانيين كالمومسات العاهرات يردن ان يتناكوا وخايفين من الحبل

Saudi Arabia [ودبمبة] 10-19-2014 12:48 AM
تعليقك يدل على غبائك وجهلك ومن طريقة تعليقك التي توضح انك لاتدري ولاتدري انك لاتدري كبقية رقاصين القرود في المسماة محروسة فهي فعلا محروسة غباءا وجهلا


#1128922 [ali]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2014 08:58 PM
حلايب ليس قضية حكومة جائرة وفاسدة فحلايب قضية وطن وعلى كل السودانيين عليهم واجب التحرير فالمعارضة تريد تحرير الخرطوم والسلطة وهم ايضا فسدة فعلى الجميع قبل تحرير الخرطوم ان يحرروا حلايب ويوجهو بنادقهم نحو المحتل فعندما تتحرر حلايب من السهولة بمكان ان تتحرر الخرطوم فهل المعارضة سوف ترينا وطنيتها ام هى فى ركب السلطة وبمسميات اخرى

[ali]

#1128883 [بسماتيك]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2014 07:49 PM
من قال أن مصر أو دول العالم اعترفوا بحلايب ضمن حدود السودان ؟! السودان استقل على أساس اتفاقية 1899 التى تحدد الحدود بين مصر والسودان عند خط عرض 22 واعترفت مصر باستقلاله على هذا الأساس. أما أهل حلايب الذين يتحدث عنهم الكاتب فقد عبروا فى مناسبات عديدة عن رفضهم الادعائات السودانية بشأن حلايب وهم يشاركون فى الانتخابات المصرية وقد نشرت الراكوبة مرات عديدة من قبل صور لأهل حلايب يرفعون أعلام مصر فى أخبار تخص حلايب

[بسماتيك]

ردود على بسماتيك
[آمال] 10-19-2014 10:06 PM
يا المعلق اللي اسمك سوداني اجرب و شعره مليف ده لو كنت أصلا سوداني و شكلك مصري داخل بإسم سوداني للتمويه، السودانيين أحرار و ما كانوا عبيد بس ده بي نظرك انت ﻷن كل اناء بما فيه ينضح و اذا انت شايف كده بتكون غلطان السودانيين كانوا ناس حضارات يشهد ليها العالم و هم أصل الحضارة الفرعونية اللي بتتبجحوا بيها أمام العالم و حضارتنا قامت قبل حضارتكم بخمسة آﻻف سنة، و الحقيقة اللي لازم تعرفها كمان ان ناسكم معروفين بالطرب و الرقص منذ فجر التاريخ حتى عمرو بن العاص لمن سألوه عن المصريين قال انكم تحبوا الطرب و نساءكم أقوى منكم

United Arab Emirates [سودانى اجرب وشعره مليف] 10-19-2014 12:25 PM
يا ابو كديس اذا كان المصريين بقايا الذين ذكرتهم امال السودانيين يبقى اصلهم ماذا اقول لك ان اصلهم وامهاتهم جوارى اى ملك يمين وانت تعلم ملك اليمين يعنى فروجهن مشاع لاسيادهم غير ان اصول السودانيين من افارقة كثر منهم الحبش العبيد والسود الاريتريين والتشاديين وهذا بخلاف الغزاة الذين تناوبوا على السودان الهامل

Saudi Arabia [ابوكديس] 10-18-2014 11:50 PM
أعلفوا هذا الحمار فنهيقهم قد ازداد وهؤلاء يجمعهم الطبل ويفرقهم الكرباج ونساؤهم لعوب بقايا البطالسة والرومان والفرس والشركس والأرمن


د.حافظ قاسم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة