المقالات
السياسة
علي بي جملة الأيمان.. وطن شامخ .. وشعبه عزيز
علي بي جملة الأيمان.. وطن شامخ .. وشعبه عزيز
11-14-2014 07:38 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
علي بي جملة الأيمان ..وطن شامخ..وشعبه عزيز
لهيب الحسرة جوه الجوف
بكانا علي وطن مجروح
معاناتنا ..وآلامنا وعذاباتنا
ونور السكة لما يروح
والحزن السكن فينا
ولابد في مسارب الروح
وليل الظلم مهما يطول
مع الزيف الصبح مفضوح
ما بدينا حق أبداً..ولا يوماً
تكون الكلمة في حق الوطن شينه
نقول (ملعون ابوكي بلد)..(بلد واطي؟)
مهما كان ومهما يكون..دي ما فينا
وكيفن بس نتُف واعين على القدح البغدينا؟
نكون عاقين..نكون حانقين..على الأم اللي ربتنا
وحتى اليوم ..بعد ما كبرنا ..ما زالت تلولينا
ومهما كان ومهما يكون..لا يمكن يجوز أبداً
نكب فوق شعبنا الصابر.. والممكون شتايمنا
عشان من جوعه ما هز الشجر يوماً
وتحت الشجرة..لابدين اللي كانوا سبب بلاوينا
علي بي جملة الأيمان..وطن شامخ ..وشعبه عزيز
وبكرة تشوفوا كيف راياته خفاقة ..وشعبنا للشعوب زينه
وكت يتفجر البركان..كأنه الخزي يوم ما كان ..
ولا كتّف مدُنا زمان..ولا حام بي بوادينا
علي بي جملة الأيمان .. برغم الكان ..وميل الحال..
شعب شريف..وشعب عفيف..وشعب حريف.. وطن زينه
وشعب حريف..وطن زينه

معمر حسن محمد نور
[email protected]
14/11/2014


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 623

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1149656 [ملتوف يزيل الكيزان]
5.00/5 (1 صوت)

11-14-2014 09:33 PM
الايمان بالانسان الذي خلقة سبحانه و تعالى و كرمه على العالمين و سجدت له ملائكة الرحمن.هذا الانسان المسحوق الذي تكالبت علية كلاب العلج الكبير الترابي حتى كاد ان يتقهقر لمرتبة الحيوان. هذا الانسان و بعد هذا الحريق سينهض من رماده كالذهب المجمر و عندها ننظر خلفنا و نرى عمق الهوة التي جرنا لقعرها الاخوان المسلمين. وسينتهون الى الابد.

[ملتوف يزيل الكيزان]

معمر حسن محمد نور
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة