المقالات
السياسة
دجل علي عثمان ما محتاج لي درس عصُر ..
دجل علي عثمان ما محتاج لي درس عصُر ..
11-09-2014 11:24 AM


القناعة التي هي بل شك اضحت عند كل الشعب السوداني ان هؤلاء الاسلاميين ماهم الا نفاق معجون بي مونة خبث وكضب تمشي بين الناس وتتحدث بلسان الابالسة وان ادعت الملائكية او صور لها خيالها المريض ذلك! .. الزمان التاسع عشر من ابريل العام 2012 بالخرطوم العاصمة السودانية والمناسبة هي الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الاخوان المسلمين ومن علي منبرهم يعتلي الشيخ علي عثمان طه المنصة النائب الاول لرئيس الجمهورية والامين العام لحركتهم الاسلامية متحدثا امام قيادات الاخوان في الداخل والخارج وقائلاان الشعب السوداني حكومة وشعبا يريد تطبيق الشريعة الاسلامية ويؤمن ان الاسلام هو الحل وانه لاحرج في الصدور من الجهر بذلك! .. هذا قبل عامين من الان ايام كان لايزال في طاقم الرئياسة التنفيذية الرجل الثاني بعد الرئيس والاول في الحركة الاسلامية! اما طه موديل نوفمبر 2014 والسودان يعيش الان اصعب اوضاع سياسية واقتصادية طوال تاريخه ومنذ ان اصبح دولة خرج ذات الرجل واعتلي منصة مشابهة لحدث مختلف وهو ورشة لما يسمي اسلام الوسطية وفي محاضرة لتجديد ومراجعة الخطاب الاسلامي المعاصر ليعلن انه لابدّ مراجعة شعار ان الاسلام هو الحل لان ذلك لم يعد صحيحا! , وان دولة الرفاه ليست المثال ولو كانت كذلك لاقامهاالرسول الكريم صلي الله عليه وسلم ولاكنها كان بها الجوع والمشقة!, و للتزكير علي عثمان طه الان ليس النائب الثاني لرئياسة الجمهورية ولاكنه لايزال في مقدمة مطبخهم يطهو كالعادة! , ظل علي عثمان كغيره من اعضاء الحركة الاسلامية وجماعة الاسلام السياسي في السودان وخلال كل تلك السنوات وحتي قبل انقضاضهم علي الديمقراطية والحكم يتحدث بلسان ابليس عن ان الاسلام هو الحل لكل مشاكل السودان السياسية والاقتصادية والاجتماعية وان تطبيق الشريعة هوالوصفة السحرية لتحقيق دولة الرفاهية في السودان في القرن الواحد والعشرين وليس في المدينة والقرن السابع ايام كان يحكمها الرسول الكريم عليه افضل الصلاة والسلام , ظل يتحدث عن المسيرة القاصدة لله وانهم سايرون فيها الي ان يلاقوا الله وفقط يمكن مراجعة خطابات الرجل الجماهيرية وفي منصات المؤتمرات وامام الشاشات لتجدوا ابليس يتحدث ويعظ ويبشر بدولة الرفاه المستمدة من تطبيق الشريعة والحل الاسلامي! وحتي عندما بدأت مظاهر انهيار الاقتصاد والدولة واتساع رقعة الحرب جراء سياساتهم وافعالهم كان لايتورع ان يصف ذلك بانها ابتلاءات ربانية ليس إلا ومحن سيتاجاوزوها بمزيد من صبر الشعب عليها! .. هكذا ظل هو خطابهم السياسي ولا اقول الاسلامي لان الاسلام منهم برئ براءة الذئب من دم ابن يعقوب! , علي عثمان اوحي له ابليس ان يقول ان حتي دولة الرسول في المدينة لم تكن الرفاهية هي المطلب وان الجوع والمشقة كانتا سيدتا الموقف وفي ذلك اسقاط واشارة انهم هم انفسهم يسيرون علي هدي النبي الكريم ومثاله للدولة والدليل المشقة والجوع الذي يحاصر شعب السودان ودولته! هل هنالك دجل اكثر من هذا بالله عليكم! , وان الاسلام لم يصبح هو الشعار المناسب للحل الان ولعله استحي ان يقول ان الشريعة بالتالي نفسها لم تعد هي المعبر والنجاة الدنيوية علي الاقل! ,اعتقد جازما ان ابليس نفسه الان في حالة يرثي لها وحيرة من ما يفعله الاسلاميون في السودان ومايقوله علي عثمان ورهطهم! .. دولة الرسول الكريم ياشيخ علي كان يبني علي ان يكون اساها العدل والاخلاق والمساواة في القانون والحريات واقامة دولة الكفاية والامان وليست دولة التفاوت الطبقي والظلم والفساد والرشوة وهتك الاعراض وقتل الناس وتخويفهم وقهرهم وتعذيبهم واغتصابهم وكله باسم الاسلام نفسه والدين! ,اين انتم من قول ابن تيمية ان الله ليقيم الدولة العادلة وان كانت كافرة ولايقيم الدولة الظالمة وان كانت مسلمة! وهذا القول مستمد من الاية الكريمة ( وماكان ربك ليهلك القري بظلم واهلها مصلحون ) .. انت ياعلي عثمان اخر من يتحدث عن الاسلام ان كنت تعلم ولاكنها جينات النفاق التي تشكلك ولسان ابليس! , فانت تنكر حتي ان يكون هنالك فسادا في دولتك وحكمكم ولاتستحي ان تقول من يمتلك دليلا فليقدمه وكان ذلك في اخر لقاء تجريه لك قناة الجزيرة ماقبل الخروج! وانت نفسك الذي قلت ان الشهداء ماهم إلا مخربين علي الدولة ان تتعامل معهم بالحسم والقانون في احداث سبتمبر المجيدة! , ظللت تمارس الدجل ولاتستحي كل هذه السنوات ولا تعرف معني الحياء ولعل زميلكم الراحل يس عمرالامام كان اشجع منكم قبل وفاته عندما قال انه يخجل ان يقول انه حركة اسلامية او اخوان مسلمين لانكم ابعد ماتكونوا عن الاسلام وقدمتم اسوأ نموذج للحكم باسمه للاسف ولازلتم تمتهنون الدجل والنفاق ولاتعلمون ان الشعب ومهما تلونتم قد خبركم تماما تماما ولايحتاج ان تقول ان الاسلام ليس هو الحل لانه قد جرّب اسلامكم وشريعتكم الذي هو لاعلاقة له باسلامه الذي يدينه ويؤمن به! .. ياليتك تصمت وتغلق عليك باب غرفتك حتي يأتي اجلك او حين موعد عقابك من ذات الشعب الذي حكمتم!..


[email protected]


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 2267

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1145991 [Khalid Abdalla Ragab]
3.76/5 (19 صوت)

11-10-2014 02:20 AM
Nidal my son salam
Ali Osman is the head of what is called ['Eltafrah el zirayiah!'
Could you tell us Sheikh Ali where you spent the billions to improve the agricultural activities in
Elgazira, Elrahad or Elgirba Schemes? Or in importing tomatoes from Ethiopia? Who took the farms from ElFaki Hashim along the Nile Bank to near ElEsilat? Who is using his troops to watch it and to scare the owners to go away? Where are the animals of the Zoo? We know that your father had been working as Gafeir in the past but it should not be your inheritance!

[Khalid Abdalla Ragab]

#1145813 [Abumohamed]
4.01/5 (19 صوت)

11-09-2014 07:11 PM
كلامك في الصميم و عمل وجع قلب للجداد الالكتروني فيحاول ان يشغلك و يشغلنا عن الموضوع.

الاسلام السياسي سلم لوصول السلطة ومن ثم يتحول الاخوان الى طغاة و ينصبون قائدهم فرعونا.

[Abumohamed]

#1145769 [ابو محمد]
3.76/5 (19 صوت)

11-09-2014 05:50 PM
اخطاء املائية بالجملة لذلك توقفت عن تكملة المقال

[ابو محمد]

#1145682 [كمال الهدع]
3.75/5 (17 صوت)

11-09-2014 03:26 PM
علمت قبل مدة ليست بالقصيرة بأن هذا الذى سطى على الديمقراطية بأسم الأسلام كانت تصله جوالات مليئة بالقروش من رأسة المرور ويقوم يأمر بتوزيعها لفلان وعلان
وللتأكد من ذلك هنالك أورنيك 15 فهل وزارة المالية كانت تصلها ميزانية من المرور أو وزارة الداخلية فيها تحصيلات من المرور...

[كمال الهدع]

#1145674 [ابومرام]
3.76/5 (18 صوت)

11-09-2014 03:19 PM
يمكن شيخ علي اتحلل من الكلام الاول جزاه الله خير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

[ابومرام]

#1145655 [ممغوووووس 25 سنة]
4.06/5 (19 صوت)

11-09-2014 02:55 PM
ومنتظرين شنو من ديل

[ممغوووووس 25 سنة]

#1145644 [كاره الشيوعيين والكيزان]
3.85/5 (18 صوت)

11-09-2014 02:44 PM
ما بتعرف تكتب (لكن)؟

[كاره الشيوعيين والكيزان]

#1145627 [سوداني الهوي]
4.10/5 (18 صوت)

11-09-2014 02:21 PM
هؤلاء القوم جبلو علي النفاق و الكذب و الضلال فلا تريقي مداد قلمك علي قوم ماتو و تعفنو و لكنهم يمشون بين الناس جيفاً ينشرون قاذزوراتهم و عفنهم يحسبون انهم يحسنون صنعا و لكن حكمة الله اقتضت ذلك و ان الله يمهل و لا يهمل.

[سوداني الهوي]

#1145616 [ملتوف يزيل الكيزان]
2.83/5 (19 صوت)

11-09-2014 02:13 PM
هل كنتم تأملون سماع غير هذا الهراء من عصابة قوم لوط؟

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1145595 [احمد المصطفى]
2.62/5 (19 صوت)

11-09-2014 01:43 PM
تمام يا نضووووو ...

[احمد المصطفى]

#1145565 [ابوعديلة المندهش]
3.70/5 (18 صوت)

11-09-2014 01:03 PM
وماذا تنتظرون من مثل هذا المتلون الحرباء الذى يجرى خلف حطام الدنيا؟ . والله ان هذا البائس فى الشرق والأسلام فى الغرب .قبح الله وجهه.

[ابوعديلة المندهش]

#1145545 [عصام الجزولى]
3.75/5 (19 صوت)

11-09-2014 12:36 PM
أذكر أنه نقل الى حديث منسوب للاستاذ محمود يقول فيه من يريد أن يرى ابليس قلينظر الى على عثمان محمد طه

[عصام الجزولى]

#1145541 [صـــــابر]
4.13/5 (20 صوت)

11-09-2014 12:29 PM
اختى/ نضـــــال:
فى ظنى، الذى هــو لليقين أقـــرب ، وأخشى ان لا يقترب من الاثم،أن الأســتاذ
الشيخ / على عثمان هو نمــوزج صادق لتناقضات دعاة الاســـلام السياسى.
وانهم، فى رأيى، باطل متستر. نحتاج لأقلام مثل قلمك، لتعريتهم للشعب السودانى، المغلـــوب على امره.دمت ذخرا لنضـــال الشعب السودانى وأكثر الله من امثالك.

[صـــــابر]

#1145491 [مفجوع]
4.00/5 (19 صوت)

11-09-2014 11:42 AM
المقال في مجمله جميل ومعبر عن واقع الحال ..
فقط عليك بالمراجعة فلأخطاء الإملائية والصياغة قد تفقده رونقه ..

[مفجوع]

ردود على مفجوع
Sudan [ابو النفاش] 11-09-2014 02:35 PM
الناس عارفة كل حاجة


نضال عبد الوهاب
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة