المقالات
منوعات
حنتوب الجميلة..شعبة الفنون : نجلد الكتب، نزخرف الألبومات
حنتوب الجميلة..شعبة الفنون : نجلد الكتب، نزخرف الألبومات
11-12-2014 06:58 AM

حنتوب الجميلة

شعبة الجماليات-الفنون: نجلد الكتب، نزخرف الألبومات

الأستاذ الطيب السلاوي

عن الشعبة:

اشتمل منهاج الفنون والرسم على تدريب الطلاب على مهارات الرسم باستخدام اقلام الرصاص وألوان"المويه" الى جانب المهارات اليدويه بالتعامل مع نوع خاص من "الطين" المستورد الذى تتم معالجته بطريقة خاصة ليكون طيعا ومتماسكا فى آن واحد، ليسهل منه صنع التماثيل مختلفة الاحجام والاوضاع الحركية للمخلوقات من الانسان والحيوان، الى جانب عمل الاوانى الفخاريه. وكان هناك قسم خاص لتجليد الكتب وقسم آخر لعمل الزخارف بشتى انواعها .

تم تخصيص اربع حصص أسبوعيا(حصتين متتاليتين) لكل فصل من فصول السنتين الأولى والثانية، وثلاث حصص (التالتة والرابعةه والخامسة) فى كل اسبوع. أما طلاب السنة الرابعه فقد كان الراغبون منهم فى الجلوس لمادة الفنون اختياريا فى امتحان شهادة كيمبريدج يتلقون دراسة الفنون فى حصتين أسبوعيا. أما غير الراغبين فى ذلك فقد كان يتولاهم المستر براون بالتمارين الرياضيه خلال فصل الشتاء، واثناء فترة ارتفاع منسوب النيل الأزرق. ويروضهم على السباحة عند انحسار مستوى مياه النهرحينما ترتفع حرارة الجو ترويضاً لمن جهلوها، أو تهيبوها خلال الثلاث سنوات ألأولى. وقد يشمل التدريب على مهارة السباحة من بين ما يشمل لمن حذقوها وكان لهم فيها باع طويل في عبور النيل الازرق. وكان والمستر براون رائدهم وحارسهم الامين.

كان نصيب حنتوب من معلمى الرسم والجماليات فى كلية غردون حين مال ميزان ذلك التخصص فيها وتفرق سامره معلمان جليلان. أحدهما مصرى الجنسية عرفناه بأسم "راتب افندى صديق". ومعلم سودانى هو استاذنا الراحل عبد العزيز محمد العتبانى. لينضم اليهما خلال عام 1949 ثالث كان ابنا لشقيقة الاستاذ السنى عباس رئيس شعبة العلوم، ونائب الناظراعتبارا من يناير 1950، وهو جمال الدين المبارك. وكان هاشم افندى ضيف الله يمد لثلاثتهم يد العون تدريبا لبعض فصول السنتين الاولى والثانيه على مهارات تجليد الكتب واحيانا فنون الزخرفة، الى جانب ما كان ينوء به جدوله الاسبوعى من حصص اللغة الانجليزية والجغرافيا.

تناول الاستاذ عبد الحليم على طه فى ملحمته الشعريه التى طوفت بحنتوب وطافت الآفاق شعبة الفنون بأبيات جاء فيها:

أبواتى الكبار ال للمزاج عارفين

والذوق اصلو فن والفن جمال الدين(المقصود طبعا الاستاذ جما الدين المبارك)

والدين بالرتب(إشارة إلى راتب صديق، رئيس الشعبه).

وانتو العتب طالعين (اشارة الى الاستاذ عتبانى)

وفى أصل الكيان آدم خُلق من طين (اشارة الى استخدام الطين فى عمل التماثيل والفخّاريات).

وفى عام 1951عند رحيل الاستاذ جمال الى ادارة مشروع الجزيره انضم الى اسرة الفنون استاذ الاجيال الفنان الكبير والاعلامى الفذ الشاعر والناقد ادريس البنا، ابن الشاعر الكبيرعبدالله محمد عمر البنا الذى طافت بشعره الآفاق.

راتب صديق: مصري فنان

كان الأستاذ راتب صديق إلى طول القامة هو ألأقرب على قدر من امتلاء البنيه الجسمانيه. حمل فى شخصيته الضاحكة الممراحة خارج استوديوالرسم طيبة نفس ونقاء سريرة وقدرمن الانسانية وحسن التعامل مع الآخرين يحسه كل من وقف أمامه يطلب أمراً من أمورالفنون والأبداع. رشح عنه فى لاحق الزمان، بعد رحيله الى بلاده، أ نه صار من كبار الرسامين فى مصر. كانت جهوده، الى جانب مهام رئاسة الشعبة الادارية، موجها على الدوام الى تنمية مهارات إبداع طلابه اليدوى فى الرسم بقلم الرصاص والتظليل أولا قبل الانتقال الى التلوين. ودأب على تشجيعهم على مواصلة الرسم كلما أحس ان كل ابداع من أحد الطلاب يحمل فى طياته أملا فى بزوغ نجم رسام جديد. ويظل يرفع من روحه المعنويه بثنائه على ابداعاته مع توجيه النقد البناء له مما يثمر فى ارتفاع ملحوظ فى مستوى ادائه في كل حين. وبطبيعة الحال فقد كان الموهوبون اصحاب الملكات الفنية يجدون منه اهتماما كبيرا. فتجد اعمالهم أقدارا من الاشادة بها أمام زملائهم ويدعو أحيانا المستربراون ونائبه ونفرا من خلصائه من المعلمين لمشاهدتها وعرضها على أولياء الأمور والزوار ايام احتفالات المدرسة بيوم الآباء وأى مناسبات اخرى. لن ننسى تلك اللوحات الفنية الرائعه التى جذبت انظار المشاهدين: لوحة طالب السنة الثالثه يوسف احمد البلاع التى حازت على الجائزة الأولى عام 1949. وكان موضوعها "برج" ساعة حنتوب وقد بلغت حد الروعة والإبداع مما جعلها غلافا لدليل حنتوب الذى ظل يوزع للآباء وولاة الأمور والزوار. أما اللوحة ألأخرى التى لا يزال يذكرها الحنتوبيون ألأوائل فقد كانت منظرا للمشيعين وهم يحملون نعشا الى المقابر قام الأول عام 1949. رحم الله الحلوفقد كان اسما على مسمى. ورحم الله يوسف البلاع الذى سعدت بزمالته عندما عمل هو معلما لمادة الفنون فى مدرسة ودمدنى الثانوية للبنات.

رغم ما كان عليه من امتلاء فى الجسم دون ترهل وفى تماسك عضوى، كان راتب افندى خفيف الظل والحركة، سريع التنقل من مكان الى آخر. كان ريحانة زملائه المعلمين خاصة عندما يشاركهم لعبة كرة السله عصرأيام الإثنين من كل أسبوع وهو سعيد يضحك من أعماقه. ولم يكن حزمه داخل استوديو الرسم اوخارجه، وهويذرع أرجاء حنتوب متجولاً أثناء أمسيات نوبتجيته، يقف امام خفة دمه وارساله الطرفة والتعليقات الساخرة كلما وجد نفسه فى موقع او موقف يستدعى التعليق الساخر. وظل الاستاذ راتب يسعد طلابه وزملاءه فى حنتوب بأخوته الحقة الى عام 1952 حينما غادرالسودان الى مصر تاركاً وراءه من الذكريات اعطرها ومن الآثارأابقاها مواصلاً علاقاته من الكثيرين من طلابه وزملائه.



عبدالعزيز محمد العتبانى :

.كان رحمه الله من قدامى معلمى الفنون والابداع اليدوى الذين عملوا طويلا فى كلية غردون قبل ان يميل ميزانها وتبرز من قرابها وادى سيدنا وتنبرى من عرينها حنتوب التى ظفرت به منذ بداية عهدها الزاهى الجميل. كان من نصيب وادى سيدنا من معلمى الفنون والجماليات فى كلية غردون الاستاذ عبد القادرابراهيم المعروف بأسم "تلودى" ناظم اغنية"من بف نفسك يالقطار".

ألأستاذ عتبانى كان فارع الطول على امتلاء جسمانى وقوة بدنية لا تخطئها العين، دائب الحركة. .تميزبسرعة الخطو فى تجواله المتواصل بين استوديوهات الفنون المختلفه. كان من الذين شاركوا المرحوم احمد النمرومن بعده الهادى آدم طول البقاء في حنتوب اربعة عشر سنة متواصلة من عام 1946الى عام 1960.اتسم اداؤه خلالها بالحزم التام والانضباط داخل وخارج استديوهات المهارات اليدويه. فأقتصر تدريسه على تدريب الطلاب على استخدام نوع خاص من "الطين" فى بناء تماثيل الانسان والحيوان أو الاطراف منها. وهو ما كان يعرف بال "كليى موديلنق" فضلاعن استخدام العجلة الدائرية فى صناعة الاوانى الفخارية، الى جانب تدريب الطلاب على مهارة تجليد الكتب، وعمل ألبومات حفظ الصور، إضافة الى عمل الزخارف بانواعها المختلفه. كان دائم التجوال طوال زمن الحصتين المتصلتين المخصصتين(تمانين دقيقة) لطلاب السنتين الأولى والثانيه يراقب ويوجه. كما كان يفرد لجهود طلاب السنة الثالثه مزيدا من وقته واهتمامه تدريبا وتوجيها لتجويد أداء المتميزين منهم الراغبين فى تقديم أعمالهم كجزء من متطلبات امتحان شهادة كمبريدج فى نهاية السنة الاخيرة.

انتقل فى عام 1960 الى مدرسة وادي سيدنا ليبقى فيها ثمانى سنوات أخر الى ان تمت ترقيته ناظرا لمدرسة الحصاحيصا الثانوية للبنين. وهي مدرسة قامت على أسس راسخة من القيم الفاضلة والمثل الرفيعة التى ظل الاستاذ عتبانى يعمل على غرسها فى نفوس طلابه فى كلية عردون وفى حنتوب ووادى سيدنا.. تميز الاستاذ العزيز الراحل عتبانى بكرمه الفياض إذ كانت داره العامره - أينما انتقل - دائمة الترحاب بزملائه المعلمين خاصة أيام تصحيح أوراق اجابات الممتحنين لدخول المرحلة الثانويه، أو كلما حل باحدى المدرستين ضيف زائر اومعلم جديد وافد إليها، مثلما كانت أيضاً ملتقى لأبنائه الطلاب. فقد فاض قلبه الكبير بحب الناس أجمعين فبادلوه حبا بحب ووفاء بوفاء الى ان تقاعد على المعاش. فواصل عطاءه وعلاقاته الطيبة من كل الناس من خلال متجره الذى اقامه فى داره بمدينة الصافية بالخرطوم بحرى الى ان وافاه الاجل المحتوم وهو داخل سيارته "البوكس" متوقفا عند تقاطع احد الشوارع. رحمة الله عليه فى أعلى عليين بقدر ما قدم وأعطى وبذل موجها ومرشدا.

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 908

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1148097 [جمال فضل الله]
0.00/5 (0 صوت)

11-12-2014 02:12 PM
التحية والتقدير لاستاذنا السلاوي وهو يتحفنا بذكرياته الرائعة عن حنتوب الجميلة.. ورغم اني قد التحخت بحنتوب بعد عقد من الزمان بعد تخرج استاذنا منها الا ان كل ما يذكره ينطبق تماما على عهدنا يها. ولقد ذكرني باساتذنتا الافاضل في شعبة النون ايامنا فيها يوسف ارت رئيس الشعبة وحسن اسحق وفانوس... متع الله اساذنا السلاوي بالصحة والعافية واطال عمره وعمر من بقي من الاساتذة علي قيد الحياة. ورحم الله من فارقنا منهم رحمة واسعة....

[جمال فضل الله]

#1147794 [abdelrazag]
0.00/5 (0 صوت)

11-12-2014 08:48 AM
الاستاذ العمدة ... يديك الف عافية ...الماضي جميل والحاضر ثقيل حمله...الله يكون في العون... ذكريات جميلة وأناس ذكر مناقبهم يدل على أصلك ونقاء سريرتك...الله يدحفظك ويطول عمرك لكي يستفيد الشباب من تجاربك وحتى الكبار...تحياتي لك ولافرد أسرتك قي الغربة ونتمنى لكم حياة سعيدة...والسلام عليكم ورحمته وبركاته...

[abdelrazag]

الأستاذ الطيب السلاوي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة